إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
10 ربيع ثانى 1441 هـ

اهم الاخبار

دان براين هوك، المبعوث الأميركي الخاص بالشأن الإيراني في مؤتمر صحفي في واشنطن العنف الذي ترتكبه إيران ضد المتظاهرين والنشطاء الإيرانيين السلميين واستمرار إيران بنشاطاتها التوسعية والتخريبية الهادفة إلى بث الفوضى والإرهاب.

وأكّد هوك لـ»الرياض» استمرار الولايات المتحدة بالتزامها بسياسة منع إيران من التوسع حيث كشف هوك عن قيام القوات الأميركية في مياه الخليج باحتجاز سفينة إيرانية تهرب الأسلحة للجماعة الحوثية في اليمن تضمنت معدات وصواريخ متطورة تعد من أحدث المعدات والأسلحة الإيرانية التي سيطرت عليها الولايات المتحدة منذ بدء الصراع في اليمن، مضيفاً؛ هذه الأسلحة التي تستمر إيران بنقلها للحوثيين رغم إعلان الجماعة اليمنية عن رغبتها بالتهدئة مع المملكة العربية السعودية تؤكد عبثية السلوك الإيراني وعدم رغبة إيران بالقيام بأي تغيير في سلوكها رغم كل ما يحدث في اليمن من مأساة تؤججها إيران وتنعكس على الشعب اليمني سلباً، إضافة إلى حالة الفقر والانهيار الاقتصادي الذي تعاني منه إيران في الداخل ما يجعلنا نستنتج أن استراتيجية إيران للتوسع تبقى في مقدمة أولوياتها.

كما أعلن هوك عن عرض مكافأة بقيمة 15 مليون دولار مقابل معلومات عن قيادي في الحرس الثوري الإيراني​ يقيم في اليمن ويتورط بجرائم نقل سلاح لميليشيات الحوثي والتخطيط لاعتداءات في المنطقة واعتداءات ضد مصالح الولايات المتحدة وحلفائها حول العالم.

ودان هوك العنف الذي يقوم به النظام الإيراني والذي يراه العالم عبر فيديوهات قليلة تتسرب من إيران تظهر قيام الحرس الثوري الإيراني بفتح النار على متظاهرين سلميين ليقتل في بعض الأحيان مئة شخص دفعة واحدة، حيث قال: إن عدد القتلى من المتظاهرين وصل إلى الألف، ويتم نقلهم بشاحنات إلى أماكن مجهولة إضافة إلى قيام النظام الإيراني بقتل أطفال أعمارهم 13 و14 عاماً مع استمرار الأوضاع المزرية في واحد من أكبر معتقلات النساء في إيران، حيث لا يتم توفير المياه النظيفة في السجون، وتتعرض المعتقلات لتعذيب شديد يصل إلى القتل أحياناً.

وقال هوك، الشعب الإيراني الذي يدفع ثمن الرصاص الذي يقتل به وثمن السلاح الذي يتوسع به النظام لتخريب المنطقة، خرج ليطالب الحكومة الإيرانية بالتركيز على بناء الداخل والبنى التحتية المدمرة وتوفير الطعام والمياه النظيفة التي يفتقدها الشعب الإيراني، ويستحق من كل دول العالم الدعم والانضمام إلى الولايات المتحدة في حملة الضغوطات القصوى والعقوبات الشاملة ضد النظام الإيراني.

وقال هوك للصحفيين: إن المعلومات الاستخباراتية الأميركية تشير إلى أن الأزمة التي يواجهها النظام الإيراني اليوم تفوق كل ما واجهه طيلة الـ40 سنة الماضية بما في ذلك الثورة الخضراء التي واجهها بالعنف في العام 2009، حيث فقد النظام كل مستويات التأييد من الشارع الإيراني بما في ذلك تأييد فئة القيادات الدينية المتشددة التي كانت لصيقة بالنظام وتعتبر من مؤيديه الرئيسين.

نظام الولي الفقيه يواجه أكبر أزمة في تاريخه

دان براين هوك، المبعوث الأميركي الخاص بالشأن الإيراني في مؤتمر صحفي في واشنطن العنف الذي ترتكبه إيران ضد المتظاهرين والنشطاء الإيرانيين السلميين واستمرار إيران بنشاطاتها التوسعية والتخريبية الهادفة إلى بث الفوضى والإرهاب. وأكّد هوك لـ»الرياض» استمرار الولايات المتحدة بالتزامها بسياسة منع إيران من التوسع حيث كشف هوك عن قيام القوات الأميركية في مياه الخليج باحتجاز سفينة إيرانية تهرب الأسلحة للجماعة الحوثي... .... المزيد

رعى معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس اليوم , الحفل الختامي لملتقى جهود الملك سلمان ـ حفظه الله ـ في خدمة الحرمين الشريفين ، بحضور صاحب السمو الأمير العميد الدكتور بدر بن سعود مساعد قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام ووكلاء الرئيس العام ومساعديهم .

بدئ الحفل المعد لهذه المناسبة بآيات من القرآن الكريم ، ثم عرض مرئي عن جهود الملك سلمان في خدمة الحرمين الشريفين .

ثم ألقى سمو العميد الدكتور بدر بن سعود مساعد قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام كلمة نيابة عن المشاركين أعرب فيها عن سعادته بالمشاركة في هذا الملتقى بوجود نخبة من المتحدثين برعت في علم الكلام وفي بلاغة اللسان ومثلت قدوات رائدة لمشاريع إبداعية على أرض الواقع , مؤكدا أن هذا الملتقى عرس وطني لمراجعة إنجازات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- .

من جهته عبر معالي الرئيس العام في كلمته عن حق ولاة أمرنا علينا من السمع والطاعة لهم ، وحبهم والولاء لهم وإبراز جهودهم وإنجازاتهم ، ولذلك حرصت الرئاسة على إقامة هذا الملتقى فهو واجب عظيم عليها لإبراز وترجمة هذه الإنجازات العظيمة.

وذكر معاليه أن من فضل الله علينا أن منّ علينا بولاة أمرٍ ميامين ، فالمملكة العربية السعودية منذ تأسيسها وهي تُعنى بالعقيدة والشريعة وتحكيم الكتاب والسنة والعناية بالحرمين الشريفين وقاصديهما.

وأضاف معاليه: شهد الحرمان الشريفان في عهد خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين أكبر نقلة تطويرية في الخدمات والتوسعات في التاريخ.

واختتم معاليه كلمته برفع شكره إلى خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين على ما يقدمانه من جهود عظيمة في خدمة المسجد الحرام والمسجد النبوي وقاصديهما من حجاج ومعتمرين وزائرين.

وفي ختام الحفل قام الشيخ السديس بتكريم المشاركين في الملتقى .

السديس يختتم أعمال ملتقى جهود الملك سلمان

رعى معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس اليوم , الحفل الختامي لملتقى جهود الملك سلمان ـ حفظه الله ـ في خدمة الحرمين الشريفين ، بحضور صاحب السمو الأمير العميد الدكتور بدر بن سعود مساعد قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام ووكلاء الرئيس العام ومساعديهم . بدئ الحفل المعد لهذه المناسبة بآيات من القرآن الكريم ، ثم عرض مرئي عن جهود الملك سلمان في خ... .... المزيد

2000 طفل قضوا في حرب الحوثي

لقي قيادي ميداني في ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران مصرعه مع عدد من عناصره في كمين محكم للجيش اليمني بمديرية باقم شمالي محافظة صعدة شمال البلاد. وقال مصدر عسكري يمني: إن قوة من الجيش استدرجت مجموعة من عناصر الميليشيا الإرهابية شرق جبل شيحاط في جبهة باقم، وباغتتها بهجوم مفاجئ. وأسفر الهجوم - بحسب ما ذكره موقع سبتمبر التابع لوزارة الدفاع اليمنية - عن مصرع قائد المجموعة، مع تسعة من عناصر... .... المزيد

«الخارجية» ترحب بإعلان الولايات المتحدة والسودان تبادل السفراء بينهما

رحبت وزارة الخارجية بإعلان الولايات المتحدة الأمريكية وجمهورية السودان تبادل السفراء بينهما بعد فراغ دبلوماسي استمر لأكثر من عقدين. وأضافت أن تعيين سفير للولايات المتحدة الأمريكية لدى السودان يعد تفهمًا من الولايات المتحدة الأمريكية للمرحلة المهمة التي تمر بها السودان، والتي تتطلب تظافر الجهود بين البلدين وبناء علاقات بناءة ومثمرة في المجالات كافة وعلى أعلى المستويات، كما أن ذلك يشكل دعما للحكومة الانتق... .... المزيد

عقد وكلاء وزارات المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين تحت رئاسة المملكة لمجموعة العشرين لعام 2020 اجتماعهم الأول في العاصمة السعودية الرياض، في الفترة من 6-7 ديسمبر 2019.

