إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
4 رجب 1441 هـ

جريدة الرياض >> أخبار إقتصادية

أفاد البرنامج الوطني لمكافحة التستر بأن مطلع أبريل القادم سيشهد بدء المرحلة الثالثة من مبادرة إلزام المتاجر بتوفير وسائل الدفع الإلكتروني.

وأوضح أن المرحلة الثالثة موجهة نحو أنشطة الخدمات الشخصية.

وأشار البرنامج إلى أن أنشطة الخدمات الشخصية تشمل محلات: الحلاقة، والصالونات النسائية، ومغاسل الملابس.

إلزام محلات الحلاقة والمشاغل والمغاسل بتوفير وسائل الدفع الإلكتروني ابتداءً من أبريل

تطلق غرفة الرياض ممثلة باللجنة العقارية وبالتعاون مع المعهد العقاري السعودي " البرنامج التدريبي المجاني في قطاع العقار" والذي يهدف لتدريب (1000) شاباً وشابة من الباحثين عن عمل، وذلك خلال الفترة من 1-4 مارس المقبل، من الساعة 4 مساءً حتى 8 مساءً، بمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وأوضح عضو مجلس الإدارة رئيس اللجنة العقارية عايض الوبري أن البرنامج يغطي عدد من المجالات الهامة التي يحتاجها قطاع العقار ويشمل إدارة المرافق، والوساطة العقارية، واتحاد الملاك، والتسويق العقاري، مشيراً أن المتدربين وبعد تأهيلهم وتخرجهم من البرنامج فأمامهم مساحات رحبة للانخراط في قطاع العقار الذي يعد من أكثر الأسواق تأثيرا اقتصاديا واجتماعيا.

وأضاف أن البرنامج يأتي في اطار اهتمام الغرفة في تنمية وتطوير قدرات الموارد البشرية الوطنية وتأهيلها لتولي الوظائف النوعية المتاحة في القطاع .

وأكد إن هذه المبادرة تأتي انطلاقاً من مسؤولية القطاع الخاص وتعزيزاً لدوره ضمن جهود الغرفة التدريبية لتناول كافة التخصصات التي يحتاجها سوق العمل وتنمية المهارات الوظيفية المتخصصة لطالبي العمل والمساعدة في تلبية احتياجات القطاع العقاري من الكفاءات الوطنية.

عقارية غرفة الرياض تطلق برنامج مجاني لتدريب 1000 شاب وشابة

رفع معالي وزير الاستثمارالمهندس خالد بن عبد العزيز الفالح الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله –، على الثقة الملكية بتعيينه وزيراً للاستثمار، سائلا الله التوفيق والنجاح، وتحقيق تطلعات القيادة وجذب الاستثمارات النوعية المسهمة في تحقيق رؤية المملكة 2030.

وقال معاليه في تصريح بهذه المناسبة :" إن قرار القيادة باستحداث وزارة الاستثمار يجسد طموح الدولة نحو تعظيم العائد الاقتصادي من المزايا والفرص النوعية التي يزخر بها الوطن، التي من شأنها تعزيز موقع المملكة كوجهة استثمارية رائدة عالمياً، وأن وزارة الاستثمار ستعمل مع شركائها من القطاعين الحكومي والخاص على تسويق مزايا الاستثمار في مناطق المملكة المختلفة والقطاعات الاقتصادية كافة، والعمل على دعم المستثمرين السعوديين وتنمية الاستثمارات القائمة وجذب كبرى الشركات العالمية الرائدة من خلال الفرص الواعدة في عدد من القطاعات المستهدفة، إضافة إلى الاستمرار في تحسين البيئة الاستثمارية في المملكة وجعلها أكثر جاذبية والعمل على تنفيذ العديد من الإصلاحات لخدمة بيئة الأعمال في المملكة، ورفع تنافسيتها بين دول العالم، بما يتوافق مع أهداف وطموحات رؤية المملكة 2030".

وأكد معاليه أن هذه الثقة الملكية الكريمة تتطلب العمل والإخلاص من مختلف الشركاء لتحقيق الآمال والتطلعات لتعزيز مكانة المملكة وبيئتها الاستثمارية، والإسهام في استقطاب الاستثمارات النوعية، والعمل على توطين التقنية ونقل الخبرات، سعياً نحو تنويع القاعدة الإنتاجية، بما يحقق القيمة المضافة للاقتصاد السعودي وفرص العمل للمواطنين.

وفي ختام تصريحه دعا المهندس الفالح، الله عز وجل أن يسدد خطا قيادتنا الحكيمة، ويديم على المملكة أمنها واستقرارها.

الفالح:  قرار القيادة باستحداث وزارة الاستثمار يجسد طموح الدولة نحو تعظيم العائد الاقتصادي

دشنت وزارة السياحة هويتها الجديدة، التي تستلهم من خلال خطوطها وألوانها الحيوية، لون علم المملكة، وتستحضر خريطتها التي تمتد شمالا وجنوبا وشرقا وغربا، في إشارة إلى الثراء والتنوع السياحي والتراثي الحضاري الذي تتمتع به المملكة، مع ربط ذلك بتجربة الزائر الذي يتنقّل بين وجهات المملكة السياحية، متلمسا قيم الحفاوة والترحاب والضيافة التي يتمتع بها شعب المملكة.

الهوية الجديدة تتمازج مع شعار أهلا بالعالم الذي جاء متزامنا مع فتح التأشيرة السياحية للزوار من مختلف أرجاء العالم، مع منح مواطني 49 بلدا إمكانية الدخول إلى المملكة من خلال المنصة الإلكترونية أو عند الوصول، وهذا الأمر يسري أيضا على من يحملون تأشيرة الشينقن والتأشيرة الأمريكية وتأشيرة دخول المملكة المتحدة، شريطة أن يكونوا قد استخدموا هذه التأشيرة في الوصول إلى هذه الدول أولا، مع ضرورة استخدام ناقل جوي وطني في الدخول إلى المملكة حيث يمكنهم الحصول على التأشيرة عند الوصول ، وقد أصدر أكثر من 400 ألف تأشيرة سياحية حتى الآن.

وتأتي الهوية لتعزز توجه وزارة السياحة لتحقيق مستهدفات الإستراتيجية الوطنية للسياحة التي تضمنت إسهام القطاع في الدخل المحلي بنسبة 10% إضافة إلى توفير مليون وظيفة جديدة، وتحقيق مئة مليون زيارة بحلول عام 2030.

وزارة السياحة تدشن هويتها الجديدة

بلغ الريال الإيراني أضعف مستوياته في عام مقابل الدولار اليوم الأربعاء، إذ دفعت زيادة حادة في عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا إلى غلق أغلب حدود البلاد، مما يهدد الصادرات غير النفطية التي تشكل شريان الحياة الرئيسي لاقتصادها.

وبحسب موقع بونباست.كوم لأسعار الصرف والذي يتابع السوق الحرة، جرى اليوم عرض الدولار عند مستوى مرتفع بلغ 158 ألفا و500 ريال، بينما يبلغ سعره الرسمي 42 ألف ريال، بما ينطوي على تراجع عشرة بالمئة للعملة عنها قبل أسبوع.

ارتفع عدد وفيات إيران جراء فيروس كورونا إلى 19، وهو أعلى رقم خارج الصين، مما دفع عدة دول لوقف الرحلات الجوية وأغلب جيرانها إلى إغلاق حدودهم معها.

ويقوض الضغط المتزايد الناجم عن عقوبات أمريكية بالفعل صناعة النفط في إيران ويقلص صادراتها من الخام.

وربما يفضي تراجع العملة إلى تفاقم التضخم والإضرار بالاستهلاك المحلي، بينما قد يتسبب هبوط الصادرات في مزيد من ارتفاع البطالة، التي يتوقع بعض المحللين تجاوزها العشرين بالمئة هذا العام.

الريال الإيراني يتراجع ويبلغ أدنى مستوياته مقابل الدولار

استعرضت 18 جهة حكومية وشركة وطنية رائدة، مشاريعها المستقبلية في اليوم الأخير لمنتدى المشاريع المستقبلية 2020، الذي نظمته الهيئة السعودية للمقاولين في الرياض، على مدار يومي الثلاثاء والأربعاء.

وضمت قائمة الجهات التي عرضت مشاريعها، الهيئة الملكية للجبيل وينبع، الهيئة الملكية لمحافظة العلا، مشروع البحر الأحمر، مشروع القدية، هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة، أمانة العاصمة المقدسة، أمانة المنطقة الشرقية، هيئة تطوير بوابة الدرعية، مشروع آمالا، المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، الجمارك السعودية، البرنامج الوطني لدعم متابعة المشروعات والتشغيل والصيانة في الجهات العامة "مشروعات"، شركة إنجي، مدينة الملك سلمان للطاقة، الشركة السعودية للخطوط الحديدة سار، مشروع جبل عمر، جامعة الملك سعود، وشركة هيل إنترناشيونال.

وهدف منتدى المشاريع المستقبلية 2020، الذي حضره 2000 مقاول ومهتم ومختص، إلى تحسين خطط وقرارات المقاولين من خلال معرفة الفترة الزمنية للمشاريع المستقبلية والتكاليف التقديرية لها، كما أنه فرصة للمقاولين للاجتماع بملاك المشاريع والتعرف على الاشتراطات وطريقة التسجيل والمؤهلات المطلوبة.

ويسهم المنتدى، في دعم التنمية في المملكة ورؤية المملكة 2030، إضافة إلى إثراء المحتوى المحلي، عبر 850 مشروعاً بقيمة 600 مليار ريال، تعرضها 35 جهة حكومية وخاصة.

ويُعد المنتدى فرصة للمقاولين لاكتشاف الفرص والمشاريع المستقبلية من قبل عدة جهات تحت مظلة واحدة، ما يمكنهم من إعداد خططهم المستقبلية، إضافة إلى أنه يعد منصة لملاك المشاريع لاستعراض مشاريعهم وتعزيز مبدأ الشفافية والتنافسية، وفرصة استثنائية لبناء العلاقات.

وشهد المنتدى توقيع 9 مذكرات تفاهم وعقد بين مجموعة كبيرة من الجهات الحكومية والخاصة والشركات الوطنية الرائدة في مجالها، بهدف تعزيز التنمية في المملكة ودعم مسيرة التطوير في ظل رؤية المملكة 2030.

واشتملت قائمة التوقيعات على ثلاث مذكرات تفاهم بين الهيئة، والبرنامج الوطني لدعم إدارة المشروعات والتشغيل والصيانة في الجهات العامة "مشروعات"، والمركز الوطني للمنشآت العائلية، وبيان للمعلومات الائتمانية، إضافة إلى توقيع عقد بين شركة نسما وشركاؤهم للمقاولات المحدودة وجمعية ترميم.

