إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
15 جمادى ثانى 1440 هـ

جريدة الرياض >> الصفحة الرئيسية

تراجع مجلس الشورى عن التصويت على توصية تطالب وزارة العمل بمراجعة الفئات المستحقة لحساب المواطن التي لم يشملها، بعد أن حذفتها لجنة الشؤون الاجتماعية والأسرة والشباب من تقرير وجهة النظر بشأن أداء وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، وعللت بحداثة حساب المواطن وعدم مرور وقت كافٍ لتقييمه رغم أنها حينما طالبت بها بعد دراستها تقرير وزارة العمل والتنمية الاجتماعية السنوي للعام المالي 38 - 1439 أكدت أهمية معرفة رضا المواطنين وشمول شرائح المجتمع المستحقة للدعم وبينت منطقية مطالبات عدد من فئات المجتمع ورأت أن تعيد الوزارة النظر في استحقاقهم بشكل مستقل عن ذويهم، كالطلاب الجامعيين الذين لا يصرف لهم مكافآت من الأساس مثل طلاب كليات المجتمع ومن أمضوا أكثر من أربع سنوات في الجامعة وتوقفت عنهم المكافأة الشهرية، والمرأة المتزوجة سواء كانت موظفة أو غير موظفة ليحسب لها دعم خاص مستقل عن زوجها، كما تراجعت لجنة الأسرة والشباب عن التوصية بإعادة النظر في سياسات التوطين التي تنتهجها الوزارة بضبط استخراج التأشيرات الخاصة بالوظائف التعليمية سواء في الجامعات الحكومية أو المدارس والجامعات الأهلية في ظل تزايد بطالة المواطنين والمواطنات المؤهلين والحاصلين على الدرجات التعليمية العليا.

ورفض المجلس توصية تدعو وزارة العمل والتنمية الاجتماعية إلى تحديد العمل والأجر بالساعة، بدلا من العمل والأجر الشهري للعاملين في القطاع الخاص، بما يتلاءم مع تكلفة المعيشة السنوية في مختلف مناطق المملكة، وهي للعضو فهد بن جمعة لم تحز على الأغلبية عند التصويت عليها وحصلت على 43 صوتاً مؤيداً فقط مقابل 73 صوتاً معارضاً لإقرارها، ونجحت مستورة الشمري رئيسة لجنة الأسرة والشباب في إقناع المجلس بأسباب عدم قبول التوصية وقالت: إنها متحققة فعلاً من خلال مشروع نظام العمل المرن داخل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، الذي عالج إمكانية استخدام مثل هذا النوع من العقود بضمان كل ما يتعلق بأمر العامل، وضمن ما شملته التوصية من حيث العمل والأجر والمرونة وبدل العمل والبدل الشهري، وأكدت الشمري أن رد اللجنة مبني على دراسات وليس إدعاءات كما يرى صاحب التوصية.

ولم يصوت إلا 55 عضواً لصالح توصية مشتركة لعضوي المجلس حسين المالكي وعبدالله السهيبي والتي تضمنت المطالبة بإنشاء بوابة إلكترونية موحدة تضم جميع وظائف القطاع الخاص بمسمياتها وشروطها ومميزاتها المالية والإعلان عنها بشكل دوري، وأسقط التصويت التوصية كما حالت ثلاثة أصوات دون نجاح توصية فيصل الفاضل الذي طالب بتعزيز الشفافية والحوكمة في إجراءات التوظيف أو التعاقد على الوظائف أو عقود العمل في الشركات المملوكة لمؤسسات أو هيئات أو صناديق حكومية بالكامل أو ملكية جزئية مؤثرة وذلك بما يكفل تحقيق تكافؤ الفرص والعدالة ويمنع المحاباة والمحسوبية بين الراغبين والمتقدمين من المواطنين رجالاً ونساءً دون تمييز.

إلى ذلك ، وكما انفردت "الرياض" أقر مجلس الشورى أمس تحفيز مؤسسات القطاع غير الربحي برفع نسبة الدعم لتقوم بتوطين جميع الوظائف الإدارية وطالب وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بتوسيع مبادراتها لرعاية الأيتام لتشمل التأكيد على دمج الأيتام (ذكورا وإناثا) من ذوي الظروف الخاصة في جميع الأنشطة الاجتماعية والوطنية والعلمية والإعلامية بما يمكنهم من الانخراط في المجتمع، كما دعا إلى استحداث وكالة للحماية الاجتماعية لتعزيز منظومتها، مشدداً على تضمين تقاريرها القادمة تفصيلاً لخطة وكالة التوظيف والدور الذي ستقوم به لمعالجة البطالة ومراقبة أداء قنوات التوظيف على نحو يحقق الهدف من إنشائها، وتضمين تقريرها ما يؤكد فاعلية أدائها لتحقيق التوطين من خلال مؤشرات واضحة، ونبه الوزارة على التنسيق مع الجهات ذات العلاقة لتطوير استراتيجيتها بما يحقق احتياجات سوق العمل وطالب العمل والتنمية الاجتماعية بتقييم نتائج عمل الشركات الاستشارية التي شاركت في العملية التطويرية لمناشط الضمان الاجتماعي وبرامجه المساندة وتحديد ما تبنته الوزارة من مخرجات الدراسات لتلك الشركات وقياس العائد مقارنة بالتكلفة، كما حثها على إطلاق مبادرة تستهدف أبناء الشهداء بالرعاية وتقديم الدعم لهم ومتابعتهم حتى يصلوا للتمكين والاعتماد على النفس.

ووافق الشورى على التمديد لمجلس إدارة الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين بأعضائه الحاليين إلى حين الانتهاء من استكمال الإجراءات النظامية لتعديل نظام المقيمين وإعادة تشكيل المجلس تبعاً لذلك، وناقش في بند سري مشروع نظام التوثيق المكون من 57 مادة ويهدف إلى تسهيل عملية التوثيق وتيسيرها على المستفيدين.

تأجيل مراجعة حساب المواطن وضبط تأشيرات التعليم

أقرت الهيئة العامة للطيران المدني غرامة تصل إلى 25 ألف ريال إذا لم يراع الناقل أو مشغل المطارات أو مقدمو الخدمات الأرضية، احتياجات ذوي الشؤون الخاصة.

ووضعت الهيئة عبر مادتها التاسعة من اللائحة التنفيذية لحماية العملاء 10 اشتراطات أساسية لحماية العملاء المسافرين من ذوي الاحتياجات الخاصة ومنها بأنه لا يجوز للناقل الجوي أن يرفض إركاب العميل من ذوي الاحتياجات الخاصة بعد إصدار تذكرة مؤكدة الحجز له، وعلى الناقل الجوي بالتنسيق مع مشغلي المطارات، ومقدمي خدمات المناولة الأرضية ودون مقابل مراعاة احتياجات العملاء من ذوي الاحتياجات الخاصة، كل فيما يخصه، توفير الكراسي المتحركة والعلامات الإرشادية الواضحة في المطارات أثناء الصعود للطائرة والنزول منها. توفير خدمة الصعود إلى الطائرة والنزول منها من قبل شركات المناولة الأرضية.

على الناقل الجوي اتخاذ الإجراءات الكفيلة بإعلام ذوي الاحتياجات الخاصة وتحديداً في حال (فقدان البصر، أو الصمم) عن مواعيد الرحلات أو إلغائها أو تأخيرها أو تغييرها. تقديم الرعاية الخاصة التي يحتاجها العميل أثناء إلغاء أو تأخير الرحلات أو تغيير مسارها، إضافة إلى خدمات الرعاية والتعويضات المنصوص عليها. في حالة رفض إركاب العميل من ذوي الاحتياجات الخاصة فإن على الناقل الجوي تأمين أول رحلة مباشرة أو غير مباشرة مغادرة من المطار لجهة المقصد موافقة في موعدها للرحلة الأصلية. في حال عدم توفير الناقل الجوي الرحلة المناسبة للعميل من ذوي الاحتياجات الخاصة أو عدم التزامه بتوفير الخدمات اللازمة، تعويض بما يعادل 200 % من قيمة تذكرة السفر.

وخصصت الهيئة، حساباً لحماية العملاء في تويتر@Cp_GACA بالإضافة إلى الحساب الرئيسي للهيئة @ksagaca ورقم الهاتف 8001168888 لخدمة جميع المسافرين ومستخدمي مطارات المملكة.

الطيران المدني: غرامة 
لمهملي حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة

تواجه (سعود بن خالد) الملازم للعناية المركزة بمستشفى الأمير متعب بن عبدالعزيز في سكاكا مشكلة النقل إلى مركز طبي متخصص حيث تتطلب حالته ذلك حسب التقرير الذي صدر له موصياً بنقله في أسرع وقت ممكن. وأوضح ابنه أحمد أن والده زار طوارئ المستشفى منذ أكثر من أسبوعين وتم تنويمه ليلازم العناية المركزة منذ ذلك الوقت ولكونه يحتاج إلى طبيب متخصص حسب تقرير المستشفى فإنه مازال مع المعاناة التي زادها شلل الرعاش والسكر والضغط الذي يعاني منه.