وفيما رحب معالي وزير المالية محمد بن عبدﷲ الجدعان بالوفود، سلط في كلمته الافتتاحية الضوء على النهج الذي سوف تتبعه المملكة لتحقيق التقدم في موضوع رئاستها لمجموعة العشرين "اغتنام فرص القرن الحادي والعشرين للجميع"

اعقب ذلك بدء أعمال الاجتماع لمناقشة أولويات المسار المالي برئاسة كل من مساعد وزير المالية للشؤون المالية الدولية والسياسات المالية الكلية عبدالعزيز بن متعب الرشيد، ووكيل محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي للأبحاث والشؤون الدولية الدكتور فهد بن عبدﷲ الدوسري.

و أشار الرشيد إلى إن تعزيز إتاحة الفرص للجميع، والعمل على رفع مستوى شمولية الخدمات المالية الرقمية للنساء والشباب والمنشآت الصغيرة والمتوسطة هما من أولويات أعمالنا لسنة الرئاسة.

ونوه الرشيد بأن رئاسة المملكة لمجموعة العشرين ستعمل على إيجاد حلول ابتكارية لتطوير أسواق المال المحلية، وتوظيف التقنية في تطوير البنى التحتية، ووضع أطر للمسائل الرقابية والتنظيمية دعمًا لعصر التقنية، ومعالجة التحديات الضريبية النابعة من الاقتصاد الرقمي .

بدوره، أوضح الدكتور الدوسري انه تم تبادل وجهات النظر بشأن أوضاع الاقتصاد العالمي، والاستثمار في البنى التحتية، والنظام المالي العالمي لتعزيز المسار المشترك لمجموعة العشرين نحو تحقيق نمو يتسم بالقوة والاستدامة والشمولية.

ومن المقرر أن يجتمع وكلاء وزارات المالية ومحافظي البنوك المركزية لمجموعة العشرين مجددا في فبراير 2020 لمواصلة مناقشاتهم تحضيرً الاجتماع وزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين المقرر عقده في مدينة الرياض خلال الفترة من 22-23 فبراير 2020.

وللحصول على مزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني الرسمي لمجموعة العشرين: www.g20.org

الرياض تشهد الاجتماع الأول لوكلاء وزارات المالية ومحافظي البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين

أعلنت شركة الإنماء للاستثمار عن نجاح اكتمال طرح "صناديق الإنماء مكة للتطوير" العقارية بقيمة استثمارات تجاوزت 17 مليار ريال، بالتعاون مع شركة أم القرى للتنمية والإعمار، حيث سيتم تطوير سبعة ابراج فندقية ومجمعين تجاريين تقع ضمن مشروع طريق الملك عبدالعزيز بمدينة مكة المكرمة، ويعد هذا المشروع الضخم أحد أهم مشروعات التطوير التنموي والعمراني بمنطقة مكة المكرمة، من خلال توفير خيارات متعددة ومتنوعة تشمل السكن والتسوق وتوفر سهولة التنقل مع توفر وسائل المواصلات بين مرافق المشروع وبين المنطقة المركزية للحرم المكي الشريف.

من جانبه قال الرئيس التنفيذي المكلّف لشركة الإنماء للاستثمار الأستاذ مازن بن فواز بغدادي: "نحن في شركة الإنماء للاستثمار سعداء بنجاح طرح "صناديق الإنماء مكة للتطوير" مع شريكنا شركة أم القرى للتنمية والإعمار، واضاف أنه سيكون لهذه الشراكة دور كبير بإذن الله في زيادة الطاقة الاستيعابية لإسكان المعتمرين والزوار، من خلال مشروعات التطوير التنموي والعمراني بمنطقة مكة المكرمة والتي تأتي متوافقة مع رؤية المملكة 2030 والتي تهدف لمضاعفة أعداد الحجاج والمعتمرين، سائلين الله التوفيق والسداد لما فيه خير ومصلحة هذا البلد المعطاء.

وأعرب الأستاذ ياسر أبو عتيق، الرئيس التنفيذي لشركة أم القرى للتنمية والإعمار عن اعتزازه بنجاح طرح "صناديق الإنماء مكة للتطوير" قائلاً: سعيدون بالشراكة مع شركة الإنماء للاستثمار في مشروع طريق الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة، حيث يعد المشروع وجهة جاذبة للاستثمارات طويلة الأمد، منوها بالخبرة المتميزة لشركة الإنماء للاستثمار في هيكلة وإدارة الصناديق العقارية يجعل منها شريكاً مثالياً للمُضي قُدماً في إنفاذ المخطط التطويري والعمراني، ويشهد المشروع تقدماً حيث تم الانتهاء بما يقارب 50% من الكتل الخرسانية الخاصة بأنفاق قطار مترو مكة والجسور والكباري الخاصة بالمشروع، وأضاف أننا نسعى من خلال هذا المشروع لتأسيس نقلة نوعية في استثمار وتطوير أراضي المشروع، وتهيئة البيئة اللازمة لتحسين جودة حياة أهالي مكة المكرمة وضيوفها من الحجاج والمعتمرين والزوار، وسيكون بإذن الله معلم عصري في العاصمة المقدسة.

أعلنت مجموعة جي اف إتش المالية ش.م.ب. اليوم ، عن فوزها بجائزة "أفضل مصرف إسلامي استثماري" من قبل "جوائز الأداء 2019" وذلك خلال حفل الدورة الـ 26 من المؤتمر العالمي للمصارف الإسلامية والذي أقيم في مملكة البحرين تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر.

وتمنح جوائز المؤتمر العالمي للمصارف الإسلامية لأفضل المؤسسات المالية استناداً الى مجموعة من نقاط الأداء وعدة معايير على الصعيدين الإقليمي والعالمي، حيث تنال كل مؤسسة مالية مجموعة نقاط بناء على ثلاثة معايير رئيسية، وهي الاستقرار المالي، الأداء المالي والحوكمة والمسؤولية الاجتماعية، ويكون الفائزون بالجوائز هم من أحرزوا أعلى مجموع من النقاط على الصعيدين الاقليمي والعالمي. ويتم ترشيح المؤسسات المالية التي تمكنت من أن تصبح ضمن أفضل 10 مؤسسات مالية على المستوى العالمي، وأفضل 5 مؤسسات مالية على المستوى الاقليمي.

وقد تسلم الجائزة نيابة عن مجموعة "جي اف اتش" المالية السيد صلاح شريف، رئيس الشئون الإدرية بالمجموعة.

وفي معرض تعليقه على الجائزة، قال السيد هشام الريس، الرئيس التنفيذي لمجموعة جي اف اتش المالية: "نحن مسرورون بهذا التقدير المتواصل من السوق ، ومن نظرائنا والفعاليات العالمية المرموقة بحجم المؤتمر العالمي للمصارف الاسلامية. ومن بين خطوط أعمالنا الرئيسية، يتواصل زخم أنشطتنا المصرفية الاستثمارية تجاه دعم موارد الدخل وتحقيق عوائد متنامية لمستثمرينا ومساهمينا. عبر تاريخه الطويل الممتد لـ 26 عاماً، يواصل المؤتمر العالمي للمصارف الاسلامية استقطاب أفضل العاملين في قطاع الصيرفة الاسلامية، لاستعراض ابرز التوجهات والآليات التي تصيغ هيكل أنشطتنا، ونحن فخورون بأن دور مجموعة جي اف اتش المالية كمؤسسة رائدة ومبتكرة يواصل حصد مزيداً من التقدير والتكريم."

مجموعة

رعى معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس اليوم , الحفل الختامي لملتقى جهود الملك سلمان ـ حفظه الله ـ في خدمة الحرمين الشريفين ، بحضور صاحب السمو الأمير العميد الدكتور بدر بن سعود مساعد قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام ووكلاء الرئيس العام ومساعديهم .

بدئ الحفل المعد لهذه المناسبة بآيات من القرآن الكريم ، ثم عرض مرئي عن جهود الملك سلمان في خدمة الحرمين الشريفين .

