إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
19 رجب 1440 هـ

اتفاقيتان لتوظيف ذوي الاحتياجات الخاصة و الرعاية الصحية لهم بتعليم الرياض

وقعت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض مذكرة تفاهم مع مستشفيات ومراكز مغربي لتقديم خدمات الرعاية الصحية لطالبات التربية الخاصة مع خصومات في تكاليف الخدمات.

ووقع الاتفاقية من طرف تعليم الرياض حمد بن ناصر الوهيبي، مدير عام التعليم بمنطقة الرياض، وعن مستشفيات ومراكز مغربي الدكتور محمد البخيت، المدير التنفيذي للمستشفيات للمنطقة الوسطى، بحضور علي الغامدي مدير إدارة الإعلام التربوي، ومحمد عصام مسؤول المبيعات والتسويق في مستشفيات ومراكز مغربي.

من جهة أخرى، وقعت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض مذكرة تفاهم وعقد شراكة مع مستشفى دار الشفاء، حيث مثّل "تعليم الرياض" عبدالله بن سعد الغنام مساعد المدير العام للشؤون التعليمية، و"دار الشفاء" تركي آل محمود نائب رئيس مجلس الإدارة.

هذا وأوضح كل من مدير التربية الخاصة للبنين الأستاذ عبدالرحيم آل الشيخ ومديرة إدارة التربية الخاصة للبنات الأستاذة ابتسام الأحمد إن هذه الاتفاقيات تهدف إلى خدمة طلاب وطالبات التربية الخاصة حيث ستقوم مستشفيات ومراكز مغربي بقياس وتحديد درجة إبصار الطالبات الكفيفات وضعاف البصر في المدارس كما ستقدم خصومات كبيرة لهم في مركزها المنتشرة أيضا سيقوم مستشفى دار الشفاء بتأهيل طلاب وطالبات التربية الخاصة وتدريبهم لينتهي بتوظيفهم في المستشفى. وأكّدا آل الشيخ والأحمد على جهود التربية الخاصة في الاهتمام ورعاية الطلاب والطالبات، وتسخير الجهود كافة في راحتهم وخدمتهم، وتذليل العقبات التي تواجههم.

اتفاقيتان لتوظيف ذوي الاحتياجات الخاصة و الرعاية الصحية لهم بتعليم الرياض

وقعت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض مذكرة تفاهم مع مستشفيات ومراكز مغربي لتقديم خدمات الرعاية الصحية لطالبات التربية الخاصة مع خصومات في تكاليف الخدمات.

ووقع الاتفاقية من طرف تعليم الرياض حمد بن ناصر الوهيبي، مدير عام التعليم بمنطقة الرياض، وعن مستشفيات ومراكز مغربي الدكتور محمد البخيت، المدير التنفيذي للمستشفيات للمنطقة الوسطى، بحضور علي الغامدي مدير إدارة الإعلام التربوي، ومحمد عصام مسؤول المبيعات والتسويق في مستشفيات ومراكز مغربي.

من جهة أخرى، وقعت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض مذكرة تفاهم وعقد شراكة مع مستشفى دار الشفاء، حيث مثّل "تعليم الرياض" عبدالله بن سعد الغنام مساعد المدير العام للشؤون التعليمية، و"دار الشفاء" تركي آل محمود نائب رئيس مجلس الإدارة.

هذا وأوضح كل من مدير التربية الخاصة للبنين الأستاذ عبدالرحيم آل الشيخ ومديرة إدارة التربية الخاصة للبنات الأستاذة ابتسام الأحمد إن هذه الاتفاقيات تهدف إلى خدمة طلاب وطالبات التربية الخاصة حيث ستقوم مستشفيات ومراكز مغربي بقياس وتحديد درجة إبصار الطالبات الكفيفات وضعاف البصر في المدارس كما ستقدم خصومات كبيرة لهم في مركزها المنتشرة أيضا سيقوم مستشفى دار الشفاء بتأهيل طلاب وطالبات التربية الخاصة وتدريبهم لينتهي بتوظيفهم في المستشفى. وأكّدا آل الشيخ والأحمد على جهود التربية الخاصة في الاهتمام ورعاية الطلاب والطالبات، وتسخير الجهود كافة في راحتهم وخدمتهم، وتذليل العقبات التي تواجههم.

رابط الخبر