إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
10 ربيع أول 1440 هـ

انطلاق اعمال الملتقى الثاني للاتحادات العربية النوعية المتخصصة غدا في بيروت

تنطلق غدا الجمعة في العاصمة اللبنانية "بيروت"أعمال الملتقى الثاني الدوري للاتحادات العربية النوعية المتخصصة برئاسة السفير كمال حسن على الامين العام المساعد للشؤون الاقتصادية بالجامعة العربية وباستضافة من اتحاد المصارف العربية وذلك بالتزامن مع احتفالات الذكرى 45 لتأسيس الاتحاد.

ويشارك في الملتقى الذي يعقد تحت رعاية الامين العام للجامعة العربية اكثر من 40 اتحاداً من الاتحادات العربية الفاعلة والناشطة في منظومة العمل العربي المشترك.

وصرح الوزير المفوض محمد خير عبد القادر مدير إدارة المنظمات والاتحادات العربية بجامعة الدول العربية، بأن الملتقى يأتي في اطار التطورات والمستجدات التي تمر بها المنطقة العربية والتي فرضت واقعاً جديداً وأملت تحديات كبيرة تستوجب على جميع مؤسسات العمل العربي المشترك التفاعل معها وتطوير برامجها واهدافها لمواكبتها وتفعيل آلياتها بما يتيح التعامل الايجابي معها.

واضاف" عبد القادر" ان الملتقى في دورته الثانية سيناقش المقترحات والمبادرات لتطوير وتفعيل عمل الاتحادات العربية النوعية المتخصصة وكيفية استفادة الدول العربية الاعضاء من الاتحادات العربية والتفاعل مع انشطتها وبرامجها .

واوضح ان الملتقى سيناقش مشاركة الاتحادات العربية في المؤتمر الاعلامي الثاني للترويج لإنجازات وانشطة مؤسسات العمل العربي المشترك والمقرر عقده بتونس في فبراير 2019 برئاسة الأمين العام لجامعة الدول العربية وبمشاركة جميع مؤسسات العمل العربي المشترك.

انطلاق اعمال الملتقى الثاني للاتحادات العربية النوعية المتخصصة غدا في بيروت

تنطلق غدا الجمعة في العاصمة اللبنانية "بيروت"أعمال الملتقى الثاني الدوري للاتحادات العربية النوعية المتخصصة برئاسة السفير كمال حسن على الامين العام المساعد للشؤون الاقتصادية بالجامعة العربية وباستضافة من اتحاد المصارف العربية وذلك بالتزامن مع احتفالات الذكرى 45 لتأسيس الاتحاد.

ويشارك في الملتقى الذي يعقد تحت رعاية الامين العام للجامعة العربية اكثر من 40 اتحاداً من الاتحادات العربية الفاعلة والناشطة في منظومة العمل العربي المشترك.

وصرح الوزير المفوض محمد خير عبد القادر مدير إدارة المنظمات والاتحادات العربية بجامعة الدول العربية، بأن الملتقى يأتي في اطار التطورات والمستجدات التي تمر بها المنطقة العربية والتي فرضت واقعاً جديداً وأملت تحديات كبيرة تستوجب على جميع مؤسسات العمل العربي المشترك التفاعل معها وتطوير برامجها واهدافها لمواكبتها وتفعيل آلياتها بما يتيح التعامل الايجابي معها.

واضاف" عبد القادر" ان الملتقى في دورته الثانية سيناقش المقترحات والمبادرات لتطوير وتفعيل عمل الاتحادات العربية النوعية المتخصصة وكيفية استفادة الدول العربية الاعضاء من الاتحادات العربية والتفاعل مع انشطتها وبرامجها .

واوضح ان الملتقى سيناقش مشاركة الاتحادات العربية في المؤتمر الاعلامي الثاني للترويج لإنجازات وانشطة مؤسسات العمل العربي المشترك والمقرر عقده بتونس في فبراير 2019 برئاسة الأمين العام لجامعة الدول العربية وبمشاركة جميع مؤسسات العمل العربي المشترك.

رابط الخبر