إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
4 ربيع أول 1440 هـ

انطلاق الورش الفنية الرقمية ضمن مبادرة "ماهر"

دشن وزير التعليم د. أحمد بن محمد العيسى، صباح أمس الأحد، انطلاق الورش الفنية والمهنية لمبادرة "ماهر" في ثانوية الأمير فيصل بن فهد - رحمه الله -، وذلك ضمن إطار المبادرات النوعية التي تنفذها وزارة التعليم لتحقيق رؤية المملكة 2030، وتستهدف خلالها تطوير المهارات المهنية لدى طلاب وطالبات المرحلة الثانوية لتعزيز اتجاهاتهم الإيجابية نحو المهن، ونشر ثقافة العمل المهني وتحسين الصورة النمطية للأنشطة والأعمال والمشروعات المهنية وتهيئة الفرص اللازمة لدعم الابتكار وتمكينه.

وقال د. العيسى بعد حفل التدشين: نتطلع اليوم إلى تدشين 80 ورشة في 80 مدرسة ثانوية، لتكتمل بعد أيام عدد هذه الورش إلى 100 ورشة في المدارس الثانوية، متوقعاً أن يتم التوسع في تطبيق هذه المبادرة، التي تأتي في إطار جهود الوزارة لتحسين نمط التعليم لتغطي جميع المراحل الثانوية ثم المتوسطة، مشيراً إلى أن الوزارة تجد كل الدعم من مشروع تنمية القدرات البشرية الذي يرأسه سمو ولي العهد

  • يحفظه الله -، والذي سيعلن عن العديد من البرامج والمبادرات التي تصب لخدمة التعليم.

وكان وزير التعليم قد وجه لدراسة الفرص الممكنة والمتطلبات اللازمة لتطبيق مبادرة "ماهر" في جميع المدارس الثانوية في المملكة للبنين والبنات، وتمكين المعلمين والمعلمات والمدربين والمدربات المتمكنين من المهارات اللازمة، نتيجة لما يمكن أن تحققه المبادرة من دعم لتعلم الطلاب والطالبات للمهارات المهنية، ونشر الثقافة المهنية في المدارس الثانوية، وتعزيز القيم والاتجاهات الإيجابية نحو العمل المهني؛ والمساهمة في تحقيق توجهات رؤية المملكة 2030 التي تؤكد على تطوير مهارات رأس المال البشري، وتمكينه، وزيادة فرص الابتكار والإنتاج والتنمية المستدامة.

انطلاق الورش الفنية الرقمية ضمن مبادرة

دشن وزير التعليم د. أحمد بن محمد العيسى، صباح أمس الأحد، انطلاق الورش الفنية والمهنية لمبادرة "ماهر" في ثانوية الأمير فيصل بن فهد - رحمه الله -، وذلك ضمن إطار المبادرات النوعية التي تنفذها وزارة التعليم لتحقيق رؤية المملكة 2030، وتستهدف خلالها تطوير المهارات المهنية لدى طلاب وطالبات المرحلة الثانوية لتعزيز اتجاهاتهم الإيجابية نحو المهن، ونشر ثقافة العمل المهني وتحسين الصورة النمطية للأنشطة والأعمال والمشروعات المهنية وتهيئة الفرص اللازمة لدعم الابتكار وتمكينه.

وقال د. العيسى بعد حفل التدشين: نتطلع اليوم إلى تدشين 80 ورشة في 80 مدرسة ثانوية، لتكتمل بعد أيام عدد هذه الورش إلى 100 ورشة في المدارس الثانوية، متوقعاً أن يتم التوسع في تطبيق هذه المبادرة، التي تأتي في إطار جهود الوزارة لتحسين نمط التعليم لتغطي جميع المراحل الثانوية ثم المتوسطة، مشيراً إلى أن الوزارة تجد كل الدعم من مشروع تنمية القدرات البشرية الذي يرأسه سمو ولي العهد

  • يحفظه الله -، والذي سيعلن عن العديد من البرامج والمبادرات التي تصب لخدمة التعليم.

وكان وزير التعليم قد وجه لدراسة الفرص الممكنة والمتطلبات اللازمة لتطبيق مبادرة "ماهر" في جميع المدارس الثانوية في المملكة للبنين والبنات، وتمكين المعلمين والمعلمات والمدربين والمدربات المتمكنين من المهارات اللازمة، نتيجة لما يمكن أن تحققه المبادرة من دعم لتعلم الطلاب والطالبات للمهارات المهنية، ونشر الثقافة المهنية في المدارس الثانوية، وتعزيز القيم والاتجاهات الإيجابية نحو العمل المهني؛ والمساهمة في تحقيق توجهات رؤية المملكة 2030 التي تؤكد على تطوير مهارات رأس المال البشري، وتمكينه، وزيادة فرص الابتكار والإنتاج والتنمية المستدامة.

رابط الخبر