إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
26 ربيع أول 1439 هـ

وزير الاتصالات: "المواطن أولا".. استراتيجية التنمية

أكّد وزير الاتصالات وتقنية المعلومات م.عبدالله السواحه أنّ خطاب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- الذي ألقاه في افتتاح أعمال السنة الثانية من الدورة السابعة لمجلس الشورى، أكد على المنهج الواضح الذي تسير عليه المملكة في مختلف شؤونها نحو تحقيق الرفاهية للمواطنين والازدهار والنمو، وهذا يترجمه ما أكده خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- في توجيهاته الكريمة بتسهيل الإجراءات والخدمات المقدمة للمواطنين والمواطنات، والتوسع في البرامج التي تهمهم.

وأضاف: حدد الخطاب دور الجهات الحكومية في العمل على تعزيز وكفاءة خدماتها لتحقيق الرفاهية للمواطنين، وأن المواطن هو المحور الأساسي للتنمية ويجب أن يشارك في جميع عمليات التطوير إلى جانب ضرورة التعاون بين القطاعين الحكومي والخاص، ولذلك نحن عازمون في وزارة الاتصالات على متابعة مسيرتنا وفقاً لخطى قيادتنا الرشيدة في استمرار العمل وفق استراتيجية "المواطن أولا" وكذلك تمكين وتحفيز القطاع الخاص لتحقيق مزيد من التنمية الرقمية لتسهيل وتسير المعاملات الإلكترونية للمواطنين.

ونوه م.السواحه بما أكد عليه خادم الحرمين الشريفين، بشأن مكافحة الفساد وحرص خادم الحرمين الشريفين، على التصدي لهذه الآفة الخطيرة، من أجل المواطن أولاً، من خلال صون مكتسبات الوطن، وتوجيه المقدرات لصالح المواطن ورفاهيته، ودعم النهضة وتعزيز التنمية، مشيراً إلى أن الملك سلمان تطرق في خطابه إلى منهج البلاد في محاربة التطرف ومحاسبة المتطرفين، وتمسك الدولة الدائم بالاعتدال والوسطية، حيث رسم طريقاً واضحا لتطوير حاضر المملكة وبناء مستقبلها والمضي قدماً على طريق التنمية والتحديث والتطوير.

وزير الاتصالات:

أكّد وزير الاتصالات وتقنية المعلومات م.عبدالله السواحه أنّ خطاب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- الذي ألقاه في افتتاح أعمال السنة الثانية من الدورة السابعة لمجلس الشورى، أكد على المنهج الواضح الذي تسير عليه المملكة في مختلف شؤونها نحو تحقيق الرفاهية للمواطنين والازدهار والنمو، وهذا يترجمه ما أكده خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- في توجيهاته الكريمة بتسهيل الإجراءات والخدمات المقدمة للمواطنين والمواطنات، والتوسع في البرامج التي تهمهم.

وأضاف: حدد الخطاب دور الجهات الحكومية في العمل على تعزيز وكفاءة خدماتها لتحقيق الرفاهية للمواطنين، وأن المواطن هو المحور الأساسي للتنمية ويجب أن يشارك في جميع عمليات التطوير إلى جانب ضرورة التعاون بين القطاعين الحكومي والخاص، ولذلك نحن عازمون في وزارة الاتصالات على متابعة مسيرتنا وفقاً لخطى قيادتنا الرشيدة في استمرار العمل وفق استراتيجية "المواطن أولا" وكذلك تمكين وتحفيز القطاع الخاص لتحقيق مزيد من التنمية الرقمية لتسهيل وتسير المعاملات الإلكترونية للمواطنين.

ونوه م.السواحه بما أكد عليه خادم الحرمين الشريفين، بشأن مكافحة الفساد وحرص خادم الحرمين الشريفين، على التصدي لهذه الآفة الخطيرة، من أجل المواطن أولاً، من خلال صون مكتسبات الوطن، وتوجيه المقدرات لصالح المواطن ورفاهيته، ودعم النهضة وتعزيز التنمية، مشيراً إلى أن الملك سلمان تطرق في خطابه إلى منهج البلاد في محاربة التطرف ومحاسبة المتطرفين، وتمسك الدولة الدائم بالاعتدال والوسطية، حيث رسم طريقاً واضحا لتطوير حاضر المملكة وبناء مستقبلها والمضي قدماً على طريق التنمية والتحديث والتطوير.

رابط الخبر