وهدفت مذكرة التفاهم بين الهيئة السعودية للمقاولين، و "مشروعات"، إلى التعاون المشترك لدعم برامج إدارة المشروعات والتشغيل والصيانة، العمل على دعم وتنفيذ المبادرات المشتركة التي تخدم الطرفين في عدد من المجالات، الربط الإلكتروني وتبادل المعلومات، والتعاون في مجال التدريب والشهادات المهنية للعاملين في قطاع المقاولات، إضافة إلى الشراكة في العمل على مبادرات البيئة التنظيمية: توطين المحتوى المحلي، اعتماد التشريعات، تبادل المعلومات، بناء القدرات الوطنية، وجذب الاستثمارات والخبرات في قطاع المقاولات.

وفيما يتعلق بمذكرة التفاهم بين الهيئة والمركز الوطني للمنشآت العائلية، فقد نصت على تعزيز الشراكة في المجالات التوعوية والبحثية والثقافية والتطويرية، التعاون في تقديم البرامج والخدمات التدريبية، تبادل الزيارات بين ممثلي شركات المقاولات والمركز الوطني للمنشآت العائلية، تبادل الخبرات والمعلومات والاستشارات لما يخدم عملاء الطرفين، التواجد في الفعليات والمؤتمرات التي يقدمها الطرفان وذلك لتعزيز الشراكة، والمشاركة في الدراسات والإحصاءات ذات العلاقة.

كما هدفت مذكرة التفاهم بين الهيئة السعودية للمقاولين وبيان للمعلومات الائتمانية، إلى التعاون لرفع مستوى الوعي والثقافة المالية في قطاع المقاولات، التعاون في مجال التحليلات المالية لقطاع المقاولات، تطوير ودعم البيئة التمويلية والائتمانية لقطاع المقاولات، تبادل الخبرات والمعلومات، المشاركة في الفعاليات والمؤتمرات، ومشاركة الدراسات والإحصاءات المتعلقة بقطاع المقاولات.

18جهة حكومية وشركة رائدة تستعرض مشاريعها في منتدى المشاريع المستقبلية

وقعت جامعة الملك سعود مع مجموعة stc اليوم اتفاقية لإنشاء كرسي بحثي في مجال الذكاء الاصطناعي بمقر الجامعة، باسم "كرسي stc للذكاء الاصطناعي" ويهدف إلى تعزيز الابتكار والحلول الرقمية في مجالات حيوية مثل الاستدامة وتحليل البيانات وألأمن السيبراني.

ووقع الاتفاقية نيابة عن معالي مدير الجامعة وكيلها الأستاذ الدكتور عبد الله بن سلمان السلمان ونيابة عن الرئيس التنفيذي لمجموعة stc وقعها، النائب الأعلى للرئيس للشؤون المؤسساتية المهندس عبدالله بن عبدالرحمن الكنهل.

وقال وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي ورئيس اللجنة العليا للكراسي البحثية الأستاذ الدكتور خالد بن إبراهيم الحميزي، "ان انشاء الكرسي يجسد جانباً من الشراكة بين الجامعة والقطاع الخاص بما يسهم في دعم عجلة البحث العلمي وريادته في التحول الرقمي بحلول مبتكرة وفق رؤية 2030. مشيراً الي ان الكرسي يعد حاضنة للابتكار والبحث العلمي والتطوير في مجال الذكاء الاصطناعي كما سيسهم الكرسي في إجراء الدراسات والبحوث ذات الجودة العالية وبدعم حركة النشر العلمي، كما شكر د. الحميزي stc على هذه المبادرة لدعم المشاريع البحثية في الجامعة".

إنشاء كرسي stc للذكاء الاصطناعي في جامعة الملك سعود

حصل البنك الأهلي التجاري على جائزتين من المدفوعات السعودية لتحقيقه أعلى نسبة نمو في عمليات تقنية الاتصال قريب المدى (NFC) لعام 2019 و لتحقيقه أعلى زيادة في عمليات سداد لعام 2019 مقارنة بعام 2018.

وجاء فوز البنك بهذه الجوائز المقدمة من المدفوعات السعودية نظير تميزه في التفاعل مع الخدمات المرتبطة بأنظمة الدفع الوطنية مدى وسداد من حيث إيصالها لعملائه المستفيدين منها (أفراد وقطاعات تجارية وحكومية) بما يتوافق مع مبدأ التوجه نحو مجتمع يقل فيه الاعتماد على النقد.

وقد جرى تكريم الفائزين خلال النسخة الثالثة من معرض ومؤتمر الشرق الأوسط للتقنية المالية والمدفوعات (ميفتك) الذي أُقيم برعاية معالي محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي (ساما) الدكتور أحمد بن عبدالكريم الخليفي في الفترة من 25 إلى 26 فبراير 2020 في فندق ريتز كارلتون بالرياض، بالتعاون مع نظام المدفوعات الوطني "مدى" ونظام "سداد" للمدفوعات، كما شارك البنك الأهلي في رعاية هذا الحدث في إطار دعمه لقطاع التقنية المالية. وتسلّم الجائزتين نيابة عن البنك الأهلي الأستاذ بندر نوره رئيس القنوات المصرفية الإلكترونية للشركات والأستاذ معتز عطاالله مدير البطاقات المدينه بالبنك الأهلي.

وتأتي تلك الجوائز تقديراً للموقع الرائد للبنك الأهلي في هذا المجال كونه مستمراً في البناء على ما حققه من إنجازات، تماشياً مع استراتيجية مؤسسة النقد المتوافقة مع متطلبات وأهداف برنامج تطوير القطاع المالي أحد برامج رؤية المملكة 2030، الهادفة إلى إنجاز وتعزيز رقمنة الخدمات المالية والدفع نحو التحول الرقمي وتحويل المجتمع السعودي إلى مجتمع يقل فيه الاعتماد على النقد، كما يندرج ذلك ضمن دور البنك في تطوير الصناعة المصرفية من خلال استمراره في تقديم الخدمات المالية المبتكرة والمبادرة بطرح الحلول اللازمة لتلبية احتياجات العملاء المتغيرة. ويسعى البنك الأهلي باستمرار نحو تطوير حلول تقنية مخصصة لعملائه من الشركات والمؤسسات والجهات الحكومية، وذلك عبر فريق متخصص من الخبراء والتي تشتمل على المصرفية الإلكترونية وحلول عمليات النقد والتجارة وكل ما يخص حلول المدفوعات والتحصيلات، وتعكس هذه الخطوة استراتيجية البنك الرامية إلى أن يكون الأفضل في الخدمات الإلكترونية.

وشارك البنك الأهلي في جلسة نقاش بعنوان "الحد من الاعتماد على النقد: كيف يمكن للمملكة أن تكون بلا تعاملات نقدية، للوصول الى نسبة 70% تعاملات لا نقدية بحلول عام 2030"، وذلك ضمن أعمال مؤتمر "ميفتك" الذي جمع بين خبراء بارزين في قطاع التكنولوجيا المالية ناقشوا اتجاهات هذا القطاع والأمور المتعلقة بسوق ‏المدفوعات عبر الهواتف والأجهزة الذكية في المنطقة، والتحول الرقمي في مجال الخدمات المصرفية، وتعزيز المدفوعات غير النقدية، والذكاء الاصطناعي في قطاع التجارة الإلكترونية، وتأثير تقنية البلوك تشين على سوق المدفوعات، ومستقبل العملات الرقمية.

يُذكر أن ميفتك 2020 يستضيف آلاف المشاركين من البنوك والدوائر الحكومية والمؤسسات المالية والمؤسسات الكبيرة والصغيرة للمشاركة في الفعاليات وتبادل المعارف والتواصل وممارسة الأعمال.

البنك الأهلي يحصل على جائزتين لتحقيقه أعلى نمو في عمليات تقنية الاتصال

صنفت وكالة الأمم المتحدة المتخصصة في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات (الاتحاد الدولي للاتصالات)، المملكة من أوائل دول العالم في فتح النطاق العريض لخدمات الألياف الضوئية، مشيدةً بجهودها في فتح النطاق العريض ونشر خدماته، وذلك في تقرير نشره الاتحاد الدولي للاتصالات على موقعه الإلكتروني؛ تعقيبًا على اتفاقية أشرفت عليها هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات بين جميع شركات الاتصالات وتقنية المعلومات المالكة للبنية التحتية والمقدمة لخدمات الألياف الضوئية في المملكة.

وكشف تقرير المنظمة الدولية أن المملكة تعد من أوائل دول العالم في عقد اتفاقية تجمع بين جميع الشركات المالكة للبنية التحتية لشبكة الألياف الضوئية (الاتصالات السعودية، وموبايلي، والاتصالات المتكاملة، وضوئيات) وجميع الشركات المقدمة للخدمة للمستخدمين النهائيين (الاتصالات السعودية، موبايلي، زين، الاتصالات المتكاملة، عذيب) لفتح المجال لاستخدام البنية التحتية وخدمة المستخدمين من خلالها، مما يتيح للمستخدم اختيار الشركة المقدمة لخدمة الألياف الضوئية بغض النظر عن مالك البنية التحتية.

ونوَّه تقرير الوكالة الدولية بنموذج العمل الذي تم تبنيه لقيادة المناقشات الفنية والقانونية والتجارية اللازمة لإنجاح أكثر من 10 اتفاقيات ثنائية تضم مالكي البنية التحتية ومقدمي الخدمات، مشدداً على أهمية التنظيمات التي أصدرتها الهيئة في هذا المجال لضمان تفعيل الاتفاقية، ومنها "قواعد وإرشادات تقديم خدمات البيع بالجملة باستخدام شبكة الألياف البصرية" التي اعتمدتها هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة في نوفمبر الماضي.

يذكر أن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات أطلقت، يوم الأحد الماضي، اتفاقية فتح النطاق العريض لشبكات الاتصالات الثابتة تحت رعاية معالي وزير الاتصالات وتقنية المعلومات رئيس مجلس إدارة الهيئة المهندس عبدالله بن عامر السواحه، وبحضور معالي محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات الدكتور محمد بن سعود التميمي، ورؤساء مجالس شركات الاتصالات والرؤساء التنفيذيين لشركات الاتصالات.

الاتحاد الدولي للاتصالات يصنف المملكة ضمن أوائل دول العالم في فتح النطاق العريض

أغلق مؤشر الأسهم السعودية الرئيسية اليوم منخفضاً 47.03 نقطة ليقفل عند مستوى 7711.12 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها أكثر من 3.9 مليارات ريال.

وبلغ عدد الأسهم المتداولة أكثر من 155 مليون سهم تقاسمتها أكثر من 175 ألف صفقة سجلت فيها أسهم 27 شركات ارتفاعاً في قيمتها، فيما أغلقت أسهم 161 على تراجع.

وكانت أسهم شركات اتحاد الخليج، وفيبكو، والأصيل، ومهارة، وطباعة وتغليف الأكثر ارتفاعاً، أما أسهم شركات مجموعة السريع، ومتلايف إيه أي جي العربي، وأسمنت أم القرى، وأسيج، والأسماك فكانت الأكثر انخفاضا في التعاملات، حيث تراوحت نسب الارتفاع والانخفاض ما بين 8.20% و 9.91%.

