إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
4 شعبان 1439 هـ

محلي الزلفي يناقش المشروعات المتأخرة بحضور مجلس منطقة الرياض

ترأس محافظ الزلفي مسفر بن غالب العتيبي الجلسة الثانية للدورة السابعة عشرة للمجلس المحلي بحضور فريق عمل من مجلس منطقة الرياض وهم: المهندس عبدالعزيز الحسن مدير عام فرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة الرياض، والدكتور ماجد الفراج مدير عام الإدارة العامة للزراعة بمنطقة الرياض، وصالح العسكر عضو مجلس المنطقة، وسعد بن غنيم عضو مجلس المنطقة، وزوين المطرفي من مجلس المنطقة.

واستهل المحافظ الجلسة بالترحيب بأعضاء مجلس المنطقة، كما قدم شكره لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز على المبادرة بتكليف فرق عمل من مجالس المنطقة للقيام بزيارات ميدانية للمحافظات والاجتماع مع أعضاء المجالس المحلية بما يسهم في تحقيق التنمية وتقديم أفضل الخدمات للمواطنين تحقيقا لتطلعات حكومتنا الرشيدة. بعد ذلك قُدم عرض مرئي عن محافظة الزلفي، وعرضت دراسة تطوير محافظة الزلفي مع إيضاحات من المحافظ عن الدراسة وأهدافها الخاصة والعامة ولقي مشروع هذه الدراسة استحسان الجميع، عقب ذلك تم استعراض محاور الاجتماع والتي اشتملت على تأخر تنفيذ محطة القطار وأخطار السيول بالمحافظة وتوسعة النطاق العمراني وإنشاء مستشفى للنساء والولادة واعتماد مشروعات شبكات مياه للأحياء الجديدة بالمحافظة وزيادة الكليات بالمحافظة وضعف الاتصال والإنترنت بالمحافظة وتطوير المواقع السياحية بالمحافظة، وجرت مناقشة هذه المواضيع مع أعضاء مجلس المنطقة والتأكيد على أهميتها واتخذ بشأنها المحضر اللازم.

محلي الزلفي يناقش المشروعات
المتأخرة بحضور مجلس منطقة الرياض

ترأس محافظ الزلفي مسفر بن غالب العتيبي الجلسة الثانية للدورة السابعة عشرة للمجلس المحلي بحضور فريق عمل من مجلس منطقة الرياض وهم: المهندس عبدالعزيز الحسن مدير عام فرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة الرياض، والدكتور ماجد الفراج مدير عام الإدارة العامة للزراعة بمنطقة الرياض، وصالح العسكر عضو مجلس المنطقة، وسعد بن غنيم عضو مجلس المنطقة، وزوين المطرفي من مجلس المنطقة.

واستهل المحافظ الجلسة بالترحيب بأعضاء مجلس المنطقة، كما قدم شكره لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز على المبادرة بتكليف فرق عمل من مجالس المنطقة للقيام بزيارات ميدانية للمحافظات والاجتماع مع أعضاء المجالس المحلية بما يسهم في تحقيق التنمية وتقديم أفضل الخدمات للمواطنين تحقيقا لتطلعات حكومتنا الرشيدة. بعد ذلك قُدم عرض مرئي عن محافظة الزلفي، وعرضت دراسة تطوير محافظة الزلفي مع إيضاحات من المحافظ عن الدراسة وأهدافها الخاصة والعامة ولقي مشروع هذه الدراسة استحسان الجميع، عقب ذلك تم استعراض محاور الاجتماع والتي اشتملت على تأخر تنفيذ محطة القطار وأخطار السيول بالمحافظة وتوسعة النطاق العمراني وإنشاء مستشفى للنساء والولادة واعتماد مشروعات شبكات مياه للأحياء الجديدة بالمحافظة وزيادة الكليات بالمحافظة وضعف الاتصال والإنترنت بالمحافظة وتطوير المواقع السياحية بالمحافظة، وجرت مناقشة هذه المواضيع مع أعضاء مجلس المنطقة والتأكيد على أهميتها واتخذ بشأنها المحضر اللازم.

رابط الخبر