ثم ألقى سمو العميد الدكتور بدر بن سعود مساعد قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام كلمة نيابة عن المشاركين أعرب فيها عن سعادته بالمشاركة في هذا الملتقى بوجود نخبة من المتحدثين برعت في علم الكلام وفي بلاغة اللسان ومثلت قدوات رائدة لمشاريع إبداعية على أرض الواقع , مؤكدا أن هذا الملتقى عرس وطني لمراجعة إنجازات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- .

من جهته عبر معالي الرئيس العام في كلمته عن حق ولاة أمرنا علينا من السمع والطاعة لهم ، وحبهم والولاء لهم وإبراز جهودهم وإنجازاتهم ، ولذلك حرصت الرئاسة على إقامة هذا الملتقى فهو واجب عظيم عليها لإبراز وترجمة هذه الإنجازات العظيمة.

وذكر معاليه أن من فضل الله علينا أن منّ علينا بولاة أمرٍ ميامين ، فالمملكة العربية السعودية منذ تأسيسها وهي تُعنى بالعقيدة والشريعة وتحكيم الكتاب والسنة والعناية بالحرمين الشريفين وقاصديهما.

وأضاف معاليه: شهد الحرمان الشريفان في عهد خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين أكبر نقلة تطويرية في الخدمات والتوسعات في التاريخ.

واختتم معاليه كلمته برفع شكره إلى خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين على ما يقدمانه من جهود عظيمة في خدمة المسجد الحرام والمسجد النبوي وقاصديهما من حجاج ومعتمرين وزائرين.

وفي ختام الحفل قام الشيخ السديس بتكريم المشاركين في الملتقى .

السديس يختتم أعمال ملتقى جهود الملك سلمان

رحبت وزارة الخارجية بإعلان الولايات المتحدة الأمريكية وجمهورية السودان تبادل السفراء بينهما بعد فراغ دبلوماسي استمر لأكثر من عقدين.

وأضافت أن تعيين سفير للولايات المتحدة الأمريكية لدى السودان يعد تفهمًا من الولايات المتحدة الأمريكية للمرحلة المهمة التي تمر بها السودان، والتي تتطلب تظافر الجهود بين البلدين وبناء علاقات بناءة ومثمرة في المجالات كافة وعلى أعلى المستويات، كما أن ذلك يشكل دعما للحكومة الانتقالية في السودان التي تشكلت في 21 أغسطس 2019م، ويسهم في مد جسور متينة من العلاقات ويعد خطوة إلى الأمام لاستعادة حيوية وقوة العلاقات بين البلدين للدفع باجتياز السودان للمرحلة الحالية وإزالة اسم السودان من الدول الراعية للإرهاب ورفع كافة العقوبات الاقتصادية وإعادة بناء مؤسسات الدولة والتعافي من الأزمة التي مرت بها السودان.

«الخارجية» ترحب بإعلان الولايات المتحدة والسودان تبادل السفراء بينهما

هطلت اليوم أمطار متوسطة إلى غزيرة على مدينة الرياض , شملت أنحاء متفرقة من العاصمة , ومازالت السماء ملبدة بالغيوم.

جعلها الله سقيا رحمة وبركة وعمّ بنفعها أرجاء البلاد.

هطول أمطار متفرقة على الرياض

افتتح صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، منتدى المقاولات، والذي تنظمه لجنة المقاولات بغرفة الشرقية «تقاول» والذي يقام تحت عنوان تمكين القطاع في ظل رؤية 2030، ونوه سموه بما تضمنته رؤية المملكة، من مشروعات تنموية عملاقة، وما أتاحته من فرص للشراكة مع القطاع الخاص في تنفيذ المشروعات، وإدارتها وتشغيلها، مما يتطلب الحرص على الجودة والنوعية، والعمل على تهيئة الكوادر الوطنية في هذا المجال، سواءً في المجالات الهندسية، أو الادارة التشغيلية.

ولفت سموه إلى أن ترأس المملكة لقمة العشرين، فرصة لمختلف القطاعات لإبراز قدرتها وتمكنها، وفتح آفاق الشراكة، والاستفادة والإفادة من التجارب المختلفة، مشيراً للنقلة النوعية التي شهدها قطاع الأعمال سواءً عبر تيسيير انطلاق المنشآت التجارية، أو أتمتتة الإجراءات الحكومية، والتحول نحو الحكومة الرقمية، وبرامج الدعم والتمكين التي تطلق على التوالي لتمكين القطاع الخاص ورفع كفاءته.

وفي كلمته خلال الجلسة الافتتاحية أوضح رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية عبدالحكيم الخالدي أن القيادة الرشيدة لبلادنا قد رسمت خارطة طريق واضحة المعالم للانطلاق إلى آفاق المستقبل، وها هي اليوم تترأس أعمال مجموعة العشرين، وتُشيد بسياستها المؤسسات المالية الدولية على أنواعها، وتستمر في مسيرتها نحو تحقيق نمو اقتصادي وطني ومستدام، فعزّزت من استنهاض كافة القطاعات الاقتصادية، ويأتي على رأسها قطاع التشييد والبناء، باعتباره القطاع القادر على تفعيل دورة النمو الاقتصادي والإسهام في التنمية الاقتصادية وتوظيف العمالة الوطنية.

وأضاف الخالدي: إن صناعة التشييد والبناء تشهد انطلاقة جديدة نحو تعزيز قدرتها على تنفيذ أهداف رؤية المملكة وذلك نتيجة على ما انطوت عليه الرؤية من توجهات جديدة في بنية الاقتصاد الوطني، وفتح المجال أمام كافة القطاعات الاقتصادية للمشاركة في رسم مسار اقتصاد المملكة وتعظيم قيمتها في الناتج المحلي الإجمالي، مؤكدا بأن قطاع المقاولات بكافة رواده ومكوناته، ملتزم بتوجهات القيادة الرشيدة في المشاركة والمساهمة الفاعلة في تحقيق رؤية 2030، وتنفيذ برامجها وأهدافها التنموية، ويتطلع إلى المزيد من الدعم والرعاية والتمكين حتى يتسنى له تطوير أدواته، وتعظيم قدراته على التعاطي مع تنفيذ المشروعات الوطنية العملاقة.

وعن دور الغرفة في دعم قطاع المقاولات قال الخالدي: «لقد أولت غرفة الشرقية، اهتمامًا خاصًا بقطاع المقاولات، وسعت إلى تحفيزه بالعديد من الفعاليات والبرامج والمبادرات والأنشطة والإصدارات الإرشادي، وما المنتدى إلا استكمالاً لنشاطات الغرفة في خدمة هذا القطاع الحيوي، وتعاطيًا مع ما تتبنّاه قيادة البلاد من تنفيذ مشروعات كُبرى، ما يحتم علينا جملة من الجهود التي تواكب هذه المشروعات الطموحة، إذ بات مطلوبًا منا التفاعل مع هذه التطورات وتقديم عطاءات تنسجم مع تلك الطموحات، ونوه بما يشهده الاقتصاد الوطني من تطور ونمو في مختلف القطاعات، وتلك الآفاق الواسعة للاستثمار في قطاع البناء والتشييد، الذي هو عصب الأساس في الاقتصاد الوطني والبنية الأساسية للكثيـر من القطاعات الاقتصادية الأُخرى. 

من جانبه قال عضو مجلس إدارة غرفة الشرقية ورئيس لجنة المقاولات حمد بن حمود الحماد: يشكل قطاع المقاولات محورا مهما من محاور الاقتصاد الوطني وتبرز أهميته كونه قطاعا مساهما في نمو العديد من قطاعات السوق الأخرى، وفي كل عملية إصلاح هيكلية للاقتصاد نجد أن قطاع المقاولات دائما ما يتحمل جانبا كبيرا من تبعات الإصلاح، ولأن رؤية المملكة الطموحة قامت على تصوّرات شاملة وبرامج طموحة وإصلاحات جوهرية فقد انعكس ذلك على قطاع المقاولات مما يتطلب من الشركات والمؤسسات الوطنية مجاراة تلك التغيرات والسير في ركب الإصلاحات»، وأشار إلى أن قطاع المقاولات قد استطاع تجاوز مرحلة الانكماش التي تصاحب عادة التغيرات الكبرى، وحقق تقدما إيجابيا لقيمته في الناتج الإجمالي بواقع 5.1 % أي ما يعادل بالأسعار الجارية للعام المنصرم قرابة 151 مليارا.

إلى ذلك شهدت الجلسة الافتتاحية تقديم عرض مرئي من إعداد لجنة المقاولات بغرفة الشرقية كشف عن أن حجم القطاع يصل إلى 400 مليار ريال، يعمل فيه 200 ألف منشأة، وحوالي أربعة ملايين عامل، مستعرضا جهود لجنة المقاولات في خدمة القطاع إذ قامت خلال العام الجاري بحوالي 45 نشاطا مختلفا لدعم القطاع ودراسة بعض التحديات التي تواجهه.