حالة تنتظر الإجابة للعلاج

حصلت الجمعية السعودية لطب الأسنان على المركز الأول في تقييم أداء الجمعيات العلمية بجامعة الملك سعود، كما حقّقت جائزة الأداء المتميز كأفضل جمعية صحية حسب تقييم كفاءة أداء الجمعيات العلمية التي تجريها وكالة الجامعة والدراسات العليا ممثلة بإدارة الجمعيات العلمية. وعبّر الأستاذ الدكتور خليل بن إبراهيم العيسى رئيس مجلس إدارة الجمعية عن سعادته وفخره بهذا الإنجاز الذي يأتي تعزيزاً وتتويجاً لجهود الجمعية السعودية لطب الأسنان على المستويين المحلي والإقليمي مضيفاً "أن مجلس الإدارة الحالي بدأ خطوات عملية للتطوير الشامل في أعمال الجمعية ابتداءً بصياغة وتفعيل الخطة الاستراتيجية من أجل الارتقاء بالجمعية محلياً وعالمياً مما سينعكس على الارتقاء بمهنة طب الأسنان في المملكة العربية السعودية". جدير بالذكر أن الجمعية السعودية لطب الأسنان تحقق المركز الأول في تقييم الأداء المتميّز للجمعيات العلمية للمرة السابعة منذ استحداث الجائزة بإدارة الجمعيات العام 1431هـ.

أصدرت وزارة الداخلية أمس، بياناً بشأن تنفيذ حكم القتل تعزيراً بمهرب حبوب محظورة بمنطقة تبوك فيما يلي نصه:

قال الله تعالى: (إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ).

بفضل من الله تم القبض على المدعو أنور السيد عبدالمحسن البنا -مصري الجنسية- عند قيامه بتهريبه كمية من الحبوب المحظورة، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بما نسب له، وبإحالته إلى المحكمة صدر بحقه صك شرعي يقضي بثبوت ما نسب إليه شرعاً والحكم بقتله تعزيراً، وأيد الحكم من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العليا وصدر أمر ملكي يقضي بإنفاذ ما تقرر شرعاً.

وتم تنفيذ حكم القتل في الجاني أنور السيد البنا الثلاثاء 14 / 6 / 1440هـ في منطقة تبوك.

ووزارة الداخلية إذ تعلن ذلك لتؤكد للعموم حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- على محاربة المخدرات بأنواعها لما تسببه من أضرار جسيمة على الفرد والمجتمع وإيقاع أشد العقوبات على مرتكبيها مستمدة منهجها من شرع الله القويم، وهي تحذر في الوقت نفسه كل من يقدم على ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.

والله الهادي إلى سواء السبيل.

تنفيذ حكم القتل تعزيراً بمهرب حبوب محظورة في تبوك

أصدر برنامج جودة الحياة قراراً بتعيين الرئيس التنفيذي لقطاع التسويق والتواصل بمركز برنامج جودة الحياة، مزروع بن صلاح المزروع، متحدثًا رسميًا باسم البرنامج.

وتأتي هذه الخطوة لتعزيز مبدأ الشفافية وتسهيل الوصول إلى المعلومات المتعلقة ببرنامج جودة الحياة وتقدم تنفيذ مبادراته، التي تتجاوز 100 ويتولى المزروع مهمة التواصل مع وسائل الإعلام المحلية والعالمية، لتمثيل البرنامج إعلامياً، وتعزيز تواصله مع الجمهور المستهدف. مما يذكر أن برنامج جودة الحياة يعد أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030 الثلاثة عشر، الذي أطلقه مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية العام الماضي، ويُعنى بتحسين نمط حياة الفرد والأسرة وبناء مجتمع ينعم أفراده بأسلوب حياة متوازن.

كما يسهم تحقيق أهداف البرنامج في توليد العديد من الوظائف في المملكة، وتنويع النشاط الاقتصادي، وصولاً إلى إدراج مدن سعودية على قائمة أفضل المدن للعيش في العالم.

تعيين متحدث رسمي لبرنامج جودة الحياة

حصل الطالب وليد عبدالرحمن النومان على الماجستير في جامعة الملك سعود عن دور إذاعة القرآن الكريم في تعزيز الأمن الفكري لدى الجمهور السعودي. وتكونت لجنة المناقشة من الدكتور الحبيب بلقاسم مشرفا ومقررا والدكتور عادل المكينزي عضوا والدكتوره هالة برناط عضوا وقد أوصت اللجنة بطباعة الرسالة.

الماجستير للنومان

زار فريق خبراء الاعتماد الأميركي ACCET قهوة البديعة التاريخية في بلدة قفار بحائل وكان في استقبالهم إبراهيم البديعة الذي رحب بهم وتم تقديم الضيافة لهم مستمعين إلى شرح موجز عن تاريخ القهوة وقد أبدوا سرورهم بالزيارة وما شاهدوه من اهتمام ومحافظة على القهوة التاريخية. جدير بالذكر أن قهوة البديعة أسست عام 1202هـ، قبل أكثر من 235 عاماً، وتبلغ مساحتها 23م، وارتفاعها 9 أمتار.

وفد أميركي يزور قهوة البديعة في قفار

كرم مساعد الماضي محافظ الخرج بمكتبه في ديوان المحافظة، أمس المشرفة التربوية تركية بنت مريخان المطيري التي حازت على المركز الأول لجائزة التعليم للتميز في دورتها التاسعة (فئة المرشدة الطلابية) للعام الدراسي 1438/ 1439 هـ، مشيداً بهذا الإنجاز وقال إن ذلك يعد تشريفاً لجميع أبناء وبنات المحافظة متمنياً لها التوفيق والنجاح، وعبر مدير إدارة التعليم بالخرج د. خالد العتيبي خلال حضوره المناسبة عن شكره وتقديره لمحافظ الخرج على تكريمه للمشرفة، مضيفاً أن هذا يأتي في إطار رعايته واهتمامه الدائمين ومشاركته مناسبات تعليم الخرج طوال العام الدراسي وعنايته الدائمة بدعم مسيرة المتميزين والمتفوقين ليكونوا لبنات صالحة للارتقاء بهذا الوطن المعطاء.

محافظ الخرج يكرم الحائزة على جائزة التعليم للتميز

تفاعل الطفولة مع المسرح

يتجدد في مختلف المناسبات ( واس)

صورة 
وتعليق

الماضي: طبع الإبل مسابقة جماهيرية.. وسيتم استعراض 14 مشاركاً صباح يوم الخميس

تشهد صياهد جنوب الدهناء شمال شرق الرياض منافسة مزاين الإبل إضافة لتنظيم  أول عروض ركوب الثيران في منطقة الشرق الأوسط التي ستنطلق بالتزامن مع افتتاح فعاليات القرية الثقافية يوم الخميس القادم.

وكانت لجنة التحكيم قد حكمت جمال الأبل الشقح الفرديات يوم أمس الثلاثاء بمقر عروض الأبل بالصياهد ورغم هبوب عاصفة رملية قوية أثرت على مستوى الرؤيا فقد أنهت اللجنة بكل نجاح تحكيم الشقح. 

من جهة أخرى تنطلق منافسات طبع الإبل صباح غدٍ الخميس على ميدان مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل في نسخته الثالثة في الصياهد الجنوبية، وذلك من خلال استعراض 14 مشاركًا أمام خمسة من لجنة التحكيم؛ ليتأهل منهم ثمانية أشخاص لليوم النهائي يوم الجمعة، ليتم بعد ذلك اختيار الخمسة الأوائل منهم بتقييم كامل من اللجنة دون الاستعانة بتصويت الجماهير، كما حدث في التصفيات الأولى.

وأوضح فوزان الماضي المتحدث الرسمي لنادي الإبل وعضو مجلس الإدارة، أن مسابقة طبع الإبل تم تطويرها، وحدث ذلك بعد إرسال المقاطع على حساب النادي وطرحها لتصويت الجماهير، وبذلك أشركنا الجمهور المحب للطبع في التصويت، وحرصنا على تأهل 14 متسابقًا، يتنافسون في يومي الخميس والجمعة، ولكن في هذه المرحلة بتقييم كامل من لجنة التحكيم الذين تم اختيارهم نظراً لخبرتهم الكبيرة في هذا المجال، والطبع هو أفضل من يستأنس هذه الإبل ويطوعها بالصوت وتمشي معه في أضيق الأماكن، بالإضافة إلى درجة أنها تترك أعلافها وهي جائعة، وتذهب مع صاحبها؛ ولذلك نبع الاهتمام بها وتم عمل لها تلك المسابقة، وهي تعطي صورة جميلة للانقياد، والمسابقة لها جماهيرية كبيرة.

وأضاف الماضي: «سيكون موعدنا مع الجمهور الكريم يومي الخميس الساعة العاشرة صباحًا للمتأهلين الـ14 للمرحلة الأولى، يتأهل منهم ثمانية مشاركين ليوم الجمعة ليتم اختيار الخمسة الفائزين، والتي سيتخلل ذلك تداخل الإبل مع بعضها باتجاه معاكس، ويتم النظر للإبل التي ستخرج على نداء صاحبها قبل الأخرى، وبعض الصور الأخرى التي وضعتها لجنة التحكيم».

وتشهد النسخة الثالثة من مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل التي يشرف عليها نادي الإبل، تنظيمات جديدة للحد من المسيرات العشوائية ودخول الإبل المشاركة لميدان العرض.

