إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
11 جمادى ثانى 1440 هـ

الفضلي يوقع مشروع اتفاقية لتعزيز الشراكة والتعاون بين "ايفاد" ودول الخليج

وقع معالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي مع السيد جيلبير أنغبو رئيس الصندوق الدولي للتنمية الزراعية "ايفاد"، مشروع اتفاقية بين حكومة المملكة والصندوق لإنشاء مكتب للعلاقات مع دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وقال المهندس الفضلي: إن الاتفاقية تهدف إلى مواصلة تعزيز الشراكة والتعاون بين الصندوق والدول الأعضاء في مجلس التعاون لدول الخليج العربية ومؤسساتها الإنمائية والمالية، وتوسيع برامج الصندوق والتعاون مع القطاع الخاص والمؤسسات الخيرية.

جاء ذلك على هامش اجتماعات الدورة الـ 42 لمجلس محافظي الصندوق الدولي للتنمية الزراعية "ايفاد"، والتي عقدت في مدينة روما بجمهورية إيطاليا يومي 14 وحتى 15 فبراير الجاري، تحت عنوان (الابتكار الريفي وريادة الأعمال)، حيث ناقشت الدورة عدة موضوعات أبرزها أهمية تنمية سلاسل القيمة المراعية لاعتبارات التغذية، والتمييز بين الجنسين، ودور ريادة الأعمال الاجتماعية والابتكار في تعزيز القدرة على الصمود، وأثر التكنولوجيا الحديثة على مستقبل الزراعة، ونظرة مستقبلية للصندوق في الانخراط مع القطاع الخاص.

من جانبه قال الدكتور محمد بن أحمد الغامدي مندوب المملكة الدائم لدى منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة "الفاو": "إن توقيع هذه الاتفاقية مع الصندوق سيعزز من الاستفادة القصوى من الصندوق من خلال زيادة التعاون الفني، والمساهمة في تقاسم المعرفة والخبرة ونقلها، وتسهيل تنفيذ البرامج الإقليمية التي تتناول الأمن الغذائي بما في ذلك المساعدة التقنية وبناء القدرات".

وشارك ضمن وفد المملكة الذي ترأسه معالي وزير البيئة والمياه والزراعة، الدكتور محمد بن أحمد الغامدي مندوب المملكة الدائم لدى منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، والمهندس عبدالعزيز بن عبدالرحمن الهويش مدير عام الإدارة العامة للتعاون الدولي بوزارة البيئة والمياه والزراعة، والأستاذ محمد الزبن مستشار اقتصادي بوزارة المالية.

ويعتبر الصندوق الدولي للتنمية الزراعية "ايفاد"، أحد وكالات الأمم المتحدة، ويعتبر مؤسسة مالية دولية تركز جهودها لدعم الزراعة والتنمية الريفية، ولعبت المملكة العربية السعودية دوراً رئيساً في إنشاء الصندوق في عام 1977م، وكانت داعماً رئيساً للصندوق على مدى السنوات الـ 40 الماضية.

الفضلي يوقع مشروع اتفاقية لتعزيز الشراكة والتعاون بين

وقع معالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي مع السيد جيلبير أنغبو رئيس الصندوق الدولي للتنمية الزراعية "ايفاد"، مشروع اتفاقية بين حكومة المملكة والصندوق لإنشاء مكتب للعلاقات مع دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وقال المهندس الفضلي: إن الاتفاقية تهدف إلى مواصلة تعزيز الشراكة والتعاون بين الصندوق والدول الأعضاء في مجلس التعاون لدول الخليج العربية ومؤسساتها الإنمائية والمالية، وتوسيع برامج الصندوق والتعاون مع القطاع الخاص والمؤسسات الخيرية.

جاء ذلك على هامش اجتماعات الدورة الـ 42 لمجلس محافظي الصندوق الدولي للتنمية الزراعية "ايفاد"، والتي عقدت في مدينة روما بجمهورية إيطاليا يومي 14 وحتى 15 فبراير الجاري، تحت عنوان (الابتكار الريفي وريادة الأعمال)، حيث ناقشت الدورة عدة موضوعات أبرزها أهمية تنمية سلاسل القيمة المراعية لاعتبارات التغذية، والتمييز بين الجنسين، ودور ريادة الأعمال الاجتماعية والابتكار في تعزيز القدرة على الصمود، وأثر التكنولوجيا الحديثة على مستقبل الزراعة، ونظرة مستقبلية للصندوق في الانخراط مع القطاع الخاص.

من جانبه قال الدكتور محمد بن أحمد الغامدي مندوب المملكة الدائم لدى منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة "الفاو": "إن توقيع هذه الاتفاقية مع الصندوق سيعزز من الاستفادة القصوى من الصندوق من خلال زيادة التعاون الفني، والمساهمة في تقاسم المعرفة والخبرة ونقلها، وتسهيل تنفيذ البرامج الإقليمية التي تتناول الأمن الغذائي بما في ذلك المساعدة التقنية وبناء القدرات".

وشارك ضمن وفد المملكة الذي ترأسه معالي وزير البيئة والمياه والزراعة، الدكتور محمد بن أحمد الغامدي مندوب المملكة الدائم لدى منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، والمهندس عبدالعزيز بن عبدالرحمن الهويش مدير عام الإدارة العامة للتعاون الدولي بوزارة البيئة والمياه والزراعة، والأستاذ محمد الزبن مستشار اقتصادي بوزارة المالية.

ويعتبر الصندوق الدولي للتنمية الزراعية "ايفاد"، أحد وكالات الأمم المتحدة، ويعتبر مؤسسة مالية دولية تركز جهودها لدعم الزراعة والتنمية الريفية، ولعبت المملكة العربية السعودية دوراً رئيساً في إنشاء الصندوق في عام 1977م، وكانت داعماً رئيساً للصندوق على مدى السنوات الـ 40 الماضية.

رابط الخبر