فيما كانت أسهم شركات الإنماء، ودار الأركان، وجبل عمر، ومجموعة السريع، والراجحي هي الأكثر نشاطا بالكمية، كما كانت أسهم شركات الراجحي، والإنماء، وجبل عمر، وأرامكو السعودية، وسابك هي الأكثر نشاطا في القيمة.

كما أغلق مؤشر الأسهم السعودية الموازية ( نمو ) اليوم مرتفعاً 4.49 نقطة ليقفل عند مستوى 7627.63 نقطة، وبتداولات تجاوزت 19 مليون ريال، وبلغ عدد الأسهم المتداولة أكثر من 330 ألف سهم تقاسمتها 755 صفقة.

الأسهم السعودية تغلق منخفضاً عند مستوى 7711.12 نقطة

أكد صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سلمان بن عبد العزيز وزير الطاقة أن آليات احتجاز الكربون واستخدامه وتخزينه في نموذج الاقتصاد الدائري للكربون تحقق منافع اقتصادية وبيئية تساعد على تحقيق الأهداف في المجالات المستهدفة بشكل متزامن.

وقال سمو وزير الطاقة خلال رعايته اليوم في الرياض افتتاح فعاليات المؤتمر والمعرض الدولي لاحتجاز واستخدام وتخزين الكربون (iCCUS 2020) بالتشارك مع معالي الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة وزير النفط في مملكة البحرين إن الوقت قد حان لمضاعفة الجهود في مجال احتجاز الكربون وتخزينه واستخدامه، مبينًا أن التطور التقني سيلعب دوراً محورياً في إيجاد حلول فعالة لتحدي الانبعاثات الكربونية، إلى جانب إسهامه في توفير أشكال من الوقود النظيف، وإنتاج أنواع من اللقيم عالي القيمة، لتقديم منتجات مفيدة.

وبين سمو الأمير عبد العزيز بن سلمان لكي تصبح تقنيات ومنظومات احتجاز الكربون وتخزينه واستخدامه مستدامة وقابلة للتوسع بسرعة كبيرة، فإنه يتعين العمل سوياً من أجل خلق الفرص وإزالة العوائق الماثلة أمام مشاركة القطاع الخاص بالاستثمار في هذا المجال الحيوي.

واستعرض سمو وزير الطاقة مبادرات المملكة في مجال مواجهة التغير المناخي، مشيرًا إلى أنها تعد عضواً نشطاً ومسؤولاً في مبادرات المجتمع الدولي المختلفة لمواجهة تغير المناخ.

وأشار سموه إلى أن المملكة تقوم في الوقت ذاته بالاستثمار في تطوير تقنيات جديدة لحلول الطاقة النظيفة بما يتضمن تقنية احتجاز الكربون واستخدامه وتخزينه، وأن بعض هذه الاستثمارات قائمة بالفعل وتُحدث فارقاً ملموساً.

يشار إلى أن هذا المؤتمر من أهم المحافل الدولية التي تجمع وزراء وقادة قطاع الطاقة من أرجاء العالم ومن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ويشارك فيه قادة الفكر ورؤساء شركات عالمية كبرى، حيث تناقش جلسات المؤتمر سبل التقدم فيما يتعلق بالاقتصاد الدائري منخفض الكربون وتأثير المناخ، وكذلك دور تقنيات استخلاص الكربون واستغلاله وتخزينه، لمواصلة جهودهم في خفض انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري في هذا القطاع، كما يركز المشاركون بشكلٍ خاص على كيفية الاستفادة من إمكانات هذه التقنية، وهو المجال الذي تستثمر فيه أرامكو السعودية.

عبدالعزيز بن سلمان: آليات احتجاز الكربون واستخدامه وتخزينه تحقق فوائد اقتصادية وبيئية متزامنة

قرع جاسم الصديقي، رئيس مجلس إدارة مجموعة جي إف إتش المالية، اليوم جرس افتتاح السوق احتفالاً بإدراج المجموعة صكوكاً بقيمة 300 مليون دولار أمريكي في بورصة ناسداك دبي.

ويعتبر هذا الإدراج إنجازاً هاما لمجموعة جي إف إتش حيث تنضم لأسواق رأس المال والسندات الدولية. يهدف إصدار الصكوك إلى دعم خطط النمو والتوسع في الأنشطة والمشاريع الحالية والمستقبلية لمجموعة جي إف إتش الواقع مقرها في البحرين، معززة بذلك مركزها المالي وتمويل المرحلة التالية من مسيرة نموها.

وشهدت هذه الصكوك اقبالاً واسعاً حيث تجاوز حجم الاكتتاب 2.5 ضعف الحجم المعروض، مع إجمالي قيمة 750 مليون دولار أمريكي. وقد خُصص 53% من الإصدار للمستثمرين الإقليميين و47% للمستثمرين الدوليين، وشكل مديرو الصناديق الاستثمارية 61% من المستثمرين، في حين كانت نسبة 39 % من نصيب المؤسسات المالية. تبلغ مدة الإصدار خمس سنوات.

وفي هذا السياق، صرح جاسم الصديقي، رئيس مجلس إدارة مجموعة جي إف إتش المالية: "إن إدراجنا للصكوك في منصة تداول عالمية ذات كفاءة عالية ومعايير دولية كناسداك دبي، سيعطي المجموعة حضوراً عالمياً بين المستثمرين المحليين والدوليين، والذين تعكس استجابتهم الإيجابية لهذا الإدراج ثقتهم القويه بالمجموعة، ومعرفتهم بإمكاناتها المستقبلية. ونتطلع إلى مرحلة النمو القادمة، مع مواصلة تعزيز مكانتنا كمجموعة مالية رائدة على الصعيدين المحلي والدولي."

ومن جانبه، أشار سعادة عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي، الأمين العام لمركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي، ورئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي:"يعزز هذا الإدراج من قبل مجموعة جي إف إتش المالية، احد أبرز المؤسسات المالية بالمنطقة، العلاقة العريقة والمتنامية بين الأسواق المالية في كل من البحرين ودبي. وتؤكد دبي التزامها بزيادة التعاون في مجال التمويل الإسلامي مع مختلف المؤسسات في دول مجلس التعاون، حيث تعد دبي أحد أكبر الوجهات لإدراج الصكوك في العالم."

تبلغ القيمة الإجمالية لإدراجات الصكوك في دبي في الوقت الحالي 65.995 مليار دولار أمريكي. وتبلغ حصة جهات الإصدار الإماراتية من هذه القيمة 47%، فيما تعود نسبة 53 % منها لجهات إصدار مختلفة من حول العالم.

وأضاف عبد الواحد الفهيم، رئيس مجلس إدارة ناسداك دبي:"بوصفها البورصة المالية العالمية في المنطقة، تتمتع ناسداك دبي بمؤهلات تمكنها من توفير منصة رفيعة المستوى لإدراج الصكوك في سوقها المحلي والدولي. سنحرص في 2020 على التركيز لدعم النمو القوي في سوق الصكوك في دبي، والتي حققت أعلى قيمة سنوية لها بلغت 14.15 مليار دولار أمريكي من الإدراجات الجديدة لعام 2019."

وقال حامد علي، الرئيس التنفيذي لناسداك دبي:"يمثل إدراج مجموعة جي إف إتش خطوة للأمام ضمن استراتيجية بورصة ناسداك دبي، والتي تهدف لإجتذاب جهات إصدار صكوك في أسواق رأس المال الإسلامية من مختلف القطاعات والصناعات محلياً وعالمياً. وسنبقى ملتزمين بتوسيع وتعزيز علاقاتنا في مجال الصكوك لدعم وتلبية احتياجات جهات الإصدار والمستثمرين وسائر قطاعات الاقتصاد."

وتجدر الإشارة إلى أن إدراج مجموعة جي إف إتش لهذه الصكوك في بورصة ناسداك دبي تم بتاريخ 23 فبراير 2020.

تعد مجموعة جي إف تش أول شركة غير إماراتية تنضم لسوق عقود الأسهم المستقبلية في ناسداك دبي في عام 2018. يتيح تداول العقود المستقبلية للمستثمرين اتخاذ استراتيجيات حيال تحركات الأسعار في أسهم الشركة المدرجة في سوق دبي المالي. كما يجري تداول أسهم مجموعة جي إف إتش في بورصة البحرين وبورصة الكويت.

استقبل معالي وزير النقل المهندس صالح بن ناصر الجاسر في مكتبه بمقر الوزارة في الرياض اليوم الثلاثاء وفدًا اقتصاديًا رسميًا من قادة الأعمال الألمانيين بحضور كل من رئيس شركة ‏dB engineering’s and consulting’s السيد نيكو واربانوف، ونائب السفير الألماني بالسعودية السيد هانس كريستيان، ورئيس رابطة الجمعية الألمانية للشرق الأوسط السيد جوهان ويلمز، وعدد من رؤساء الشركات الألمانية المعنية بقطاع النقل، للاطلاع على أهم الفرص الواعدة في مجالات النقل المختلفة بالمملكة.

وأكد معالي الجاسر حرص وزارة النقل على رفع مستوى خدماتها المقدمة بالمشاركة مع القطاع الخاص وفق معايير تقنية متطورة بأعلى معايير الجودة، وبما يسهم في نقل الخبرات والتجارب العالمية والتوسع في تطبيق أنظمة النقل الذكية على الطرق، تماشيًا مع مرحلة التطور التي تشهدها المملكة من خلال إدارة استثمارات المنظومة المختلفة بمشاركة وإتاحة الفرص للمستثمرين والشركات والبنوك المتخصصة والعالمية في إدارة الأصول القوية والجاذبة للاستثمار في منظومة النقل.

واستعرض معاليه الفرص الواعدة في منظومة النقل، والتي سيكون لها الأثر الأكبر في زيادة حجم التبادل الاقتصادي بين البلدين، وعلى الدور المحوري الذي يمكن أن يلعبه القطاع الخاص في تطور العلاقة الاقتصادية بين المملكة العربية السعودية وجمهورية ألمانيا الاتحادية، وبحث سبل الاستفادة من الفرص الاقتصادية والاستثمارية المدعومة بحزمة حوافز أعلنت عنها المملكة للمستثمرين الأجانب ضمن استراتيجية رؤية المملكة 2030م.

وأشار معاليه إلى الأهمية الاقتصادية التي تحظى بها المملكة وبموقعها الجغرافي الذي يجعلها ذات ميزة تنافسية، وأن وزارة النقل تشارك في تنسيق أعمال المنظومة ودعم التشريعات المنظمة للقطاع وجميع أعمال التخطيط والإشراف على قطاعات النقل البري والبحري والجوي بالمملكة، بما يضمن تحقيق أهداف رؤية 2030 لتكون المملكة مركزًا لوجستيًا يربط القارات الثلاث، تعزيزًا للتنمية الاقتصادية والقدرة التنافسية لها على المستوى الدولي.