يشار في هذا الصدد أن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية قد افتتح المعرض المصاحب للمنتدى، وتجوّل على أجنحته، كما رعا حفل تدشين دليل وتطبيق المرجع الشامل لقطاع المقاولات، وتوقيع اتفاقيتي تعاون بين غرفة الشرقية وجمعية مأوى الخيرية، ومؤسسة سالم بالحمر الخيرية، كما تفضّل سموه بتكريم الجهات الداعمة والراعية والمتحدثين في المنتدى.

.. ويتجول في معرض المنتدى

أمير الشرقية: مشروعات الرؤية عملاقة وترؤّس المملكة لقمة العشرين فرصة للتنافس

رعى صاحب السمو الملكي الأمير د. حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة، أمس حفل اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة، الذي ينظمه مركز جمعية الأطفال المعوقين بالباحة، وذلك بقاعة الحسام للمعارض والمؤتمرات بالباحة.

وفور وصول سموه تجول في المعرض المصاحب الذي يضم مشاركة عدة جهات حكومية وأهلية، منها إدارة تعليم الباحة، والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، ومديرية الشؤون الصحية بالمنطقة، وجمعية تعاطف الخيرية للخدمات الصحية، وهيئة الهلال الأحمر بالباحة.

واستمع سموه من مدير مركز جمعية الأطفال المعوقين بالباحة نعيم بن على الكلي إلى شرح موجز عن الخدمات المقدمة للأطفال ذوي الإعاقة والتي تشمل العلاج الطبيعي والوظيفي والتعليمي والتأهيلي وغيرها من الخدمات.

وبدئ الحفل المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى مدير مركز جمعية الأطفال المعوقين بالباحة نعيم الكلي كلمة أكد فيها أن مركز الجمعية بمنطقة الباحة استطاع معالجة أكثر من 80 طفلاً وطفلة لديهم إعاقة حركية، و57 طفلاً وطفلة تم تحويلهم لإجراء عمليات جراحية تساعدهم على تجاوز إعاقاتهم، بينما بلغ عدد الأطفال الذين تعلموا الكلام أكثر من 50 طفلاً وطفلة، وبلغ عدد الأطفال الذين تعلموا الاعتماد على أنفسهم في مختلف مهارات الحياة أكثر من 146 طفلاً وطفلة، إضافة إلى دمج أكثر من 30 طفلاً وطفلة في مدارس التعليم الحكومي.

وفي ختام الحفل كرّم أمير الباحة عدداً من الجهات الداعمة والمشاركة في الفعاليات، كما تسلّم سموه هدية تذكارية، ثم التقطت الصور الجماعية مع سموه بهذه المناسبة.

من جهة أخرى، شارك فرع هيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة الباحة، بعدد من الفعاليات في اليوم العالمي للتطوع، الذي يوافق الخامس من شهر ديسمبر كل عام.

بدأ ذلك بإعلان الأمير د. حسام بن سعود، البدء بفعاليات اليوم العالمي للتطوع لهيئة الهلال الأحمر بالمنطقة، أثناء استقباله بإمارة المنطقة مديرَ عام فرع هيئة الهلال الأحمر بمنطقة الباحة خالد بن محمد الغامدي.

وقدم الغامدي خلال اللقاء عرضًا لجهود الهيئة الإسعافية والتطوعية، وأنواع المشاركات من قبل متطوعي ومتطوعات الهيئة، وقدم لسموه التقرير السنوي لأعمال التطوع بالمنطقة للعام 2019.

وأوضح أن فريق التطوع زار عددًا من المرضى بمستشفى الملك فهد بالباحة، وأهداهم باقات الورد بهذه المناسبة، لإدخال السرور عليهم، وتمنوا لهم الشفاء العاجل، كما أقيمت حملة هيئة الهلال الأحمر السعودي للتبرع بالدم لجنودنا البواسل بالحد الجنوبي بمشاركة عدة جهات من الشؤون الصحية وأمانة الباحة والفرق التطوعية من فريق الحزم والسلام وجمعية تعاطف، مضيفاً أنه تم إحياء برامج خاصة باستقطاب الطلاب والطالبات من جامعة الباحة «كلية الطب، كلية العلوم الطبية، كلية الصيدلة، والأعمال الإدارية»، والتي تسهم في توعية الطلاب والطالبات بأهمية العمل التطوعي وأثره الكبير النافع للوطن والمجتمع.

وكرم سموه الكريم الداعمين للأعمال التطوعية بالفرع وتكريم المتطوعين والمتطوعات المميزين بفرع الهيئة بالمنطقة لهذا العام.

أمير الباحة يكرم أحد المشاركين في الفعاليات

حسام بن سعود يطّلع على منجزات جمعية الأطفال المعوقين بالباحة

حققت الدورة الرابعة والعشرون من جائزة الأمير سلطان بن سلمان لحفظ القرآن الكريم للأطفال المعوقين أرقاماً غير مسبوقة على صعيد أعداد الأطفال الراغبين في المنافسة من كافة مناطق المملكة ومن عدد من دول مجلس التعاون الخليجي، إذ وصل عدد طلبات الترشيح إلى 150 طفلاً وطفلة.

وأعلن الأمين العام للجائزة عبدالعزيز بن عبدالرحمن السبيهين أن عدداً من مؤسسات التأهيل بدولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين ودولة الكويت أبدوا رغباتهم بالمشاركة في هذه الدورة إلى جانب العشرات من الجمعيات الخيرية والمراكز وجمعيات تحفيظ القرآن والمدارس العامة والخاصة في مناطق المملكة العربية السعودية.

وأعرب السبيهين عن وافر الشكر والتقدير لمبادرة الخطوط الجوية العربية السعودية بالإسهام في رعاية هذه الدورة من خلال تقديم 130 تذكرة سفر للأطفال المشاركين ومرافقيهم من مناطقهم إلى منطقة جازان، حيث تقام الفعاليات النهائية وحفل تسليم الجوائز.

وأوضح الأمين العام أن التصفيات الأولية للجائزة ستقام في المناطق - بإذن الله - وفق ما يلي، في مكة المكرمة يوم الاثنين 12 /4 / 1441هـ، وفي جدة يوم الثلاثاء 13 /4 / 1441هـ، وفي المدينة المنورة يوم الخميس 15 /4 / 1441هـ، أما تصفيات الرياض فستقام يوم الاثنين 19 /4 /1441هـ.

وختم السبيهين تصريحه مشيراً إلى أن التفاعل الملموس مع فكرة الجائزة ورسالتها يجسد حجم النقلة النوعية التي تحققت في وعي المجتمع تجاه قضية الإعاقة، وأهمية دمج ذوي الإعاقة، وإتاحة الفرصة لهم للتعبير عن قدراتهم، مؤكداً على أن أهم أهداف الجائزة منذ انطلاقتها قبل أربعة وعشرين عاماً هو تربية النشء من الأطفال ذوي الإعاقة تربية إسلامية على كتاب الله الكريم، وتشجيعهم على حفظ آياته، حيث شارك في دوراتها السابقة نحو 2400 متسابق ومتسابقة بدعم كريم ورعاية مميزة من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، الذي يتحمل شخصياً كافة تكاليف إقامتها وجوائزها.

رقم قياسي لجائزة سلطان بن سلمان لحفظ القرآن الكريم للأطفال المعوقين

«الأخضر  يحلق»

تقليعات من خليجي 24

«هذه ليلتي»

دان براين هوك، المبعوث الأميركي الخاص بالشأن الإيراني في مؤتمر صحفي في واشنطن العنف الذي ترتكبه إيران ضد المتظاهرين والنشطاء الإيرانيين السلميين واستمرار إيران بنشاطاتها التوسعية والتخريبية الهادفة إلى بث الفوضى والإرهاب.

وأكّد هوك لـ»الرياض» استمرار الولايات المتحدة بالتزامها بسياسة منع إيران من التوسع حيث كشف هوك عن قيام القوات الأميركية في مياه الخليج باحتجاز سفينة إيرانية تهرب الأسلحة للجماعة الحوثية في اليمن تضمنت معدات وصواريخ متطورة تعد من أحدث المعدات والأسلحة الإيرانية التي سيطرت عليها الولايات المتحدة منذ بدء الصراع في اليمن، مضيفاً؛ هذه الأسلحة التي تستمر إيران بنقلها للحوثيين رغم إعلان الجماعة اليمنية عن رغبتها بالتهدئة مع المملكة العربية السعودية تؤكد عبثية السلوك الإيراني وعدم رغبة إيران بالقيام بأي تغيير في سلوكها رغم كل ما يحدث في اليمن من مأساة تؤججها إيران وتنعكس على الشعب اليمني سلباً، إضافة إلى حالة الفقر والانهيار الاقتصادي الذي تعاني منه إيران في الداخل ما يجعلنا نستنتج أن استراتيجية إيران للتوسع تبقى في مقدمة أولوياتها.