ودشنت إدارة نادي الإبل في نسخة هذا العام ثلاث بوابات لدخول الإبل بعد أن كانت في النسخ الماضية بوابة واحدة فقط، لتلتقي مسارات البوابات الثلاث التي تم تشييدها بشكل هندسي على شكل قوس عند خيمة استقبال الملاك، التي تم تدشينها أيضًا هذا العام وسط خدمات ضيافة خاصة أثناء فحص إبل الملاك المشاركين من قبل الجهات التنظيمية؛ تمهيداً لدخولها ميادين العرض.

وساهمت البوابات الجديدة في تنظيم مسيرات الدخول، حيث أصبحت الإبل المشاركة تدخل مع الراعي الخاص بها عبر بوابة خاصة، فيما تكون المسيرات خارج السياج وسط متابعة أمنية لتنظيم عمليات الدخول والتفويج.

ويبدأ استقبال الملاك عبر لجان الاستقبال التي تسجل معلومات الإبل المشاركة ثم اللجان الطبية في وزارة البيئة والمياه والزراعة، ثم لجان فحص العبث التي تكشف أهلية المشاركة من عدمها قبل الدخول في أشوط المنافسة.

من جهة أخرى استعرضت لجنة التحكيم صباح اليوم الثلاثاء أشواط فرديات الجل في لون الشقح وسط تنافس أجمل الفرديات العائدة لاسماء الملاك المعروفين في هذا اللون، ولم تستبعد اللجان الطبية أخرى لخوض غمار التحكيم النهائية. واستقبلت لجان الدخول اليوم  فرديات الجل للون الحمر. 

وفي هذا الإطار استقبل ميدان سباقات الهجن في الصياهد الجنوبية شمال شرقي الرياض، المشاركين في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل الذي ينطلق غدًا الأربعاء، حيث بدأ المشاركون بتجهيز مطاياهم وتدريبها على أرض الميدان.

من جهته، أكد فيصل بن خالد بن حثلين أحد ملاك الهجن المشاركين في المهرجان، أنه بدأ في التدريبات في ميدان السباق، وقال: «الميدان كان على أعلى جاهزية، والهندسة المعمارية للميدان شيء نفتخر به؛ لأنه شيد بأيدٍ سعودية، ويعد الميدان من أفضل الأرضيات معالجة وتجهيزًا لسباقات الهجن»، مبينًا أن الطاقة الاستيعابية للميدان كافية جدًّا، والطاقم المعد ذو كفاة عالية، خاصة وقت الذروة، وأضاف: «التدريب وتجهيز الهجن في الميدان من العوامل الأساسية للمحافظة على اللياقة البدنية للهجن، والسباق يحتاج إلى تجهيز، خاصة حتى تكون الهجن في كامل جاهزيتها الفنية».

من جهة أخرى استبقت أمانة منطقة الرياض كثافة الحركة المرورية المتصاعدة في الصياهد الجنوبية للدهناء، وأجرت أعمال الصيانة للطرقات والمسارات المؤدية لمهرجان الملك عبدالعزيز للإبل منذ وقت مبكر. 

أوضح ذلك رئيس بلدية محافظة رماح المهندس بجاد بن شنار آل شرفي، مضيفا أن الأمانة عملت على تأمين الخدمات لمرتادي المهرجان ‏في مجالات النظافة وصحة البيئة، كما وفرت المسالخ المتنقلة وأزالت التعديات والمخيمات المخالفة. 

ولفت المهندس ابن شنار إلى أن بلدية محافظة رماح باشرت أعمالها منذ وقت مبكر قبل انطلاقة مهرجان وجائزة الملك عبدالعزيز للإبل، وذلك ضمن عملية مشتركة مع الجهات المشاركة، وبتوجيه من وزير الشؤون البلدية والقروية المكلّف الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، ومعالي أمين منطقة الرياض المهندس طارق بن عبدالعزيز الفارس، ومتابعة مستمرة من سعادة وكيل أمين منطقة الرياض لشؤون البلديات المهندس صالح بن عبدالعزيز المخضوب.

وأكد ابن شنار أن فرق العمل التابعة للبلدية والمكلفة في مهرجان جائزة الملك عبدالعزيز للإبل وبالمشاركة مع الإدارات المعنية في أمانة منطقة الرياض ووكالة الأمانة لشؤون البلديات، باشرت عملها على أكمل وجه في ظل ما يشهده المهرجان من إقبال منقطع النظير، ما يدل على مكانة المهرجان العالمية، مثمناً تعاون الجميع في سبيل تقديم الصورة المشرفة للمهرجان.

 من جانب أخر واصلت «صحة الرياض» جهودها في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل للتطعيم بلقاح الإنفلونزا، وذلك عبر تقديم التطعيم للزوار والمشاركين ومخالطي الإبل في المهرجان، وبلغ عدد من تم تطعيمهم نحو «1751» شخصا.

وأوضحت «صحة الرياض» أن فرق التطعيم موجودة في المواقع التابعة لها لتقديم خدمات التطعيم للزوار والمشاركين في المهرجان، ولمست فرق التطعيم تجاوبا كبيرا وإقبالا  من المخالطين من الفئات الأكثر تعرضا للإصابة.

وشددت «صحة الرياض» على ضرورة أخذ اللقاح لكل من: الأشخاص المصابين بأمراض الجهاز التنفسي المزمنة وأمراض القلب وأمراض الجهاز العصبي وأمراض الكبد المزمنة وأمراض الكلى والأورام ومرضى السكري وفقر الدم المنجلي، بأخذ اللقاح، والأشخاص الذين يعانون ضعف المناعة الوراثية أو المكتسبة والنساء الحوامل، والأطفال ممن أعمارهم تتجاوز 6 أشهر، وكبار السن والأشخاص المخالطين للفئات الأكثر عرضة للإصابة بمضاعفات المرض.

وفي الإطار نفسه، واصلت  فرق «صحة الرياض» للتوعية استهداف زوار المهرجان بالرسائل التوعوية.

وقامت فرق التوعية بتوزيع رسائل حول الأمراض التنفسية، والإنفلونزا وغيرها.

وأوضح المشرف الميداني على مشاركة «صحة الرياض» في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل الدكتور عصام بن سعد الغامدي، أن «صحة الرياض» تسعى لتوفير الرعاية الطبية للمشاركين في المهرجان وزواره طيلة فترة المهرجان، حيث تكون مشاركتها عبر مجمع عيادات داخل مقر المهرجان يعمل على مدار 24 ساعة، وتضم عيادة الفرز، والعيادة الوقائية، والعيادة العلاجية، والعيادة التنفسية بالإضافة إلى عيادة متنقلة للتعامل مع الحالات بشكل سريع.

وأبان د. الغامدي أنه تم تعزيز الخدمات الطبية للمهرجان عبر 3 مراكز صحية بالقرب من المهرجان وهي: مركز صحي رماح، ومركز صحي الحفنة، ومركز صحي الرمحية وجميعها تعمل على مدار 24 ساعة. 

ولفت د. الغامدي إلى أن مشاركة (الصحة) تشمل أيضًا مستشفى رماح العام بالقرب من مقر المهرجان، الذي يعمل على مدار 24 ساعة لاستقبال الحالات العلاجية طيلة فترة المهرجان.

ونوه د. الغامدي أن مشاركة (الصحة) في هذا المهرجان دعم له، وتفعيل لمفهوم الشراكة الاجتماعية، وحرص منها على الحفاظ على صحة وسلامة الجميع.

عروض الفرديات الشقح
مسابقة ركوب الثيران تنطلق الخميس

مزاين لنوادر الإبل.. وعروض لركوب الثيران الأول من نوعه في الشرق الأوسط

حقق مركز عبدالعزيز بن علي الشويعر للرعاية الصحية في جلاجل المركز الأول على مستوى مراكز الرعاية الصحية بالمملكة وذلك نظير مبادراته التطوعية المنفذه خلال العام 2018م.

وجاء التكريم من وزير الصحة د. توفيق بن فوزان الربيعة نظرا لمبادرة المركز بتطبيق الطبيب الزائر التطوعي، ومساهمته في تحقيق معايير منظمة الصحة العالمية في مجال الصحة والتي حصلت من خلالها جلاجل على شهادة اعتماد كثاني مدينة صحية يتم اعتمادها في المملكة من قبل منظمة الصحة العالمية، وكخامس مدينة في العالم خارج الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى العديد من المبادرات وخلق بيئة خصبة للتطوع من خلال المشاركة المجتمعية مع كافة القطاعات الحكومية والمؤسسات الخيرية والأهلية والقطاع الخاص والمشاركة في تفعيل برامج الصحة المدرسية وبرنامج الطب المنزلي.

وقد بدئ الحفل بكلمة المشرف على برنامج المشاركة المجتمعية بوزارة الصحة د. إبراهيم الحيدري تحدث فيها عن المبادرات في حملة تطوعي صحة 1 في نسخته الأولى قبل عام ونسخته الحالية تطوعي صحة 2.

وقال: تنوعت المبادرات وتزايدت الأرقام للمبادرات والمتطوعين المشاركين وعدد ساعات التطوع خلال 2018 ومساهمة وزارة الصحة في زيادة أعداد المتطوعين والمبادرات التطوعية في المملكة والذي يعد مؤشراً جيدا لتحقيق رؤية 2030 وأهدافها.

