إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
4 ربيع أول 1440 هـ

30 % نسبة الزيادة في الوزن للفئة العمرية «15 فما فوق»

قالت وزارة الصحة: إن 60 % من السعوديين ممن تجاوزت أعمارهم الـ15 عاماً مصابون بالسمنة، وشدت الدكتورة صباح الحربي مدير البرنامج الوطني لمكافحة السمنة بوزارة الصحة، على ضرورة تبني سلوكيات صحية مثل التوازن الغذائي والنشاط البدني. جاء ذلك في كلمة لها خلال حفل تدشين الجمعية الخيرية لمكافحة السمنة (كيل) أخيراً بالتعاون مع برنامج مكافحة السمنة التابع لوزارة الصحة لفعاليات اليوم العالمي لمكافحة السمنة في الرياض، عبر برنامج يهدف إلى توعية المجتمع المحلي بأربعة محاور رئيسة لمكافحة السمنة (النظام الغذائي - النشاط البدني - القياسات البدنية - مضاعفات السمنة).

من ناحيتها كشفت د. غالية نذير عابدين رئيس مجلس الإدارة الجمعية الخيرية لمكافحة السمنة (كيل) خلال حفل التدشين الذي أقيم بالرياض أن نسبة الزيادة فـــــي الوزن (30.7 %) للفئة العمرية 15 فما فوق، مضيفة بقولها: «لـــــذا وجب علينا كمؤسسة مجتمع مدني اتخاذ مــــا يلزم بحسب صلاحيات عَمَلِنا».

الجدير بالذكر أنه ومع بداية العام الحالي استحدثت جمعية «كيل» استراتيجيتها الجديدة للأعوام الثلاث القادمة، وحددت من خلال محاور عملها الرئيسة تنفيذ (25) مشروعاً تنموياً سوف يساهم في توعية المجتمع المحلي بأضرار السمنة وكيفية الحد من انتشارها.

30 % نسبة الزيادة في الوزن للفئة العمرية «15 فما فوق»

قالت وزارة الصحة: إن 60 % من السعوديين ممن تجاوزت أعمارهم الـ15 عاماً مصابون بالسمنة، وشدت الدكتورة صباح الحربي مدير البرنامج الوطني لمكافحة السمنة بوزارة الصحة، على ضرورة تبني سلوكيات صحية مثل التوازن الغذائي والنشاط البدني. جاء ذلك في كلمة لها خلال حفل تدشين الجمعية الخيرية لمكافحة السمنة (كيل) أخيراً بالتعاون مع برنامج مكافحة السمنة التابع لوزارة الصحة لفعاليات اليوم العالمي لمكافحة السمنة في الرياض، عبر برنامج يهدف إلى توعية المجتمع المحلي بأربعة محاور رئيسة لمكافحة السمنة (النظام الغذائي - النشاط البدني - القياسات البدنية - مضاعفات السمنة).

من ناحيتها كشفت د. غالية نذير عابدين رئيس مجلس الإدارة الجمعية الخيرية لمكافحة السمنة (كيل) خلال حفل التدشين الذي أقيم بالرياض أن نسبة الزيادة فـــــي الوزن (30.7 %) للفئة العمرية 15 فما فوق، مضيفة بقولها: «لـــــذا وجب علينا كمؤسسة مجتمع مدني اتخاذ مــــا يلزم بحسب صلاحيات عَمَلِنا».

الجدير بالذكر أنه ومع بداية العام الحالي استحدثت جمعية «كيل» استراتيجيتها الجديدة للأعوام الثلاث القادمة، وحددت من خلال محاور عملها الرئيسة تنفيذ (25) مشروعاً تنموياً سوف يساهم في توعية المجتمع المحلي بأضرار السمنة وكيفية الحد من انتشارها.

رابط الخبر