وحضر اللقاء كل من معالي رئيس الهيئة العامة للنقل الدكتور رميح الرميح، والرئيس التنفيذي للشركة السعودية للخطوط الحديدية "سار" الدكتور بشار المالك ، ومستشار الوزير المشرف العام على التسويق والاتصال المؤسسي الأستاذ ياسر المسفر.

الجاسر يستعرض الفرص الواعدة في منظومة النقل لوفد ألماني

أعلنت إنمارسات عن نيتها تقديم الحلول الرائدة في مجال الاتصالات البحرية والجوية وتلك الخاصة بالشركات، لعملائها في المملكة العربية السعودية من خلال إتفاقيات شراكة جديدة.

بالاضافة الى ذلك كشفت الشركة عن حصولها على رخص ترددات جديدة لتوفير خدمات النطاق الضيق (L-band) والنطاق عال السعة (Ka-band) المستخدم في نظام غلوبال اكسبرس (GX)، بما يُمكن الشركات السعودية من نشر هذه الخدمات للمرة الاولى.

وقد تم تعيين موزع الاتصالات الثابتة واللاسلكية عبر الأقمار الصناعية صدى العامة وغلوبال بيم تيليكوم كأول موزع رسمي لخدمات إنمارسات في المملكة والمنطقة. ستعمل الشركة عن كثب مع إنمارسات لتفعيل خدماتها في المنطقة في مجال الطيران والانشطة البحرية والمؤسسات.

وستقوم جلوبال بيم تيليكوم وصدى العامة مع إنمارسات لخدمة المؤسسات بجلب فوائد خدمات الاتصال البري، الحائزة على الجوائز إلى المستخدمين في الشرق الأوسط.

كما ستعمل صدى العامة على توزيع خدمات الاتصال للسفن التجارية والبحرية العاملة في المياه السعودية، مما يتيح الوصول الكامل إلى خدمات Fleet express الرائدة من إنمارسات. ووقع إنمارسات للخدمات البحرية على اتفاقية منفصلة للتركيب، مع شركة Master Systems. وستتمكن طواقم البواخر السعودية والأجنيبة العاملة في المنطقة من اجراء التحول الرقمي المطلوب لعملياتها من خلال الجمع بين سرعات البيانات العالية لتقنية GX Ka-Band التي اثبتت موثوقيتها مع خدمة النطاق الضيق Fleet Broad band L-band من أجل الدعم الاحتياطي غير المحدود..

كما ستسعى إنمارسات لخدمة الطيران بالشراكة معصدى العامة لتقديم حلول السلامة وخدمات الواي فاي لركاب الطائرات التجارية والخاصة الناشطة في المملكة. هذا الامر سيُمكن الركاب من تصفح الانترنت وتحميل الفيديو والموسيقى ومتابعة صفحات التواصل الاجتماعي وغيرها خلال رحلاتهم بشكل مريح وعملي.

توفر شبكة L-band من إنمارسات أفضل خدمات الاتصال للمستخدمين في البر والبحر والجو. وتتيح الشبكة مجموعة كبيرة من حالات الاستخدام مثل إدارة الأساطيل والتحليلات عن بُعد ونقل البيانات وتطبيقات IoT / M2M الأخرى في المناطق التي لا يوجد فيها اتصال أو يوجد فيها إتصال غير موثوق به. تشمل مجالات التركيز لحالات الاستخدام هذه النفط والغاز والنقل والمعونات والمنظمات غير الحكومية.

وقال مايك كارتر، رئيس إنمارسات لخدمات الشركات: "يسعدنا العمل عن كثب مع صدى العامة وجلوبال بيم تيليكوم لتقديم خدماتنا الرائدة عالميًا في المملكة العربية السعودية والمنطقة لأول مرة. ويتمتع شركاؤنا بخبرة واسعة في الأسواق المحلية التي تدعمها قوة وموثوقية خدمات إنمارسات، بما يشكل تحالفا قويًا يمَكننا من ارساء قاعدة صلبة للتميز في قطاع الاتصالات ونموه في المنطقة."

وقال رونالد سبيتهاوت، رئيس إنمارست للخدمات البحرية: "أظهرت شركات الشحن البحري السعودية والشركات العاملة في عرض البحر إقبالاً متزايدًا على أحدث الخدمات الرقمية لتحسين كفاءة التشغيل، ويسرنا تقديم خدمة Fleet Xpress الخاصة بنا بالتعاون مع شركائنا صدى العامة، غلوبال بيم تيليكوم وMaster Systems في السعودية والمنطقة." واردف قائلا: "يرى المالكون الآن الحاجة إلى منظومة من الخدمات ذات القيمة المضافة لتمكين عملية التحول الرقمي، بدلاً من الاعتماد على اساليب تقليدية. لهذا نرى اقبالا على حلول منصة إنمارست المتكاملة للإتصالات بما في ذلك خدمات امن الإنترنت وسلامة الطاقم وحلول fleet hotspot."

وقال فيليب بلعام، رئيس إنمارسات لخدمات الطيران: "تعد المملكة العربية السعودية سوقاً سريعة النمو وهامة لحلول الاتصال بالطيران" واضاف: "تتطلع إنمارسات إلى العمل مع شركات الطيران التجارية في المملكة العربية السعودية لتمكينها من رفع مستوى خدمات الإتصال لتضاهي أرقى مستوى الخدمات التي تقدمها الشركات الدولية بما يضمن توفير سرعة الإنترنت العالية للركاب وتحقيق اعلى معايير السلامة لعمليات الطيران خلال الرحلات."

ومن المتوقع تقديم المزيد من السعة الإضافية للعملاء في المملكة وخارجها خاصة مع اطلاق القمر الصناعيGX-5 الذي سيدخل حيزالخدمة خلال هذا العام لتلبية الطلب المتنامي لخدمات النطاق العريض في اجواء وبحار أوروبا والشرق الاوسط .

أستبعد مسئول في قطاع الطيران بالمملكة وجود تأثير حتى الآن على شركات الطيران السعودية، جراء أزمة مرض "كورونا" في ظل انتشاره بشكل أكبر على دول لا ترتبط مع المملكة معها بحجم كبير من الركاب والرحلات.

وبين الرئيس التنفيذي لـ"طیران ناس" بندر بن عبدالرحمن المھنا، في رد على سؤال لـ " الرياض" في لقاء مع الإعلاميين مساء أمس بالرياض، أن الحديث عن التأثير على موسم الحج المقبل، سابق لأوانه، ومع ذلك سنواصل متابعة هذا الشأن ووضع خطط بديلة تناسب مواصلة التشغيل مع مثل هذه الظروف التي أثرت على الكثير من دول العالم في الطيران وقطاعات مختلفة.

وطالب المهنا كل من الهيئة العامة للطيران المدني، والهيئة العامة للمنافسة، بالنظر في الواقع التنافسي لشركات الطيران السعودية، فهناك العديد من الصعاب والتكاليف والرسوم التي تفرض على الشركات من المطارات، وتأثر كلها في تحقيق نتائج جيدة، وتقديم خدمة أفضل للمواطن والمقيم وبأسعار ملائمة، ولا تضر بمصلحة الجميع، مؤكداً أن الوضع الراهن يحتاج معه تدخل من مسئولي هاتين الجهتين، وحتى من جهات عليا، لتصحيح مسار قطاع الطيران، وذلك بما يضمن معه أداء دور أفضل له في خدمة أهداف رؤية المملكة التي تركز على قطاع السياحة والترفيه، وتعزيز برامج لجودة الحياة.

وبين أن المملكة اتجهت حاليا لطلب السياحة الوافدة عبر التأشيرة السياحية، والطيران العنصر المهم في زيادة أعداد السواح، ولكن في ظل وجود معوقات تنافسية ورسوم مرتفعة وخدمات للمطارات غير منافسة لسواق دول الجوار، كل ذلك قد يؤثر سلبا في زيادة أعداد السواح، وفي الوقت الراهن نحن نأمل بتعميم تجارب دول الخليج، ومن أبرزها دولة الأمارات الشقيقة، حيث تقدم حزم مساندة وتسهيلات للناقلات الوطنية لديها، يجعلها تسهم بزيادة السواح والزوار وتدفقهم بأرقام مليونيه، وتخدم الوطن وتوفر فرص عمل تحتاجها البلدان، ونحن في طيران ناس نجد من دول أوربية وأسيوية الترحيب والعديد من التسهيلات، لكونهم يحرصون على تحقيق فوائد مستقبلية لاقتصاديات بلدانهم من خلال السياحة والخدمات المساندة لها، وأثر ذلك على تعزيز اقتصاد الأوطان .

وحول خروج طيران ناس من عباءة الطيران الاقتصادي من ناحية أسعار التذاكر ونوعية الطائرات وبعض الخدمات، قال بالفعل، البداية كنا نطبق نموذج طيران اقتصادي عالمي، معروف وهو نموذج " إيزي جت" ولكن حاليا، نفخر بتطبق نموذج سعودي في الطيران الاقتصادي يعتمد على كفاءة التشغيل بالدرجة الأولى، وأيضا تغير في نمط الخدمة، وأبرزها طرح مقاعد على طائرتنا لأول في المملكة، تسمى " بريميوم" وهي مقاعد أقل في سعرها من درجة الأعمال، وأعلى من الاقتصادية، وتحتاجها بعض فئات الركاب وتطبقها شركات أوربية كبرى.

وأوضح أن أسعار الوقود في الوقت الراهن متساوية لجميع الشركات الوطنية، ولكن أيضا هناك احتكار من المزود، فمثلا في مطار جده أضاف هللتين، و ليس لدينا خيار في جود مقدم لخدمة تزويد الوقود، حتى ينافس ويسهم بالجودة والسعر العادل، وبالطبع غياب أثر التنافس العادل الذي تحدثت عنه، يؤثر بالدرجة الأولى تجويد الخدمات وتقديمها بالسعر التنافسي للمستهلك الخير، الذي هو المواطن والمقيم، وكل من يرغب في زيارة بلاد الحرمين، حاجاً أو معتمر، أو لغرض السياحة والعمل.

وعبر المهنا عن فخره لكون طيران ناس الناقل الأول في المنطقة قام بتوطين وظيفية طيار مساعد بنسبة 100 % إضافة إلى المضيفين والمضيفات السعوديات، وسوف نخلق 9 آلاف وظيفة مباشرة وغير مباشرة خلال 5 سنوات القادمة، منوها إلى أن كل وظيفة في شركات الطيران تولد قرابة خمس وظائف أخرى في خدمات مساندة للطيران في الوقت نفسه، وبين أن الشركة ماضية في توجهها لإطلاق أربع وجھات جدیدة لصیف 2020م، والتي تتضمّن: "سالزبورغ" في النمسا، و"تیرانا" في ألبانیا، وصلالة في سلطنة عمان، والغردقة في مصر، كرحلات مباشرة ووجهات أخرى من الریاض وجدة والدمام والقصيم، وسيدعم ذلك حصولها على 12 طائرة جديد تضم لأسطولها في 2020 .

