إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
16 جمادى ثانى 1440 هـ

.. ولتطوير مشروعات الطاقة الشمسية

إيمانًا من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بأهمية تنويع مصادر الاقتصاد الوطني، أعلنت المملكة عن انضمامها للتحالف الدولي للطاقة الشمسية وذلك بعد أن أبدت المملكة اهتمامها بالشراكة مع الهند لتطوير مشروعات الطاقة الشمسية بين البلدين بعيداً عن النفط، وذلك بعد أن دعا رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي السعودية للانضمام للتحالف الدولي للطاقة الشمسية أثناء لقائه سمو ولي العهد على هامش قمة العشرين بالأرجنتين.

وتنظر الهند إلى المملكة بأنها ستكون جزءا من رؤية الهند الشمسية، لأهمية موقعها الجغرافي وبالتالي ستكون أقل تكلفة لتنفيذ مشروعات الطاقة الشمسية بعد حصولها التقنيات المتطورة في هذا المجال.

وتسعى المملكة في مشروع الطاقة الشمسية، وهو أكبر مشروع على مستوى العالم حيث يهدف إلى إنتاج 200 جيجا/ وات من الطاقة الشمسية بحلول عام 2030، لتغطية الاحتياجات السكانية للكهرباء والاكتفاء ذاتيا وتصدير الفائض إلى دول أخرى. بينما تسعى الهند إلى إنتاج 100 جيجا وات من الطاقة الشمسية.

وليست هذه الاتفاقية الأولى للمملكة في مجال الطاقة الشمسية حيث كان هناك مذكرة تفاهم، وقَّعها الأمير محمد بن سلمان ولي العهد رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة في فترة ماضية أثناء زيارته إلى الولايات المتحدة مع السيد ماسايوشي سون رئيس مجلس الإدارة لصندوق رؤية سوفت بنك؛ وذلك لإنشاء "خطة الطاقة الشمسية 2030" التي تعد الأكبر في مجال الطاقة الشمسية في العالم.

.. ولتطوير مشروعات الطاقة الشمسية

إيمانًا من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بأهمية تنويع مصادر الاقتصاد الوطني، أعلنت المملكة عن انضمامها للتحالف الدولي للطاقة الشمسية وذلك بعد أن أبدت المملكة اهتمامها بالشراكة مع الهند لتطوير مشروعات الطاقة الشمسية بين البلدين بعيداً عن النفط، وذلك بعد أن دعا رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي السعودية للانضمام للتحالف الدولي للطاقة الشمسية أثناء لقائه سمو ولي العهد على هامش قمة العشرين بالأرجنتين.

وتنظر الهند إلى المملكة بأنها ستكون جزءا من رؤية الهند الشمسية، لأهمية موقعها الجغرافي وبالتالي ستكون أقل تكلفة لتنفيذ مشروعات الطاقة الشمسية بعد حصولها التقنيات المتطورة في هذا المجال.

وتسعى المملكة في مشروع الطاقة الشمسية، وهو أكبر مشروع على مستوى العالم حيث يهدف إلى إنتاج 200 جيجا/ وات من الطاقة الشمسية بحلول عام 2030، لتغطية الاحتياجات السكانية للكهرباء والاكتفاء ذاتيا وتصدير الفائض إلى دول أخرى. بينما تسعى الهند إلى إنتاج 100 جيجا وات من الطاقة الشمسية.

وليست هذه الاتفاقية الأولى للمملكة في مجال الطاقة الشمسية حيث كان هناك مذكرة تفاهم، وقَّعها الأمير محمد بن سلمان ولي العهد رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة في فترة ماضية أثناء زيارته إلى الولايات المتحدة مع السيد ماسايوشي سون رئيس مجلس الإدارة لصندوق رؤية سوفت بنك؛ وذلك لإنشاء "خطة الطاقة الشمسية 2030" التي تعد الأكبر في مجال الطاقة الشمسية في العالم.

رابط الخبر