إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
7 ذو القعدة 1439 هـ

"سمت للدراسات" يطلق وحدة متخصصة في دراسة الشأن التركي

أطلق مركز سمت للدراسات وحدة متخصصة تعنى في دراسة الشأن التركي ومستجداته، وتأتي هذه الوحدة امتداداً لاهتمام المركز بتقديم الدراسات والتحليلات في مختلف القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية في الشرق الأوسط بشكل خاص، ورصد التطورات والمتغيرات محلياً وإقليمياً ودولياً، في سياق استقراء المستقبل والتنبؤ بالاحتمالات والتحديات وتقديم الحلول لمواجهتها.

وتعمل الوحدة على رصد وتحليل ودراسة المستجدات على الساحة التركية وانعكاساتها على العلاقات في الشرق الأوسط، بالإضافة إلى استشراف المستقبل في ضوء الأحداث الجارية، وقراءة المشهد التركي بعمق في علاقاته مع العالم الخارجي بشكل عام، والعلاقات العربية التركية بشكل خاص.

ونشر مركز سمت خلال الفترة الماضية أكثر من 30 مادة باللغتين العربية والإنجليزية ما بين دراسات وتحليلات وترجمات ومواد معلوماتية تستشرف مستقبل السياسات التركية والاقتصاد التركي، وتسلط الضوء على بعض الظواهر الاجتماعية.

تجدر الإشارة إلى أن "مركز سمت للدراسات" مركز مستقل يُعنى بدراسة المستجدات والتطورات والأحداث في المنطقة، ويأتي كثمرة خبرة ممتدة لعدد من الباحثين والمستشارين في الشؤون السياسية والإعلامية والفكرية والعلاقات الدولية.

أطلق مركز سمت للدراسات وحدة متخصصة تعنى في دراسة الشأن التركي ومستجداته، وتأتي هذه الوحدة امتداداً لاهتمام المركز بتقديم الدراسات والتحليلات في مختلف القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية في الشرق الأوسط بشكل خاص، ورصد التطورات والمتغيرات محلياً وإقليمياً ودولياً، في سياق استقراء المستقبل والتنبؤ بالاحتمالات والتحديات وتقديم الحلول لمواجهتها.

وتعمل الوحدة على رصد وتحليل ودراسة المستجدات على الساحة التركية وانعكاساتها على العلاقات في الشرق الأوسط، بالإضافة إلى استشراف المستقبل في ضوء الأحداث الجارية، وقراءة المشهد التركي بعمق في علاقاته مع العالم الخارجي بشكل عام، والعلاقات العربية التركية بشكل خاص.

ونشر مركز سمت خلال الفترة الماضية أكثر من 30 مادة باللغتين العربية والإنجليزية ما بين دراسات وتحليلات وترجمات ومواد معلوماتية تستشرف مستقبل السياسات التركية والاقتصاد التركي، وتسلط الضوء على بعض الظواهر الاجتماعية.

تجدر الإشارة إلى أن "مركز سمت للدراسات" مركز مستقل يُعنى بدراسة المستجدات والتطورات والأحداث في المنطقة، ويأتي كثمرة خبرة ممتدة لعدد من الباحثين والمستشارين في الشؤون السياسية والإعلامية والفكرية والعلاقات الدولية.

رابط الخبر