كما أعلن هوك عن عرض مكافأة بقيمة 15 مليون دولار مقابل معلومات عن قيادي في الحرس الثوري الإيراني​ يقيم في اليمن ويتورط بجرائم نقل سلاح لميليشيات الحوثي والتخطيط لاعتداءات في المنطقة واعتداءات ضد مصالح الولايات المتحدة وحلفائها حول العالم.

ودان هوك العنف الذي يقوم به النظام الإيراني والذي يراه العالم عبر فيديوهات قليلة تتسرب من إيران تظهر قيام الحرس الثوري الإيراني بفتح النار على متظاهرين سلميين ليقتل في بعض الأحيان مئة شخص دفعة واحدة، حيث قال: إن عدد القتلى من المتظاهرين وصل إلى الألف، ويتم نقلهم بشاحنات إلى أماكن مجهولة إضافة إلى قيام النظام الإيراني بقتل أطفال أعمارهم 13 و14 عاماً مع استمرار الأوضاع المزرية في واحد من أكبر معتقلات النساء في إيران، حيث لا يتم توفير المياه النظيفة في السجون، وتتعرض المعتقلات لتعذيب شديد يصل إلى القتل أحياناً.

وقال هوك، الشعب الإيراني الذي يدفع ثمن الرصاص الذي يقتل به وثمن السلاح الذي يتوسع به النظام لتخريب المنطقة، خرج ليطالب الحكومة الإيرانية بالتركيز على بناء الداخل والبنى التحتية المدمرة وتوفير الطعام والمياه النظيفة التي يفتقدها الشعب الإيراني، ويستحق من كل دول العالم الدعم والانضمام إلى الولايات المتحدة في حملة الضغوطات القصوى والعقوبات الشاملة ضد النظام الإيراني.

وقال هوك للصحفيين: إن المعلومات الاستخباراتية الأميركية تشير إلى أن الأزمة التي يواجهها النظام الإيراني اليوم تفوق كل ما واجهه طيلة الـ40 سنة الماضية بما في ذلك الثورة الخضراء التي واجهها بالعنف في العام 2009، حيث فقد النظام كل مستويات التأييد من الشارع الإيراني بما في ذلك تأييد فئة القيادات الدينية المتشددة التي كانت لصيقة بالنظام وتعتبر من مؤيديه الرئيسين.

نظام الولي الفقيه يواجه أكبر أزمة في تاريخه

لقي قيادي ميداني في ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران مصرعه مع عدد من عناصره في كمين محكم للجيش اليمني بمديرية باقم شمالي محافظة صعدة شمال البلاد.

وقال مصدر عسكري يمني: إن قوة من الجيش استدرجت مجموعة من عناصر الميليشيا الإرهابية شرق جبل شيحاط في جبهة باقم، وباغتتها بهجوم مفاجئ.

وأسفر الهجوم - بحسب ما ذكره موقع سبتمبر التابع لوزارة الدفاع اليمنية - عن مصرع قائد المجموعة، مع تسعة من عناصر الميليشيا الحوثية.

كما أعلنت السلطات في محافظة شبوة اليمنية مصرع مسؤول شرطة مديرية الروضة النقيب مجاهد سالم باعوضة من قبل مسلحين مجهولين.

وقالت اللجنة الأمنية بالمحافظة في بيان: إن النقيب باعوضة تعرض مع اثنين من مرافقيه أمس لـ «عمل إجرامي غادر وجبان في طريق الروضة».

وذكر البيان الذي بثته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية «أن الأجهزة الأمنية باشرت عملها في جمع الاستدلالات والتحريات للكشف عن الجناة «.

وأكد أن الأجهزة الأمنية ستظل تلاحق مرتكبي هذه الجريمة حتى يتم القبض عليهم وتقديمهم للقضاء.

وجددت اللجنة الأمنية في محافظة شبوة «التأكيد على وقوفها في وجه مثل هذه الأعمال الإجرامية البشعة واستعدادها لاجتثاث ما تبقى من جذورها أينما وجدت».

من ناحية أخرى أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة «يونيسيف» عن مصرع ألفي طفل وتشويه 4800 آخرين جراء الحرب الدائرة منذ عام.

وقالت المنظمة إن الحرب في اليمن خلفت 3.6 ملايين شخص، بمن فيهم 2 مليون طفل، من النازحين داخلياً.

وأوضحت المنظمة في تقرير حديث لها، إن الحرب أدت لمصرع 2000 طفل وتشوه 4800 منذ بدء النزاع، فيما تم تجنيد 2700 طفل في القوات والجماعات المسلحة.

وبحسب التقرير يعاني أكثر من 368 ألف طفل دون سن الخامسة من سوء التغذية الحاد الوخيم.

وأشار التقرير إلى أن أضرار إغلاق المدارس والمستشفيات يهدد حصول الأطفال على الخدمات التعليمية والصحية، مما يجعلهم عرضة لمخاوف أمنية خطيرة.

وأضاف أن هناك ما لا يقل عن مليوني طفل في اليمن خارج المدرسة، في حين أن ما يقدر بـ 46 في المائة من الفتيات و54 في المائة من الأولاد مسجلون في المدارس.

ولفتت المنظمة إلى أنه من المرجح أن تتسرب الفتيات في المرحلة الثانوية بسبب مشكلات أمنية ونقص المدرسات وعدم وجود مرافق ملائمة للمياه والصرف الصحي.

إلى ذلك بلغ عدد وفيات وبائي الكوليرا والدفتيريا من الأطفال بمحافظة إب «وسط البلاد» 54 حالة، منذ مطلع العام الجاري.

ونقلت مصادر صحافية عن مصادر طبية بمحافظة إب القول إن عدد حالات الوفاة بوبائي الدفتيريا والكوليرا من الأطفال دون سن الخامسة عشر، بلغت 54 حالة، فيما تم تسجيل أكثر من 37 ألف حالة اشتباه بالوبائيين، منذ ينائر 2019 وحتى نهاية نوفمبر الماضي.

وأوضحت المصادر أن 16 طفلاً توفوا جراء وباء الدفتيريا، فيما بلغت حالات الاشتباه بالوباء 90 حالة.

وأضافت المصادر أن السلطات الصحية سجلت 38 حالة وفاة لأطفال دون الـ 15 من العمر بوباء الكوليرا، فيما تم تسجيل 37,216 حالة اشتباه بمختلف مديريات محافظة إب.

وتشهد محافظة إب انتشاراً كبيراً للكوليرا والدفتيريا ما جعلها تتصدر محافظات الجمهورية في عدد الوفيات والإصابات بحسب تقارير ومصادر طبية عديدة.

2000 طفل قضوا في حرب الحوثي

شدد المرجع الديني الشيعي الأعلى في العراق علي السيستاني الجمعة على وجوب اختيار رئيس الحكومة الجديدة «بعيداً عن أي تدخل خارجي»، في بلد يشهد احتجاجات تندد بالسلطة وبالنفوذ الإيراني في البلاد.

وقال السيستاني في خطبة الجمعة التي تلاها ممثله الشيخ عبدالمهدي الكربلائي «نأمل أن يتم اختيار رئيس الحكومة الجديدة وأعضائها ضمن المدة الدستورية ووفقاً لما يتطلع إليه المواطنون بعيداً عن أي تدخل خارجي».

قدم رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي استقالته إلى البرلمان الأسبوع الماضي، تحت ضغط الشارع ودعوة المرجعية البرلمان إلى سحب الثقة من الحكومة.

وتتكثّف المشاورات في بغداد بحثاً عن بديل من عبدالمهدي، على وقع مساع يخوضها حلف طهران-بيروت لإقناع القوى السياسية الشيعية والسنية بالسير بأحد المرشحين وسط استمرار أعمال العنف في جنوب البلاد، بحسب ما قال مصدر سياسي لوكالة فرانس برس الثلاثاء.

وقال المصدر المقرب من دوائر القرار في العاصمة العراقية لوكالة فرانس برس إن قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني «موجود في بغداد للدفع باتجاه ترشيح إحدى الشخصيات لخلافة عبدالمهدي».

