إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
14 رجب 1440 هـ

الشمري: «سار» وضعت خطط آنية ومستقبلیة لتوطین صناعة النقل بالمملكة

‏أكد مدیر عام الموارد البشریة والخدمات المساندة في شرکة "سار" المهندس محمد الشمري، أن لدی «شرکة سار» خطط آنية ومستقبلیة لتوطین المعرفة بعد نقلها مع الجامعات السعودية لاستحداث مسار أكاديمي يُعنى بالمسار التشغيلي في صناعة وتشغيل السكك الحديدية.

وبين ‏‫‏مدیر عام الموارد البشریة والخدمات المساندة في شرکة "سار" خلال محاضرة بعنوان " رأس المال البشري في ظل الصناعات الجديدة في المملكة العربية السعودية ":( أطلقنا منذ أشهر برنامج «رواد سار» الذي یستهدف تدریب المهندسین السعودیین للعمل في الشرکة، وبنهایة البرنامج في أواخر 2019م یرسل المهندسین لبریطانیا لمدة شهرین).

لافتاً إلى ‏‫أن برنامج "رواد سار" يُعد من أهم المبادرات التي تسعى من خلالها الشركة للمساهمة بشكل فعال في توطين صناعة النقل السككي في المملكة ومواكبة رؤية 2030 الطموحة حيث يهدف البرنامج إلى تطوير الكفاءات الوطنية وتنمية مهاراتهم، حتى تخريجهم بمشيئة الله ليمثلوا أول دفعة مهندسين سعوديين مختصين في هذا المجال.

وقال الشمري خلال المحاضرة التي إستضافتها جامعة اليمامة بالرياض أمس الأول، أن الشركة السعودية للخطوط الحديدية "سار" أنشئت في عام 2006م بـ 15 موظفاً، واليوم يتجاوز عدد موظفيها 2500 موظفاً بزيادة نمو يصل لـ 44%، مؤكداً أن نسبة السعودة في الشرکة ارتفع من 51% إلی 71%، حيث تسعى "سار" إلى رفع النسبة خلال السنوات المقبلة بمشيئة الله تعالى، كما تحدث عن تطلعات الشركة إلی زیادة عدد موظفيها لـ 7000 موظف فی السنوات المقبلة.

الجدير بالذكر، أن المهندس محمد الشمري متخصص في إدارة الموارد البشرية والشؤون الإدارية وخبيراً في هذا المجال لمدة تزيد عن 12 عاماً، وقائداً معترف به للموارد البشرية إكتسب خبرة واسعة في جميع جوانب التخطيط الاستراتيجي وإدارة الأداء والقيادة في مختلف الصناعات، وقد شارك في إعادة الهيكلة في مختلف المراحل مثل السكك الحديدية السعودية والشركة السعودية للكهرباء وبنك البلاد ومجموعة الفيصلية.

الشمري: «سار» وضعت خطط آنية ومستقبلیة لتوطین صناعة النقل بالمملكة

‏أكد مدیر عام الموارد البشریة والخدمات المساندة في شرکة "سار" المهندس محمد الشمري، أن لدی «شرکة سار» خطط آنية ومستقبلیة لتوطین المعرفة بعد نقلها مع الجامعات السعودية لاستحداث مسار أكاديمي يُعنى بالمسار التشغيلي في صناعة وتشغيل السكك الحديدية.

وبين ‏‫‏مدیر عام الموارد البشریة والخدمات المساندة في شرکة "سار" خلال محاضرة بعنوان " رأس المال البشري في ظل الصناعات الجديدة في المملكة العربية السعودية ":( أطلقنا منذ أشهر برنامج «رواد سار» الذي یستهدف تدریب المهندسین السعودیین للعمل في الشرکة، وبنهایة البرنامج في أواخر 2019م یرسل المهندسین لبریطانیا لمدة شهرین).

لافتاً إلى ‏‫أن برنامج "رواد سار" يُعد من أهم المبادرات التي تسعى من خلالها الشركة للمساهمة بشكل فعال في توطين صناعة النقل السككي في المملكة ومواكبة رؤية 2030 الطموحة حيث يهدف البرنامج إلى تطوير الكفاءات الوطنية وتنمية مهاراتهم، حتى تخريجهم بمشيئة الله ليمثلوا أول دفعة مهندسين سعوديين مختصين في هذا المجال.

وقال الشمري خلال المحاضرة التي إستضافتها جامعة اليمامة بالرياض أمس الأول، أن الشركة السعودية للخطوط الحديدية "سار" أنشئت في عام 2006م بـ 15 موظفاً، واليوم يتجاوز عدد موظفيها 2500 موظفاً بزيادة نمو يصل لـ 44%، مؤكداً أن نسبة السعودة في الشرکة ارتفع من 51% إلی 71%، حيث تسعى "سار" إلى رفع النسبة خلال السنوات المقبلة بمشيئة الله تعالى، كما تحدث عن تطلعات الشركة إلی زیادة عدد موظفيها لـ 7000 موظف فی السنوات المقبلة.

الجدير بالذكر، أن المهندس محمد الشمري متخصص في إدارة الموارد البشرية والشؤون الإدارية وخبيراً في هذا المجال لمدة تزيد عن 12 عاماً، وقائداً معترف به للموارد البشرية إكتسب خبرة واسعة في جميع جوانب التخطيط الاستراتيجي وإدارة الأداء والقيادة في مختلف الصناعات، وقد شارك في إعادة الهيكلة في مختلف المراحل مثل السكك الحديدية السعودية والشركة السعودية للكهرباء وبنك البلاد ومجموعة الفيصلية.

رابط الخبر