إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
13 رجب 1440 هـ

«العمل» تثقف 89 أماً حاضنة للأيتام بمخاطر وسائل التواصل الاجتماعي

نظمت إدارة الأسر الكافلة التابعة لفرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بمنطقة الرياض، محاضرتين تثقيفيتين لـ 89 مستفيدة من الأمهات الحاضنات للأيتام، وبعض موظفات الوزارة، وذلك ضمن اللقاء الشهري للأسر الكافلة.

وألقت المحاضرة الأولى "كيف نواجه التحديات والصعوبات لحماية أفكار أبنائنا من خطر وسائل التواصل الاجتماعي"، المدربتان هدى الشلهوب وعواطف العتيبي، وتناولتا فيها سلبيات وإيجابيات وسائل التواصل الاجتماعي، والتحديات التي تواجه الأهل في التصدي لأخطارها، وأسباب انجراف الأبناء خلف وسائل التواصل الاجتماعي، وكيفية وقايتهم من تلك الأخطار وحماية أفكارهم.

وشملت المحاضرة الثانية التي كانت بعنوان "الخدمات المقدمة من البنوك لبرامج الاستثمار"، وقدمتها الأستاذتان لولو العمري ونورة الشارخ، على العديد من المحاور التعريفية ببرامج البنك "الادخار، التعليم، التأمين" وشروط الحصول عليها والاستفادة منها، كما احتوى اللقاء على ركن خاص بالأطفال قدمته إحدى المجموعات التطوعية.

وفي ختام اللقاء، قدمت مديرة إدارة الأسر الكافلة أ. أمل الصبحي، شهادات الشكر للمدربات والمتطوعات، مثمنةً للجميع حضورهن، ومؤكدةً على أن هذا اللقاء يُعد جزءاً من المتابعة والرعاية المستمرة التي تقدمها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية لجميع فئاتها المشمولة برعايتها ومنها فئة الأيتام لدى الأسر الكافلة.

«العمل» تثقف 89 أماً حاضنة للأيتام بمخاطر وسائل التواصل الاجتماعي

نظمت إدارة الأسر الكافلة التابعة لفرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بمنطقة الرياض، محاضرتين تثقيفيتين لـ 89 مستفيدة من الأمهات الحاضنات للأيتام، وبعض موظفات الوزارة، وذلك ضمن اللقاء الشهري للأسر الكافلة.

وألقت المحاضرة الأولى "كيف نواجه التحديات والصعوبات لحماية أفكار أبنائنا من خطر وسائل التواصل الاجتماعي"، المدربتان هدى الشلهوب وعواطف العتيبي، وتناولتا فيها سلبيات وإيجابيات وسائل التواصل الاجتماعي، والتحديات التي تواجه الأهل في التصدي لأخطارها، وأسباب انجراف الأبناء خلف وسائل التواصل الاجتماعي، وكيفية وقايتهم من تلك الأخطار وحماية أفكارهم.

وشملت المحاضرة الثانية التي كانت بعنوان "الخدمات المقدمة من البنوك لبرامج الاستثمار"، وقدمتها الأستاذتان لولو العمري ونورة الشارخ، على العديد من المحاور التعريفية ببرامج البنك "الادخار، التعليم، التأمين" وشروط الحصول عليها والاستفادة منها، كما احتوى اللقاء على ركن خاص بالأطفال قدمته إحدى المجموعات التطوعية.

وفي ختام اللقاء، قدمت مديرة إدارة الأسر الكافلة أ. أمل الصبحي، شهادات الشكر للمدربات والمتطوعات، مثمنةً للجميع حضورهن، ومؤكدةً على أن هذا اللقاء يُعد جزءاً من المتابعة والرعاية المستمرة التي تقدمها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية لجميع فئاتها المشمولة برعايتها ومنها فئة الأيتام لدى الأسر الكافلة.

رابط الخبر