إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
4 ذو الحجة 1439 هـ

مفتي بلغراد: استضافة المملكة للعلماء تعزز أواصر الأخوة الإسلامية

أكد مفتي بلغراد عاصمة جمهورية صربيا الشيخ مصطفى يوسف سباهيتش: أن استضافة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - للعلماء والمفتين تؤكد اهتمامه - أيده الله - بتوحيد صفوف المسلمين وتوحيد كلمتهم وتعزيز اواصر التعاون فيما بينهم فيما يخدم الإسلام والمسلمين في بقاع الأرض.

وعبّر عن فرحته بوصوله إلى الديار المقدسة واختياره ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين للحج لهذا العام 1439هـ، الذي تنفذه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، مشيداً بالتسهيلات التي تلقاها والوفد المرافق له منذ وصولهم مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة واستقباله منسوبي البرنامج بكل حفاوة وسط الخدمات المتكاملة.

كما تقدم مفتى بلغراد باسمه شخصياً ونيابة عن بعثة حجاج صربيا بالشكر الجزيل للملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو لي عهده الأمين –حفظهم الله- على هذه الاستضافة الملكية السخية والخدمات النوعية التي قدمت لهم منذ مغادرتهم بلادهم وحتى وصولهم للمملكة في بادرة غير مستغربة على القيادة الرشيدة في المملكة .

وثمّن "سباهيتش "الجهود التي تقدمها وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في إطار حرص ومتابعة الوزير الشيخ د. عبداللطيف الشيخ في تحقيق رسالة البرنامج وأهدافها السامية وبذل كافة الجهود والسبل في تأدية المناسك بكل يسر وسهولة، مختتماً ــ تصريحه ــ بسؤال الله أن يحفظ قيادة المملكة وأن يديم على بلاد الحرمين عزها وأمنها، وأن يتقبل من الحجاج حجهم وصالح أعمالهم.

مفتي بلغراد: استضافة المملكة للعلماء تعزز أواصر الأخوة الإسلامية

أكد مفتي بلغراد عاصمة جمهورية صربيا الشيخ مصطفى يوسف سباهيتش: أن استضافة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - للعلماء والمفتين تؤكد اهتمامه - أيده الله - بتوحيد صفوف المسلمين وتوحيد كلمتهم وتعزيز اواصر التعاون فيما بينهم فيما يخدم الإسلام والمسلمين في بقاع الأرض.

وعبّر عن فرحته بوصوله إلى الديار المقدسة واختياره ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين للحج لهذا العام 1439هـ، الذي تنفذه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، مشيداً بالتسهيلات التي تلقاها والوفد المرافق له منذ وصولهم مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة واستقباله منسوبي البرنامج بكل حفاوة وسط الخدمات المتكاملة.

كما تقدم مفتى بلغراد باسمه شخصياً ونيابة عن بعثة حجاج صربيا بالشكر الجزيل للملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو لي عهده الأمين –حفظهم الله- على هذه الاستضافة الملكية السخية والخدمات النوعية التي قدمت لهم منذ مغادرتهم بلادهم وحتى وصولهم للمملكة في بادرة غير مستغربة على القيادة الرشيدة في المملكة .

وثمّن "سباهيتش "الجهود التي تقدمها وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في إطار حرص ومتابعة الوزير الشيخ د. عبداللطيف الشيخ في تحقيق رسالة البرنامج وأهدافها السامية وبذل كافة الجهود والسبل في تأدية المناسك بكل يسر وسهولة، مختتماً ــ تصريحه ــ بسؤال الله أن يحفظ قيادة المملكة وأن يديم على بلاد الحرمين عزها وأمنها، وأن يتقبل من الحجاج حجهم وصالح أعمالهم.

رابط الخبر