إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
4 رجب 1441 هـ

تعزيز تبادل الزيارات التجارية بين المملكة وكوسوفو

أكد سفير جمهورية كوسوفو لولزيم مييكو أهمية التعاون البناء والمثمر مع رجال الأعمال في المدينة المنورة باعتبارها مجالاً لحراك اقتصادي كبير لافتا إلى أهمية تبادل الزيارات بين رجال الأعمال في المدينة ونظرائهم من كسوفو، لتعزيز تبادل الزيارات التجارية والسياحة بين البلدين، جاء ذلك خلال زيارته مقر الغرفة التجارية الصناعية حيث التقى خلالها نائب رئيس مجلس إدارة الغرفة د. خالد الدقل وعدد من أعضاء مجلس الإدارة، وفي مستهل اللقاء رحب د. الدقل بالوفد منوها بالإمكانيات والموارد المتعددة في المنطقة ومشيرا إلى أهمية تعزيز أوجه التعاون والزيارات التجارية، المتبادلة و بناء شراكات بين الجانبين في مجال السياحة والزراعة والقطاع الصحي. واستعرض الأمين العام م. عبد الله أبو النصر الفرص الاستثمارية والميزات النسبية التي تزخر بها منطقة المدينة المنورة منوها بان الغرفة ستعمل على تعزيز الزيارات التجارية المتبادلة بين رجال الاعمال في البلدين.

الجدير بالذكر أن مساحة أراضي كوسوفو 1,1 مليون هكتارـ يُستخدم حوالي نصفها لصالح القطاع الزراعي أي ما يُقارب 538,838 هكتار، ويزرع حوالي 52% محاصيل، 21% مروج ومراعي، 18% غابات ويستخدم أقل من 1% لكروم العنب ومن أهم المحاصيل الذرة والقمح والبطاطس والبطيخ تليها الفلفل والبندورة وفقًا لبيانات المسح الزراعي لعام 2001م، وهي غنية بالمعادن مثل الرصاص والزنك والفضة والكروم والحديد والنيكل والفحم الحجري.

تعزيز تبادل الزيارات التجارية بين المملكة وكوسوفو

أكد سفير جمهورية كوسوفو لولزيم مييكو أهمية التعاون البناء والمثمر مع رجال الأعمال في المدينة المنورة باعتبارها مجالاً لحراك اقتصادي كبير لافتا إلى أهمية تبادل الزيارات بين رجال الأعمال في المدينة ونظرائهم من كسوفو، لتعزيز تبادل الزيارات التجارية والسياحة بين البلدين، جاء ذلك خلال زيارته مقر الغرفة التجارية الصناعية حيث التقى خلالها نائب رئيس مجلس إدارة الغرفة د. خالد الدقل وعدد من أعضاء مجلس الإدارة، وفي مستهل اللقاء رحب د. الدقل بالوفد منوها بالإمكانيات والموارد المتعددة في المنطقة ومشيرا إلى أهمية تعزيز أوجه التعاون والزيارات التجارية، المتبادلة و بناء شراكات بين الجانبين في مجال السياحة والزراعة والقطاع الصحي. واستعرض الأمين العام م. عبد الله أبو النصر الفرص الاستثمارية والميزات النسبية التي تزخر بها منطقة المدينة المنورة منوها بان الغرفة ستعمل على تعزيز الزيارات التجارية المتبادلة بين رجال الاعمال في البلدين.

الجدير بالذكر أن مساحة أراضي كوسوفو 1,1 مليون هكتارـ يُستخدم حوالي نصفها لصالح القطاع الزراعي أي ما يُقارب 538,838 هكتار، ويزرع حوالي 52% محاصيل، 21% مروج ومراعي، 18% غابات ويستخدم أقل من 1% لكروم العنب ومن أهم المحاصيل الذرة والقمح والبطاطس والبطيخ تليها الفلفل والبندورة وفقًا لبيانات المسح الزراعي لعام 2001م، وهي غنية بالمعادن مثل الرصاص والزنك والفضة والكروم والحديد والنيكل والفحم الحجري.

رابط الخبر