وأشار المصدر نفسه إلى أن «مسؤول ملف العراق في حزب الله اللبناني محمد كوثراني، يلعب أيضاً دوراً كبيراً في مسألة إقناع القوى السياسية من شيعة وسنة في هذا الاتجاه».

وحتى قبل أن يعلن البرلمان الأحد موافقته رسمياً على استقالة عبدالمهدي وحكومته، بدأت الأحزاب السياسية اجتماعات و «لقاءات متواصلة» للبحث في المرحلة المقبلة.

ولطالما نُظر إلى المرجعية على أنها صاحبة الكلمة الأخيرة في اختيار رئيس الحكومة، على غرار ما حصل حين تسمية عبدالمهدي في نهاية العام 2018، بعد الحصول على ضوء أخضر من السيستاني لخلافة حيدر العبادي.

وبالتالي، فإن جزءاً من الشارع، يحمل المرجعية مسؤولية ذلك الخيار وما آلت إليه الأمور.

ولذلك، أكدت المرجعية الجمعة أنها «ليست طرفاً في أي حديث بهذا الشأن ولا دور لها فيه بأيّ شكل من الأشكال».

وعلى مقلب آخر، نزل آلاف من أنصار قوات الحشد الشعبي التي تضم فصائل موالية لإيران الخميس إلى ساحة التحرير في بغداد، ما أثار قلقاً بين المتظاهرين.

ولوح المتظاهرون الجدد بأعلام قوات الحشد الشعبي التي باتت تحمل صفة رسمية بعدما صارت جزءاً من القوات العراقية، فيما رفع آخرون صوراً للسيستاني.

ولذلك، أكدت المرجعية في خطبة الجمعة في كربلاء أنها «لجميع العراقيين بلا اختلاف بين انتماءاتهم وتوجهاتهم (...) ولا ينبغي أن يستخدم عنوانها من قبل أي من المجاميع المشاركة في التظاهرات المطالبة بالإصلاح لئلا تحسب على جمعٍ دون جمع».

إلى ذلك أعلن علي البياتي عضو مجلس المفوضية العليا المستقلة لحقوق الانسان في العراق الجمعة، إن إجمالي حصيلة الضحايا في المظاهرات الاحتجاجية التي يشهدها العراق منذ انطلاقها في الأول من شهر اكتوبر وحتى اليوم بلغت 460 قتيلا وأكثر من 20 ألف مصاب.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها البياتي لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. ا).

وأضاف أن «عدد المعتقلين بلغ 2650 معتقلا، أطلق سراح أغلبهم، غير أن مايقارب 160 آخرين مازالوا رهن الاعتقال».

وأوضح البياتي «لدينا شكوى بمفقودين ومختطفين بحدود 23 شخصا أحيلوا جميعا للادعاء العام للتحقيق»، وتابع أن مسعفين اثنين قتلا، فيما يبلغ عدد المصابين من المسعفين 15.

وبشأن وقوع حالات طعن بالسكاكين طالت عددا من المتظاهرين قال «إن موضوع الطعن باستهداف المتظاهرين مازال غير مؤكد رسميا بالنسبة لمفوضية حقوق الإنسان رغم وجود معلومات قوية حول ذلك» .

السيستاني يرفض «التدخل الخارجي» في تسمية رئيس الحكومة

أعرب صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلمان، نائب وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية عن خالص تعازيه لعائلات ضحايا إطلاق النار «المأساوي» في قاعدة بينساكولا الجوية التابعة للبحرية الأميركية بولاية فلوريدا، مؤكداً تضامنه مع الأصدقاء الأميركيين في هذا الوقت العصيب.

خالد بن سلمان: نقف جنباً إلى جنب مع حلفائنا الأميركيين

وقال سموه عبر حسابه في «تويتر»: «مثل العديد من الأفراد العسكريين السعوديين الآخرين، تدربت في قاعدة عسكرية أميركية، واستخدمنا هذا التدريب القيم للقتال جنباً إلى جنب مع حلفائنا الأميركيين ضد الإرهاب والتهديدات الأخرى».

وأضاف: «انتقل عدد كبير من الخريجين السعوديين في المحطة البحرية الجوية في بينساكولا للعمل مع نظرائهم الأميركيين في جبهات القتال في جميع أنحاء العالم، ما ساعد على حماية الأمن الإقليمي والعالمي».

فيصل بن فرحان: نحيي شجاعة من حيدوا التهديد

وأكد صاحب السمو الأمير فيصل بن فرحان وزير الخارجية أن حادث إطلاق النار في بنساكولا بولاية فلوريدا جريمة بشعة.

وقال سموه معلقاً على الحادثة عبر حسابه في تويتر: «تعرب المملكة عن خالص تعازيها لأسر الضحايا وللشعب الأميركي.. إننا نحيي شجاعة أولئك الذين حيدوا التهديد وأنقذوا الأرواح».

ريما بنت بندر: الشعب متحد في إدانته للجريمة

كما شددت صاحبة السمو الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان سفيرة المملكة العربية السعودية لدى الولايات المتحدة الأميركية أن المملكة تقف إلى جانب أصدقائها في الأوقات الصعبة.

وقالت عبر حسابها في تويتر: «بصفتي ابنة طيار عسكري تلقى تدريباته في الولايات المتحدة، فإن هذه المأساة مؤلمة بشكل خاص.. الشعب السعودي متحد في إدانته لهذه الجريمة، إننا نتضامن مع أصدقائنا الأميركيين خلال هذه الأوقات الصعبة».

عادل الجبير: أحر التعازي لعائلات المتضررين من المأساة

كما تقدم وزير الدولة للشؤون الخارجية عادل الجبير عبر حسابه على موقع «تويتر» المواساة والتعازي القلبية للشعب الأميركي، وتقدم بأحر التعازي لعائلات المتضررين من المأساة التي وقعت في بينساكولا بولاية فلوريدا.

الأميرة ريما بنت بندر
الأمير فيصل بن فرحان
عادل الجبير

المملكة تدين جريمة فلوريدا: نقف مع الأصدقاء الأميركيين

أكد رئيس مجلس علماء باكستان الشيخ حافظ محمد طاهر محمود أشرفي أن العلاقة بين المملكة العربية السعودية وجمهورية باكستان الإسلامية تعد نموذجاً مثالياً يحتذى به، وهما روحان في جسد واحد، والعلاقات بين القيادتين والشعبين الشقيقين ضاربة في أعماق التاريخ، معلناً أن باكستان تقف جنباً إلى جنب مع المملكة، وتقدر جهودها في محاربة قوى الشر والإرهاب وكل من يحمل الفكر المنحرف ويخطط للاعتداء على أراضيها، وغيرها من دول العالم الإسلامي والعربي.

وعن من يهذي في تسييس وتدويل الحج قال: إنهم يجهلون أحكام الشريعة الإسلامية وغير مدركين لمصالح المسلمين، متسائلاً: ماذا سيعملون للحرمين الشريفين أكثر مما عملته الحكومة السعودية؟، وإذا كانوا صادقين في مطالباتهم فليصرفوا جهودهم لإدارة بلدانهم بما يحقق لها النماء ولشعوبها الرفاهية بدل ما يعيشوه من فقر وعوز، مُنادياً بتوحيد الشعوب الإسلامية لوحدة كلمتها وصفوفها لمواجهة التحديات والتصدي للمؤامرات التي تحاك ضدها من الأعداء، الذين يسعون لتفكيك وحدة الأمة وتلاحمها وترابطها.

وقال في حوار لـ»الرياض»: إن المملكة هي المؤهلة لقيادة الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، لأنها هي من تعمل على ردع المشروعات التخريبية، ومساعدة الدول الإسلامية والبحث لها عن الحلول الجذرية لمشكلاتها والحروب المستمرة فيها ولا تريد من ذلك غير بسط السلم بين شعوبها المكلومة التي سيطرت على بعضها الأفكار المتطرفة والمناهج المنحرفة، مبيناً أن هناك حكومات لا تريد أن يسود السلم في العالم ولا تريد رفاهية شعوبها بل وتمارس عليها أسوأ أنواع الظلم والاضطهاد الإنساني في حقهم، ما جعلها تثور على أنظمتهم، وكان الواجب عليهم أن يركزوا على مصالح شعوبهم وعدم التدخل في شؤون الآخرين، وفيما يلي نص الحوار.

