إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
14 محرم 1440 هـ

أمين مجلس الشورى: اليوم الوطني رمز للوحدة والتلاحم والأمن والاستقرار

قال الأمين العام لمجلس الشورى محمد بن داخل المطيري: "إن ذكرى اليوم الوطني للمملكة يمثل حدثاً مهماً ورمزاً للوحدة والتلاحم والأمن والاستقرار حيث تحقق على يد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود -رحمه الله- توحيد الأرض والإنسان جامعاً الشتات مرسياً قواعد البناء".

وبيّن أن بناء المملكة يمثل ملحمة بطولية تمكن فيها الملك عبدالعزيز من جمع قلوب وعقول المواطنين على هدف راسخ متين تواصل فيه البناء عندما حمل الراية أبناؤه من بعده فتوالت الإنجازات، وصولاً للعهد الميمون عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -يحفظه الله-.

ولفت إلى أن رؤية المملكة 2030 رسمت ملامح مهمة لمستقبل المملكة، وعززت التفاؤل والثقة بمستقبل الاقتصاد السعودي، إذ تعد عملية بناء اقتصاد متنوع حدثاً مهماً على خريطة الاقتصاد، يأتي ذلك من خلال تنويع أدواته، والانتقال به إلى مرحلة جديدة، أكثر استدامة، وقوة، ومتانة.

وأضاف المطيري أن مجلس الشورى الذي يحظي بدعم ورعاية من القيادة الكريمة إحدى المؤسسات المهمة لدعم رؤية المملكة 2030 من خلال عمله التنظيمي الذي يقوم على دراسة الأنظمة وتعديلاتها وسنها أو دوره الرقابي على الأداء الحكومي، لافتاً النظر أن المجلس يضم تحت قبته قدرات كبيرة عملية وعلمية، وبفضل ذلك كان لمجلس الشورى حضور مؤثر محلياً ودولياً، ممّا مكنه من الوصول إلى مواقع فاعلة.

واختتم تصريحه بأن يديم الله على بلادنا نعمة الأمن والاستقرار تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده - حفظهما الله- وأن يوفقنا جميعاً لما يحبه ويرضاه، وأن تعود هذه المناسبة الغالية ووطننا المعطاء في تقدم وازدهار دائم.

أمين مجلس الشورى: اليوم الوطني
رمز للوحدة والتلاحم والأمن والاستقرار

قال الأمين العام لمجلس الشورى محمد بن داخل المطيري: "إن ذكرى اليوم الوطني للمملكة يمثل حدثاً مهماً ورمزاً للوحدة والتلاحم والأمن والاستقرار حيث تحقق على يد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود -رحمه الله- توحيد الأرض والإنسان جامعاً الشتات مرسياً قواعد البناء".

وبيّن أن بناء المملكة يمثل ملحمة بطولية تمكن فيها الملك عبدالعزيز من جمع قلوب وعقول المواطنين على هدف راسخ متين تواصل فيه البناء عندما حمل الراية أبناؤه من بعده فتوالت الإنجازات، وصولاً للعهد الميمون عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -يحفظه الله-.

ولفت إلى أن رؤية المملكة 2030 رسمت ملامح مهمة لمستقبل المملكة، وعززت التفاؤل والثقة بمستقبل الاقتصاد السعودي، إذ تعد عملية بناء اقتصاد متنوع حدثاً مهماً على خريطة الاقتصاد، يأتي ذلك من خلال تنويع أدواته، والانتقال به إلى مرحلة جديدة، أكثر استدامة، وقوة، ومتانة.

وأضاف المطيري أن مجلس الشورى الذي يحظي بدعم ورعاية من القيادة الكريمة إحدى المؤسسات المهمة لدعم رؤية المملكة 2030 من خلال عمله التنظيمي الذي يقوم على دراسة الأنظمة وتعديلاتها وسنها أو دوره الرقابي على الأداء الحكومي، لافتاً النظر أن المجلس يضم تحت قبته قدرات كبيرة عملية وعلمية، وبفضل ذلك كان لمجلس الشورى حضور مؤثر محلياً ودولياً، ممّا مكنه من الوصول إلى مواقع فاعلة.

واختتم تصريحه بأن يديم الله على بلادنا نعمة الأمن والاستقرار تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده - حفظهما الله- وأن يوفقنا جميعاً لما يحبه ويرضاه، وأن تعود هذه المناسبة الغالية ووطننا المعطاء في تقدم وازدهار دائم.

رابط الخبر