إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
14 محرم 1440 هـ

تركي بن سعود: إنجاز المؤسس أثمر كيان وطن كبير

رفع صاحب السمو الأمير د. تركي بن سعود بن محمد آل سعود، رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، أسمى التهاني لخادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله - بمناسبة اليوم الوطني الـ88 للمملكة.

وقال سموه: إن مناسبة اليوم الوطني للمملكة، ليست مجرد احتفالية عابرة، وإنما تنطوي على تقدير واستحضار لمسيرة البناء والوحدة والنماء.. وأن الإنجاز العظيم للملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود، ورجاله المخلصين أثمر كيان وطن كبير يتفيّأ ظلاله مواطنوه، وهم يعيشون فيه في أمن ورخاء.. وأن تواصل مسيرة البناء والإنجاز في عهد ملوك المملكة جعلها في موقع الدولة الناهضة، والتي تجني ثمار تقدمها وازدهارها.. حيث ينعم شعبها بالتقدم الذي حققته، والموقع الدولي الذي حصدته، والحضور الاقتصادي الكبير الذي تمثله على خريطة العالم اليوم. وإن اليوم الوطني وإن كان يذكرنا بالمهمة العظيمة والشاقة في البناء والتأسيس، فهو أيضاً يلهمنا أهمية الحفاظ على الكيان والمكتسبات وتنميتها وتعظيم عوائدها.

وأشار سموه إلى أن المملكة في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين - أيدهما الله - تشهد تقدماً متسارعاً وإنجازات كبرى في العديد من المجالات الاقتصادية والاجتماعية والعلمية والتعليمية.. ومنها قطاع العلوم والتقنية، وتعمل على صياغة مشروع كبير، فحواه أن قوة الوطن في تمكنه من صناعة مستقبل مزدهر لمواطنيه، وحماية منجزاته ومكتسباته، والارتقاء بها لمستويات أعلى، وتحقيق طموحاته بسواعد أبنائه وعقولهم وكفاءتهم، وأن رؤية المملكة 2030 وبرامجها التنفيذية إنما تدفع بهذا الاتجاه وتهدف لتحقيق المزيد من الإنجازات. ودعا الأمير د. تركي بن سعود في ختام تصريحه أن يديم الله على المملكة أمنها وتطورها في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - وأن يوفق أبناءها المخلصين والعاملين على رفعتها في كل مجال.

تركي بن سعود:
إنجاز المؤسس أثمر كيان وطن كبير

رفع صاحب السمو الأمير د. تركي بن سعود بن محمد آل سعود، رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، أسمى التهاني لخادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله - بمناسبة اليوم الوطني الـ88 للمملكة.

وقال سموه: إن مناسبة اليوم الوطني للمملكة، ليست مجرد احتفالية عابرة، وإنما تنطوي على تقدير واستحضار لمسيرة البناء والوحدة والنماء.. وأن الإنجاز العظيم للملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود، ورجاله المخلصين أثمر كيان وطن كبير يتفيّأ ظلاله مواطنوه، وهم يعيشون فيه في أمن ورخاء.. وأن تواصل مسيرة البناء والإنجاز في عهد ملوك المملكة جعلها في موقع الدولة الناهضة، والتي تجني ثمار تقدمها وازدهارها.. حيث ينعم شعبها بالتقدم الذي حققته، والموقع الدولي الذي حصدته، والحضور الاقتصادي الكبير الذي تمثله على خريطة العالم اليوم. وإن اليوم الوطني وإن كان يذكرنا بالمهمة العظيمة والشاقة في البناء والتأسيس، فهو أيضاً يلهمنا أهمية الحفاظ على الكيان والمكتسبات وتنميتها وتعظيم عوائدها.

وأشار سموه إلى أن المملكة في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين - أيدهما الله - تشهد تقدماً متسارعاً وإنجازات كبرى في العديد من المجالات الاقتصادية والاجتماعية والعلمية والتعليمية.. ومنها قطاع العلوم والتقنية، وتعمل على صياغة مشروع كبير، فحواه أن قوة الوطن في تمكنه من صناعة مستقبل مزدهر لمواطنيه، وحماية منجزاته ومكتسباته، والارتقاء بها لمستويات أعلى، وتحقيق طموحاته بسواعد أبنائه وعقولهم وكفاءتهم، وأن رؤية المملكة 2030 وبرامجها التنفيذية إنما تدفع بهذا الاتجاه وتهدف لتحقيق المزيد من الإنجازات. ودعا الأمير د. تركي بن سعود في ختام تصريحه أن يديم الله على المملكة أمنها وتطورها في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - وأن يوفق أبناءها المخلصين والعاملين على رفعتها في كل مجال.

رابط الخبر