باكستان تقف إلى جانب المملكة وتقدر جهودها في محاربة قوى الشر والإرهاب

علاقة راسخة

  • كيف تقيمون العلاقة بين المملكة وباكستان خاصةً في ظل ظروف صعبة يعيشها العالم الإسلامي اليوم؟

  • العلاقات السعودية - الباكستانية متجذرة وأصيلة وليست وليدة الساعة أو حديثة عهد، فهي علاقات تاريخية متطورة عميقة قائمة منذ تأسيس باكستان، والعلاقة بين البلدين تخطّت منذ تأسيس باكستان حدود العلاقات النمطية، وتجاوزت حدود التعاون المشترك نظراً لأنها علاقة راسخة ظلت محل تقدير واهتمام قيادة البلدين وشعبيهما منذ قديم الأزل ولا تزال - بإذن الله - للأبد، لما يربط باكستان بالمملكة من علاقات وطيدة وروابط مشتركة، خاصة أن لباكستان مكانة خاصة لدى القيادة السعودية والشعب السعودي، وعلماء وشعب باكستان ينظرون للمملكة من منطلق أنها بلاد الحرمين الشريفين فيها الكعبة والقبلة والأمن والطمأنينة ومنها أطلقت رسالة الإسلام والسلام، ونقدر للمملكة دعمها المتواصل لباكستان وشعبها، ولا ننسى أن المملكة أول من وقف بجوار باكستان في جميع التحديات، ولن ننسى مواقفها المشرفة على الإطلاق، ويعلم الجميع وقوف المملكة الصامد مع باكستان كشقيقة وصديقة وفية، والمملكة أثبتت للعالم أنها قوية اقتصادياً وسياسياً، ودائماً تقف مع أصدقائها في الأزمات والنكبات، والعلاقات القائمة بين المملكة وباكستان علاقة قوية متكاملة، ويعلم الجميع حرص المملكة حكومةً وشعباً للوقوف مع باكستان في مواجهة التحديات والمحن التي مرت بها في كل وقت، ومن أهمها على سبيل المثال لا الحصر ما قدمته المملكة من مساعدات إنسانية وطبية وغذائية ومالية لشعب باكستان لمواجهة أضرار زلزال 2005 والفيضانات المدمرة التي حدثت العام 2010م، والمملكة هي أول من يقف بجانب باكستان في جميع الظروف التي تواجهها أو يواجهها الشعب الباكستاني، ولن ينسى الأوفياء للمملكة ما قدمته وتقدمه السعودية لباكستان حكومة وشعباً، ومن تابع نجاح زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لباكستان يدرك حجم وعظم تلك العلاقة في جميع النواحي وبكل المقاييس؛ لأنها أكدت للعالم عمق العلاقة وحقيقة التلاحم بين البلدين الشقيقين، وتلك الزيارة عززت مستقبل العلاقات بين البلدين وأحدثت نقلة كبيرة للاقتصاد الباكستاني وعززت أيضاً مستقبل الاستثمار بين البلدين الشقيقين وأحدثت تفاهماً سياسياً داعماً للدبلوماسية بين البلدين الكبيرين يمنح مساحة أكبر وفرصة أشمل للمستثمرين في المملكة للكشف عن الفرص التجارية المتاحة وكيفية الاستفادة من قدرات البلدين لتنمية ونهضة المجتمع وتطوير الروابط الأخوية بين المؤسسات المعنية والآليات التي تحقق التعاون المطلوب من الجانبين، وستظل باكستان تحمل للمملكة جميلها ومعروفها ومساعدتها، وخاصة في بعض القضايا المهمة التي دعمت فيها المملكة باكستان بكل جدية وقوة ووضوح ومن ذلك قضية كشمير.

 

جهود متواصلة

  • تتعالى أصوات المتاجرة بالإسلام لنصرة القضية الفلسطينية وهم لم يقدموا لها أي دعم غير أنهم يسيؤون لها فما تقييمك لهؤلاء؟ 

  • تسعى المملكة بكل ما أوتيت لحماية الأراضي العربية والإسلامية ودعم الجهود المتواصلة لدى الأمم المتحدة لتحقيق السلام والأمن، والتوافق والحلول السياسية العادلة لكافة الشعوب الإسلامية والعالمية، وبالطبع كما ذكرتم نرى ونسمع كثيراً من هؤلاء الذين يثيرون هذا الأمر وتتعالى أصواتهم للمتاجرة بالقضية الفلسطينية وغيرها من القضايا الإسلامية ليحققوا مصالح شخصية ويتاجرون بها لمصالح دول أخرى هي أبعد عن الإسلام وكل ما يناصر القضية الفلسطينية، وأقول لهم ماذا قدمتم للقضية الفلسطينية إن كنتم صادقين، وهم أعجز عن أن يناصروها وأقول لهم: كونوا واضحين ولو لمرة واحدة أمام شعوبكم وأمام الله سبحانه وتعالى، وأقول لهم: لن تكونوا بوضوح الرؤية السعودية أمام القضايا المهمة للأمة العربية والإسلامية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، التي يؤكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بالفعل قبل القول أنها في مقدمة اهتمامات المملكة وقيادتها، وتحرص المملكة بتمسكها بالدفاع عن قضية فلسطين والوقوف مع الشعب الفلسطيني الشقيق لمواجهة الاعتداءات الغاشمة من العدو الصهيوني المحتل والحقائق بالأرقام تبين ذلك.

    ويحق لنا أن نشيد كمسلمين بموقف الملك سلمان الواضح للتعامل مع جميع القضايا العربية والإسلامية، وهي مواقف راسخة وثابتة وقوية وشجاعة لا تقبل النقاش والتعليل والتفكير، وتُعبر عن موقف عربي أصيل يُجسد شخصية القائد العربي المسلم الحكيم الشهم الذي لا يتنازل عن حقوق الأمة، كما أن المملكة تساهم في ترسيخ معاني الأمن والاستقرار للدول العربية، وتسعى لتحقيق الحل السياسي الشامل لأزمة سورية الشقيقة، وتحقيق أمن سورية ووحدة وسيادة أراضيها وحدودها، ومنع التدخلات الأجنبية المرفوضة للعبث بالشؤون السورية، وتحافظ على حقوق الشعب السوري، وفي الشأن اليمني، تقف المملكة مع الشرعية اليمنية بكل حزم وقوة وحماية الشعب اليمني الشقيق من العصابة الانقلابية، وإلزام الميليشيات الحوثية الغادرة المدعومة من إيران بالكف عن مهاجمة الشعب اليمني والاعتداء على الحدود السعودية، والمطالبة بمنع إيران وإيقاف ممارساتها العدوانية وتداخلاتها في الشؤون الداخلية لدول المنطقة وجميع الدول العربية.

    وهنا أنتهز الفرصة لأشكر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين -حفظهما الله - على مواقفهما الثابتة ونظرتهما الثاقبة ورؤيتهما الشاملة، وجهودهما المباركة وأعمالهما الجليلة التي تصب في مصلحة شعوب أمتنا العربية والإسلامية وتعزيز السلم والسلام العالمي، ومنع التطرف والإرهاب من زعزعة أمن واستقرار العالم العربي والإسلامي والعالم أجمع.

خدمة الإسلام

  • كيف ترون جهود المملكة العربية السعودية وقيادتها في خدمة الإسلام والمسلمين؟

  • لاشك أن الجهود التي تقوم بها حكومة المملكة الرشيدة ولاسيما خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله - وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان، ووزير الداخلية والجهات الأمنية، كلها مسخرة لخدمة الإسلام والمسلمين، والعالم يعي ذلك وأنه يتم بالأفعال وليس بالأقوال، ومن هذا المنبر أطالب كل من يتولى أمر المسلمين أن يخاف الله ويسعى لتوحيد كلمة الأمة والوقوف صفاً واحداً لمواجهة التحديات والتصدي للمؤامرات التي تحاك ضد الأمة الإسلامية من الأعداء الذين أصبحوا اليوم معروفين للجميع، وهم للأسف يساعدون العدو المتربص والذي يسعى لتفكيك وحدة الأمة وتفكيك تلاحمها وترابطها، وهو هدف خبيث لن يتحقق بإذن الله تعالى؛ لأن قادة الأمة الصادقين يعرفون اليوم مصدر الداء ونوعية الدواء، ونحن في باكستان نعلن في كل مناسبة أننا نقف جنباً إلى جنب مع المملكة ونقدر جهودها في محاربة قوى الشر والإرهاب وكل من يحمل الفكر المنحرف ويخطط للاعتداء على أراضيها، وغيرها من دول العالم الإسلامي والعربي.