بعد ذلك تحدث راعي الحفل وزير الصحة د. الربيعة عن مفهوم التطوع وأهميته وزف خبرا لمنتسبي الوزارة أنه سيطلق قريباً بإذن الله مركز التطوع الصحي ويعد وحدة تُعنى بكل ما يتعلق بالتطوع الصحي ليحقق الاستدامة والأثر النوعي من جهود وعطاء المتطوعين، مبيناً أن حملة تطوعي صحة حققت أرقاما كبيرة ورائعة، حيث تجاوزت بفضل الله الرقم المستهدف بـ(35 %)، وشارك في يوم واحد أكثر من 40 ألف متطوع، والمنشآت المشاركة قرابة 800 منشأة صحية.

بعدها ‏استعرض مدير مركز عبدالعزيز الشويعر بجلاجل خالد العمران قصة نجاح لجهة حكومية طبقت تجربة برنامج الطبيب الزائر التطوعي، مشيداً بمتابعة الوزير الدائمة لأنشطة المركز وتوجيهاته وما يوليه من دعم واهتمام لكافة القطاعات الصحية، وكذلك بالدعم المستمر من مدير صحة الرياض د. ناصر الدواس والذي يشارك فيه بدوره كطبيب زائر متطوع، إضافة لدعم وتحفيز من رئيس مركز جلاجل م. عبدالله السويد ومتابعته الحثيثة للمركز بشكل عام.

كما تقدم العمران بالشكر للشيخ عبدالعزيز بن علي الشويعر صاحب فكرة برنامج الطبيب الزائر والداعم له والذي بدأت بعض المستشفيات والمراكز بالمملكة في مختلف المناطق بتطبيقها فسن سنة حسنة، إضافة لشكره للأطباء الزائرين والاستشاريين السعوديين والذين يعتبرون -بحسب حديثه- من أهم مقومات التميز وركيزة ثابتة لما يتحقق من نجاحات.

أثنى العمران على جهود فريق التمكين المجتمعي التطوعي بالمركز ولكافة القطاعات بجلاجل والمتعاونة مع المركز بما يعود بالنفع على الوطن والمواطن.

وزير الصحة يكرم «صحي جلاجل» بجائزة التميز للتطوع على مستوى المملكة

يطلق مركز المبادرات بمؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز «مسك الخيرية» في الرياض، يوم الثلاثاء 21 جمادى الآخرة 1440 الموافق 26 فبراير 2019، منتدى مسك للإعلام في دورته الأولى تحت شعار «التشجيع على الإبداع».

ويأتي انعقاد المنتدى، امتداداً لمبادرات المركز المتواصلة في تمكين الشباب والشابات السعوديين وتطوير مهاراتهم في مجالات الإعلام، حيث سيكونون على موعد مع خبراء وقادة بارزين من مختلف دول العالم للمشاركة في إثراء المنتدى.

ويهدف منتدى مسك للإعلام، الذي يركز على دور الإعلام ومنصاته في تغيير أساليب الحياة ونقل التجارب والأفكار وتعزيز التواصل؛ إلى استكشاف الفرص المتاحة أمام الشباب المبدع، والتفاعل المباشر مع المبتكرين والشخصيات المؤثرة على وسائل التواصل الاجتماعي، وتسريع نقل المهارات إلى الشباب الواعد.

ويعكس المنتدى ريادة المملكة العربية السعودية في الحوار العالمي حول مستقبل الإعلام من خلال تسليط الضوء على قصص النجاح، والحوار مع مطوري المحتوى الإعلامي، لخلق منصة تفاعلية تتيح للحضور التواصل المباشر مع خبراء الإعلام ومختصي الاتصال.

وحرص مركز المبادرات في مؤسسة مسك الخيرية على أن ينطلق المنتدى بشكل مختلف، ليصبح تجربة ثرية ترتكز على تعزيز قدرة الشباب السعودي على تحديد الفرص الجديدة في مجال الإعلام خصوصاً الإعلام الرقمي، وإيجاد مساحة تضمن تفاعل الشباب التفاعل مع مجتمع من الرواد البارزين ممن يخططون للمستقبل بشكل مختلف ويقترحون أفكاراً جديدة وجريئة.

وفي الوقت الذي يركز فيه مركز المبادرات في مسك الخيرية على تمكين الشباب السعودي في اقتصاد المعرفة، يؤمن بأن وسائل التواصل الاجتماعي تمثل فرصاً لريادي الأعمال لتحقيق النجاح على المستوى الوطني والعالمي.

ويتطلع المنتدى إلى ترسيخ القيم والمسؤولية تجاه صناعة المحتوى ومراعاة المتلقين باختلاف أعمارهم وأجناسهم وخلفياتهم التعليمية، بينما سيتناول العديد من الكلمات الرئيسة والجلسات الحوارية، التي سيتحدث من خلالها نحو 25 متحدثا حول عدد من الموضوعات التي تعزز التعليم المستمر في مجال الإعلام بشكل عام والاجتماعي منه بشكل خاص لإلهام الشباب، حيث سيتطرق المنتدى إلى تطوير المحتوى الإبداعي وأسلوب تداول القصص، وإمكانات تحسين الفرص التي يقدمها قطاع الإعلام، وكذلك تسخير قوة الإعلام الاجتماعي للمصلحة العامة.

يذكر أن المنتدى يعد امتداداً لملتقيي «مغردون» و «شوف» السنويين، اللذين أطلقهما مركز المبادرات في مسك الخيرية منذ عام 2013، حيث استكشفا إمكانات استخدام وسائل الإعلام الجديدة لإحداث أثر اجتماعي، وقدما لآلاف الشباب خلال خمس سنوات متتالية الإلهام والتحفيز والتشجيع على الإبداع من خلال مئات المتحدثين الملهمين الذين شاركوا أفكارهم ورؤاهم حول العديد من الموضوعات.

انطلاق منتدى مسك للإعلام في حوارات تفاعلية بين الرواد والشباب.. الثلاثاء المقبل

تنظم هيئة حقوق الإنسان اليوم الأربعاء بمدينة الرياض، ندوة عن «حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة» بالتعاون مع مكتب هيئة الأمم المتحدة ومشاركة عدد من الجهات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني والمختصين والمهتمين.

وتأتي هذه الندوة الموسعة بعد أن عقدت الهيئة ورشة عمل متخصصة جمعت فيها ممثلي ذوي الإعاقة ومؤسسات المجتمع المدني ذات العلاقة وعدد من أسر المعوقين وخبراء من المفوضية السامية لحقوق الإنسان، حيث وُقِف على الوسائل التي يجب على الجهات الحكومية والأهلية توفيرها لذوي الإعاقة من أجل التمتع بحقوقهم التي كفلتها الأنظمة المرعية في المملكة.

وتهدف الندوة إلى مناقشة نتائج الورشة والتعرف على خطط الجهات ذات العلاقة المستقبلية والتحديات التي تواجههم لتلبية احتياجات ذوي الإعاقة وتطوير الأنظمة بما يكفل رفع مستوى الخدمات وتوفير أعلى المعايير المطبقة عالميا لرعاية المعوقين، وكذلك تعزيز ونشر الوعي بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في المملكة بما يتوافق مع المعايير الدولية، والتعريف بالجهود الوطنية في هذا المجال.

وستتناول الندوة عبر 4 محاور الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، وواقع حقوقهم والخطط المستقبلية التي تقدمها الجهات المختصة في المجالات (الصحية والتعليمية والأمنية والعدلية والحق في التأهيل والتدريب والتوظيف)، وكذلك التحديات الحالية للأشخاص ذوي الإعاقة وآلية معالجتها وفق برامج وخطط التحول الوطني للجهات ذات العلاقة في ضوء رؤية المملكة 2030.

وسيناقش المحور الأول الذي ستتحدث فيه هيئة الأمم المتحدة وهيئة حقوق الإنسان، عن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وجهود المملكة في سياق الاتفاقية الدولية، فيما سيتحدث ممثلون لوزارات الصحة والتعليم والعدل والأمن العام في المحور الثاني بعنوان (حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة من منطلق الواقع والخطط المستقبلية التي تقدمها الجهات المختصة (الصحية والتعليمية والأمنية والعدلية) أما المحور الثالث للندوة والذي يأتي بعنوان (حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في التأهيل والتدريب والتوظيف) فسيتحدث فيه مختصون من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ووزارة الخدمة المدنية والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني.

فيما تستعرض الندوة في محورها الرابع (التحديات التي تواجه ذوي الإعاقة وآلية معالجتها وفق برامج وخطط التحول الوطني للجهات ذات العلاقة في ضوء رؤية المملكة العربية السعودية 2030)، والذي سيتحدث فيه مختصون من مؤسسات المجتمع المدني ذات الصلة بالإعاقة.

هيئة حقوق الإنسان تناقش الخدمات المقدمة للمعوقين

أكد محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد بن فهد الفهيد، أهمية التواصل البناء مع مختلف الجهات والمنصات الإعلامية لاطلاعهم على آخر المستجدات التي وصلت لها المؤسسة والأرقام الكبيرة ومعايير الجودة التي حققتها خلال الفترة الماضية، لتمكين أبناء وبنات الوطن من الفرص الوظيفية بعد تأهيلهم وتدريبهم على أعلى المستويات في عدة تخصصات يتطلبها سوق العمل.

