إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
8 شعبان 1439 هـ

جدة تستضيف الاجتماع الثامن للجنة الوزارية لمراقبة اتفاق خفض الإنتاج بأوبك

يعقد غدًا في مدينة جدة الاجتماع الثامن للجنة الوزارية المشتركة لمراقبة اتفاق خفض الإنتاج بين دول منظمة أوبك والدول المشاركة من خارجها وذلك بفندق الريتز كارلتون جدة .

ويتناول الاجتماع تطورات أسواق النفط ومستويات إنتاج الدول المشاركة، وعمل اللجنة ونتائج قراراتها التي أُصدرت في الاجتماعات السابقة، وتطورات قوى العرض والطلب على السوق البترولية، ومناقشة أثر ارتفاع أسعار النفط والتي وصلت لأعلى مستوى لها منذ عام 2014 .

وسيشارك في الاجتماع وزراء الطاقة والبترول في المملكة العربية السعودية، والعراق، والكويت، والامارات، وكازخستان، وعمان، وروسيا، وفنزويلا، وليبيا، والجزائر، بالإضافة إلى نيجيريا، وأذربيجان، وبروناي، ومنظمة أوبك.

وثمن معالي وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد بن عبد العزيز الفالح في تصريح لوكالة الأنباء السعودية الالتزام الكبير باتفاق خفض الإنتاج للدول المنتجة للنفط من أوبك وخارجها، موضحاً أن هذا الالتزام أدى إلى تراجع ملحوظ في مخزونات النفط على مستوى العالم، مما أسهم في تحسن الاستقرار في الأسواق العالمية.

وأوضح معاليه أن استمرار هذا الاتفاق على المدى المتوسط والبعيد سوف ينعكس ايجاباً على منتجي النفط، ويسهم بشكل فاعل في المحافظة على توازن السوق، مما يطمئن السوق ويعزز الاستثمارات العالمية في الطاقة.

يذكر أن اللجنة الوزارية المشتركة لمراقبة اتفاق خفض الإنتاج بين دول أوبك والدول خارج أوبك تعقد اجتماعها كل شهرين برئاسة المملكة، لبحث مدى التزام الدول بالاتفاق، وتضم كلا من الكويت وفنزويلا والجزائر والسعودية وروسيا وسلطنة عمان.

جدة تستضيف  الاجتماع الثامن للجنة الوزارية لمراقبة اتفاق خفض الإنتاج بأوبك

يعقد غدًا في مدينة جدة الاجتماع الثامن للجنة الوزارية المشتركة لمراقبة اتفاق خفض الإنتاج بين دول منظمة أوبك والدول المشاركة من خارجها وذلك بفندق الريتز كارلتون جدة .

ويتناول الاجتماع تطورات أسواق النفط ومستويات إنتاج الدول المشاركة، وعمل اللجنة ونتائج قراراتها التي أُصدرت في الاجتماعات السابقة، وتطورات قوى العرض والطلب على السوق البترولية، ومناقشة أثر ارتفاع أسعار النفط والتي وصلت لأعلى مستوى لها منذ عام 2014 .

وسيشارك في الاجتماع وزراء الطاقة والبترول في المملكة العربية السعودية، والعراق، والكويت، والامارات، وكازخستان، وعمان، وروسيا، وفنزويلا، وليبيا، والجزائر، بالإضافة إلى نيجيريا، وأذربيجان، وبروناي، ومنظمة أوبك.

وثمن معالي وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد بن عبد العزيز الفالح في تصريح لوكالة الأنباء السعودية الالتزام الكبير باتفاق خفض الإنتاج للدول المنتجة للنفط من أوبك وخارجها، موضحاً أن هذا الالتزام أدى إلى تراجع ملحوظ في مخزونات النفط على مستوى العالم، مما أسهم في تحسن الاستقرار في الأسواق العالمية.

وأوضح معاليه أن استمرار هذا الاتفاق على المدى المتوسط والبعيد سوف ينعكس ايجاباً على منتجي النفط، ويسهم بشكل فاعل في المحافظة على توازن السوق، مما يطمئن السوق ويعزز الاستثمارات العالمية في الطاقة.

يذكر أن اللجنة الوزارية المشتركة لمراقبة اتفاق خفض الإنتاج بين دول أوبك والدول خارج أوبك تعقد اجتماعها كل شهرين برئاسة المملكة، لبحث مدى التزام الدول بالاتفاق، وتضم كلا من الكويت وفنزويلا والجزائر والسعودية وروسيا وسلطنة عمان.

رابط الخبر