إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
4 شوال 1439 هـ

الحوثي يتكبد خسائر في محيط مطار الحديدة

أكدت مصادر عسكرية وطبية يمنية مصرع وإصابة العشرات من عناصر الحوثي في المواجهات بين قوات المقاومة الشعبية وغارات لمقاتلات التحالف العربي على مواقع في محيط مطار الحديدة خلال الـ24 الساعة الماضية. 

وذكرت مصادر ميدانية أن معارك عنيفة دارت خلال الساعات الماضية في محيط المطار، حيث أعلنت ألوية العمالقة أن قواتها اقتحمت أسوار المطار من الجهة الجنوبية الغربية وسيطرت على أجزاء منه فيما تفرض القوات اليمنية حصاراً على الانقلابيين الذين يتحصنون داخل مبنى المطار الذي أضحى بحكم المسيطر عليه. 

ويتمترس الحوثيون خلف العشرات من شبكات الألغام المزروعة في حرم المطار، كما تقدمت قوات الشرعية شرقاً باتجاه كيلو 16، في محاولة لتجاوز المطار والتقدم من الجهة الشرقية نحو ميناء الحديدة. ودكت مقاتلات التحالف العربي تحصينات الحوثيين في حرم المطار والمناطق المحيطة به. كما استهدفت الغارات تجمعات الانقلابيين في منزل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، والذي حولته ميليشيات الحوثي إلى ثكنة عسكرية لها، بالإضافة إلى قصف موقع الدفاع الساحلي بالجبانة بمديرية الحالي، كما تم تدمير أهداف حوثية متحركة في كيلو 16 بضواحي مدينة الحديدة. 

وشهد المدخل الجنوبي الغربي لمركز مديرية الدريهمي معارك عنيفة وقصفاً عنيفاً لمقاتلات التحالف استهدف تعزيزات للحوثيين شرقي مديرية الدريهمي. وسقط عشرات القتلى والجرحى من الحوثيين خلال الـ24 الساعة الماضية في سلسلة قصف للقوات اليمنية وغارات مكثفة لمقاتلات التحالف العربي استهدفت تجمعات حوثية في مزارع شرق منطقة الفازه بمديرية التحيتا والتي تسلل إليها الحوثيون، لقطع الطريق الرابط بين المدينة والخوخة، لإعاقة معركة تحرير مدينة الحديدة.

وأفادت مصادر عسكرية ميدانية بمصرع 25 من ميليشيات الحوثي بينهم القيادي أحمد الجنيدي، شقيق قائد الميليشيات السابق المكنى «أبو الباقر» والذي لقي مصرعه الشهر الماضي في نفس الجبهة، في معارك مع القوات الشرعية في جبهة ناطع الملاجم بمحافظة البيضاء. وقالت المصادر إن معارك عنيفة دارت في عدة مواقع بمنطقة فضحة مديرية الملاجم، إثر محاولة الميليشيات الانقلابية التسلل باتجاه مواقع الجيش في مفرق أعشار وموقع الفقراء لاستعادة السيطرة عليه، حيث تمكن الجيش من إفشال محاولة الميليشيات، وكبدوها خسائر فادحة في الأرواح والعتاد. وشن طيران التحالف عدة غارات استهدفت مركبات عسكرية تابعة للميليشيات كانت تحمل تعزيزات وأسلحة وذخائر في أشعاب فضحة، وأسفرت عن تدميرها.

وغربي تعز أحرز الجيش اليمني تقدماً ميدانياً جديداً في معركته ضد ‏ميليشيات الحوثي، ووفقاً لموقع وزارة الدفاع اليمنية «سبتمر نت» أكدت مصادر أن قوات الجيش التابعة للواء ‏‏17 مشاة سيطرت على مواقع دار قاسم وعسيلة والنوبة وعلى أجزاء ‏كبيرة من قرية الحجر بجبهة العبدلة بمديرية مقبنة.‏ وأفادت المصادر أن قوات الجيش أسرت ثلاثة من عناصر ‏الميليشيات، واستعادت كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر، مشيرة إلى أن الفرق الهندسية نزعت 15 لغماً أرضياً ‏زرعتها الميليشيا الانقلابية في المناطق التي تم تحريرها.‏

الجيش اليمني كبد الميليشات الحوثية خسائر كبيرة في الحديدة (ا ب)

الحوثي يتكبد خسائر في محيط مطار الحديدة

أكدت مصادر عسكرية وطبية يمنية مصرع وإصابة العشرات من عناصر الحوثي في المواجهات بين قوات المقاومة الشعبية وغارات لمقاتلات التحالف العربي على مواقع في محيط مطار الحديدة خلال الـ24 الساعة الماضية. 