جاء ذلك خلال لقائه في المؤسسة أمس بالرياض، عدد من أعضاء مجلس إدارة جمعية "إعلاميون".

وأوضح الفهيد أن المؤسسة وضعت ضمن أهدافها الاستراتيجية زيادة طاقتها الاستيعابية حيث وصلت أعداد المتدربين والمتدربات المستمرين هذا العام إلى أكثر من 200 ألف متدرب ومتدربة، كما أُتيحت عدة تخصصات نسائية بمختلف الكليات لتمكين المرأة من تحقيق متطلبات سوق العمل، وقدمت عدة برامج تدريبية موجهة للمجتمع من ضمنها برنامج أُتقن الهادف إلى تقديم برامج تدريبية قصيرة أفراد المجتمع كافة لإكسابهم عدة مهارات تمكنهم من المعرفة، ونشر ثقافة العمل التقني والمهني.

200 ألف متدرب ومتدربة في الكليات والمعاهد

أعربت رئيسة المجلس الوطني الاتحادي بدولة الإمارات العربية المتحدة د. أمل بنت عبدالله القبيسي عن اعتزاز المجلس الوطني الاتحادي بالمواقف المشرفة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، لما فيه خير ومصلحة شعوب مجلس التعاون الخليجي والشعوب العربية كافة ومن أجل نصرة القضايا العربية والإسلامية، وحرصه -حفظه الله- الدائم على تماسك ووحدة الصف والموقف والكلمة في مواجهة جميع التحديات.

جاء ذلك في كلمة ترحيبية خلال حضور رئيس مجلس الشورى الشيخ د. عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ والوفد المرافق له، جانباً من جلسة المجلس الوطني الاتحادي إبان الزيارة الرسمية التي يقوم بها لدولة الإمارات العربية المتحدة.

واستحضرت رئيسة المجلس الوطني الاتحادي علاقات البلدين الشقيقين قائلة: "تربطنا أخوة دم وأخوة نخوة وواجب، وهذا التحالف هو تحالف حق، وزئير أبطال، وإقدام شجعان، ورسالة حزم قوية لكل من يحاول العبث بأمننا المشترك، أو المساس بالأمن الجماعي ليس فحسب لدولتينا وإنما لمنظومة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية".

وأشادت خلال كلمتها بإنشاء "مجلس التنسيق الإماراتي السعودي" الذي أضفى الطابع المؤسسي على هذه العلاقات بالإضافة إلى كونه نافذة تفاعل مباشرة للتعامل مع القضايا الملحة وفق قواعد مدروسة، وأسس استراتيجية مما سيكون له بالغ الأثر وعظيم النتائج في بلوغ طموحات قيادتينا وشعبينا في تشييد صرح صلب.

وعبرت عن تقديرها لرئيس مجلس الشورى لجهوده في دعم وتعزيز العلاقات البرلمانية بين البلدين الشقيقين كما قدمت شكرها لمعالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ على تلبية الدعوة مؤكدةً أن هذه الزيارة تمثل رافداً معززاً للأطر الاستراتيجية للعلاقات الأخوية المتنامية بين البلدين والشعبين الشقيقين.

من جهة أخرى استقبل سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس مجلس الشورى الشيخ د. عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ بحضور رئيسة المجلس الوطني الاتحادي د. أمل عبد الله القبيسي وذلك في إطار زيارته الحالية لدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة.

وتم خلال الاستقبال بحث سبل تعزيز التعاون والتنسيق القائم بين المملكة ودولة الإمارات العربية المتحدة في كافة المجالات.

أعضاء الشورى في المجلس الوطني الاتحادي

المجلس الاتحادي الإماراتي: نعتز بمواقف الملك سلمان

استقبل سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، في مكتبه أمس، المشاركين في المسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لتلاوة القرآن الكريم وحفظه وتجويده في دورتها الحادية والعشرين بالرياض، وأعضاء لجنة التحكيم، يرافقهم الأمين العام للمسابقة سلمان بن عبدالعزيز الفهيد.

وفي مستهل اللقاء، أكد سماحته أن هذه المسابقة لها فضل كبير، ومنزلة عظيمة، فهي شحذ للهمم والعزائم، ورفع لمستوى حفظ كتاب الله، مثمناً جهود خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -وفقهما الله- لهذه الجائزة وإسهامهما ودعمهما ودعوتهما إلى حفظ كتاب الله، سائلا الله أن يكتب لهم نصيبا من ذلك.

كما نوه سماحته بجهود وزارة الشؤون الإسلامية في التنظيم والتنفيذ للمسابقة على خير وجه، سائلاً الله تعالى التوفيق والسداد لكل من أسهم في العناية بالمسابقة وخروجها في أفضل صورة، وفي مقدمتهم الوزير د. عبداللطيف آل الشيخ، مشيداً بما تميزت به هذه المسابقة في هذه الدورة، من استحداث فرع سادس لأبناء الجنود المرابطين في الحدود، تقديراً ووفاء لما يقدمونه من تضحيات في سبيل الدفاع عن الوطن، ومقدراته.

إثر ذلك اسمتع سماحته لعدد من قراءات المشاركين في الجائزة، في أفرعها الستة، وقدم عدداً من النصائح والتوجيهات لأبنائه المشاركين في هذه الجائزة، للعناية بالقرآن الكريم حفظاً وتعلماً وعملاً بما جاء في محكمه، سائلاً الله لهم مزيداً من التوفيق والسداد.

آل الشيخ يتوسط مسؤولي مسابقة الملك سلمان لتلاوة القرآن في دورتها 21

مفتي المملكة يستقبل المشاركين في جائزة الملك سلمان لتلاوة القرآن

ترأس محافظ شقراء عادل بن عبدالله البواردي اجتماعاً لقادة القطاعات الأمنية في المحافظة.

وجاء الاجتماع لدراسة عدد من الموضوعات التي تهم المواطنين في المحافظة ومراكزها وقد تم اتخاذ ما يلزم بشأنها من قرارات وتوصيات.

هذا وكان الاجتماع قد بدأ بكلمة ترحيبية للمحافظ رحب فيها بالحضور وبين الهدف من عقده، بعد ذلك تم استعراض جدول الأعمال الذي احتوى على عدد من النقاط التي رأى المجتمعون ضرورة مناقشتها لاتخاذ القرارات المناسبة بشأنها.

  هذا وفي ختام الاجتماع أكد محافظ شقراء على مديري القطاعات الأمنية ببذل المزيد من الجهد والتعاون المشترك فيما بينهم لخدمة الصالح العام في ظل الدعم الذي تلقاه الجهات الأمنية من القيادة الرشيدة، في سبيل تأمين الطمأنينة والأمان للمواطنين والمقيمين.

محافظ شقراء يترأس اجتماعاً للجهات الأمنية

عقدت اللجنة الإشرافية للحج والعمرة بهيئة الهلال الأحمر السعودي، برئاسة د. محمد بن عبدالله القاسم رئيس الهيئة اجتماعها الدوري في مقر الهيئة الرئيس بالرياض أول من أمس بحضور قيادات الهيئة، وذلك للاطلاع على الهيكل التنظيمي للهيئة واللجان الرئيسة ومهامها في موسم الحج للعام 1440هـ.

واعتمد رئيس الهيئة خلال الاجتماع الخطط العددية للجان والفرق والنطاقات بالإضافة إلى مناقشة المشروعات المتوقع افتتاحها لهذا العام في العاصمة المقدسة والمدينة المنورة، والاطلاع على التقارير التي أعدتها اللجنة من خلال الجولات الميدانية في المشاعر المقدسة للوقوف على سير العمل هناك.  

وناقشت اللجنة معايير المفاضلة للمشاركة في موسم الحج والعمرة لهذا العام، واستعرضت أبرز المقترحات والآراء لتطوير الخطة الإسعافية خلال الموسم الجديد والبناء على الإنجازات التي تحققت خلال السنوات الماضية. وفي الختام، قدم رئيس الهيئة شكره لأعضاء اللجان على العمل الذي يقومون به لتقديم أفضل الخدمات الإسعافية لضيوف الرحمن خلال موسمي الحج والعمرة، الأمر الذي يعكس تضافر الجهود وتكاتفها بدءًا من العاملين في الميدان وصولا إلى أعضاء اللجنة الذين لا يدخرون أي جهد لتحقيق تطلعات هذا الوطن تحت رؤية قيادتنا الرشيدة.

رئيس الهلال الأحمر يعتمد الخطط الإسعافية واللجان التشغيلية للحج

ثمن الخبراء الاقتصاديون الخطوة التي قامت بها الدولة إزاء زيادة التنمية في مناطق المملكة المختلفة، وعلى رأسها المشروع الكبير والمهم الذي دشنه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله-، والذي يتبنى رؤية تنموية لها أثر كبير على الاستثمار الاقتصادي والتنوع الثقافي والحضاري والاجتماعي، بتحويل جنوب عاصمة الرياض إلى بحيرات مائية ذات طابع حدائق وواحات غناء، وهو المشروع الذي توقع الاقتصاديون بأنه سيترك أثرا كبيرا على الحياة الاجتماعية والتنموية في العاصمة الرياض، مع إيجاد استثمارات بأيدٍ شبابية تقدم أفكارا جديدة، تعكس أسلوب الحياة الجديد الذي سيخرج من خلف مثل هذه المشروعات البيئية، التي ستقدم واجهة حضارية وعصرية تنموية مميزة.

