إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
20 محرم 1441 هـ

د.ايناس العيسى لـ «الرياض» : التوسع في قبول التخصصات الصحية مبنى على الاحتياج الوطني

أكدت مديرة جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن أ. د. إيناس بنت سليمان العيسى على اهمية رفع كفاءة الانفاق بما ينعكس على مستوى جودة الخدمات الطبية التشخيصية والعلاجية التي يقدمها مستشفى الملك عبدالله بن عبدالعزيز الجامعي بالرياض, والاستخدام الامثل لكافة الموارد المتاحة.

وقالت ان مستشفى الملك عبدالله الجامعي يركز في خدماته على صحة المرأة ونمو وتطور الطفل وصحة اليافعين, وسيتم ابتعاث مختصون للخارج في تخصصات تهم وتعني بصحة المرأة.

وجاءت تصريحات أ.د. إيناس العيسى لـ"الرياض" عقب ترأسها امس الاول اجتماع مجلس ادارة مستشفى الملك عبدالله الجامعي , وتدشينها لوحدة الطب النووي, وافتتاح غرف تنويم جديده بطاقة 100 سرير, لترتفع الطاقة التشغيلية للأسرة الى 228 سرير بحضور المدير التنفيذي للمستشفى د.عبدالكريم السويداء وأعضاء مجلس الادارة ومسئولي الجامعه .

ولفتت "ايناس العيسى" الى ان التوسع في قبول التخصصات الصحية مبنى على الاحتياج الوطني للمهن الصحية, والجامعة تعمل وفق خطط تنموية شاملة لسد الاحتياج من الممارسين الصحيين, مع ضمان جودة المخرجات التي تلبي احتياجات سوق العمل.

وحول اهم ما نوقش في اجتماع مجلس ادارة المستشفى ذكرت "العيسى" انه تم بحث الخطة التشغيلية لتخصصات المستشفى وبناء القدرات والقوى البشرية, وفتح الابتعاث لتخصصات طبية مطلوبة, وخطة التوسع المقبلة, وفق اجراءات تنفيذية واضحة.

ونوهت مدير جامعة نورة بالخدمات التي سيوفرها الطب النووي في المستشفى حيث المساعدة في تشخيص الحالات المرضية بشكل دقيق وتكمن الأهمية في مايتم اكتشافه في مراحله الاولى ليسهل علاجه.

د.ايناس العيسى لـ «الرياض» : التوسع في قبول التخصصات الصحية مبنى على الاحتياج الوطني

أكدت مديرة جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن أ. د. إيناس بنت سليمان العيسى على اهمية رفع كفاءة الانفاق بما ينعكس على مستوى جودة الخدمات الطبية التشخيصية والعلاجية التي يقدمها مستشفى الملك عبدالله بن عبدالعزيز الجامعي بالرياض, والاستخدام الامثل لكافة الموارد المتاحة.

وقالت ان مستشفى الملك عبدالله الجامعي يركز في خدماته على صحة المرأة ونمو وتطور الطفل وصحة اليافعين, وسيتم ابتعاث مختصون للخارج في تخصصات تهم وتعني بصحة المرأة.

وجاءت تصريحات أ.د. إيناس العيسى لـ"الرياض" عقب ترأسها امس الاول اجتماع مجلس ادارة مستشفى الملك عبدالله الجامعي , وتدشينها لوحدة الطب النووي, وافتتاح غرف تنويم جديده بطاقة 100 سرير, لترتفع الطاقة التشغيلية للأسرة الى 228 سرير بحضور المدير التنفيذي للمستشفى د.عبدالكريم السويداء وأعضاء مجلس الادارة ومسئولي الجامعه .

ولفتت "ايناس العيسى" الى ان التوسع في قبول التخصصات الصحية مبنى على الاحتياج الوطني للمهن الصحية, والجامعة تعمل وفق خطط تنموية شاملة لسد الاحتياج من الممارسين الصحيين, مع ضمان جودة المخرجات التي تلبي احتياجات سوق العمل.

وحول اهم ما نوقش في اجتماع مجلس ادارة المستشفى ذكرت "العيسى" انه تم بحث الخطة التشغيلية لتخصصات المستشفى وبناء القدرات والقوى البشرية, وفتح الابتعاث لتخصصات طبية مطلوبة, وخطة التوسع المقبلة, وفق اجراءات تنفيذية واضحة.

ونوهت مدير جامعة نورة بالخدمات التي سيوفرها الطب النووي في المستشفى حيث المساعدة في تشخيص الحالات المرضية بشكل دقيق وتكمن الأهمية في مايتم اكتشافه في مراحله الاولى ليسهل علاجه.

رابط الخبر