إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
7 جمادى ثانى 1439 هـ

أمير الرياض ونائبه يشاركان سفارة الكويت احتفالاتها باليوم الوطني

شرف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض مساء أمس حفل سفارة دولة الكويت بمناسبة اليوم الوطني لبلادها، وذلك بقصر طويق في حي السفارات بالرياض.

وكان في استقبال سموه لدى وصوله مقر الحفل سفير دولة الكويت لدى المملكة الشيخ ثامر بن جابر الأحمد الصباح، وعدد من مسؤولي السفارة.

حضر الحفل عدد من أصحاب السمو الأمراء ووكيل وزارة الخارجية لشؤون المراسم عزام بن عبدالكريم القين، وعدد من أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين لدى المملكة.

وأعرب سمو أمير منطقة الرياض في تصريح صحفي عن تهنئته الخالصة لحكومة الكويت قيادة وشعباً, مؤكداً على العلاقات الأخوية الغالية بين البلدين الشقيقين السعودية والكويت, متمنياً لهما مزيداً من التقدم والأزدهار.

من جانبه، عبر سفير دولة الكويت لدى المملكة الشيخ ثامر بن جابر الصباح عن سعادته بتشريف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض ونائبه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز وأصحاب السمو والمعالي والسعادة للحفل الذي نظمته السفارة مساء أمس بقصر طويق بالرياض بمناسبة العيد الوطني الـ"57" للكويت ويوم التحرير الـ"27" الذي يوافق السادس والعشرين من فبراير الحالي، مؤكداً في تصريح صحفي عمق العلاقات التاريخية التي تربط الكويت بالمملكة التي وصفها بالنموذجية في التشاور والتنسيق مشيرًا إلى إن الأيام أثبتت ذلك مضيفاً أن الكويت والسعودية عينان في رأس واحد رافعاً بالغ تهانيه وتبريكاته للقيادة الكويتية، والشعب الكويتي الوفي بهذه المناسبة الغالية، وقال: إن الكويت ولله الحمد تنعم بالخير والأمن والاستقرار وتسير بخطوات ثابتة في التنمية بكافة أشكالها بفضل الله ثم حكمة سيدي حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد المفدى -حفظه الله- ورعاه ووعي الشعب الكويتي سائلاً الله أن يديم الأفراح على الجميع وكل عام والكويت وأهلها بألف خير.

السفير الكويتي مرحباً بالأمير فيصل بن بندر (عدسة/ عبداللطيف الحمدان)
أمير الرياض ونائبه يشاركان في الاحتفال
صورة جماعية خلال الاحتفال

أمير الرياض ونائبه يشاركان سفارة الكويت احتفالاتها باليوم الوطني

شرف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض مساء أمس حفل سفارة دولة الكويت بمناسبة اليوم الوطني لبلادها، وذلك بقصر طويق في حي السفارات بالرياض.

وكان في استقبال سموه لدى وصوله مقر الحفل سفير دولة الكويت لدى المملكة الشيخ ثامر بن جابر الأحمد الصباح، وعدد من مسؤولي السفارة.

حضر الحفل عدد من أصحاب السمو الأمراء ووكيل وزارة الخارجية لشؤون المراسم عزام بن عبدالكريم القين، وعدد من أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين لدى المملكة.

وأعرب سمو أمير منطقة الرياض في تصريح صحفي عن تهنئته الخالصة لحكومة الكويت قيادة وشعباً, مؤكداً على العلاقات الأخوية الغالية بين البلدين الشقيقين السعودية والكويت, متمنياً لهما مزيداً من التقدم والأزدهار.

من جانبه، عبر سفير دولة الكويت لدى المملكة الشيخ ثامر بن جابر الصباح عن سعادته بتشريف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض ونائبه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز وأصحاب السمو والمعالي والسعادة للحفل الذي نظمته السفارة مساء أمس بقصر طويق بالرياض بمناسبة العيد الوطني الـ"57" للكويت ويوم التحرير الـ"27" الذي يوافق السادس والعشرين من فبراير الحالي، مؤكداً في تصريح صحفي عمق العلاقات التاريخية التي تربط الكويت بالمملكة التي وصفها بالنموذجية في التشاور والتنسيق مشيرًا إلى إن الأيام أثبتت ذلك مضيفاً أن الكويت والسعودية عينان في رأس واحد رافعاً بالغ تهانيه وتبريكاته للقيادة الكويتية، والشعب الكويتي الوفي بهذه المناسبة الغالية، وقال: إن الكويت ولله الحمد تنعم بالخير والأمن والاستقرار وتسير بخطوات ثابتة في التنمية بكافة أشكالها بفضل الله ثم حكمة سيدي حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد المفدى -حفظه الله- ورعاه ووعي الشعب الكويتي سائلاً الله أن يديم الأفراح على الجميع وكل عام والكويت وأهلها بألف خير.

السفير الكويتي مرحباً بالأمير فيصل بن بندر (عدسة/ عبداللطيف الحمدان)
أمير الرياض ونائبه يشاركان في الاحتفال
صورة جماعية خلال الاحتفال

رابط الخبر