بحيرات مائية وواحات خضراء تخلق بيئة ثقافية واجتماعية برؤية عصرية جديدة

تحويل الأفكار لواقع ملموس

يرى رئيس إدارة الخليج للبحوث والاستشارات الاقتصادية د. توفيق السويلم، بأن الأوساط الاقتصادية في المملكة، استقبلت الحدث المهم بإطلاق مشروعات تنموية في مدينة الرياض، وهي مشروعات ستكون لنا ولأجيالنا القادمة، وكانت متناغمة ومتعددة على جميع القطاعات الصحية والتربوية والخدمية والسياحية، ومنها أنسنت منطقة الرياض، أو تخديم بعض الفعاليات السياحية والإنسانية لمنطقة الرياض، ومنها المتحف والقضايا السياحية.

وتابع: نظرا لأن المواطنين يصرفون مئات المليارات في فترة الصيف لمدة ثلاثة أشهر، فإن هناك من الجهات الرسمية للاستثمار في الجانب السياحي، والتي سيسهم في عدم خروج هذه الأموال، مع إتاحة الفرصة للمجتمع السعودي أن يستمتع بوطنه، خاصة في الأيام العادية من السنة، ونظرا لوجود المدنية والتأثير الحضاري والاجتماعي، فالكثير من المشروعات السياحية أو المشروعات التي لها طابع اجتماعي، تسهم في مزيد من الترابط الأسري، ويستطيع الأب أن يخرج أسرته في مثل هذه الأماكن، بخلاف السابق التي لم يكن يستطيع أن يجد مثل هذه الإمكانيات موجودة، مرادفة للخدمات الطبية والتعليمية.

وبين د. السويلم أن الوقت قد حان لتحويل مثل هذه المشروعات من مجرد أفكار وطموحات إلى واقع تحقق برامج تنموية واقتصادية وترفيه وتسلية للمجتمع، على اعتبار أن هاجس التنمية الاقتصادية اليوم هو هاجس جميع القيادات والشعوب والمجتمعات لكل دول العالم، فجميع الهواجس الأخرى لها إدارات متخصصة كالتعليم والصحة، إلا هاجس التنمية هو ما يفكر به المسؤولون والمهتمون في قطاع التنمية، ولذلك فهو هاجس وطني، فنجد بأن هناك تسابقا بين الدول لإبراز قدراتها التنموية وتناغم مثل هذه المشروعات مع بعضها لبعض.

تحريك وتسريع الدورة الاقتصادية

وأشار رئيس إدارة الخليج للبحوث والاستشارات الاقتصادية، إلى أنه توجد في منطقة الرياض 20 محافظة، وكانت النظرة التقليدية سابقا وبداية الدول التنموية أن تكون المناطق الرئيسة بها كل الخدمات، ومنها الخدمات الصحية والسياحية والتربوية والجامعات، ولكن الواقع أن العالم المتطور والغربي، واليابان وشرق آسيا، يضعون الجامعات والأماكن التجارية خارج المدن، على اعتبار أن المدن لها شقان، شق منها تجاري أو حكومي أو عملي، والشق الثاني هو السكني، ولذلك فهناك توجه رسمي ومن عدة سنوات أن تتحول هذه المحافظات كنموذج لمناطق المملكة، وأن تحتوي على الجامعات والخدمات والسياحة، بشكل يؤهل للسكان بالاستمتاع بها.

وأضاف: قدراتنا المالية تؤهلنا لذلك وللتنقل بين مناطق المملكة، وهذا ما كان يحدث في طبيعة الحياة الماضية، والذي يولد الفرد في مكان، ويدرس في مكان، ويعمل في مكان، ومثل هذا التنوع التنموي في المناطق يساعد على خلق جيل يتكيف للعيش في عدة مناطق مختلفة، بشكل يمدهم بالتغيير الثقافي والحضاري والتربوي خارج مدينة الرياض.

وأوضح د. السويلم، أن المشروعات التنموية التي تطرحها الدول في ظل اقتصاد حر يحقق أضعاف استثماره، فإذا ما طرحت الدولة على سبيل المثال ملياراً في منطقة معينة، فإنها ستحرك الدور الاقتصادي والإسكان والمراكز الصحية والمدارس إلى عشرة أضعاف هذه الدورة، فمثل هذا المشروع بالإضافة إلى أنه تنموي، هو مشروع لتحريك وتسريع الدورة الاقتصادية، مبيناً أن مثل هذه المشروعات هي فرصة لتحقيق منشآت صغيرة تخدم هذه المنشآت، فيوجد في المملكة تقريبا مليونا سجل تجاري يديره الوافدون، فماذا لو أدارها أبناء الوطن، فيعملون في مثل هذه المرافق ويحققون فيها مكاسب مالية مهمة.

مشروعات لتحسين جودة الحياة

بدوره، يرى المستشار المالي والمصرفي فضل البوعينين، أن رؤية 2030 تدور حول تحسين جودة الحياة، فلا يمكن تحسين جودة الحياة إلا من خلال هذه المشروعات البيئة، التي تساعد على تشكيل منظومة بيئية متوافقة مع متطلبات السكان، فمدينة الرياض من المدن التي ينقصها مثل هذه المشروعات المهمة لسكانها، ولذلك فتحويل منطقة محددة إلى منطقة بيئية كبحيرات أو متنزهات وغير ذلك، يساعد كثيرا في إيجاد وجهات ترفيهية سياحية للمواطنين وللمقيمين في مدينة الرياض وما حولها، مبينا بأن كل مشروع تنموي ينبثق عنه مشروعات اقتصادية مختلفة، وبالتالي مثل هذه المواقع ستفتح آفاقا لكل من لديه مساهمات في قطاع السياحة أو قطاع الترفيه، بما يساعد على إيجاد فرص استثمارية صغيرة ومتوسطة، بالإضافة إلى ما ينتج عن مثل هذه الفرص الاستثمارية من خلق وظائف للمواطنين، ولذلك فعندما تستكمل البنى التحتية ويضاف إليها المرافق البيئية، فذلك يعني جذبا أكبر للاستثمارات خاصة الاستثمارات ذات البعد السياحي الترفيهي.

ولم يتوقع البوعينين أن تجتذب هذه المنطقة في جنوب الرياض استثمارات خارجية، لأن الموقع الذي نتحدث عنه بمساحة 325 ألف متر، لأن الاستثمارات الأجنبية هي استثمارات ذات عمق وحجم كبير، ولذلك فهي تفضل أن تستثمر في المواقع السياحية والترفيهية والبيئية الكبرى، كما يحدث في مشروع القدية الذي يستوعب العديد من الاستثمارات الأجنبية الكبرى.

إعادة التوازن بين الشمال والجنوب

وأوضح البوعينين أن هناك ثلاثة أسباب رئيسة في اختيار جنوب الرياض لإقامة مثل هذا المشروع البيئي المهم، الأول منها: أن الموقع يمثل بيئة حاضنة لمثل هذه المشروعات البيئة، ثانيا: في مدينة الرياض هناك نزوح نحو الشمال وهناك تهميش لبعض أحياء الجنوب، فخلق مثل هذه المشروعات التنموية قد تعيد التوازن بين الشمال والجنوب، وبالتالي هذه نظرة استراتيجية تنموية لتحقيق التوازن بين مناطق الرياض وبين جهات الرياض الأربع دون تفضيل لإحداها على الأخرى، وهذا يساعد على عدم تركز السكان في جانب وترك جانب آخر، ثالثا: بعد بيئي صرف، فكلما كانت المشروعات البيئة في مناطق مختلفة كان ذلك أدعى لتوفير الوجهات البيئة المناسبة للمواطنين وانعكاسها على البيئة.

«جنوب الرياض».. واجهة سياحية مقبلة برؤية مختلفة

ذكر رئيس دار الدراسات الاقتصادية د. عبدالعزيز داغستاني، أن المشروعات التنموية العملاقة التي دشن تأسيسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- في العاصمة الرياض، ستسهم في رفع كفاءة البنية التحتية لها وتعزز الاستثمارات الحالية والمنتظرة، والتي ستزيد من قدرتها الاستيعابية لتقود قاطرة رؤية 2030.

