إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
9 صفر 1440 هـ

العراق.. إعلان التشكيلة الحكومية الأسبوع المقبل

كشف المكتب الإعلامي لمجلس رئيس الوزراء العراقي المكلف، عادل عبدالمهدي، عن موعد إعلان كابينة الحكومة الجديدة. وقال المكتب الإعلامي في بيان: إن "رئيس مجلس الوزراء المكلف عادل عبدالمهدي ينوي تقديم أسماء أعضاء تشكيلته الوزارية مع المنهاج الوزاري، في الأسبوع القادم".

وأضاف البيان أن "عبدالمهدي يجري اتصالاته المطلوبة مع رئاسة البرلمان العراقي ومع القيادات والكتل النيابية، لتحديد اليوم المناسب، وهو ما سيعلن عنه لاحقًا". بينما استقبل رئيس الجمهورية العراقي برهم صالح أمس وفداً من جبهة الحوار الوطني برئاسة محمد تميم. وأكد رئيس الجمهورية خلال لقائه الوفد على أهمية توحيد الرؤى والمواقف في المرحلة المقبلة والعمل على تشكيل حكومة قوية قادرة على مواجهة التحديات، داعياً القوى السياسية إلى دعم رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي في تشكيل كابينته الوزارية فضلاً عن الوقوف معه في تنفيذ برنامجه الحكومي بنجاح وبما يحقق تطلعات الشعب العراقي.

كما أكد على أهمية احترام سيادة الدستور من قبل كافة الأطراف السياسية وتطبيقه بما يضمن حقوق الشعب العراقي بجميع مكوناته.

وكانت قوى سياسية رجحت في وقت سابق أن يعلن رئيس الوزراء العراقي المكلف عادل عبدالمهدي حكومته الجديدة، يوم الأحد المقبل.

يشار إلى أن عبدالمهدي قد أطلق موقعًا إلكترونيًا للترشيح للوزارات، استمر لمدة 48 ساعة، وأغلق الموقع في الحادي عشر من الشهر الجاري.

بينما قرر تيار الحكمة، جعل استحقاقه الحكومي تحت تصرف رئيس الحكومة المكلف عادل عبد المهدي، فيما أشار إلى أن للأخير الحرية الكاملة للتصرف باستحقاق كتلة التيار النيابية بما يراه مناسباً للحكومة ونجاحها. كما أكد رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي، على ضرورة المشاركة الفعلية للقوى الكردية بسياسة إدارة الدولة.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس النواب في بيان: إن "رئيس البرلمان محمد الحلبوسي استقبل، في مكتبه رئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني، حيث ناقش اللقاء بشكل واسع جهود تشكيل الحكومة المقبلة وبما ينسجم مع تطلعات الشعب العراقي ويعزز العلاقات المشتركة بين المركز والإقليم".

وشدد الحلبوسي، على ضرورة المشاركة الفعلية للقوى الكردية في سياسة إدارة الدولة وتقديم الرؤى في إعداد البرنامج الحكومي، لافتاً إلى أن المرحلة المقبلة تتطلب وضع أسس متينة لتحقيق الشراكة الوطنية. ولفت الحلبوسي إلى "ضرورة تكاتف الجهود لتشكيل حكومة قوية قادرة على تحقيق الاستقرار السياسي والنهوض بمستوى الخدمات والحفاظ على المكاسب التي تحققت لاسيما في مجال محاربة الإرهاب".

العراق.. إعلان التشكيلة الحكومية الأسبوع المقبل

كشف المكتب الإعلامي لمجلس رئيس الوزراء العراقي المكلف، عادل عبدالمهدي، عن موعد إعلان كابينة الحكومة الجديدة. وقال المكتب الإعلامي في بيان: إن "رئيس مجلس الوزراء المكلف عادل عبدالمهدي ينوي تقديم أسماء أعضاء تشكيلته الوزارية مع المنهاج الوزاري، في الأسبوع القادم".

وأضاف البيان أن "عبدالمهدي يجري اتصالاته المطلوبة مع رئاسة البرلمان العراقي ومع القيادات والكتل النيابية، لتحديد اليوم المناسب، وهو ما سيعلن عنه لاحقًا". بينما استقبل رئيس الجمهورية العراقي برهم صالح أمس وفداً من جبهة الحوار الوطني برئاسة محمد تميم. وأكد رئيس الجمهورية خلال لقائه الوفد على أهمية توحيد الرؤى والمواقف في المرحلة المقبلة والعمل على تشكيل حكومة قوية قادرة على مواجهة التحديات، داعياً القوى السياسية إلى دعم رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي في تشكيل كابينته الوزارية فضلاً عن الوقوف معه في تنفيذ برنامجه الحكومي بنجاح وبما يحقق تطلعات الشعب العراقي.

كما أكد على أهمية احترام سيادة الدستور من قبل كافة الأطراف السياسية وتطبيقه بما يضمن حقوق الشعب العراقي بجميع مكوناته.

وكانت قوى سياسية رجحت في وقت سابق أن يعلن رئيس الوزراء العراقي المكلف عادل عبدالمهدي حكومته الجديدة، يوم الأحد المقبل.

يشار إلى أن عبدالمهدي قد أطلق موقعًا إلكترونيًا للترشيح للوزارات، استمر لمدة 48 ساعة، وأغلق الموقع في الحادي عشر من الشهر الجاري.

بينما قرر تيار الحكمة، جعل استحقاقه الحكومي تحت تصرف رئيس الحكومة المكلف عادل عبد المهدي، فيما أشار إلى أن للأخير الحرية الكاملة للتصرف باستحقاق كتلة التيار النيابية بما يراه مناسباً للحكومة ونجاحها. كما أكد رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي، على ضرورة المشاركة الفعلية للقوى الكردية بسياسة إدارة الدولة.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس النواب في بيان: إن "رئيس البرلمان محمد الحلبوسي استقبل، في مكتبه رئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني، حيث ناقش اللقاء بشكل واسع جهود تشكيل الحكومة المقبلة وبما ينسجم مع تطلعات الشعب العراقي ويعزز العلاقات المشتركة بين المركز والإقليم".

وشدد الحلبوسي، على ضرورة المشاركة الفعلية للقوى الكردية في سياسة إدارة الدولة وتقديم الرؤى في إعداد البرنامج الحكومي، لافتاً إلى أن المرحلة المقبلة تتطلب وضع أسس متينة لتحقيق الشراكة الوطنية. ولفت الحلبوسي إلى "ضرورة تكاتف الجهود لتشكيل حكومة قوية قادرة على تحقيق الاستقرار السياسي والنهوض بمستوى الخدمات والحفاظ على المكاسب التي تحققت لاسيما في مجال محاربة الإرهاب".

رابط الخبر