إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
10 ربيع ثانى 1440 هـ

الحقيل والراجحي يشاركان «أصدقاء» و «التنموي» تسليم المساكن للاعبين القدامى وأسرهم

سلّمت جمعية أصدقاء لاعبي كرة القدم الخيرية وبرنامج الإسكان التنموي التابع لوزارة الإسكان اليوم، الوحدات السكنية التي تقدمت بطلبها الجمعية للاعبين القدامى وأسرهم، حيث تم التسليم بمشاركة معالي وزير الإسكان الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل ومعالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، بحضور نائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية للتنمية الاجتماعية الدكتورة تماضر بنت يوسف الرماح، وأعضاء مجلس إدارة الجمعية، والعاملين فيها ومتطوعي الجمعية، إضافة لعدد من نجوم كرة القدم القدامى والمهتمين بالمبادرات الاجتماعية والخيرية والتنموية.

وثمن الحقيل والراجحي الاهتمام والحرص والمتابعة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -، وما يقدمانه من دعم في جميع المجالات والبرامج والمبادرات، التي تهدف لتلمس احتياجات المواطنين والمواطنات والعمل على تلبيتها، ومن ذلك الدعم السخي الذي تحظى به الفئات المستفيدة من الإسكان التنموي، ومنها الأسر الأشد حاجة في المجتمع ومن هم في حكمهم، مقدمين التهنئة لأفراد الأسر بمساكنهم الجديدة، وكذلك الإشادة بجهود الجمعية في خدمة مستفيديها.

وأكّد معالي وزير الإسكان أهمية تكامل القطاع غير الربحي وكذلك القطاع الخاص مع الجهود والمبادرات التي تقوم بها الجهات الحكومية، للوصول إلى النتائج التي تخدم المجتمع وأفراده بوقت أسرع وبنتائج أعلى جودة ووفق أنماط عمل مستدامة، منوهاً بذات الوقت، بالدور الذي تقوم به الجمعيات حالياً - من خلال الشراكة مع الإسكان التنموي - من تسليم المساكن للأسر الأشد حاجة في مناطق متعددة بالمملكة، ومن دور بارز لضمان وصول الدعم الحكومي للأسر المستحقة.

وأوضح المهندس الراجحي أن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تسعى للتكامل والشراكة مع جميع الجهات الحكومية ذات العلاقة من أجل تقديم حياة كريمة للأسر الأكثر حاجة خاصة في مجال تفعيل الجمعيات المتخصصة التي لها علاقة مع تلك الجهات، انطلاقا من رؤية المملكة 2030، كما تعمل الوزارة على تعزيز الجانب التطوعي المهاري لتقديم خدمات ذات قيمة مضافة للأسر المحتاجة حيث تتاح الفرصة للأشخاص أصحاب المهارات والتخصصات بتقديم خدمة تطوعية في مجال التخصص للمحتاجين بشكل مجاني، وتعزيز التنمية الاجتماعية وبشكل يسهل الوصول للمحتاجين وأفراد المجتمع بشكل عام.

من جانبه، أعرب نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية، فهد المطوع، وبالنيابة عن رئيس مجلس إدارة الجمعية وأعضاء المجلس وعن الأسر المستفيدة، عن بالغ شكره وتقديره لخادم الحرمين

الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولسمو ولي عهده الأمين - حفظهم الله - في المقام الأول، وكذلك لأصحاب المعالي وزير الإسكان ووزير العمل والتنمية الاجتماعية، على رعايتهم ومشاركتهم بالتسليم، وكذلك على دور وزارة الإسكان الداعم والممكن لجمعية أصدقاء لاعبي كرة القدم الخيرية من خلال تأمين السكن للأسر الأشد حاجة، واصفاً الشراكة الايجابية مع الإسكان التنموي ودعم وزارة الإسكان بالــ"المحفز الكبير" للجمعية للعمل على تسليم السكن لدفعات جديدة من المحتاجين وبشكل سريع.

يذكر أن اتفاقيات الشراكة التي يبرمها الإسكان التنموي مع الجمعيات المرخصة والمعتمدة من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، تتلخص في قيام الإسكان التنموي التابع لوزارة الإسكان بدعم

وتمكين الجمعيات من خلال توفير الوحدات السكنية المطلوبة، وتقوم الجمعيات من جانبها بتسليم وإدارة وتشغيل السكن للأسر المستحقة والمدرجة في قوائم وزارتي العمل والتنمية الاجتماعية ووزارة الإسكان.