وذكرت مصادر ميدانية أن معارك عنيفة دارت خلال الساعات الماضية في محيط المطار، حيث أعلنت ألوية العمالقة أن قواتها اقتحمت أسوار المطار من الجهة الجنوبية الغربية وسيطرت على أجزاء منه فيما تفرض القوات اليمنية حصاراً على الانقلابيين الذين يتحصنون داخل مبنى المطار الذي أضحى بحكم المسيطر عليه. 

ويتمترس الحوثيون خلف العشرات من شبكات الألغام المزروعة في حرم المطار، كما تقدمت قوات الشرعية شرقاً باتجاه كيلو 16، في محاولة لتجاوز المطار والتقدم من الجهة الشرقية نحو ميناء الحديدة. ودكت مقاتلات التحالف العربي تحصينات الحوثيين في حرم المطار والمناطق المحيطة به. كما استهدفت الغارات تجمعات الانقلابيين في منزل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، والذي حولته ميليشيات الحوثي إلى ثكنة عسكرية لها، بالإضافة إلى قصف موقع الدفاع الساحلي بالجبانة بمديرية الحالي، كما تم تدمير أهداف حوثية متحركة في كيلو 16 بضواحي مدينة الحديدة. 

وشهد المدخل الجنوبي الغربي لمركز مديرية الدريهمي معارك عنيفة وقصفاً عنيفاً لمقاتلات التحالف استهدف تعزيزات للحوثيين شرقي مديرية الدريهمي. وسقط عشرات القتلى والجرحى من الحوثيين خلال الـ24 الساعة الماضية في سلسلة قصف للقوات اليمنية وغارات مكثفة لمقاتلات التحالف العربي استهدفت تجمعات حوثية في مزارع شرق منطقة الفازه بمديرية التحيتا والتي تسلل إليها الحوثيون، لقطع الطريق الرابط بين المدينة والخوخة، لإعاقة معركة تحرير مدينة الحديدة.

وأفادت مصادر عسكرية ميدانية بمصرع 25 من ميليشيات الحوثي بينهم القيادي أحمد الجنيدي، شقيق قائد الميليشيات السابق المكنى «أبو الباقر» والذي لقي مصرعه الشهر الماضي في نفس الجبهة، في معارك مع القوات الشرعية في جبهة ناطع الملاجم بمحافظة البيضاء. وقالت المصادر إن معارك عنيفة دارت في عدة مواقع بمنطقة فضحة مديرية الملاجم، إثر محاولة الميليشيات الانقلابية التسلل باتجاه مواقع الجيش في مفرق أعشار وموقع الفقراء لاستعادة السيطرة عليه، حيث تمكن الجيش من إفشال محاولة الميليشيات، وكبدوها خسائر فادحة في الأرواح والعتاد. وشن طيران التحالف عدة غارات استهدفت مركبات عسكرية تابعة للميليشيات كانت تحمل تعزيزات وأسلحة وذخائر في أشعاب فضحة، وأسفرت عن تدميرها.

وغربي تعز أحرز الجيش اليمني تقدماً ميدانياً جديداً في معركته ضد ‏ميليشيات الحوثي، ووفقاً لموقع وزارة الدفاع اليمنية «سبتمر نت» أكدت مصادر أن قوات الجيش التابعة للواء ‏‏17 مشاة سيطرت على مواقع دار قاسم وعسيلة والنوبة وعلى أجزاء ‏كبيرة من قرية الحجر بجبهة العبدلة بمديرية مقبنة.‏ وأفادت المصادر أن قوات الجيش أسرت ثلاثة من عناصر ‏الميليشيات، واستعادت كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر، مشيرة إلى أن الفرق الهندسية نزعت 15 لغماً أرضياً ‏زرعتها الميليشيا الانقلابية في المناطق التي تم تحريرها.‏

الجيش اليمني كبد الميليشات الحوثية خسائر كبيرة في الحديدة (ا ب)

رابط الخبر