يذكر أن عدد المسافرين الذين تم نقلهم بواسطة "طيران ناس" خلال العام 2019 بلغ نحو 7.6 ملايين مسافر و بنسبة نمو قدرها 15% عن العام الماضي، مقابل 6.6 ملايين مسافر خلال العام 2018، ليصل إجمالي عدد المسافرين الذين تم نقلهم إلى أكثر من 50 مليون مسافر منذ انطلاق الشركة في العام 2007.

المهنا لـ

بحث أمين عام الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة المكلف المهندس عصمت عبد الكريم معتوق سبل تطوير العلاقات الاقتصادية والتبادل التجاري بين قطاع الأعمال في مكة المكرمة والهند، وذلك خلال لقاء جمعه بالقنصل الهندي في جدة أمجد شريف، رفقة القنصل التجاري حمنة مريم.

وقال المهندس معتوق إن اللقاء تناول تعزيز الأعمال التجارية والصناعية بين المستثمرين في الجانبين، من خلال تنظيم معرض كتالوجات للمنتجات والخدمات الهندية بغرفة مكة المكرمة يحدد في وقت لاحق، مبينا أن القنصل الهندي قدم الدعوة لرجال الأعمال والمستثمرين في مكة المكرمة عبر الغرفة للمشاركة في ملتقى الاستثمار الهندي الذي سيعقد يوم 27 مارس المقبل بفندق بارك حياة في جدة.

من جهته، أوضح مدير العلاقات الدولية بغرفة مكة المكرمة فهد سعود دمنهوري أن الغرفة تسعى لفتح آفاق التعاون بين الدول والجهات الخارجية وتبادل الخبرات بما يعزز اقتصاديات القطاع الخاص في مكة المكرمة ويدعم تنوعه وتنميته، وهو اقتصاد رائد يصل ناتجه الإجمالي إلى نحو 1.3 ترليون ريال تقريبا، مما جعله محفزا ومطلبا للمستثمرين من مختلف أنحاء العالم.

وعن الدور الذي يمكن أن تلعبه إدارة العلاقات الدولية بغرفة مكة المكرمة خلال الفترة المقبلة، قال: سيكون دورها أكثر حيوية من خلال التواصل مع الرصفاء في مختلف أنحاء العالم للمساهمة في تطوير الأعمال التجارية والصناعية، بتنمية وتحسين أداء المؤسسات والشركات التي يحتاج العديد منها إلى تبادل الخبرات ونقلها لتحسين الأداء، بما يتسق مع الموجهات العامة الداعية إلى الاعتماد على القطاع الخاص، وتشجيع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة للنمو والتوسع تنويعا للموارد.

ويتجاوز حجم الصادرات والواردات الهندية مع السعودية خلال السنوات العشر الماضية حاجز الترليون ريال، لتصل إلى 1.76 ترليون ريال خلال نحو عقد من الزمان.

وبحسب بيانات الهيئة العامة للإحصاء السعودية، فإن معدل حجم التجارة السنوي بين البلدين يفوق 100 مليار ريال، وبلغ حجم تجارة البلدين الإجمالي للسنوات من 2008 حتى نهاية 2017 ما قيمته تريليون و76 مليارا و950 مليون ريال.

ويميل الميزان التجاري بين البلدين لمصلحة السعودية بنسبة 82% وهي النسبة التي تشكل قيمة صادرات السعودية من إجمالي تجارة البلدين، بينما تشكل الصادرات الهندية إلى السعودية النسبة المتبقية 18%.

ويضطلع مجلس الأعمال السعودي الهندي بدور مهم في تعميق التعاون الاقتصادي بين البلدين ودعم كل الجهود التي من شأنها زيادة الاستثمارات السعودية الهندية في المشاريع المشتركة.

وتتمتع الهند والسعودية بعلاقات ودية، تعكس العلاقات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية التي استمرت على مدى سنين، وشهدت التجارة الثنائية بين البلدين نمواً ملحوظاً وسجلت ارتفاعاً كبيراً في الآونة الأخيرة.

القنصل الهندي يبحث تطوير العلاقات مع قطاع الأعمال بمكة المكرمة

أغلق مؤشر الأسهم السعودية الرئيسية اليوم مرتفعاً 11.05 نقطة ليقفل عند مستوى 7758.15 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها أكثر من 3.7 مليار ريال.

وبلغ عدد الأسهم المتداولة أكثر من 140 مليون سهم تقاسمتها أكثر من 175 ألف صفقة سجلت فيها أسهم 80 شركة ارتفاعاً في قيمتها، فيما أغلقت أسهم 102 على تراجع.

وكانت أسهم شركات جبل عمر، وأسمنت الشمالية، وساسكو، ودور، وفيبكو الأكثر ارتفاعاً، أما أسهم شركات مجموعة السريع، وعطاء، وأسيج، وأسواق المزرعة، والبابطين فكانت الأكثر انخفاضا في التعاملات، حيث تراوحت نسب الارتفاع والانخفاض ما بين 6.81% و 4.78%.

فيما كانت أسهم شركات الإنماء، وأرامكو السعودية، ودار الأركان، وجبل عمر، والراجحي هي الأكثر نشاطا بالكمية، كما كانت أسهم شركات الراجحي، والإنماء، وأرامكو السعودية، وجبل عمر، وسابك هي الأكثر نشاطا في القيمة.

كما أغلق مؤشر الأسهم السعودية الموازية ( نمو ) اليوم منخفضاً 158.76 نقطة ليقفل عند مستوى 7623.14 نقطة، وبتداولات تجاوزت 11 مليون ريال، وبلغ عدد الأسهم المتداولة أكثر من 185 ألف سهم تقاسمتها 837 صفقة.

مؤشر سوق الأسهم السعودية يغلق مرتفعاً عند 7758.15 نقطة

قال مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي المُكلّف قصي العبد الكريم، أن "اكتفاء 2020" يُعد أهم منتدى عالمي مختص بسلسلة الإمداد في مجال الطاقة، لكونه يستضيف كبرى الشركات المحلية والدولية في هذا المجال، وأبرز المسؤولين التنفيذيين، وقادة الصناعة العالميين، كما يعمل على تأسيس وتشجيع صناعات وطنية مرتبطة بالطاقة تتمتع بالقدرة على المنافسة عالمياً.

وأوضح العبدالكريم، أن مشاركة "مدن" في منتدى ومعرض "اكتفاء 2020" بجناح وورقة عمل تأتي ضمن ركائز استراتيجيتها لتمكين الصناعة والمساهمة في زيادة المحتوى المحلي، وفي إطار المبادرات المُسندة إليها في برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية "ندلب" تماشياً مع رؤية السعودية 2030 لتحقيق التنمية المستدامة.

وذكر أن "مدن" تسعى لاستعراض الفرص الاستثمارية والحوافز التي تقدمها في قطاع الصناعات التحويلية، خاصة مع إعلان المملكة عن حقل الجافورة للغاز مؤخراً.

ولفت إلى أن "مدن" تشرف على 35 مدينة صناعية بالمملكة، منها 7 مدن صناعية بالمنطقة الشرقية وحدها بالقرب من مصادر المواد الخام والصناعات الأساسية، لتشكِّل سلسلة إمداد ترفد الاقتصاد المحلي والإقليمي والعالمي بصناعات ذات قيمة مضافة، حيث تمتاز هذه المدن بالعديد من المنتجات الصناعية التي توفرها "مدن" لتعزيز استراتيجيتها لجذب وتوطين الاستثمارات المحلية والأجنبية ومنها الأراضي الصناعية المطوّرة والمصانع الجاهزة، حيث دشنت 15 مصنعاً جاهزاً مؤخراً بالمدينة الصناعية الثانية بالدمام لدعم ريادة الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة.

كذلك تحتضن المدن الصناعية بالمنطقة الشرقية، شركات عالمية ومحلية تعمل بقطاع النفط والغاز مثل "بيكر هيوز" و"شلمبرجير" و"سيمنس" و"جنرال إلكتريك"، بالإضافة لسلاسل الإمداد والخدمات ذات الصلة بالقطاع.

كما تقدم "مدن" بالتكامل مع شركائها العديد من المنتجات الصناعية والحلول التمويلية لدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة وروّاد الأعمال مثل منتج "أرض وقرض" و "مصنع وقرض" مع صندوق التنمية الصناعية السعودي، و"أسس" مع بنك التنمية الاجتماعية.

وأكد العبد الكريم على الشراكة النوعية التي تجمع "مدن" و"أرامكو السعودية" لدعم المحتوى المحلي بالصناعات السعودية، وتعزيز دور المنشآت الصغيرة والمتوسطة في الاقتصاد الوطني، مضيفاً أن "مدن" وفي إطار ترخيصها للمجمعات والمدن الصناعية الخاصة التي تشرف عليها منحت "أرامكو" رخصة التشغيل لمدينة الملك سلمان للطاقة "سبارك" على مساحة 50 مليون متر مربع بالمنطقة الشرقية والتي تستهدف سلسلة الإمداد المرتبطة بالصناعات والخدمات المساندة لقطاعات الطاقة في المملكة والمنطقة بشكل عام.

وتشارك الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية"مدن"، في منتدى ومعرض "اكتفاء 2020" الذي تنظمه شركة "أرامكو السعودية" في مركز الظهران الدولي للمعارض والمؤتمرات بمدينة الظهران تحت رعاية أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز خلال الفترة من 24 إلى 25 فبراير2020م.

العبدالكريم : تعزيز الشراكة بين

نظمت اللجنة العقارية في غرفة حائل برئاسة عبدالله النصار لقاءاً مفتوحاً مع المكاتب العقارية بالتنسيق مع مدير الرقابة الشمولية عزيز الشمري ومرشحي فرع هيئة الزكاة والدخل بحائل يوسف الرشيدي وفهد الشمري، لمناقشة العديد من القضايا والمواضيع الذي تهم القطاع العقاري في المنطقة.

وأكد رئيس اللجنة العقارية عبدالله النصار أن هذا اللقاء شهد حضور عدداً من المكاتب العقارية بالمنطقة تم من خلاله التعريف بمبادرة تصنيف المنشآت العقارية لتكون حيويه وجذابة وتتميز بالثقة ، مشيراً أنه تم حث الوسطاء العقارين على التسجيل بدورات المعهد السعودي للعقار الذي تقام للاستفادة منها.

كما تمت مناقشة وتوضيح ضريبة القيمة المضافة للعقار التي تكون على المشتري وآلية تحصيلها من البائع والرد ، كما تم الرد على الاستفسارات الواردة من المكاتب العقارية حيال العديد من المواضيع المختصة بالعقار.

وأوضح أن اعضاء اللجنة ناقشوا مع ملاك المكاتب العقارية أبرز المعوقات والتحديات التي تواجة العقار بالمنطقة وإيجاد الحلول .