ووصف د. عبدالعزيز قطاع النقل والطرق بأنه يمثل عصب البنية التحتية التي ستخدم القطاعات الإنتاجية وتمثل قيمة مضاعفة تنعكس بالضرورة على القدرة التنافسية لمدينة الرياض والتي تعد حالياً ركيزة اقتصادية مهمة، مؤكداً بأنها هذه المشروعات العملاقة ستسهم في فرص استثمارية محلية وأجنبية تعزز بالضرورة الانطلاقة المنتظرة لكافة استحقاقات المرحلة التنموية المقبلة.بدوره، بين المستشار الاقتصادي سليمان العساف، أن المملكة وكما هو معلوم شبه قارة، ومنطقة الرياض منطقة ضخمة جداً، مئات الآلاف من الكيلومترات مترامية الأطراف بها، ومع الأسف، لا توجد أي وسائل نقل أخرى سوى الاعتماد على السيارات الخاصة، ولكن مع مشروعات قطاع الطرق والنقل، سيكون هناك مشروع النقل العام، والذي سيخفف على كاهل الطرق، وسيقلل من الضغط على البنية التحتية، وبالتالي سنتجنب الحوادث، وستطيل في عمر الطرق، وتجعل الأمور أسهل بكثير. وشدد العساف، أن الجاذبية لن تقتصر على مدينة الرياض فقط، مع هذه المشروعات التي دشنها مليكنا -أيده الله ورعاه-، بل ستكون هناك مناطق أخرى تجذب المواطن السعودي للعيش بها، فالحكومة السعودية تسعى لأن تجعل كل المناطق السعودية جاذبة للسكن والعمل والتعليم، بجانب أن يكون لديها خدمات صحية راقية، ووسائل نقل مهيأة، إذ تشتكي العاصمة من الضغط والكثافة والهجرة، فنحن نريد أن يكون هناك هجرة عكسية من مدينة الرياض إلى المحافظات التابعة لمنطقة الرياض، وذلك سيتحقق مع إقامة هذه المشروعات للمحافظات التابعة لها، مما سيخلق هجرة معاكسة، حيث إن مدينة الرياض تستقطب سنوياً حوالي 3.4 %، وبالطبع هذا عدد ضخم جداً ونسبة مرتفعة، وبالتالي يثقل كاهل هذه المدينة.

ومن ناحيته، أكد أستاذ إدارة التعليم العالي وتخطيطه بجامعة الملك خالد أ. د. علي بن ناصر السلاطين، على شمولية المشروعات التنموية التي دشنها الملك سلمان مؤخرا، كما سيكون لها أثرها الإيجابي في جميع القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والتعليمية في الرياض. وقال: «المتأمل في تلك المشروعات العملاقة التي دشنها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، يلاحظ أنها مشروعات تمثل توجهات استراتيجية ضخمة، كما ستعطي قفزات هائلة في الاقتصاد الوطني وفق منظور مستقبلي مدروس، فقد تم تدشين 1281 مشروعاً تنموياً تطويرياً في مختلف برامج التنمية موجهة إلى الاستدامة في عدد من القطاعات التعليمية والصحية والمرافق العامة وشبكات الصرف والإسكان والنقل وتطوير المطارات وغيرها».

وأضاف د. السلاطين: هذه المشروعات ستنعكس إيجابا على تنوع برامج التنمية والأخذ بالتنمية المستدامة التي يؤكد عليه عصر واقتصاد المعرفة، وتزداد جوهرية وأهمية هذه المشروعات في أنها موجهة للاهتمام والتطوير للمورد البشري الذي هو عنصر ارتكاز التنمية، مما سيعكس سعادة ورفاهية مؤسسية وتنظيمية للمواطنين في القطاع الخاص أو العام مما يحقق التميز في الأداء والإنتاجية، كما سيساعد على استثمار القدرات البشرية سواء كانت ظاهرة أو كامنة، وسيسهم في الارتقاء بقيم الحب المهني والقيادي والتنظيمي في ظل قيادة راعية موفقة تعمل ليلا ونهارا من أجل تقديم نموذج عالمي في الرقي والتطور الشامل.

وتابع: لعله من المناسب الإشارة إلى أهمية تحمل كل دوره في هذا التوجه الشامل ويزداد دور القيادات المؤسسية في الاستفادة من هذه البرامج والمشروعات، والإسهام بكل الإمكانات التي تحفز وتدفع إلى الأمام.

سليمان العساف
د. عبدالعزيز داغستاني
د. علي السلاطين

«النقل والطرق».. عصب البنية التحتية للرياض

دشن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله-، مشروعات عملاقة في العاصمة الرياض، منها متحف الحرمين، الذي يأتي تأكيدا على اعتزاز المملكة بالحضارات الإنسانية، والعصور المتعاقبة التي تأسس عليها كيان المملكة من قبل الميلاد حتى العهد الزاهد الميمون. وتضمنت «رؤية 2030» تأسيس متحف إسلامي يبنى وفق أرقى المعايير العالمية، ويعتمد أحدث الوسائل في الجمع والحفظ والعرض والتوثيق، ليكون مقصداً للسعوديين ولزوار المملكة؛ للوقوف على التاريخ العريق، والتواصل مع حضارة الأسلاف. وأشاد عضو الجمعية السعودية للاقتصاد د. عبدالله المغلوث، بتأسيس المتحف الإسلامي، الذي سيأخذ زواره في رحلة متكاملة عبر عهود الحضارة الإسلامية المختلفة، التي انتشرت في بقاع العالم، بشكل عصري وتفاعلي، وباستخدام التقنيات المتقدّمة، وسيضمّ أقساما للعلوم والعلماء المسلمين والفكر والثقافة الإسلامية، ومكتبة ومركز أبحاث على مستوى عالمي.

وقال إن المتحف سيقصده السائحون والزوار للمملكة والرياض، وسيبرز معالم وتاريخ وتراث المملكة، وسينقلها إلى عالم أهم المتاحف في العالم، وسيوفر فرصا وظيفية لأبناء وبنات بلدنا.

بدوره، أضاف المحلل الاقتصادي د. عبدالعزيز داغستاني، أن إنشاء أكبر متحف إسلامي في العاصمة الرياض يجسد مكانة المملكة كمركز أصيل للعالم الإسلامي، ويعزز دورها في إبراز التاريخ والتراث الإسلامي، الذي بدأ من هذه الأرض المباركة، ويأتي إنشاء هذا المتحف في إطار مشروعات تنموية متكاملة، تتمحور حول الإنسان الذي يشكل عصب رؤية المملكة 2030. وأشار د. محمد القحطاني، إلى أن توجه المملكة ما هو إلا قدوة للعالم العربي والإسلامي، بما تتميز به باحتضانها للحرمين الشريفين، وهي بلد الأنبياء والرسل والصحابة، فبالتالي لن يكون هناك انتظار، وإنشاء المتحف الإسلامي يعكس الثقافة الحقيقية من دون زيف ولا تصنع، سيعكس الحضارة الحقيقية للإسلام العدل المتسامح، الذي يفتح المجال لجميع الأطياف، وهذا المتحف بوابة لفهم الثقافة الإسلامية على أصولها، وهي نقلة نوعية بوجود كتب تعاد ترجمتها، وجميع ما لدينا من ممتلكات يعكس سماحة الدين الإسلامي وآلية التعايش مع كل الديانات.

وأضاف أن هذا المتحف من أفضل المشروعات التي ستصبح مزارا للسياح، وهذا توجه البلد الآن للسياحة الثقافية كما هو في العلا، وإبرز أن الشعوب لديها شغف وحب للتعرف على ثقافات البلاد، فهذا المتحف سيكون مركز إشراق لثقافتنا المحمدية، وهذا سيسهم في احتضان الآخرين والتقرب إلى ثقافتنا أكثر وأكثر.

كما ذكر المحلل الاقتصادي سليمان العساف، أن المملكة مهبط الوحي وفيها قبلة المسلمين، ولا يجوز أن تكون السعودية بهذا الحجم ومحط الأنظار ولا يوجد بها متحف متخصص بتاريخ الإسلام والمسلمين منذ أكثر من أربعة عشر قرنا، ووضع حجر الأساس يدل على أن المملكة تفكر، ووضع حجر الأساس لمتحف يوضح تاريخ المسلمين والتاريخ الحقيقي غير المغلوط، سيشمل جميع الحقب التاريخية التي مر بها الإسلام، منذ بداية محمد صلى الله عليه وسلم إلى عصرنا الحاضر، سيكون هذا المتحف مزاراً مهماً إلى المملكة وتحسين جودة التاريخ الإسلامي.

«المتحف الإسلامي».. رحلة متكاملة عبر عهود الحضارة الإسلامية

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله -، رعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، أمس، الحفل الختامي للمسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود لتلاوة القرآن الكريم وحفظه وتجويده للبنين والبنات، في دورتها الـ»21»، وذلك في فندق الريتز كارلتون بمدينة الرياض.

وقال سمو أمير منطقة الرياض في تصريح صحفي بهذه المناسبة :» شرف لي أن أحضر هذه المسابقة القرآنية العظيمة نيابة عن سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - ولدينا القناعة جميعاً التي ورثناها من أباءنا وأجدادنا بأن هذه البلاد لا تقوم إلا بالقرآن وستكون قوية بالقرآن وتواصل مسيرتها بالقرآن لا تخشى أحداً إلا الله - عز وجل -، وأتمنى للجميع التوفيق ولوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد التوفيق ومواصلة المسيرة إلى المستوى الذي ننشده جميعاً ولمعالي الوزير ولزملائه الكرام في الوزارة والقائمين على هذه المسابقة الشكر والتقدير أن يواصلوا مسيرتهم في المستوى اللائق.

