إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
11 محرم 1440 هـ

تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88

ألفا صحفي يشاركون في تغطية فعاليات اليوم الوطني عبر المنصة الخاصة بالمركز الموحد

أعلن وزير الإعلام د. عواد بن صالح العواد، الخميس، عن تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88، وذلك في حفل أقيم في مدينة الرياض، حضره عدد كبير من المسؤولين والإعلاميين والصحفيين، بالإضافة لقيادات وزارة الإعلام، والمتحدثين الرسميين للجهات الحكومية المشاركة.

وأكد وزير الإعلام أن ما تحقق من تقدم في توحيد الخطاب الإعلامي، وكذلك تنامي مستوى التكامل والتنسيق بين الجهات الحكومية، أصبح حقيقة واضحة يلمسها كل متابع، مضيفاً أن من يسير في شوارع المملكة يدرك تلك الحقيقة من خلال الهوية البصرية الموحدة التي تتحلى بها شوارع المدن السعودية ومبانيها بمناسبة اليوم الوطني 88.

وقال د. عواد العواد: إن النجاح الذي نشهده اليوم لم يكن ليتحقق بغير توجيهات ودعم وثقة قيادتنا الرشيدة -حفظها الله-، ثم تعاون ودعم ومساندة والتزام مسؤولي الجهات الحكومية، مضيفاً أن الجميع شركاء في العمل وفي الإنجاز وتحقيق النجاح.

من جهته؛ قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الإعلام مدير عام مركزي التواصل الحكومي والدولي د.عبدالله المغلوث: إن عدد المنشورات التي تم تداولها حول وسم اليوم الوطني 88 في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي حتى لحظة تدشين المركز الإعلامي الموحد بلغ 221 ألف منشور، وأن عدد الناشرين حوله بلغ 83 ألفاً، مشيراً إلى أن هذه الأرقام في طريقها للزيادة، بفضل الجهود المشتركة.

وأضاف د.المغلوث أن المؤتمر الصحفي لإعلان روزنامة فعاليات الأجهزة الحكومية المشاركة في اليوم الوطني حقق زخماً إيجابياً، تمثل في حضور 153 إعلامياً، وتمت تغطيته من خلال 12 محطة إذاعية وتلفزيونية، وشاركت فيه أكثر من60 جهة حكومية، يقوم على خدمتها المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني، مضيفاً أن عدد الصحفيين المشاركين في اليوم الوطني عبر المنصة الخاصة بالمركز بلغ نحو ألفي صحفي.

وأوضح المتحدث الرسمي أن الخطة الإعلامية لليوم الوطني عمدت، ولأول مرة، إلى ابتكار هوية إعلامية بصرية ولفظية موحدة لليوم الوطني السعودي 88، كما عمدت إلى تنسيق جهود مختلف القطاعات الحكومية والخاصة، من خلال إنشاء مركز إعلامي موحد يجمع الجهات المشاركة في هذه المناسبة، لضمان الالتزام بالهوية وتوحيد الرسائل الإعلامية، وتسليط الضوء على إنجازات الوطن خلال عام؛ بهدف تحقيق الأثر المطلوب وتعزيز الهوية الوطنية للأفراد، والإسهام بتعزيز الفخر باليوم الوطني، والتفاعل مع فعالياته وبرامجه ومبادراته.

وأكد د. المغلوث أن حفل تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88؛ هو حلقة في مسيرة طويلة بدأنا نجني ثمارها منذ مطلع هذا العام، عندما أعلنت وزارة الإعلام عن تأسيس مركزي التواصل الحكومي والدولي، كمبادرتين إستراتيجيتين تتبنيان أفضل الممارسات الإعلامية عالمياً، بهدف نقل الصورة الحقيقية للمملكة إلى العالم، وإطلاعه على ما تشهده من إنجازات وتطور ونهضة شاملة.

وأشار إلى أن من بين تلك الأهداف أيضاً توحيد الرسالة الإعلامية، وتعزيز التنسيق والتكامل الإعلامي بين الجهات الحكومية، وتوفير الدعم والمساندة لها من خلال التدريب والتطوير، وإعداد الخطط الإستراتيجية والحملات الإعلامية، وإدارة الأزمات، وتوفير الرصد والتحليل والبيانات والمعلومات.

