إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
14 شوال 1440 هـ

انطلاق حملة إزالة الأنقاض بحاضرة الدمام

دشن رئيس المجلس البلدي لأمانة المنطقة الشرقية عبدالهادي الشمري، وأمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير، أمس حملة إزالة الأنقاض بحاضرة الدمام، والتي تبناها المجلس البلدي، بالتعاون مع أمانة المنطقة الشرقية، والقطاع الخاص، وذلك بحضور المشرف العام على الحملة محمد آل طالع، وتستمر الحملة لمدة أسبوعين، وتهدف إلى الحد من ظاهرة التلوث البصري بالحاضرة. وكشف رئيس المجلس البلدي عبدالهادي الشمري، أنه تم تخصيص أربعة مواقع لحملة إزالة الأنقاض ممثلة بالخبر وشرق وغرب ووسط الدمام، مشيراً إلى أنه تم التحضير منذ فترة لهذه الحملة وعقد اجتماعات متواصلة للتنسيق بين الجهات المعنية وحصر معظم مواقع الأنقاض، وتوزيع مواقع الآليات بعد حصر عددها والذي بلغ إجماليه 68 آلية، ودعا الشمري أهالي حاضرة الدمام المشاركة بالحملة والإبلاغ عن مواقع الانقاض عبر هاشتاق شرقيه جميله بلا أنقاض، لافتاً في الوقت ذاته أن المجلس البلدي بصدد إطلاق حملات أخرى لخدمة الحاضرة وسكانها. من جهته، أكد أمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير، أن الحملة تستهدف القضاء على أكثر من نسبة 80 % من الأنقاض بحاضرة الدمام، موجهاً الشكر للمجلس البلدي على هذه المبادرة الايجابية، والتي تدعمها أمانة الشرقية. وأشار إلى أن المجلس البلدي وأمانة الشرقية كل منهما يكمل الآخر، ويتم التعاون بينهما بطريقة إيجابية، تصب في مصلحة حاضرة الدمام، منوهاً بدور القطاع الخاص من خلال المشاركة بآلياته وطاقاته البشرية، سعياً منه لتعزيز المسؤولية الاجتماعية، وخدمة الصالح العام.

أعمال إزالة المخلفات

انطلاق حملة إزالة الأنقاض بحاضرة الدمام

دشن رئيس المجلس البلدي لأمانة المنطقة الشرقية عبدالهادي الشمري، وأمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير، أمس حملة إزالة الأنقاض بحاضرة الدمام، والتي تبناها المجلس البلدي، بالتعاون مع أمانة المنطقة الشرقية، والقطاع الخاص، وذلك بحضور المشرف العام على الحملة محمد آل طالع، وتستمر الحملة لمدة أسبوعين، وتهدف إلى الحد من ظاهرة التلوث البصري بالحاضرة. وكشف رئيس المجلس البلدي عبدالهادي الشمري، أنه تم تخصيص أربعة مواقع لحملة إزالة الأنقاض ممثلة بالخبر وشرق وغرب ووسط الدمام، مشيراً إلى أنه تم التحضير منذ فترة لهذه الحملة وعقد اجتماعات متواصلة للتنسيق بين الجهات المعنية وحصر معظم مواقع الأنقاض، وتوزيع مواقع الآليات بعد حصر عددها والذي بلغ إجماليه 68 آلية، ودعا الشمري أهالي حاضرة الدمام المشاركة بالحملة والإبلاغ عن مواقع الانقاض عبر هاشتاق شرقيه جميله بلا أنقاض، لافتاً في الوقت ذاته أن المجلس البلدي بصدد إطلاق حملات أخرى لخدمة الحاضرة وسكانها. من جهته، أكد أمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير، أن الحملة تستهدف القضاء على أكثر من نسبة 80 % من الأنقاض بحاضرة الدمام، موجهاً الشكر للمجلس البلدي على هذه المبادرة الايجابية، والتي تدعمها أمانة الشرقية. وأشار إلى أن المجلس البلدي وأمانة الشرقية كل منهما يكمل الآخر، ويتم التعاون بينهما بطريقة إيجابية، تصب في مصلحة حاضرة الدمام، منوهاً بدور القطاع الخاص من خلال المشاركة بآلياته وطاقاته البشرية، سعياً منه لتعزيز المسؤولية الاجتماعية، وخدمة الصالح العام.

أعمال إزالة المخلفات

رابط الخبر