إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
26 ربيع أول 1439 هـ

رئيس الإصلاح اليمني: أمن اليمن جزء من أمن دول التعاون

أكد رئيس الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح محمد اليدومي أهمية الدور التاريخي الذي يقوم به التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية والإمارات المتحدة في اليمن باعتبار أن أمن اليمن ووحدتها واستقرارها جزء لا يتجزأ من أمن واستقرار دول الخليج والمنطقة العربية عموماً"، مؤكدًا على أهمية دور التحالف العربي في دعم الشرعية السياسية لاستعادة الدولة اليمنية حتى يظل اليمن داخل نطاقه الإقليمي والقومي ومنع المشروع الإيراني من مد نفوذه اليها.

وعبر اليدومي عن شكره وتقديره العالي لما يقوم به التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولولي عهده الامين سمو الامير محمد بن سلمان ولسمو الشيخ محمد بن زايد آلِ نهيان ولي عهد أبو ظبي من جهود جبارة في دعم واسناد الشعب اليمني.

وجدد رئيس حزب الإصلاح التأكيد على أن علاقة التجمع اليمني للإصلاح بالمملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة هي امتداد للعلاقة الأخوية بين الأشقاء في دول الخليج حكومات وشعوباً وبين الجمهورية اليمنية بكافة مكوناتها السياسية والاجتماعية والشعبية.

رئيس الإصلاح اليمني: أمن اليمن جزء من أمن دول التعاون

أكد رئيس الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح محمد اليدومي أهمية الدور التاريخي الذي يقوم به التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية والإمارات المتحدة في اليمن باعتبار أن أمن اليمن ووحدتها واستقرارها جزء لا يتجزأ من أمن واستقرار دول الخليج والمنطقة العربية عموماً"، مؤكدًا على أهمية دور التحالف العربي في دعم الشرعية السياسية لاستعادة الدولة اليمنية حتى يظل اليمن داخل نطاقه الإقليمي والقومي ومنع المشروع الإيراني من مد نفوذه اليها.

وعبر اليدومي عن شكره وتقديره العالي لما يقوم به التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولولي عهده الامين سمو الامير محمد بن سلمان ولسمو الشيخ محمد بن زايد آلِ نهيان ولي عهد أبو ظبي من جهود جبارة في دعم واسناد الشعب اليمني.

وجدد رئيس حزب الإصلاح التأكيد على أن علاقة التجمع اليمني للإصلاح بالمملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة هي امتداد للعلاقة الأخوية بين الأشقاء في دول الخليج حكومات وشعوباً وبين الجمهورية اليمنية بكافة مكوناتها السياسية والاجتماعية والشعبية.

رابط الخبر