إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
9 صفر 1440 هـ

‎مركز اليونسكو للجودة يعتمد مشاريع بحثية وتطويرية لجودة التعليم في مجلس إدارته الرابع

عقد مجلس إدارة مركز اليونسكو الإقليمي للجودة والتميز في التعليم اجتماعه السنوي الرابع اليوم الخميس برئاسة وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى وبحضور أعضاء المجلس وزير التربية والتعليم في دولة الإمارات العربية المتحدة م. حسين الحمادي، ووزير التربية والتعليم في جمهورية السودان مشاعر أحمد عبدالله، وممثل وزير التربية الوطنية والتكوين المهني في المملكة المغربية د. يوسف بلقاسمي نائب الوزير، وممثل وزير التربية والتعليم في دولة الكويت الأستاذ رضوان الرضوان الأمين العام للمجلس الأعلى للتعليم، وسمو رئيس هيئة تقويم التعليم الأمير فيصل المشاري آل سعود ومعالي رئيس البنك الإسلامي للتنمية د. بندر حجار ، إضافة إلى قيادات بعض الهيئات التعليمية في الدول العربية.

‎وفي بداية الاجتماع رحب رئيس المجلس د. أحمد العيسى بأصحاب المعالي الوزراء العرب وأصحاب السمو والمعالي والسعادة أعضاء المجلس مثمناُ الجهود النوعية للأعضاء لتحقيق أهداف المركز الاستراتيجية خلال مجالس الإدارة السابقة.

‎وناقش المجلس جدول الأعمال حيث استعرض الأمين العام للمجلس ومدير عام المركز د. عبدالرحمن المديرس تقرير الإنجازات التي حققها المركز إقليمياً ودولياً خلال العام الماضي، ثم ناقش الأعضاء التقرير المالي للمركز للعام المنصرم، وأعتمد المجلس الموازنة السنوية للمركز لهذا العام وأقر العديد من المشاريع البحثية والندوات العلمية والدورات التدريبية الإقليمية المزمع تنفيذها ضمن خطة المركز المستقبلية كمشروع تدريب بعض مسؤولي وزارات التربية والتعليم في العالم العربي على المؤشرات التدريبية، ومشروع الدليل الإقليمي للمعايير التخصصية والكفايات المهنية، ومشاريع نظم إعداد المعلم وتأهيله في العالم العربي، ومشروع سياسات ونظم التعليم في الدول العربية، ومشروع تطوير برامج تعليم وتعلم العلوم والرياضات في الدول العربية، ومشروع تقرير حالة التعليم في أوقات الأزمات وفقا لبرامج العمل 2030، ومشروع الاعتماد المدرسي.

‎واعتمد بموازنة المركز لهذا العام ندوات إقليمية متضمنة: ندوة "مساهمة القطاع غير الحكومي في دعم الترخيص المهني للمعلمين"، وندوة "المساءلة في القطاع التعليمي ـ الأدوات والمسؤوليات"، وندوة "تفعيل أدوار هيئات تقويم التعليم في الدول العربية".

ووصى أعضاء المجلس بتبني تنفيذ مخرجات المشاريع المنجزة من قبل الدول الأعضاء. وتعزيز الشراكات مع البنوك التنموية حول العالم والاستفادة من تجربتهم والتنسيق معهم.

‎وثمن أصحاب المعالي الوزراء والسمو والسعادة أعضاء مجلس الإدارة الدعم السخي من قبل حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين لاستضافة المركز -الذي يغطي بنطاقه الجغرافي جميع الدول العربية- والتكفل بميزانيته التشغيلية من أجل تعزيز جودة التعليم وتميز مخرجاته في المنطقة العربية.

‎وعلى هامش الاجتماع وقع رئيس مجلس الإدارة وزير التعليم د. أحمد العيسى مذكرة تفاهم مع وزير التربية والتعليم بدولة الأمارات العربية المتحدة م. حسين الحمادي تهدف إلى تعزيز التعاون بما يخدم تحقيق الأهداف الاستراتيجية لكلا الجهتين سواء في البرامج البحثية أو برامج تطوير القدرات في مجال جودة التعليم وتقديم الاستشارات الفنية. أيضا وقع رئيس مجلس الإدارة معالي د. أحمد العيسى مذكرة تفاهم مع وزير التربية والتعليم بجمهورية السودان الأستاذة مشاعر أحمد عبد الله وتضمنت بنود المذكرة إعداد الدراسات والأبحاث التقويمية والتطويرية للإدارات والجهات وكذلك للكوادر البشرية للوزارة من خلال مراجعة وتطوير السياسات والبرامج سعياً لتطبيق أهداف التنمية المستدامة. بينما وقع مدير عام مركز اليونسكو الإقليمي للجودة والتميز وبرعاية أصحاب المعالي الوزراء أعضاء مجلس الإدارة مذكرات تفاهم مع سمو الأمير د. فيصل المشاري آل سعود رئيس هيئة تقويم التعليم، وسعادة م. مصطفى المهدي رئيس الهيئة الملكية للجبيل. وبعد ذلك التقط أعضاء المجلس من أصحاب المعالي والسمو والسعادة صورة تذكارية.

