إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
11 محرم 1440 هـ

سماء الرياض تتزيّن بأكثر من خمسة آلاف علم أخضر احتفاء باليوم الوطني

أتمت أمانة منطقة الرياض تجهيز وتزيين طرقات وشوارع وميادين العاصمة بالأعلام الوطنيّة والإضاءات الخضراء والمجسمات المضيئة والبالونات الضخمة واللوحات الاحتفالية استعدادًا للاحتفاء باليوم الوطني الـ88، الموافق ليوم الأحد الثالث والعشرين من شهر سبتمبر الحالي.

وزيّنت الأمانة شوارع وطرقات مدينة الرياض بأكثر من 5 آلاف علم وطنيّ، و1191 لوحة احتفاليّة تضفي طابعًا جماليًا وطنيًا بطرق متعددة وأشكال مختلفة، كما نشرت 60 بالونًا ضخمًا، و13 مجسمًا مضيئًا، وأنارت 16 طريقًا و12 مبنى حكوميًا باللون الأخضر.

كما تعمل أمانة منطقة الرياض مع مختلف الجهات الحكوميّة ذات العلاقة على نجاح تنظيم مختلف الفعاليّات والأنشطة الترفيهية المزمع إقامتها في العاصمة بمناسبة اليوم الوطني الـ88.

وفي سياق متصل، أطلقت أمانة منطقة الرياض تطبيق "فعاليّات اليوم الوطني الـ"88" على الأجهزة الذكيّة باختلاف أنظمة تشغيلها، ويستعرض التطبيق جميع الأنشطة والفعاليّات التي تحتضنها مختلف المدن السعوديّة خلال اليوم الوطني.

كما يضم التطبيق مقولات خالدة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز- حفظه الله-، ولسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز –حفظه الله-، ويتيح كذلك للمواطنين والمقيمين إمكانية المشاركة والتعبير عن فرحتهم باليوم الوطني المجيد.

من جهة ثانية يفتتح صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، الاثنين المقبل، المعرض التشكيلي عن حب الوطن لطلاب وطالبات عشر جامعات في المملكة الذي ينظمه مركز الملك سلمان لدراسات تاريخ الجزيرة العربية وحضارتها في جامعة الملك سعود، بمقر بهو الجامعة في الدرعية، تحت عنوان «ذاكرة وطنية بعيون طلابية»، ويستمر ثلاثة أيام.

صرّح بذلك لـ»واس» المشرف العام على مركز الملك سلمان لدراسات تاريخ الجزيرة العربية وحضارتها البروفيسور عبدالله بن ناصر السبيعي، مثمنًا لسمو أمير منطقة الرياض الاهتمام المعهود من سموه للنشاط الطلابي في مختلف الجامعات، وتحفيزه لشباب الوطن في مختلف المجالات ومنه المجال الفني.

وقال البروفيسور عبدالله السبيعي: إن المعرض يضم 60 لوحة فنية قدمها مجموعة من الموهوبين في الرسم التشكيلي من طلاب وطالبات عشر جامعات في المملكة هي: جامعة الملك سعود، جامعة الملك عبدالعزيز، جامعة أم القرى، جامعة طيبة، جامعة القصيم، جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، جامعة الإمام عبدالرحمن الفيصل، جامعة جازان.

وأضاف أن المعرض يُعبر عن حب الوطن، والاحتفاء بمرور 88 عامًا على توحيد المملكة العربية السعودية على يد الملك عبدالعزيز آل سعود - رحمه الله -، واستشراف مستقبل البلاد من خلال عروض لمدارس فنية مختلفة تُبرز ما وصلت إليه بلادنا من تقدم مزدهر - ولله الحمد - في ظل رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -، مع عروض أخرى لأبرز ملامح التاريخ الوطني، برموزه، وتراثه.

وبين أن سمو أمير منطقة الرياض سيُقدم في ختام حفل افتتاح المعرض، الجوائز المالية، والميداليات التقديرية لأفضل أربع لوحات فنية مشاركة في المعرض، علاوة على تقديم شهادات شكر وتقدير للمشاركين.

وقدّم البروفيسور عبدالله السبيعي شكره وامتنانه إلى معالي مدير جامعة الملك سعود الأستاذ الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر؛ نظير دعمه لإقامة هذا المعرض في الحرم الجامعي، وتحفيزه المستمر لنشاطات مركز الملك سلمان لدراسات تاريخ الجزيرة العربية وحضارتها، مثنيًا الشكر لفريق العمل الذي عمل بجهد لإخراج هذا المعرض على أكمل وجه في الوقت المحدد في جو من الألفة ومتعة الإنجاز.