الحقيل والراجحي يشاركان «أصدقاء» و «التنموي» تسليم المساكن للاعبين القدامى وأسرهم

سلّمت جمعية أصدقاء لاعبي كرة القدم الخيرية وبرنامج الإسكان التنموي التابع لوزارة الإسكان اليوم، الوحدات السكنية التي تقدمت بطلبها الجمعية للاعبين القدامى وأسرهم، حيث تم التسليم بمشاركة معالي وزير الإسكان الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل ومعالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، بحضور نائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية للتنمية الاجتماعية الدكتورة تماضر بنت يوسف الرماح، وأعضاء مجلس إدارة الجمعية، والعاملين فيها ومتطوعي الجمعية، إضافة لعدد من نجوم كرة القدم القدامى والمهتمين بالمبادرات الاجتماعية والخيرية والتنموية.

وثمن الحقيل والراجحي الاهتمام والحرص والمتابعة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -، وما يقدمانه من دعم في جميع المجالات والبرامج والمبادرات، التي تهدف لتلمس احتياجات المواطنين والمواطنات والعمل على تلبيتها، ومن ذلك الدعم السخي الذي تحظى به الفئات المستفيدة من الإسكان التنموي، ومنها الأسر الأشد حاجة في المجتمع ومن هم في حكمهم، مقدمين التهنئة لأفراد الأسر بمساكنهم الجديدة، وكذلك الإشادة بجهود الجمعية في خدمة مستفيديها.

وأكّد معالي وزير الإسكان أهمية تكامل القطاع غير الربحي وكذلك القطاع الخاص مع الجهود والمبادرات التي تقوم بها الجهات الحكومية، للوصول إلى النتائج التي تخدم المجتمع وأفراده بوقت أسرع وبنتائج أعلى جودة ووفق أنماط عمل مستدامة، منوهاً بذات الوقت، بالدور الذي تقوم به الجمعيات حالياً - من خلال الشراكة مع الإسكان التنموي - من تسليم المساكن للأسر الأشد حاجة في مناطق متعددة بالمملكة، ومن دور بارز لضمان وصول الدعم الحكومي للأسر المستحقة.

وأوضح المهندس الراجحي أن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تسعى للتكامل والشراكة مع جميع الجهات الحكومية ذات العلاقة من أجل تقديم حياة كريمة للأسر الأكثر حاجة خاصة في مجال تفعيل الجمعيات المتخصصة التي لها علاقة مع تلك الجهات، انطلاقا من رؤية المملكة 2030، كما تعمل الوزارة على تعزيز الجانب التطوعي المهاري لتقديم خدمات ذات قيمة مضافة للأسر المحتاجة حيث تتاح الفرصة للأشخاص أصحاب المهارات والتخصصات بتقديم خدمة تطوعية في مجال التخصص للمحتاجين بشكل مجاني، وتعزيز التنمية الاجتماعية وبشكل يسهل الوصول للمحتاجين وأفراد المجتمع بشكل عام.

من جانبه، أعرب نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية، فهد المطوع، وبالنيابة عن رئيس مجلس إدارة الجمعية وأعضاء المجلس وعن الأسر المستفيدة، عن بالغ شكره وتقديره لخادم الحرمين

الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولسمو ولي عهده الأمين - حفظهم الله - في المقام الأول، وكذلك لأصحاب المعالي وزير الإسكان ووزير العمل والتنمية الاجتماعية، على رعايتهم ومشاركتهم بالتسليم، وكذلك على دور وزارة الإسكان الداعم والممكن لجمعية أصدقاء لاعبي كرة القدم الخيرية من خلال تأمين السكن للأسر الأشد حاجة، واصفاً الشراكة الايجابية مع الإسكان التنموي ودعم وزارة الإسكان بالــ"المحفز الكبير" للجمعية للعمل على تسليم السكن لدفعات جديدة من المحتاجين وبشكل سريع.

يذكر أن اتفاقيات الشراكة التي يبرمها الإسكان التنموي مع الجمعيات المرخصة والمعتمدة من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، تتلخص في قيام الإسكان التنموي التابع لوزارة الإسكان بدعم

وتمكين الجمعيات من خلال توفير الوحدات السكنية المطلوبة، وتقوم الجمعيات من جانبها بتسليم وإدارة وتشغيل السكن للأسر المستحقة والمدرجة في قوائم وزارتي العمل والتنمية الاجتماعية ووزارة الإسكان.

رابط الخبر