‎مركز اليونسكو للجودة يعتمد مشاريع بحثية وتطويرية لجودة التعليم في مجلس إدارته الرابع

عقد مجلس إدارة مركز اليونسكو الإقليمي للجودة والتميز في التعليم اجتماعه السنوي الرابع اليوم الخميس برئاسة وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى وبحضور أعضاء المجلس وزير التربية والتعليم في دولة الإمارات العربية المتحدة م. حسين الحمادي، ووزير التربية والتعليم في جمهورية السودان مشاعر أحمد عبدالله، وممثل وزير التربية الوطنية والتكوين المهني في المملكة المغربية د. يوسف بلقاسمي نائب الوزير، وممثل وزير التربية والتعليم في دولة الكويت الأستاذ رضوان الرضوان الأمين العام للمجلس الأعلى للتعليم، وسمو رئيس هيئة تقويم التعليم الأمير فيصل المشاري آل سعود ومعالي رئيس البنك الإسلامي للتنمية د. بندر حجار ، إضافة إلى قيادات بعض الهيئات التعليمية في الدول العربية.

‎وفي بداية الاجتماع رحب رئيس المجلس د. أحمد العيسى بأصحاب المعالي الوزراء العرب وأصحاب السمو والمعالي والسعادة أعضاء المجلس مثمناُ الجهود النوعية للأعضاء لتحقيق أهداف المركز الاستراتيجية خلال مجالس الإدارة السابقة.

‎وناقش المجلس جدول الأعمال حيث استعرض الأمين العام للمجلس ومدير عام المركز د. عبدالرحمن المديرس تقرير الإنجازات التي حققها المركز إقليمياً ودولياً خلال العام الماضي، ثم ناقش الأعضاء التقرير المالي للمركز للعام المنصرم، وأعتمد المجلس الموازنة السنوية للمركز لهذا العام وأقر العديد من المشاريع البحثية والندوات العلمية والدورات التدريبية الإقليمية المزمع تنفيذها ضمن خطة المركز المستقبلية كمشروع تدريب بعض مسؤولي وزارات التربية والتعليم في العالم العربي على المؤشرات التدريبية، ومشروع الدليل الإقليمي للمعايير التخصصية والكفايات المهنية، ومشاريع نظم إعداد المعلم وتأهيله في العالم العربي، ومشروع سياسات ونظم التعليم في الدول العربية، ومشروع تطوير برامج تعليم وتعلم العلوم والرياضات في الدول العربية، ومشروع تقرير حالة التعليم في أوقات الأزمات وفقا لبرامج العمل 2030، ومشروع الاعتماد المدرسي.

‎واعتمد بموازنة المركز لهذا العام ندوات إقليمية متضمنة: ندوة "مساهمة القطاع غير الحكومي في دعم الترخيص المهني للمعلمين"، وندوة "المساءلة في القطاع التعليمي ـ الأدوات والمسؤوليات"، وندوة "تفعيل أدوار هيئات تقويم التعليم في الدول العربية".

ووصى أعضاء المجلس بتبني تنفيذ مخرجات المشاريع المنجزة من قبل الدول الأعضاء. وتعزيز الشراكات مع البنوك التنموية حول العالم والاستفادة من تجربتهم والتنسيق معهم.

‎وثمن أصحاب المعالي الوزراء والسمو والسعادة أعضاء مجلس الإدارة الدعم السخي من قبل حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين لاستضافة المركز -الذي يغطي بنطاقه الجغرافي جميع الدول العربية- والتكفل بميزانيته التشغيلية من أجل تعزيز جودة التعليم وتميز مخرجاته في المنطقة العربية.

‎وعلى هامش الاجتماع وقع رئيس مجلس الإدارة وزير التعليم د. أحمد العيسى مذكرة تفاهم مع وزير التربية والتعليم بدولة الأمارات العربية المتحدة م. حسين الحمادي تهدف إلى تعزيز التعاون بما يخدم تحقيق الأهداف الاستراتيجية لكلا الجهتين سواء في البرامج البحثية أو برامج تطوير القدرات في مجال جودة التعليم وتقديم الاستشارات الفنية. أيضا وقع رئيس مجلس الإدارة معالي د. أحمد العيسى مذكرة تفاهم مع وزير التربية والتعليم بجمهورية السودان الأستاذة مشاعر أحمد عبد الله وتضمنت بنود المذكرة إعداد الدراسات والأبحاث التقويمية والتطويرية للإدارات والجهات وكذلك للكوادر البشرية للوزارة من خلال مراجعة وتطوير السياسات والبرامج سعياً لتطبيق أهداف التنمية المستدامة. بينما وقع مدير عام مركز اليونسكو الإقليمي للجودة والتميز وبرعاية أصحاب المعالي الوزراء أعضاء مجلس الإدارة مذكرات تفاهم مع سمو الأمير د. فيصل المشاري آل سعود رئيس هيئة تقويم التعليم، وسعادة م. مصطفى المهدي رئيس الهيئة الملكية للجبيل. وبعد ذلك التقط أعضاء المجلس من أصحاب المعالي والسمو والسعادة صورة تذكارية.

رابط الخبر