اللجنة العقارية بغرفة حائل تناقش معوقات العقار وضريبة القيمة المضافة

أفاد المدير التنفيذي لوكالة الطاقة الدولية فاتح بيرول اليوم الثلاثاء إن تقديرات نمو الطلب العالمي للنفط هي الأدنى في السنوات العشر الأخيرة وقد يتم تخفيضها أكثر بسبب تأثير انتشار فيروس كورونا, مضيفاً على هامش مؤتمر للطاقة في لندن بأنه "بالتأكيد نشهد أدني معدل لنمو الطلب على النفط في السنوات العشر الأخيرة وقد نحتاج لتعديله هبوطا".

حقق صندوق التنمية الصناعية السعودي نتائج متميزة خلال العام المالي 1440هـ / 1441هـ - 2019 م مقارنة بالفترة نفسها من العام المالي الماضي 1439هـ / 1440هـ - 2018 م، تمثلت في اعتماده قروضاً بقيمة 12.5 مليار ريال بزيادة 32% عن العام الماضي من حيث القيمة الإجمالية ليحقق بذلك أعلى قيمة اعتمادات في تاريخ الصندوق.

وأشاد معالي وزير الصناعة والثروة المعدنية رئيس مجلس إدارة الصندوق الصناعي الأستاذ بندر بن إبراهيم الخريف، بما حققه الصندوق من إنجازات غير مسبوقة خلال العام 2019، قائلاً: "نحن نفتخر بما يقدمه الصندوق الصناعي من أداء يأتي تماشيًا مع الخطط الطموحة لرؤية المملكة 2030، لتحقيق مستهدفاتها وجعل المملكة قوة صناعية كبرى ومنصة لوجستية عالمية باعتباره الممكن المالي الرئيس لقطاعات برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية".

وأضاف معاليه أن استراتيجية الصندوق الصناعي في 2020م تستهدف عدداً من الأهداف الاستراتيجية، منها: تحفيز الاستثمار في القطاعات ذات الأولوية والقطاعات الاستراتيجية، وتحسين تجربة عملاء الصندوق، وتعزيز كفاءة وفعالية العمليات وتحسين الحوكمة وإدارة المخاطر، فضلًا عن التوسع في تطوير الكوادر البشرية، مبيناً أنه بفضل هذه الاستراتيجية الواضحة المعالم، والمحددة الأهداف؛ سيخطو الصندوق خطوات فاعلة في إسهامه لتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030.

ووفقًا لنتائج أداء الصندوق الصناعي خلال العام 2019، فقد حظيت المشاريع الصغيرة والمتوسطة بدعم كبير، حيث كانت نسبة القروض المعتمدة لهذه المشاريع 77% من إجمالي عدد القروض المعتمدة، فيما وصلت نسبة القروض المقدمة للمشاريع الصناعية في المناطق والمدن الواعدة 41%.

ويأتي تحقيق هذه الإنجازات خلال 2019م امتداداً لرحلة التحول الاستراتيجي التي انطلقت برفع رأسمال الصندوق إلى 105 مليارات ريال في بداية العام، ليصبح الممكن المالي الرئيس لبرنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية "ندلب"، وفي منتصف العام صدرت موافقة مجلس الوزراء على تعديل نظام الصندوق الصناعي وتمكينه من توسيع نشاط تمويله من خلال حزمة جديدة من الخدمات والمنتجات التمويلية تشمل عددًا من القطاعات الجديدة والواعدة في مجالات الصناعة، والتعدين، والطاقة، والخدمات اللوجستية المدرجة تحت برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية "ندلب".

كما قام الصندوق الصناعي بإطلاق عدد من منتجات برامج التمويل المتخصصة كحلول تحفيزية للقطاع الخاص، ومنها "تنافسية"، و"آفاق، و"توطين"، و"متجددة". إضافة إلى عدد من المنتجات المالية ومنها "تمويل رأس المال العامل"، "التمويل المتعدد الأغراض" و"الاعتماد المستندي" و"منتج تمويل الاستحواذ"، والتي تأتي ضمن حزمة من الممكنات تشكل نقلة نوعية في مسيرة عمل الصندوق، عنوانها الرئيس يتمثل في تلبية احتياجات القطاع الخاص وتمكينه لدعم الصناعة الوطنية، والإسهام في جعل المملكة قوة صناعية ومركزاً لوجستياً عالمياً.

وعلى صعيد دعم وتسهيل وتحسين تجربة العميل مع الصندوق الصناعي، شهد 2019 عملية إعادة تصميم إجراءات العمل الداخلية للصندوق بهدف تقليص مدة معالجة طلبات القروض القائمة والجديدة، من خلال أتمتة جميع الإجراءات، وتقليص مدة معالجة الطلب بنسبة 60% ليصبح متوسط وقت الرد على الطلب الجديد من 4 - 5 أشهر مع الحفاظ على جودة الدراسات والاستشارات المقدمة.

انطلقت اليوم فعاليات المؤتمر والمعرض الدولي لاحتجاز واستخدام وتخزين الكربون " iCCUS 2020 "الذي تستضيفه المملكة تحت رعاية مشتركة من صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز وزير الطاقة، ومعالي الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة وزير النفط في مملكة البحرين.

وقال صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سلمان وزير الطاقة في الكلمة الافتتاحية للمؤتمر "كي تصبح تقنيات ومنظومات احتجاز الكربون وتخزينه واستخدامه مستدامة وقابلة للتوسع يتعين علينا العمل معا لصنع الفرص وإزالة العوائق أمام مشاركة القطاع الخاص للاستثمار في هذا المجال"، وأضاف لقد حان الوقت الآن لكي نضاعف جهودنا جميعًا في مجال احتجاز الكربون وتخزينه واستخدامه، فالتطور التكنولوجي سوف يلعب دورًا محوريًا في إيجاد حلول فاعلة لتحدي الانبعاثات الكربونية.

وأشار إلى أن المملكة تقوم بالفعل بالاستثمار في تطوير تقنيات جديدة لحلول الطاقة النظيفة بما يتضمن تقنية احتجاز الكربون واستخدامه وتخزينه، وبعض هذه الاستثمارات قائمة بالفعل وتُحدث فارقًا ملموسًا.

وتعقد فعاليات المؤتمر في الرياض، بمشاركة أكثر من 800 مختص من أصحاب السمو والمعالي ووزراء النفط والطاقة بمختلف دول العالم والرؤساء التنفيذيين للشركات المتخصصة في القطاع البترولي، والمهتمين والفنيين والأكاديميين.

ويناقش المؤتمر الذي يستمر يومين، دور احتجاز واستخدام وتخزين الكربون في تمكين اقتصاد الكربون العالمي ، وذلك بتنظيم من وزارة الطاقة في المملكة والهيئة الوطنية للنفط والغاز بالبحرين، بدعم من شركة أرامكو السعودية، والشركات النفطية البحرينية، وعدد من الشركات العالمية.

عبدالعزيز بن سلمان: المملكة تستثمر في تطوير تقنيات جديدة لحلول الطاقة النظيفة

ارتفع سعر برميل نفط خام القياس العالمي (برنت) للعقود الآجلة اليوم بمقدار 0.33 سنتًا ما نسبته 0.59 % ليصل إلى 56.63 دولارًا أمريكيًا.

وصعد سعر برميل نفط خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي اليوم بنسبة 0.53 % ما يعادل 0.27 سنتًا ليصل عند سعر 51.70 دولارًا أمريكيًا.

سعر نفط خام القياس العالمي يرتفع بنسبة 0.59%

أعلنت هيئة البحرين للسياحة والمعارض عن عزمها اطلاق النسخة الخامسة من مهرجان البحرين للطعام على فترتين: الأولى من تاريخ 20 فبراير إلى 29 فبراير، والثانية اعتبارً من 5 مارس وحتى 14 مارس في خليج البحرين، حيث يأتي ذلك تماشيًا مع رؤية الهيئة الساعية إلى إثراء القطاع السياحي عن طريق تنظيم باقة من المبادرات السياحية المتنوعة، والتي من شأنها أن تعزز من مكانة مملكة البحرين كوجهة إقليمية للاستمتاع بالطهي وتناول الطعام.

وستحتضن كل فترة حوالي 100 مطعم، مما يجعل إجمالي عدد المشاركين بالمهرجان أكثر من 200 مطعم تقدم أشهى الأطعمة والمأكولات العالمية، بالإضافة إلى القرية التراثية والتي تتوفر بها المأكولات الشعبية، ومحطات طهي حية. وتتميز نسخة هذا العام، بكبر مساحتها التي تم تقسيمها إلى عدة مناطق بما في ذلك منطقة مخصصة للأطفال، علاوة على مسابقات ممتعة، وعروض موسيقية مباشرة على خشبة المسرح. وسيُعقد المهرجان من الأحد إلى الأربعاء من الساعة 4:00 عصرًا إلى 11:00 مساءً، ومن الخميس إلى السبت ما بين الساعة 4:00 عصرًا وحتى منتصف الليل.

وبهذه المناسبة، قال الرئيس التنفيذي لهيئة البحرين للسياحة والمعارض السيد نادر المؤيد: "يُسعدنا أن نستضيف مهرجان البحرين للطعام في نسخته الخامسة، والذي يُعد أحد أهم الفعاليات التي يتطلع الجميع إلى حضورها، فهو يشهد زيادة مستمرة وسنوية في أعداد الزوار الوافدة إليه. ومن شأن المهرجان أن يمنح فرصة مثالية للمطاعم والمنافذ المشاركة لإبراز وتسليط الضوء على منتجاتها، بهدف زيادة الإقبال عليها. وتستمر الهيئة بتنويع أجندة فعالياتها كل عام، لتشمل فعاليات ذات اختلاف كبير، مما من شأنه أن يُرضي جميع الأذواق ويجتذب قاعدة عريضة من الجماهير."

ويقدم المهرجان خيارات عديدة لعشاق الطعام من أفضل محلات ومنافذ بيع الأطعمة والمشروبات المحلية، والمتاجر المتعلقة بصناعة المواد الغذائية وقطاع التغذية، والتي تقدم بدورها الأطباق العالمية بالاضافة إلى الأغذية الصحية والعضوية. كما إنه يحتضن مجموعة كبيرة من الفعاليات الترفيهية التي تناسب جميع أفراد العائلة.

وتأتي هذه الفعالية ضمن الاستراتيجية الشاملة للهيئة لتسويق وترويج الهوية السياحية (بلدنا بلدكم)، والتي تركز على ترويج المنتج السياحي البحريني على المستوى الإقليمي والعالمي، بهدف إبراز المقومات السياحية في المملكة ودعم الجهود الحثيثة التي تركز على تعزيز إسهامات القطاع بشكل إيجابي في الناتج المحلي بالتوافق مع رؤية المملكة الاقتصادية 2030.

هيئة البحرين للسياحة والمعارض تُطلق النسخة الخامسة من مهرجان البحرين للطعام

محت قفزة في حالات الإصابة بفيروس كورونا خارج الصين نحو 474 مليار دولار من قيمة أسواق الأسهم الأوروبية اليوم الاثنين، مع إعادة المستثمرين تقييم الأثر المرجح لتحول التفشي إلى جائحة.

