إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
13 رجب 1440 هـ

رئيس مجلس الغرف السعودية: تفعيل مخرجات المنتدى الاقتصادي بالحدود الشمالية سيضعها على خارطة الاستثمار المحلي والدولي

ثمن رئيس مجلس الغرف السعودية الدكتور سامي بن عبدالله العبيدي رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز أمير منطقة الحدود الشمالية لـ «المنتدى الاقتصادي الأول بمنطقة الحدود الشمالية» تحت عنوان «منطقة الحدود الشمالية فرص استثمارية واعدة» ، مؤكداً أنها أعطت قوة دفع كبيرة لأعماله وساهمت في نجاحه، مشيداً في الوقت ذاته بجهود الغرفة التجارية والصناعية بعرعر في تنظيم المنتدى بمستوى رفيع ومهنية عالية؛ مما لاقى استحسان المشاركين ،وأشاد العبيدي بالمخرجات والتوصيات الايجابية التي خلص إليها المشاركون في جلسات المنتدى فيما يلي دور القطاع الحكومي في دعم التنمية الاقتصادية، والفرص الاستثمارية الواعدة في قطاع التعدين بالمنطقة، متوقعاً أن ينعكس ذلك بشكل إيجابي على تحسين بيئة الاستثمار وجذب مزيد من المستثمرين المحليين والدوليين لمنطقة الحدود الشمالية في ضوء ما تذخر به من فرص استثمارية متنوعة، وأضاف بأن إعلان صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز عن تخصيص ملتقى شهري لرجال الأعمال بالمنطقة بحضور جميع الإدارات والجهات المعنية بالاستثمار وتنميته، وكذلك تدشين الخارطة الاقتصادية والاستثمارية لمنطقة الحدود الشمالية حتى 2030، وتوقيع الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة «منشآت» والغرفة التجارية الصناعية بمنطقة الحدود الشمالية في عرعر اتفاقية تعاون لنشر ثقافة العمل الحر والتوعية في مجال ريادة الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، تعتبر من المخرجات الإيجابية الهامة للمنتدى الاقتصادي، والتي يتوقع أن تساهم بشكل واضح في دفع مسيرة التنمية الاقتصادية والاجتماعية ووضع الحدود الشمالية على خارطة الاستثمار المحلي والدولي بمشيئة الله وبتعاون وتضافر الجهود، ونوه العبيدي بمستوى التعاون والتنسيق العالي بين إمارة منطقة الحدود الشمالية والغرفة التجارية والصناعية بعرعر والجهات الحكومية كافة؛ مما يشكل أنموذجاً في الشراكة الفاعلة بين القطاعين العام والخاص وفقاً لما ظلت تؤكد عليه القيادة الرشيدة، وهو ما سيدعم بشكل كبير دور قطاع الأعمال ومساهمته في اقتصاد المنطقة بما يحقق تطلعات رؤية 2030.ودعا في ختام تصريحه لتضافر كافة الجهود لتفعيل توصيات المنتدى الاقتصادي الأول بمنطقة الحدود الشمالية لتصبح واقعاً ملموساً، وتترجم إلى مشروعات وخطط عمل يجني ثمارها خيراً بمشيئة الله إنسان المنطقة .

رئيس مجلس الغرف السعودية: تفعيل مخرجات  المنتدى الاقتصادي
 بالحدود الشمالية سيضعها على خارطة الاستثمار المحلي والدولي

ثمن رئيس مجلس الغرف السعودية الدكتور سامي بن عبدالله العبيدي رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز أمير منطقة الحدود الشمالية لـ «المنتدى الاقتصادي الأول بمنطقة الحدود الشمالية» تحت عنوان «منطقة الحدود الشمالية فرص استثمارية واعدة» ، مؤكداً أنها أعطت قوة دفع كبيرة لأعماله وساهمت في نجاحه، مشيداً في الوقت ذاته بجهود الغرفة التجارية والصناعية بعرعر في تنظيم المنتدى بمستوى رفيع ومهنية عالية؛ مما لاقى استحسان المشاركين ،وأشاد العبيدي بالمخرجات والتوصيات الايجابية التي خلص إليها المشاركون في جلسات المنتدى فيما يلي دور القطاع الحكومي في دعم التنمية الاقتصادية، والفرص الاستثمارية الواعدة في قطاع التعدين بالمنطقة، متوقعاً أن ينعكس ذلك بشكل إيجابي على تحسين بيئة الاستثمار وجذب مزيد من المستثمرين المحليين والدوليين لمنطقة الحدود الشمالية في ضوء ما تذخر به من فرص استثمارية متنوعة، وأضاف بأن إعلان صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز عن تخصيص ملتقى شهري لرجال الأعمال بالمنطقة بحضور جميع الإدارات والجهات المعنية بالاستثمار وتنميته، وكذلك تدشين الخارطة الاقتصادية والاستثمارية لمنطقة الحدود الشمالية حتى 2030، وتوقيع الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة «منشآت» والغرفة التجارية الصناعية بمنطقة الحدود الشمالية في عرعر اتفاقية تعاون لنشر ثقافة العمل الحر والتوعية في مجال ريادة الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، تعتبر من المخرجات الإيجابية الهامة للمنتدى الاقتصادي، والتي يتوقع أن تساهم بشكل واضح في دفع مسيرة التنمية الاقتصادية والاجتماعية ووضع الحدود الشمالية على خارطة الاستثمار المحلي والدولي بمشيئة الله وبتعاون وتضافر الجهود، ونوه العبيدي بمستوى التعاون والتنسيق العالي بين إمارة منطقة الحدود الشمالية والغرفة التجارية والصناعية بعرعر والجهات الحكومية كافة؛ مما يشكل أنموذجاً في الشراكة الفاعلة بين القطاعين العام والخاص وفقاً لما ظلت تؤكد عليه القيادة الرشيدة، وهو ما سيدعم بشكل كبير دور قطاع الأعمال ومساهمته في اقتصاد المنطقة بما يحقق تطلعات رؤية 2030.ودعا في ختام تصريحه لتضافر كافة الجهود لتفعيل توصيات المنتدى الاقتصادي الأول بمنطقة الحدود الشمالية لتصبح واقعاً ملموساً، وتترجم إلى مشروعات وخطط عمل يجني ثمارها خيراً بمشيئة الله إنسان المنطقة .

رابط الخبر