إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
13 رجب 1440 هـ

معهد الألبان بالخرج ينظم ورشة عن توطين قطاع الألبان والأغذية

نظم المعهد التقني للألبان والأغذية في محافظة الخرج مؤخراً ورشة عمل عن الكادر السعودي وقطاع الألبان والغذاء وتوطين التخصصات المهنية والتقنية، وذلك برعاية من صندوق الموارد البشرية "هدف" بالتعاون مع اللجنة الوطنية لمنتجي الألبان في المملكة.

وتضمنت الورشة التي حضرها عدد من أعضاء اللجنة الوطنية لمنتجي الألبان بالمملكة، عروضاً تعريفية في مجالات تدريب وتأهيل الكوادر الوطنية في قطاع الألبان، وجولة تعريفية على أقسام وتخصصات المعهد، التقى خلالها الحضور عدداً من المتدربين تحدثوا فيها عن تخصصاتهم وخلاصة تجربتهم في المعهد، كما ناقشت الورشة أهم التحديات التي تواجه الشاب السعودي بالقطاع.

وأشاد حضور الورشة بالنماذج والكفاءات السعودية العاملة والمتدربة في المعهد التقني للألبان والأغذية، مشيرين إلى أن المتدربين في المعهد مصدر فخر واعتزاز، كونهم كفاءات سعودية مميزة في التصنيع الغذائي.

وقال المدير التنفيذي للمعهد التقني للألبان والأغذية إبراهيم العقيلي": الورشة تضمنت عدداً من المحاور المهمة في قطاع الألبان، ومن ضمنها مجالات تدريب وتأهيل الكوادر الوطنية في قطاع الألبان، والتحديات التي تواجه القطاع، والحلول الرامية إلى تطوير قطاع الألبان، التي من شأنها ترفع نسبة التوطين فيه، من خلال تقديم حزمة من المقترحات التي تهدف إلى رفع كفاءة الشباب السعودي".

وأضاف أن الورشة حضرها عدد من المسؤولين عن قطاع الألبان في المملكة، وقدموا آراء نيرة وقيمة في القطاع، ومن شأنها أن تساهم في خلق بيئة محفزة ومشجعة للشباب السعودي للالتحاق بقطاع الألبان، بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030، وخططها في رفع نسبة التوطين في شتى المجالات، لافتاً إلى أن المعهد حريص على عرض تجاربه في تأهيل وتدريب الكوادر الوطنية في قطاع الألبان والأغذية، ومد جسور التعاون مع القطاعات الأخرى، بما يساهم في توفير بيئة تدريبية وتوظيفية للشباب السعودي في مجال تصنيع الأغذية.

معهد الألبان بالخرج ينظم ورشة عن توطين قطاع الألبان والأغذية

نظم المعهد التقني للألبان والأغذية في محافظة الخرج مؤخراً ورشة عمل عن الكادر السعودي وقطاع الألبان والغذاء وتوطين التخصصات المهنية والتقنية، وذلك برعاية من صندوق الموارد البشرية "هدف" بالتعاون مع اللجنة الوطنية لمنتجي الألبان في المملكة.

وتضمنت الورشة التي حضرها عدد من أعضاء اللجنة الوطنية لمنتجي الألبان بالمملكة، عروضاً تعريفية في مجالات تدريب وتأهيل الكوادر الوطنية في قطاع الألبان، وجولة تعريفية على أقسام وتخصصات المعهد، التقى خلالها الحضور عدداً من المتدربين تحدثوا فيها عن تخصصاتهم وخلاصة تجربتهم في المعهد، كما ناقشت الورشة أهم التحديات التي تواجه الشاب السعودي بالقطاع.

وأشاد حضور الورشة بالنماذج والكفاءات السعودية العاملة والمتدربة في المعهد التقني للألبان والأغذية، مشيرين إلى أن المتدربين في المعهد مصدر فخر واعتزاز، كونهم كفاءات سعودية مميزة في التصنيع الغذائي.

وقال المدير التنفيذي للمعهد التقني للألبان والأغذية إبراهيم العقيلي": الورشة تضمنت عدداً من المحاور المهمة في قطاع الألبان، ومن ضمنها مجالات تدريب وتأهيل الكوادر الوطنية في قطاع الألبان، والتحديات التي تواجه القطاع، والحلول الرامية إلى تطوير قطاع الألبان، التي من شأنها ترفع نسبة التوطين فيه، من خلال تقديم حزمة من المقترحات التي تهدف إلى رفع كفاءة الشباب السعودي".

وأضاف أن الورشة حضرها عدد من المسؤولين عن قطاع الألبان في المملكة، وقدموا آراء نيرة وقيمة في القطاع، ومن شأنها أن تساهم في خلق بيئة محفزة ومشجعة للشباب السعودي للالتحاق بقطاع الألبان، بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030، وخططها في رفع نسبة التوطين في شتى المجالات، لافتاً إلى أن المعهد حريص على عرض تجاربه في تأهيل وتدريب الكوادر الوطنية في قطاع الألبان والأغذية، ومد جسور التعاون مع القطاعات الأخرى، بما يساهم في توفير بيئة تدريبية وتوظيفية للشباب السعودي في مجال تصنيع الأغذية.

رابط الخبر