وتراجعت الأسهم في ميلانو 5.4 بالمئة لتشهد أسوأ يوم لها منذ منتصف 2016، مع إعلان إيطاليا عن أكبر تفش للفيروس في أوروبا بعدد ست وفيات على الأقل وأكثر من 200 إصابة، وهو ما سينال على الأرجح من اقتصاد البلاد المكروب بالفعل.

ونزل المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 3.8 بالمئة إلى 411.86 نقطة، مسجلا أكبر انخفاض ليوم واحد بالنسبة المئوية منذ تصويت بريطانيا لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي في يونيو حزيران 2016.

وأدت قفزة إصابات في كوريا الجنوبية وإيران إلى تخارج واسع النطاق من الأسهم وإقبال على الملاذات الآمنة.

وقال كريج إيرلام، كبير محللي السوق في أواندا، "اليوم يوضح أن الأسواق لم تتوقع أن تصبح هذه مشكلة كبيرة خارج الصين.. المستثمرون سيصبحون أكثر حساسية بكثير من الآن.

"يمكن القول إنه (كان هناك) عامل تراخ على مدار الشهر الأخير بسبب الاعتقاد العام بأن الأوضاع ستتحسن - ومثل هذه الذهنية لم تساعد."

وكانت أسهم شركات الطيران من بين الأسوأ أداء على ستوكس 600، حيث تراجعت أسهم إيزي جت ورايان إير وإير فرانس ولوفتهانزا بين 7.4 و12.6 بالمئة. وهوى مؤشر قطاع السفر والترفيه الأوروبي ستة بالمئة وكان الأضعف.

وانخفضت الأسهم الألمانية أربعة بالمئة، رغم مسح من معهد إيفو أظهر ارتفاع ثقة الشركات على غير المتوقع في فبراير شباط.

فزع الفيروس يمحو 474 مليار دولار من قيمة أسهم أوروبا

وقّعت وزارتا الإسكان والشؤون البلدية والقروية اتفاقية الربط التقني بين منصتي "سكني" و"بلدي" بهدف مشاركة البيانات وتسهيل عملية إصدار رخص البناء لمستفيدي خيار الأراضي السكنية ضمن برنامج "سكني"، إضافة إلى توفير العديد من تصاميم البناء النموذجية للمستفيدين من البرنامج لاختيار ما يناسبهم منها، حيث أبرمت الشركة الوطنية للإسكان اليوم اتفاقيات مع عدد من شركات ودور التصميم المعماري بغرض إتاحة تصاميم معمارية جديدة ومبتكرة للوحدات السكنية، تمهيداً لإتاحتها عبر منصة "سكني" الإلكترونية.

وستوفر منصة "سكني" تصاميم نموذجية عالية الجودة تمتاز بأسعارها المناسبة وتوافقها مع البيئة المحليّة والأساليب العصرية والحديثة وذلك بالتعاون مع نخبة من المصممين المعماريين السعوديين لخدمة مستفيدي خيار الأراضي السكنية، إذ سيتمكن المستفيد من اختيار التصميم المعماري المناسب له والحصول على رخصة البناء من خلال المنصة، بحيث يوفر ذلك الوقت والجهد على المستفيد, إضافة إلى جودة التصميم الهندسي، وذلك في إطار حرص الوزارة على تحسين وتسهيل رحلة التملك وتسهيل الإجراءات وتوفير خيارات أكثر تنوّعاً، إلى جانب تقليص العمل بالطريقة التقليدية في البحث عن المكاتب الهندسية وانتظار إنهاء الإجراءات.

وتهدف هذه المبادرة إلى التكامل الفعّال والبنّاء مع جميع الأطراف في المجتمع بغرض تقديم حلول وخيارات مبتكرة ومميّزة لمستفيدي برنامج "سكني" وتلبية مختلف الأذواق في تصميم وتنفيذ الوحدات السكنية، كما تسهم في التقليل من التكاليف المالية على الراغبين في بناء مساكنهم من خلال إتاحة تصاميم نموذجية عبر منصة "سكني"، إلى جانب دورها في تكثيف الخيارات اللازمة في بناء الأراضي، إضافة إلى التواصل مع عدد من المعماريين المستقلين والمميّزين في السوق المحلية للإسهام في هذا المشروع الهادف لخدمة شرائح أكبر من المستفيدين والعمل على تطبيق التصاميم بكل تفاصيلها على أرض الواقع بكل يسر وسهولة عبر شركات المقاولات المحلية.

وتتيح هذه الخطوة - التي انطلقت في مرحلتها الأولى بعدد 10 اتفاقيات - العديد من التصاميم والخيارات التي تلبّي جميع احتياجات ورغبات المستفيدين عبر تصاميم مميزة وجاهزة للاستخدام والتنفيذ، على أن يتم إضافة التصاميم المعمارية تباعاً حسب جاهزيتها على منصة "سكني" الإلكترونية.

يذكر أن برنامج "سكني" التابع لوزارة الإسكان قد سلّم نحو 90 ألف قطعة أرض في مختلف مناطق المملكة خلال العام 2019، فيما يستهدف البرنامج هذا العام 2020 تطوير 72 مخططاً جديداً يوفر أكثر من 90 ألف قطعة أرض، حيث تم العمل مع 79 مقاولاً مؤهلاً لتنفيذ أعمال البنية التحتية بقيمة تتجاوز 5.2 مليارات ريال، ويأتي ذلك في إطار توفير خيارات أكثر للمواطنين تمكّنهم من الحصول على المسكن الملائم الذي يلبي رغباتهم، بما يرفع من نسبة التملّك السكني إلى 70% بحلول عام 2030 وفقاً لمستهدفات برنامج الإسكان - أحد برامج رؤية المملكة 2030.

تفعيل الربط التقني بين «سكني» و «بلدي»

وقّعت أرامكو السعودية وشركة الإلكترونيات المتقدمة اتفاقية تطوير وتصنيع مشترك لجهاز الأمن السيبراني "صمام البيانات"، الأول من نوعه في المملكة، وذلك تزامنًا مع أعمال منتدى ومعرض برنامج تعزيز القيمة المضافة الإجمالية لقطاع التوريد "اكتفاء" في دورته الخامسة التي يتم تنظيمها في مركز الظهران الدولي للمعارض "الظهران إكسبو" بالخبر خلال الفترة من 24 – 25 فبراير الجاري.

ويُعد جهاز "صمام البيانات" من أهم أدوات الأمن السيبراني، ويستخدم لحماية شبكات اتصالات المنشآت الحيوية من الهجمات السيبرانية، ومنع أيّ اختراق خارجي وبالتالي حماية المعلومات القيمة والأنظمة االصناعية الحساسة. ويتميّز الجهاز بسهولة تركيبه وتهيئته وصيانته، وبسرعة معالجة للمعلومات تصل إلى 10 جيجابت/ثانية.

وبمناسبة التوقيع على هذه الاتفاقية، قال نائب رئيس أرامكو السعودية لتقنية المعلومات، المهندس يوسف العليان:"إن تطوير وتصنيع الجهاز محليًا بعقول سعودية، وتسجيل أرامكو السعودية براءتي اختراع لدى مكتب الولايات المتحدة الأمريكية لبراءات الاختراع والعلامات التجارية، يمثّل نقلة نوعية في مجال أمن المعلومات، ويشكّل التعاون المثمر بين شركتي أرامكو السعودية والإلكترونيات المتقدمة خطوة رائدة في مشروع توطين التقنيات المتقدمة التي تلبّي حاجات السوقين المحلي والعالمي.

ووصف المهندس يوسف العليان برنامج (اكتفاء) بأنه أحد أبرز مبادرات أرامكو السعودية في دفع عجلة توطين الصناعات والخدمات وتعزيز المحتوى المحلي. وتحت مظلة البرنامج يكون الإعلان عن تدشين المنتج المحلي تحقيقًا لأهداف المملكة الأساسية في توطين التقنيات والاكفتاء الذاتي في تلبية الاحتياجات، وكذلك بناء قاعدة راسخة من التعاون المستقبلي بين الشركات محليًا.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة الإلكترونيات المتقدمة، الأستاذ عبدالعزيز الدعيلج: "إن هذه الاتفاقية تعبّر عن عمق علاقات التعاون التي تربط بين الشركتين، وتعززها هذه الاتفاقية من خلال تحقيق منجزات وطنية تُسهم في حماية الممتلكات بالمملكة

العربية السعودية من الأحداث التخريبيّة، وتهديدات الأمن السيبراني، والهجمات الخارجية".

وأضاف الدعيلج إن جهاز "صمام البيانات" يضمن نقل البيانات بشكلٍ آمن لتوفير أقصى درجات الأمن لشبكات المُنشآت، وقد تم تطويره وتصنيعه من قبل كفاءات وطنية، مشيرًا إلى أنه يُعد ضمن مستهدفات شركة الإلكترونيات المتقدمة الإستراتيجية في مجال الأمن السيبراني لتحقيق رؤية المملكة 2030م، حيث تعمل الشركة من خلال وحدة أعمال الأمن على توفير أفضل الحلول والأنظمة في مجال الأمن السيبراني للقطاعات الحكومية والشركات الخاصة.

ويستضيف منتدى "اكتفاء" الذي تنظمه أرامكو السعودية، وتشارك فيه شركة الإلكترونيات المتقدمة، العديد من الشركات المحلية والدولية المعنية بسلسلة الإمداد في مجال الطاقة، ويحضره العديد من المسؤولين التنفيذيين المؤثرين، وقادة الصناعة في العالم.

يُذكر أن شركة الإلكترونيات المتقدمة هي إحدى الشركات المحلية الرائدة في تصميم حلول الأمن السيبراني، وحلول أمن المُنشآت التي تساعد العملاء في التصدّي للهجمات الإلكترونية، وتُعزّز حماية مواردهم المادية، كما أنها تقدم حلولًا في 4 قطاعات رئيسة، هي: الدفاع، والفضاء، والاتصالات وتقنية المعلومات، والطاقة والأمن.

أرجع مسئول خليجي التوجّه الحالي للمنطقة نحو الطاقة المتجدّدة، لكونها تلتزم بالاستدامة والحدّ من تأثيرات التغير المناخي.

وقال الدكتور عبد الحسين بن علي ميرزا، رئيس هيئة الطاقة المستدامة في مملكة البحرين، أن هناك أنحاء متفرقة من منطقة الشرق الأوسط، تمضي فيها مشاريع الطاقة الشمسية بشكل واسع النطاق، وعلى مسار تدريجي، بالتوازي مع سعي المنطقة لمواكبة التحركات العالمية في مجالات الطاقة المستدامة، وعلى وجه الخصوص الطاقة الشمسية، والتي تعد إحدى أكبر موارد الطاقة غير النظيفة والأكثر استدامة ،فعلى الرغم من أن المنطقة تحتضن ما يتجاوز نصف احتياطيات النفط في العالم، إلا أنها تمتلك أيضاً، في الوقت الحالي، مشاريع طاقة نظيفة بقيمة إستثمارية تقارب 100 مليار دولار أمريكي، ومن المتوقع أن يتجاوز إجمالي استثمارات المنطقة في هذا القطاع 300 مليار دولار بحلول عام 2050.