تسامح وتآخٍ

  • برأيك كيف تحقق الأمة الإسلامية قيم التسامح والمحبة والتآخي من منطلق أن الإسلام دين محبة وسلام واعتدال ووسطية؟

  • لن تحققها قبل أن تتحد الدول الإسلامية في وجه أعدائها ويجب أن تستفيد الدول الإسلامية وخصوصاً التي تعاني من الاضطرابات والحروب من قيادة المملكة وتبني مواقفها الإنسانية تجاه قضايا الأمة العربية والإسلامية، والتي مكنت قيادتها بأن تصبح ملهمة لقيم التسامح والمحبة والتآخي والحوار من منطلق أن الإسلام دين محبة وسلام واعتدال ووسطية، ومن هذا المنطلق سوف يحل السلم والسلام والاستقرار في مختلف دول العالم الإسلامي، وسنقضي على الإرهاب الذي تنبذه القيم الإسلامية النبيلة، ويجب أن تبدأ دول الإسلام خصوصاً والعالم أجمع بنبذ الخلافات ليسود السلام العالمي، ولكن للأسف هناك حكومات لا تريد السلم ولا رفاهية شعوبها، بل وتمارس ضدها أسوأ أنواع الظلم والاضطهاد الإنساني، ولا تألو جهداً في التدخل في شؤون الآخرين ونشر الإرهاب وتدريب الإرهابيين وإيوائهم، وكان الواجب عليهم أن يركزوا على مصالح بلدانهم وشعوبهم.

 

عناية بضيوف الرحمن

  • مازال بعض المتأسلمين يرددون بين الحين والآخر الأسطوانة المشروخة عن ما يسمونه بتسييس الحج وتدويل الحرمين فبماذا تصف هؤلاء؟

  • للأسف أستنكر أن يصدر ذلك من بعض الأنظمة العربية أو الإسلامية التي وصل بها الأمر لمنع شعبها من أداء فريضة الحج، ووضع العراقيل أمامهم، بالرغم من أن المملكة تحتضن على أراضيها ملايين المسلمين من كل الدول، ولم تقم يوماً باستغلال هذه الشعيرة في الترويج لها أو التكريس لمواقفها السياسية والفكرية، لأنها تعتبر الحج شعيرة دينية لا علاقة لها أبداً بالسياسة، ولإيمانها بأن الحج حقٌ لكل مسلم يلتزم بالأنظمة والضوابط، وللأسف لا يصدر ذلك إلا من دول تتزعمها أحزاب وميليشيات ضد المملكة وتستهدف أمنها وأراضيها، والمملكة دائماً تفضح ادعاءات المتأسلمين دائماً وترفضها بما تبذله بالغالي والنفيس للعناية بضيوف الرحمن، الذين هم أول من يشهد على حسن استقبالهم، والبحث عن رفاهيتهم على اختلاف جنسياتهم وانتماءاتهم، ونحن في باكستان نحذر من خطورة هذه الادعاءات التي يرفضها كل من في قلبه حب الإسلام، والركن الخامس من الإسلام ليس ميداناً لسياسة العبث في مشاعر المسلمين، وأنظمة المملكة العربية السعودية واضحة في كبح كل تلك الادعاءات وبكل حزم، ومجلس علماء باكستان يقف مع الحكومة السعودية ويؤيد حزم المملكة في التصدي لتلك المحاولات ومنع التلاعب بأمور الحج ومشاعر الحجيج، ونحن نرفض مثل هذه المطالبات التي لا يتبناها إلا أعداء الإسلام الذين يتسمون به وهم أعداؤه، ولا يردد مثل هذه المطالب إلا سفهاء ينتمون لدول لا تحترم الأنظمة الدولية وقوانينها وخصوصياتها.

الشيخ حافظ أشرفي

أشرفي: المملكة تقود استقرار الشرق الأوسط وتردع المخرّبين

ألقى الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس خطبة الجمعة من منبر المسجد الحرام، حيث بيّن فيها أهمية القيم والأخلاق في نهضة الأمم، وتميز الدين الإسلامي الحنيف بنظام أخلاقي فريد جاء به أسوتنا الحسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم.

وأضاف: إن من مقوِّماتُ نهضةِ الأممِ والمجتمعات، ودعائِمُ تَشْيِيدِ الأمجادِ والحضارات: تكمُنُ في العنايةِ بقضيةٍ غايةٍ في الأهميَّة، قضيَّةٍ هي أساس البناءِ الحضاريّ، ومسيرةِ الإصلاحِ الاجتماعيّ، إنها قضيةُ القِيَمِ الأخْلاقِيَّة، والآدابِ المَرْعِيَّة، والأذْوَاقِ الرَّاقِيَةِ العَلِيَّة. فالأخلاق والقيم في كل أمة عُنوانُ مجدها، ورمزُ سعادتها، وتاجُ كرامتها، وشِعَارُ عِزِّهَا وسيادتها، وسِرُّ نَصْرِهَا وقوتها،

وأشار إلى أن قضِيَّةَ القِيَمِ المُزْهِرَة، والشِّيَم الأخَّاذةِ المُبْهِرَة، التي أعْتَقَتِ الإنْسَان مِنْ طَيْشِهِ وغُروره، إلى مَدَارَاتِ الحَقِّ ونُورِه، ومِن أَوْهَاقِ جَهْلِهِ وشروره، إلى عَلْيَاءِ زكَائِهِ وحُبُورِه، لهي جديرة بالتذكير والعناية، والاهتمام والرعاية، وأنَّى يَخْفى على شريف عِلْمِكم أنَّ الإسلام وحْدَه إيَّاه، لا غَيْرَه ولا سِواه هو مَوْئِلُ القِيَمِ والفَضائل، والمَهْدُ البديعُ لِشُمِّ المُثل والخَلائل، قال تعالى: قُلْ إِنَّنِي هَدَانِي رَبِّي إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ دِينًا قِيَمًا مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ.

وذكر أن الآداب والقيم السِّمَةُ البَارِزَةُ فِي سِيْرَةِ الرَّعِيلِ الأَوَّلِ مِنْ سَلَفِ هَذِهِ الأُمَّةِ، فَأَوْلُوهَا اهْتِمَامَهُمْ قَولاً وَعَمَلاً وَسُلُوكًا، بل كان النبي صلى الله عليه وسلم يُهذِّب الصِبْيَة إذا ما وقعوا فيما يناقض الذَّوق والأدب؛ ففي الصحيحين من حديث عُمَرَ بنَ أبي سَلَمَة رضي الله عنه أنه قال:" كنت غُلَامًا فِي حَجْرِ رَسُولِ اللَّهِ ج وَكَانَتْ يَدِي تَطِيشُ فِي الصَّحْفَةِ فَقَالَ لِي رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: "يَا غُلَامُ، سَمِّ اللَّهَ، وَكُلْ بِيَمِينِكَ، وَكُلْ مِمَّا يَلِيكَ"، فَمَا زَالَتْ تِلْكَ طِعْمَتِي بَعْدُ".

وأكد على أن الانتصار للقيم والذَّوْق سَنَنُ العَوَدَةِ الظّافرة بالأمّة إلى ذُؤَابَات المَّجْدِ، وسَوَامِق الرِّفعة، ولهذا شُرِع لولي الأمر أن يَسُنَّ الأنظمة الحازمة لحماية الذوق العام انطلاقاً من قاعدة: "حُكْم الإمام في الرعية منوط بالمصلحة"، وواجب الرَّعِيَّة أن يتواردوا على التعاون والتجاوب فيما فيه تحقيق المصالح العامة.

المصلون أثناء خطبة الجمعة في الحرم

د. السديس: الأخلاق
والقيم عنوان مجد الأمم
اجتماعي / الجامعة العربية تتضامن مع حملة
اجتماعي /
اجتماعي / مبادرة التطوع البلدي بمدينة السيح تشهد مشاركة فاعلة
سياسي / مملكة البحرين ترحب بإعلان الولايات المتحدة الأمريكية وجمهورية ‎السودان تبادل السفراء بينهما
سياسي / ممثلة الامم المتحدة في العراق تدين بشدة الهجمات على المتظاهرين السلميين
سياسي / لجنة الصداقة البرلمانية السعودية الباكستانية بمجلس الشورى تجتمع بنظيرتها في الجمعية الوطنية الباكستانية
رياضي / الإسماعيلي يتأهل لدور الـ16 في كأس مصر لكرة القدم
اجتماعي / الجامعة العربية تتضامن مع حملة
عام / حرس السواحل الجزائري يحبط محاولة هجرة سرية بسواحل سكيكدة الجزائرية