د. عواد العواد متحدثاً خلال المناسبة

تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88

ألفا صحفي يشاركون في تغطية فعاليات اليوم الوطني عبر المنصة الخاصة بالمركز الموحد

أعلن وزير الإعلام د. عواد بن صالح العواد، الخميس، عن تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88، وذلك في حفل أقيم في مدينة الرياض، حضره عدد كبير من المسؤولين والإعلاميين والصحفيين، بالإضافة لقيادات وزارة الإعلام، والمتحدثين الرسميين للجهات الحكومية المشاركة.

وأكد وزير الإعلام أن ما تحقق من تقدم في توحيد الخطاب الإعلامي، وكذلك تنامي مستوى التكامل والتنسيق بين الجهات الحكومية، أصبح حقيقة واضحة يلمسها كل متابع، مضيفاً أن من يسير في شوارع المملكة يدرك تلك الحقيقة من خلال الهوية البصرية الموحدة التي تتحلى بها شوارع المدن السعودية ومبانيها بمناسبة اليوم الوطني 88.

وقال د. عواد العواد: إن النجاح الذي نشهده اليوم لم يكن ليتحقق بغير توجيهات ودعم وثقة قيادتنا الرشيدة -حفظها الله-، ثم تعاون ودعم ومساندة والتزام مسؤولي الجهات الحكومية، مضيفاً أن الجميع شركاء في العمل وفي الإنجاز وتحقيق النجاح.

من جهته؛ قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الإعلام مدير عام مركزي التواصل الحكومي والدولي د.عبدالله المغلوث: إن عدد المنشورات التي تم تداولها حول وسم اليوم الوطني 88 في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي حتى لحظة تدشين المركز الإعلامي الموحد بلغ 221 ألف منشور، وأن عدد الناشرين حوله بلغ 83 ألفاً، مشيراً إلى أن هذه الأرقام في طريقها للزيادة، بفضل الجهود المشتركة.

وأضاف د.المغلوث أن المؤتمر الصحفي لإعلان روزنامة فعاليات الأجهزة الحكومية المشاركة في اليوم الوطني حقق زخماً إيجابياً، تمثل في حضور 153 إعلامياً، وتمت تغطيته من خلال 12 محطة إذاعية وتلفزيونية، وشاركت فيه أكثر من60 جهة حكومية، يقوم على خدمتها المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني، مضيفاً أن عدد الصحفيين المشاركين في اليوم الوطني عبر المنصة الخاصة بالمركز بلغ نحو ألفي صحفي.

وأوضح المتحدث الرسمي أن الخطة الإعلامية لليوم الوطني عمدت، ولأول مرة، إلى ابتكار هوية إعلامية بصرية ولفظية موحدة لليوم الوطني السعودي 88، كما عمدت إلى تنسيق جهود مختلف القطاعات الحكومية والخاصة، من خلال إنشاء مركز إعلامي موحد يجمع الجهات المشاركة في هذه المناسبة، لضمان الالتزام بالهوية وتوحيد الرسائل الإعلامية، وتسليط الضوء على إنجازات الوطن خلال عام؛ بهدف تحقيق الأثر المطلوب وتعزيز الهوية الوطنية للأفراد، والإسهام بتعزيز الفخر باليوم الوطني، والتفاعل مع فعالياته وبرامجه ومبادراته.

وأكد د. المغلوث أن حفل تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88؛ هو حلقة في مسيرة طويلة بدأنا نجني ثمارها منذ مطلع هذا العام، عندما أعلنت وزارة الإعلام عن تأسيس مركزي التواصل الحكومي والدولي، كمبادرتين إستراتيجيتين تتبنيان أفضل الممارسات الإعلامية عالمياً، بهدف نقل الصورة الحقيقية للمملكة إلى العالم، وإطلاعه على ما تشهده من إنجازات وتطور ونهضة شاملة.

وأشار إلى أن من بين تلك الأهداف أيضاً توحيد الرسالة الإعلامية، وتعزيز التنسيق والتكامل الإعلامي بين الجهات الحكومية، وتوفير الدعم والمساندة لها من خلال التدريب والتطوير، وإعداد الخطط الإستراتيجية والحملات الإعلامية، وإدارة الأزمات، وتوفير الرصد والتحليل والبيانات والمعلومات.

د. عواد العواد متحدثاً خلال المناسبة

رابط الخبر