وأضاف، أن مشاريع الطاقة الشمسية تحصد النسبة الأكبر من الاستثمارات في المشاريع السابقة الذكر، وطاقة الرياح لا تتخلف عنها كثيراً في ذلك، حيث تتميز الأخرى أيضاً بإمكانات كبيرة في الدول الشقيقة مثل المملكة العربية السعودية، والتي من المتوقع ان ترتفع طاقتها الإنتاجية من طاقة الرياح الى ما يقارب ضعفي طاقة الرياح الحالية بحلول عام 2028، إلى جانب الكويت وعمان.

أما في مملكة البحرين وبدءاً باعتماد سياسة صافي القياس في يناير 2018 وربط أول نظام طاقة شمسية لوحدة سكنية في مارس 2018، والمشروع الاستثماري لإنشاء محطة طاقة شمسية مركزية بسعة 100 ميغاوات، ومشروع التوسعة لمحطة شركة تطوير للطاقة الشمسية بسعة إنتاجية بـ 3 ميغاوات تضاف الى الـ 1 ميغاوات والتي تم تدشينها سابقاً، بالإضافة الى مشروع بابكو للطاقة الشمسية بسعة 5 ميغاوات، ومشروع هيئة الكهرباء والماء للطاقة المتجددة الذي يشمل طاقة الرياح والطاقة الشمسية بسعة إجمالية تبلغ 5 ميغاوات، ومشاريع عديدة في الطاقة المتجددة للقطاع الخاص، كلها مؤشرات على ان مملكة البحرين تسير بشكل حثيث نحو هدفها الوطني للطاقة المتجددة المتمثل بتلبية 5% من احتياجاتها للطاقة بحلول عام 2025 وذلك كمثال عن سرعة تبني مشاريع الطاقة المتجددة في منطقة الشرق الأوسط.

وأوضح ميرزا، أن الوكالة الدولية للطاقة المتجدّدة "أيرينا" في تقريرها الصادر لعام 2019 إلى توقعات بأن تضيف خطط الاستثمارات المرتقبة في الخليج العربي بحوالي 7 جيجاواط من الطاقة المتجدّدة بحلول السنوات الأولى من العقد المقبل، وهنا يلزم التوضيح بأن 1 جيجاواط من الطاقة تعتبر كافية لتوفير الطاقة لحوالي 750 ألف منزل في منطقة عالية الاستهلاك مثل كاليفورنيا، كما أشارت في ذات التقرير إلى الفوائد الكبيرة التي ستعود على المنطقة بتحقق هذه الخطط الاستثمارية المرتقبة وتحقق الأهداف الوطنية لدول المنطقة لخفض الانبعاثات الكربونية وزيادة نصيب موارد الطاقة المتجددة في المزيج الكلي للطاقة خاصة على صعيد توفير فرص عمل جديدة تقدر بأكثر من 220,500 وظيفة بحلول عام 2030، وذلك إلى جانب جهود الحدّ من سحب المياه اللازمة لإنتاج الطاقة واستخراج الوقود بنسبة 11.5%، والإنخفاض المتوقع لاستهلاك الوقود الأحفوري بنسبة 23%، (بما يعادل توفير 354 مليون برميل من النفط)، وبذلك الحدّ من الانبعاثات الكربونية بمقدار 136 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون، منوهاً إلى أن مملكة البحرين رائدة على المستوى الإقليمي في اعتماد أنظمة إدارة الطاقة الذكية، حيث تستهلك المنازل السكنية في البحرين نسبة تزيد عن 51% من إجمالي استهلاك الطاقة، والذي يعد عاملاً أساسياً لدفع نمو استدامة الطاقة في أنحاء المملكة، وفي 2014، وقعت اتفاقية مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لمشروع إنشاء وحدة للطاقة المستدامة، مهمتها إعداد وتطوير السياسات التي تسهم في تنويع واستدامة مصادر الطاقة ووضع الخطط الوطنية والمبادرات بما يحقق الأهداف الوطنية والالتزامات الدولية والإقليمية والعالمية للمملكة. وهنا يجدر الذكر بأن البحرين ومنذ اعتماد أهدافها وخططها الوطنية للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة قد أعلنت عن العديد من المبادرات والمشاريع التي أسهمت في تحقيق ما يقارب 70% من الهدف الوطني لزيادة نصيب موارد الطاقة المتجددة في المزيج الوطني للطاقة في المملكة بنسبة 5% بحلول عام 2025 .

ومن ناحية أخرى، سارعت دول أخرى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لاستكشاف إمكانات الطاقة الشمسية، ففي عام 2019 افتتحت إمارة أبوظبي عاصمة الإمارات الشقيقة محطة "نور أبوظبي" في منطقة سويحان، وهي أكبر محطة مستقلة للطاقة الشمسية الكهروضوئية في العالم بقدرة 1.17 جيجاواط، وإطلاق إمارة دبي أكبر مشروع للطاقة الشمسية المركزة على مستوى العالم في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، وشكلت هذه الإنجازات إضافات هامة للمنطقة على وجه العموم، ولريادة دولة الإمارات في العديد من المجالات التنموية عالمياً على وجه الخصوص، أما في المملكة العربية السعودية فقد أضافت المملكة الى شبكتها الوطنية أولى محطاتها ضمن مشروع سكاكا للطاقة الشمسية بمنطقة الجوف، والذي يأتي انسجاماكم الخطة العامة لرؤية المملكة الاقتصادية 2030، وبالإضافة إلى ذلك، تعمل دول أخرى في المنطقة على مشاريع لطاقة الرياح والطاقة الشمسية، منها المغرب ولبنان وعمان والجزائر وتونس.

مشاريع الطاقة النظيفة بالخليج تقدم قيمة استثمارية تقارب  100 مليار دولار

تعمل شركة ريادية وطنية على تفعيل مبادرة تسويقية حديثة في المملكة العربية السعودية، تركز على وضع هوية وصورة ذهنية تربط المنشآت من القطاعين العام والخاص بتاريخها وتطورها الزمني، وخلفيتها الممتدة من البيئة والثقافة التي تعمل بها.

ونظمت في هذا الصدد شركة "رواة التاريخ" لقاءين تعريفيين في جدة والرياض مؤخراَ، بحضور عدد من كبار المسئولين في المملكة، ومنهم من يمثل عدد من الجهات الحكومية والقطاع الخاص، لتفعيل هذه المبادرة، بحضور كبار مسئولي الشركة الأم " History Factory"وهي إحدى الشركات الرائدة في مجال التسويق بالولايات المتحدة الأمريكية وتعمل في هذا المجال منذ40 عاماً، ومن أوائل شركات التسويق التي تركز على تاريخ عملائها لبناء صورة فريدة ومكملة لأهدافهم الحالية، ومن الجهات التي عملت History Factory في بناء صور عميقة لهم من خلال تاريخهم شركات عالمية بارزة في مجالها منها KPMG, Blackrock, Deloitte, Adobe, Microsoft وايضا أرامكو السعودية.

وشارك بالتعاون في تعزيز هذه اللقاءات التعريفية، كل من شركة ليان الثقافية و نور نوف للمعرفة، كما أسهم في تنظيمها "مسرعة بلوسوم" ، حيث قدمت عروض تعريفية شاملة، تستعرض أهمية الربط ما بين نشأة المنشأة وتاريخها مع ربطه بحاضرها ومستقبلها بأسلوب تسويقي حديث، يرسخ من وجود الصورة الذهنية الإيجابية لدى جمهورها المستهدف من مختلف الفئات.

وتناول السيد بروس ويندروخ المؤسس والمدير التنفيذي لشركة history factory, أهمية أن تكون الشركات أصيلة في تسويقها وتواصلها من خلال علامتها التجارية، لكون ذلك سيزيد من حضورها على جذب جمهور إضافي والمحافظة على جمهورها من مختلف الفئات التي تتعامل مع المنشآت، مؤكداً هذا التوجه أصبح من أساسيات عمل الشركات الكبرى الناجحة على مستوى العالم، لكون المستهلك والمتلقي لخدماتها يهتم بالخلفية والرسوخ التاريخي وأثر الجهة التي يتعامل معها.

من جهتها قالت الاستاذة غادة الطبيشي المدير التنفيذي لشركة ليان الثقافية، أنه من المهم، إدخال التاريخ العريق للشركات والجهات العامة في رؤيتها وأهدفها الجديدة، وذلك لتحقيق هدف ترسيخ الأرث الحضاري، وتقديم ثقافة وإلهام للجيل الحالي بتلك القصص والرؤية التاريخية للجهات التي تتعامل معها في مسار حياتها اليومية .

مبادرة تسعى لربط التسويق بتاريخ منشآت القطاعين العام والخاص

أكد سفير جمهورية كوسوفو لولزيم مييكو أهمية التعاون البناء والمثمر مع رجال الأعمال في المدينة المنورة باعتبارها مجالاً لحراك اقتصادي كبير لافتا إلى أهمية تبادل الزيارات بين رجال الأعمال في المدينة ونظرائهم من كسوفو، لتعزيز تبادل الزيارات التجارية والسياحة بين البلدين، جاء ذلك خلال زيارته مقر الغرفة التجارية الصناعية حيث التقى خلالها نائب رئيس مجلس إدارة الغرفة د. خالد الدقل وعدد من أعضاء مجلس الإدارة، وفي مستهل اللقاء رحب د. الدقل بالوفد منوها بالإمكانيات والموارد المتعددة في المنطقة ومشيرا إلى أهمية تعزيز أوجه التعاون والزيارات التجارية، المتبادلة و بناء شراكات بين الجانبين في مجال السياحة والزراعة والقطاع الصحي. واستعرض الأمين العام م. عبد الله أبو النصر الفرص الاستثمارية والميزات النسبية التي تزخر بها منطقة المدينة المنورة منوها بان الغرفة ستعمل على تعزيز الزيارات التجارية المتبادلة بين رجال الاعمال في البلدين.

الجدير بالذكر أن مساحة أراضي كوسوفو 1,1 مليون هكتارـ يُستخدم حوالي نصفها لصالح القطاع الزراعي أي ما يُقارب 538,838 هكتار، ويزرع حوالي 52% محاصيل، 21% مروج ومراعي، 18% غابات ويستخدم أقل من 1% لكروم العنب ومن أهم المحاصيل الذرة والقمح والبطاطس والبطيخ تليها الفلفل والبندورة وفقًا لبيانات المسح الزراعي لعام 2001م، وهي غنية بالمعادن مثل الرصاص والزنك والفضة والكروم والحديد والنيكل والفحم الحجري.

تعزيز تبادل الزيارات التجارية بين المملكة وكوسوفو
المزيد