وأكد الأمير فيصل بن بندر أنه لا يمكن لأحد أن ينخرط في مجال القرآن إلا يحفظه رب العالمين مما يحيط بهم من شرور؛ وهم أيضاً يقومون بهذا الدور لحفظ هؤلاء الشباب في مسيرتهم وسيكون عملهم إن شاء الله مقدراً عن رب العزة والجلال وعند كل إنسان مسلم يحترم القرآن ويفضل القرآن ويدعم القرآن. وأشاد سمو الأمير فيصل بن بندر بأبناء المرابطين في الحد الجنوبي والاهتمام بهم في هذه الوزارة، وقال: فكرة رائعة جداً إبرازهم في هذا المساء ويقدر لمعالي الوزير هذا الدور الكبير الذي قام به.

وأضاف سمو أمير منطقة الرياض في ختام تصريحه: نحن قدوتنا الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ونسير على خطاه والجميع يجب أن يقفون وراءه ويسيرون ويتمثلون هذه الخطى الشريفة المؤكدة لمنهج البلاد على منهج الدين الحنيف إن شاء الله.

وكان الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة قد بدئ بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى الأمين العام لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية الشيخ سلمان بن عبدالعزيز الفهيد، كلمة عبر فيها عن سعادته بتشريف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض لهذا الحفل المبارك الذي يكرم فيه هذا الشباب الواعد، أمل الأمة والوطن، ومستقبلها المشرق.. داعياً الله تعالى أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، ويجزل لهم الأجر والمثوبة على اهتمامهم ودعمهم لهذه المسابقة.

وقال: نحتفل هذه الليلة باختتام الدورة الحادية والعشرين لجائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لتلاوة القرآن الكريم وحفظه وتجويده، حيث أمضينا ستة أشهر في تصفياتٍ على مستوى مناطق ومحافظات المملكة، وتأهل المتميزون منهم للتصفيات النهائية، وها نحن اليوم نعلن النتائج ونقطف الثمار لتبدأ بعدها مرحلة تمثيل المملكة في المسابقات العالمية، منوهاً باستحداث فرع خاص في المسابقة لأبناء المرابطين على الحد الجنوبي تقديراً لمكانتهم العالية التي يحظون بها في هذه البلاد المباركة.

وأعرب الشيخ سلمان الفهيد في ختام كلمته، عن شكره وتقديره لسمو أمير منطقة الرياض لحضوره وتكريمه لأبنائه حفظة كتاب الله، كما قدم شكره لمعالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد على تذليل المصاعب، وتقديم الدعم والتوجيه، والعناية بالمتسابقين والمتسابقات.

تتويج الفائزين بجائزة خادم الحرمين لتلاوة القرآن الكريم

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض وفدًا من مدينة الملك سعود الطبية، يتقدمهم المدير العام التنفيذي د. أحمد العنزي.

واطلع سمو أمير منطقة الرياض خلال الاستقبال على عرض للمشروعات التطويرية للمدينة الطبية، حيث استمع تفصيليًا عن المشروعات والمراحل التي تمر بها، وما ستحدثه من نقلة كبيرة في مجال الرعاية الصحية، وثمن سموه الجهود المبذولة في سبيل التطوير والتقدم، متمنيًا التوفيق والنجاح لهم.

من جهته أعرب د. العنزي عن بالغ شكره وتقديره لسمو أمير منطقة الرياض على دعمه وتشجيعه للمدينة الطبية، وللقطاع الصحي بشكل عام، داعيًا الله عز وجل التوفيق للقيادة الرشيدة لتحقيق الإنجازات في مختلف القطاعات. حضر اللقاء وكيل إمارة منطقة الرياض المساعد للشؤون التنموية سعود بن عبدالعزيز العريفي.

من جهة أخرى يرعى سمو أمير منطقة الرياض الرئيس الفخري لجمعية حركية مساء اليوم الزواج الجماعي التاسع لذوي الإعاقة الحركية، وذلك بفندق الإنتركونتننتال بالرياض.

وعبر رئيس مجلس إدارة الجمعية م. ناصر المطوع عن سعادته بتشريف سموه للمناسبة مشيراً إلى أنّ هذا الزواج يأتي ضمن منظومة من الخدمات التي تقدمها الجمعية لذوي الإعاقة الحركية، حيث تعتزم تزويج قرابة (90 شاباً وفتاةً) هذا العام متكفلة بإقامة الحفل للجميع والإقامة في فنادق لمدة ثلاثة أيام، مع إعانات نقدية وهدايا وأجهزة منزلية ودورات تأهيلية للمقبلين على الزواج وإلحاقهم بالبرامج العلاجية اللازمة.

وأشار إلى أن هذه المناسبة تأتي ضمن المناسبات والإنجازات التي تحققها الجمعية في سياق رسالتها الإِنسانية الطموحة امتدادًا للدعم الكبير والاهتمام الذي تجده من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وحكومتنا الرشيدة، إضافة للدعم والتشجيع المتواصل من رجال الأعمال والمحسنين ومن عامة المواطنين، معبراً باسم الجمعية عن جزيل شكره وعرفانه لكل من ساهم في دعم برنامج الزواج الجماعي.

الأمير فيصل بن بندر مستمعاً لشرح عن المشروعات التطويرية

أمير الرياض يتابع مشروعات «الملك سعود الطبية»

زار صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض، مساء أمس، محافظة الغاط في إطار زيارات سموه لمحافظات المنطقة. وكان في استقباله لدى وصوله معالي نائب وزير الشؤون الإسلامية لشؤون المساجد والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري ومحافظ الغاط منصور بن سعد السديري ومسؤولو المحافظة.

والتقى سمو نائب أمير الرياض أهالي الغاط ورؤساء المراكز والمسؤولين المدنيين والعسكريين.

وأكد سموه في كلمة له على توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله - على تلمس احتياجات المواطنين والتواصل المباشر معهم والوقوف على احتياجاتهم وطلباتهم، مؤكدًا سموه على متابعة واهتمام صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بكل أمر يخدم المحافظة ويسعى لتطويرها وازدهارها.

وألقى محافظ الغاط كلمة بهذه المناسبة رحب فيها بسمو نائب أمير منطقة الرياض والوفد المرافق له، معربًا عن بالغ سعادة الجميع بهذه الزيارة وعظيم الامتنان باللفتة الكريمة من سمو أمير منطقة الرياض وسمو نائبه على المتابعة والاهتمام.

كما عبر الأهالي في كلمة لهم بهذه المناسبة عن سعادتهم بزيارة سمو نائب أمير الرياض وتلمسه لاحتياجات المواطنين وأثر ذلك على الجميع.

عقب ذلك ألقيت عدد من القصائد الشعرية ثم تسلم الأمير محمد بن عبدالرحمن درعًا تذكاريًا بهذه المناسبة من محافظ الغاط.

وتفقد سمو الأمير محمد بن عبدالرحمن عددًا من المواقع بالمحافظة منها الإدارة العامة للتعليم بالمحافظة ومراكز الدفاع المدني والشرطة، كما زار سموه عددًا من المواقع الثقافية والتراثية في المحافظة منها دار الرحمانية ومتحف الغاط التراثي.

وشملت جولة سموه زيارة عدد من الأعيان في منازلهم.

الأمير محمد بن عبدالرحمن خلال الزيارة

نائب أمير الرياض يتلمس احتياجات المواطنين في الغاط

أدى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بعد صلاة العصر أمس، صلاة الميت على صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن فيصل بن تركي (الأول) بن عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله- وذلك في جامع الإمام تركي بن عبدالله بمدينة الرياض.

وأدى الصلاة مع سموه صاحب السمو الأمير فيصل بن عبدالعزيز بن فيصل، وصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن سعود بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير تركي الفيصل وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالرحمن بن عبدالله الفيصل وصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن سعود بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن سعد بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سعد بن عبدالعزيز وصاحب السمو الأمير نواف بن محمد بن عبدالله بن عبدالرحمن وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي الأمير سطام بن سعود بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للفضاء وعدد من أصحاب السمو الأمراء.

كما أدى الصلاة سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ وأبناء الفقيد أصحاب السمو الأمراء (فيصل، وطلال، وخالد، وعبدالعزيز) وعدد من كبار المسؤولين وجمع من المواطنين.

أمير الرياض يؤدي الصلاة على عبدالله بن فيصل بن تركي

نقل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض، تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظهما الله- لأسرة الشهيد الجندي أول عبدالرحمن بن عبدالله مجرشي -رحمه الله- الذي استشهد في ميدان الشرف والعزة بالحد الجنوبي دفاعاً عن الدين والوطن.

وكان سمو نائب أمير منطقة الرياض قد أدى صلاة الميت على الشهيد عقب صلاة العصر أمس، وكبار ضباط بالحرس الوطني.

وأعرب الأمير محمد بن عبدالرحمن لذوي الفقيد عن بالغ عزائه في فقيد الوطن، مؤكداً ما يتحلى به رجال الأمن كافة من شجاعة وبسالة في الذود عن حمى هذا الوطن الغالي سائلاً المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويتقبلهم مع الشهداء، وأن يلهمهم الصبر والسلوان.

من جهتهم، رفع ذوو الشهيد الشكر لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ولسمو نائب أمير منطقة الرياض على تعازيهم ومشاعرهم، سائلين الله أن يحفظ هذه البلاد وأن يديم عليها أمنها وأمانها في ظل قيادتها الرشيدة.

محمد بن عبدالرحمن ينقل تعازي القيادة للشهيد مجرشي
المزيد