إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
17 جمادى أول 1440 هـ

«الترفيه» و«منشآت» توقعان اتفاقية لإنشاء وتشغيل مسرعة أعمال بقطاع الترفيه

وقعت الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" والهيئة العامة للترفيه في الرياض اليوم، اتفاقية تعاون لإنشاء وتشغيل مسرعة أعمال بقطاع الترفيه، بهدف دعم ازدهار رواد الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتنمية القدرات واحتضان الأفكار وتحويلها إلى شركات ناشئة وتحفيز الابتكار والإبداع.

ووقع الاتفاقية وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه الأستاذ تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ، بحضور محافظ "منشآت" المهندس صالح بن إبراهيم الرشيد والرئيس التنفيذي للهيئة العامة للترفيه عمرو بن أحمد باناجه.

وتتضمن الاتفاقية، العمل على إقامة ورش عمل مشتركة مع رواد الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة العاملة في قطاع الترفيه، وإيجاد آلية لاستقبال المستثمرين أو الراغبين بالاستثمار في قطاع الترفيه لدى مركز دعم المنشآت من خلال تقديم الخدمات الفنية والاستشاريّة وبرامج التدريب، واستعراض فرص الدعم المتاحة من قِبل الطرفين وتعريف المستثمرين بها.

وأوضح محافظ "منشآت" المهندس صالح الرشيد أن توقيع الاتفاقية يأتي حرصاً من "منشآت" على تطوير ودعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة بجميع القطاعات بما فيها قطاع الترفيه لتمكينها من الازدهار عبر تعزيز التعاون مع الشركاء الاستراتيجيين في القطاعين العام والخاص والقطاع غير الربحي محلياً ودوليا لرفع إنتاجية هذه المنشآت وزيادة مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي من 20% إلى 35% بحلول عام 2030م.

يذكر أن "منشآت" أطلقت في نوفمبر الماضي، شبكة حاضنات السعودية الهادفة إلى توحيد الجهود العاملة في مجال حاضنات ومسرعات الأعمال ومساحات العمل المشتركة في المملكة وتسهيل تبادل المعلومات والخبرات العملية مع أصحاب القرار والعملاء والجهات المختصة، إلى جانب تحسين أداء الحاضنات والمسرعات وتنمية قدرات منسوبيها، كما اعتمد مجلس إدارة الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “منشآت” مؤخراً، لائحة تنظيم عمل حاضنات الأعمال في المملكة بهدف جذب المستثمرين سواء المحليين أو الخارجيين للاستثمار في الشركات المحتضنة، وتحفيز المنصات الحالية للتوسع بخدماتها.

«الترفيه» و«منشآت» توقعان اتفاقية لإنشاء وتشغيل مسرعة أعمال بقطاع الترفيه

وقعت الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" والهيئة العامة للترفيه في الرياض اليوم، اتفاقية تعاون لإنشاء وتشغيل مسرعة أعمال بقطاع الترفيه، بهدف دعم ازدهار رواد الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتنمية القدرات واحتضان الأفكار وتحويلها إلى شركات ناشئة وتحفيز الابتكار والإبداع.

ووقع الاتفاقية وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه الأستاذ تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ، بحضور محافظ "منشآت" المهندس صالح بن إبراهيم الرشيد والرئيس التنفيذي للهيئة العامة للترفيه عمرو بن أحمد باناجه.

وتتضمن الاتفاقية، العمل على إقامة ورش عمل مشتركة مع رواد الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة العاملة في قطاع الترفيه، وإيجاد آلية لاستقبال المستثمرين أو الراغبين بالاستثمار في قطاع الترفيه لدى مركز دعم المنشآت من خلال تقديم الخدمات الفنية والاستشاريّة وبرامج التدريب، واستعراض فرص الدعم المتاحة من قِبل الطرفين وتعريف المستثمرين بها.

وأوضح محافظ "منشآت" المهندس صالح الرشيد أن توقيع الاتفاقية يأتي حرصاً من "منشآت" على تطوير ودعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة بجميع القطاعات بما فيها قطاع الترفيه لتمكينها من الازدهار عبر تعزيز التعاون مع الشركاء الاستراتيجيين في القطاعين العام والخاص والقطاع غير الربحي محلياً ودوليا لرفع إنتاجية هذه المنشآت وزيادة مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي من 20% إلى 35% بحلول عام 2030م.

يذكر أن "منشآت" أطلقت في نوفمبر الماضي، شبكة حاضنات السعودية الهادفة إلى توحيد الجهود العاملة في مجال حاضنات ومسرعات الأعمال ومساحات العمل المشتركة في المملكة وتسهيل تبادل المعلومات والخبرات العملية مع أصحاب القرار والعملاء والجهات المختصة، إلى جانب تحسين أداء الحاضنات والمسرعات وتنمية قدرات منسوبيها، كما اعتمد مجلس إدارة الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “منشآت” مؤخراً، لائحة تنظيم عمل حاضنات الأعمال في المملكة بهدف جذب المستثمرين سواء المحليين أو الخارجيين للاستثمار في الشركات المحتضنة، وتحفيز المنصات الحالية للتوسع بخدماتها.

رابط الخبر