راية التوحيد خفاقة في شوارع العاصمة
أحد الميادين متزيناً بالعلم السعودي
آلاف الأعلام تزينت بها عاصمة الوطن

سماء الرياض تتزيّن بأكثر من خمسة آلاف علم أخضر احتفاء باليوم الوطني

أتمت أمانة منطقة الرياض تجهيز وتزيين طرقات وشوارع وميادين العاصمة بالأعلام الوطنيّة والإضاءات الخضراء والمجسمات المضيئة والبالونات الضخمة واللوحات الاحتفالية استعدادًا للاحتفاء باليوم الوطني الـ88، الموافق ليوم الأحد الثالث والعشرين من شهر سبتمبر الحالي.

وزيّنت الأمانة شوارع وطرقات مدينة الرياض بأكثر من 5 آلاف علم وطنيّ، و1191 لوحة احتفاليّة تضفي طابعًا جماليًا وطنيًا بطرق متعددة وأشكال مختلفة، كما نشرت 60 بالونًا ضخمًا، و13 مجسمًا مضيئًا، وأنارت 16 طريقًا و12 مبنى حكوميًا باللون الأخضر.

كما تعمل أمانة منطقة الرياض مع مختلف الجهات الحكوميّة ذات العلاقة على نجاح تنظيم مختلف الفعاليّات والأنشطة الترفيهية المزمع إقامتها في العاصمة بمناسبة اليوم الوطني الـ88.

وفي سياق متصل، أطلقت أمانة منطقة الرياض تطبيق "فعاليّات اليوم الوطني الـ"88" على الأجهزة الذكيّة باختلاف أنظمة تشغيلها، ويستعرض التطبيق جميع الأنشطة والفعاليّات التي تحتضنها مختلف المدن السعوديّة خلال اليوم الوطني.

كما يضم التطبيق مقولات خالدة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز- حفظه الله-، ولسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز –حفظه الله-، ويتيح كذلك للمواطنين والمقيمين إمكانية المشاركة والتعبير عن فرحتهم باليوم الوطني المجيد.

من جهة ثانية يفتتح صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، الاثنين المقبل، المعرض التشكيلي عن حب الوطن لطلاب وطالبات عشر جامعات في المملكة الذي ينظمه مركز الملك سلمان لدراسات تاريخ الجزيرة العربية وحضارتها في جامعة الملك سعود، بمقر بهو الجامعة في الدرعية، تحت عنوان «ذاكرة وطنية بعيون طلابية»، ويستمر ثلاثة أيام.

صرّح بذلك لـ»واس» المشرف العام على مركز الملك سلمان لدراسات تاريخ الجزيرة العربية وحضارتها البروفيسور عبدالله بن ناصر السبيعي، مثمنًا لسمو أمير منطقة الرياض الاهتمام المعهود من سموه للنشاط الطلابي في مختلف الجامعات، وتحفيزه لشباب الوطن في مختلف المجالات ومنه المجال الفني.

وقال البروفيسور عبدالله السبيعي: إن المعرض يضم 60 لوحة فنية قدمها مجموعة من الموهوبين في الرسم التشكيلي من طلاب وطالبات عشر جامعات في المملكة هي: جامعة الملك سعود، جامعة الملك عبدالعزيز، جامعة أم القرى، جامعة طيبة، جامعة القصيم، جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، جامعة الإمام عبدالرحمن الفيصل، جامعة جازان.

وأضاف أن المعرض يُعبر عن حب الوطن، والاحتفاء بمرور 88 عامًا على توحيد المملكة العربية السعودية على يد الملك عبدالعزيز آل سعود - رحمه الله -، واستشراف مستقبل البلاد من خلال عروض لمدارس فنية مختلفة تُبرز ما وصلت إليه بلادنا من تقدم مزدهر - ولله الحمد - في ظل رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -، مع عروض أخرى لأبرز ملامح التاريخ الوطني، برموزه، وتراثه.

وبين أن سمو أمير منطقة الرياض سيُقدم في ختام حفل افتتاح المعرض، الجوائز المالية، والميداليات التقديرية لأفضل أربع لوحات فنية مشاركة في المعرض، علاوة على تقديم شهادات شكر وتقدير للمشاركين.

وقدّم البروفيسور عبدالله السبيعي شكره وامتنانه إلى معالي مدير جامعة الملك سعود الأستاذ الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر؛ نظير دعمه لإقامة هذا المعرض في الحرم الجامعي، وتحفيزه المستمر لنشاطات مركز الملك سلمان لدراسات تاريخ الجزيرة العربية وحضارتها، مثنيًا الشكر لفريق العمل الذي عمل بجهد لإخراج هذا المعرض على أكمل وجه في الوقت المحدد في جو من الألفة ومتعة الإنجاز.

راية التوحيد خفاقة في شوارع العاصمة
أحد الميادين متزيناً بالعلم السعودي
آلاف الأعلام تزينت بها عاصمة الوطن

رابط الخبر