إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
6 ذو القعدة 1439 هـ

وزير الحج: «طريق مكة» انطلاقة كبرى للارتقاء بخدمات الحجاج

أكد وزير الحج والعمرة الدكتور محمد صالح بن طاهر بنتن، أن المملكة - قيادة وشعباً - تعتز وتفخر بما حباها الله من شرف خدمة حجاج البيت العتيق، وتاريخها حافل - ولله الحمد - بالإنجازات الكبرى في مجال خدمة الإسلام والمسلمين ورعاية المقدسات الإسلامية والعناية بضيوف الرحمن، وقيادتها حريصة كل الحرص على بذل أقصى الجهود وتقديم أفضل الخدمات لهم.

وأشار - خلال زيارته التفقدية للمؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج دول جنوب شرق آسيا بمكة المكرمة - إلى تجربة «طريق مكة» التي تطبق في هذا العام في كل من ماليزيا وإندونيسيا، وتحظى برعاية القيادة الرشيدة ودعمها، وتعد انطلاقة كبرى للارتقاء بالخدمات المقدمة للحجاج، مؤكداً على أهمية أدوار التوعية وأخذ الاحتياطات اللازمة، وإتاحة الفرص للمتطوعين والكفاءات الشابة لخدمة الحجاج، وإشراك المرأة السعودية في خدمتهم من خلال الأعمال الميدانية والإدارية.

وشدد على أهمية تضافر الجهود وحشد الطاقات وتسخير جميع الإمكانات المادية والتقنية، وتقديم خدمات رفيعة ومشرفة، تعكس حجم الرعاية الكبيرة التي توليها حكومة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين للعناية بضيوف الرحمن، وتقديم أقصى الخدمات والتسهيلات لهم.

وزير الحج: «طريق مكة» انطلاقة كبرى للارتقاء بخدمات الحجاج

أكد وزير الحج والعمرة الدكتور محمد صالح بن طاهر بنتن، أن المملكة - قيادة وشعباً - تعتز وتفخر بما حباها الله من شرف خدمة حجاج البيت العتيق، وتاريخها حافل - ولله الحمد - بالإنجازات الكبرى في مجال خدمة الإسلام والمسلمين ورعاية المقدسات الإسلامية والعناية بضيوف الرحمن، وقيادتها حريصة كل الحرص على بذل أقصى الجهود وتقديم أفضل الخدمات لهم.

وأشار - خلال زيارته التفقدية للمؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج دول جنوب شرق آسيا بمكة المكرمة - إلى تجربة «طريق مكة» التي تطبق في هذا العام في كل من ماليزيا وإندونيسيا، وتحظى برعاية القيادة الرشيدة ودعمها، وتعد انطلاقة كبرى للارتقاء بالخدمات المقدمة للحجاج، مؤكداً على أهمية أدوار التوعية وأخذ الاحتياطات اللازمة، وإتاحة الفرص للمتطوعين والكفاءات الشابة لخدمة الحجاج، وإشراك المرأة السعودية في خدمتهم من خلال الأعمال الميدانية والإدارية.

وشدد على أهمية تضافر الجهود وحشد الطاقات وتسخير جميع الإمكانات المادية والتقنية، وتقديم خدمات رفيعة ومشرفة، تعكس حجم الرعاية الكبيرة التي توليها حكومة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين للعناية بضيوف الرحمن، وتقديم أقصى الخدمات والتسهيلات لهم.

رابط الخبر