إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
14 شوال 1440 هـ

أوكرانيا تدعو أوروبا إلى الاستعداد لمواجهة أزمة غاز

دعت أوكرانيا الدول الأوروبية إلى الاستعداد لمواجهة أزمة غاز وسط شكوك بشأن موافقة كييف على عقد جديد لمرور الغاز الروسي إلى أوروبا عبر أراضيها قبل نهاية العقد الحالي.

ووفقا لما أوردته وكالة أنباء "بلومبرج" اليوم السبت، قالت نائبة وزير الخارجية الأوكراني أولينا زيركال إنه "من المحتمل إلى حد كبير" عدم التوصل لعقد جديد بحلول الأول من كانون ثاني/يناير المقبل، عندما ينتهي أجل العقد الحالي.

ويعكس ذلك صدى الشكوك التي أعربت عنها شركة الغاز الأوكرانية في وقت سابق الاسبوع الجاري بشأن التوصل لاتفاق لنقل الغاز من روسيا، أكبر مورُد في أوروبا، إلى المستهلكين في أوروبا عبر دولة المرور ذات الأهمية الرئيسية.

وقالت زيركال لـ "بلومبرج" عبر الهاتف من لاهاي: " في الوقت الذي تعلق فيه روسيا المفاوضات بشأن العقد الجديد، يجب أخذ السيناريو القاتم بشأن حدوث أزمة غاز مأخذ الجد."

وأوضحت أنه لهذا السبت تقوم "جميع الدول الأوروبية، وبينها أوكرانيا، بتعزيز مخزونها من الغاز في مواقع التخزين."

وتعتمد أوكرانيا على مؤسسات التمويل الدولية من أجل زيادة سعة مواقع تخزين الغاز الضخمة لديها لمواجهة خطر قطع إمدادات الغاز الروسية.

وقال وزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاك إن بلاده تأمل في التوصل لصفقة جديدة لنقل الغاز إلى أوروبا، وإنها ستناقش تحديد موعد لإجراء مفاوضات ثنائية في هذا الشأن مع الاتحاد الأوروبي وأوكرانيا في أيلول/سبتمبر المقبل.

ويأتي أكثر من ثلث الغاز الطبيعي الذي تستهلكه أوروبا من روسيا، ويتدفق معظم هذا الغاز في خطوط أنابيب تمر عبر الأراضي الاوكرانية وترجع للعهد السوفيتي.

أوكرانيا تدعو أوروبا إلى الاستعداد لمواجهة أزمة غاز

دعت أوكرانيا الدول الأوروبية إلى الاستعداد لمواجهة أزمة غاز وسط شكوك بشأن موافقة كييف على عقد جديد لمرور الغاز الروسي إلى أوروبا عبر أراضيها قبل نهاية العقد الحالي.

ووفقا لما أوردته وكالة أنباء "بلومبرج" اليوم السبت، قالت نائبة وزير الخارجية الأوكراني أولينا زيركال إنه "من المحتمل إلى حد كبير" عدم التوصل لعقد جديد بحلول الأول من كانون ثاني/يناير المقبل، عندما ينتهي أجل العقد الحالي.

ويعكس ذلك صدى الشكوك التي أعربت عنها شركة الغاز الأوكرانية في وقت سابق الاسبوع الجاري بشأن التوصل لاتفاق لنقل الغاز من روسيا، أكبر مورُد في أوروبا، إلى المستهلكين في أوروبا عبر دولة المرور ذات الأهمية الرئيسية.

وقالت زيركال لـ "بلومبرج" عبر الهاتف من لاهاي: " في الوقت الذي تعلق فيه روسيا المفاوضات بشأن العقد الجديد، يجب أخذ السيناريو القاتم بشأن حدوث أزمة غاز مأخذ الجد."

وأوضحت أنه لهذا السبت تقوم "جميع الدول الأوروبية، وبينها أوكرانيا، بتعزيز مخزونها من الغاز في مواقع التخزين."

وتعتمد أوكرانيا على مؤسسات التمويل الدولية من أجل زيادة سعة مواقع تخزين الغاز الضخمة لديها لمواجهة خطر قطع إمدادات الغاز الروسية.

وقال وزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاك إن بلاده تأمل في التوصل لصفقة جديدة لنقل الغاز إلى أوروبا، وإنها ستناقش تحديد موعد لإجراء مفاوضات ثنائية في هذا الشأن مع الاتحاد الأوروبي وأوكرانيا في أيلول/سبتمبر المقبل.

ويأتي أكثر من ثلث الغاز الطبيعي الذي تستهلكه أوروبا من روسيا، ويتدفق معظم هذا الغاز في خطوط أنابيب تمر عبر الأراضي الاوكرانية وترجع للعهد السوفيتي.

رابط الخبر