إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
5 شوال 1439 هـ

بغداد تتحسب لهزة أمنية

حذرت لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب العراقي، من انفلات أمني داخل العاصمة بغداد مع قرب انتهاء عمر الحكومة الحالية التي يترأسها رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي.

وقال رئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية حاكم الزاملي، إنه «سيكون هناك انفلات أمني داخل العاصمة مع قرب انتهاء عمر الحكومة الحالية، بسبب انشغال الأحزاب والكتل والمسؤولين بالبحث عن المناصب والمكاسب وترك المواطن عرضة للإرهاب الداعشي أو عرضة لسطوة العصابات المسلحة».

وعزا الزاملي الأسباب إلى «كثرة انتشار السلاح والهويات المزورة، فضلاً عن الأرتال العسكرية المضللة التي لا تحمل أرقاماً»، مشدداً على ضرورة «حصر السلاح بيد الدولة».

وحذر الزاملي من أن «تفاقم ظاهرة الخطف والابتزاز التجاري تثير قلقاً كبيراً لدى المواطنين من عودة الأمن إلى المربع الأول».

إلى ذلك أعلنت وزارة الداخلية العراقية، اعتقال خلية إرهابية شاركت بالقتال مع التنظيم المنهزم في العراق وسورية «داعش» ضد القوات الأمنية.

وقال المتحدث باسم الوزارة اللواء سعد معن في بيان إن «مفارز مركز شرطة الرشيدية التابع لقيادة شرطة نينوى وبناءً على معلومات استخبارية وأوامر قضائية ومتابعة مستمرة ألقت القبض على خلية إرهابية من العصابات الإجرامية ممن قاتل في صفوف داعش وشاركوا في معارك مكحول وبيجي وتلكيف ضد قواتنا الأمنية».

وذكر أنه «تم القبض عليهم في قرية الشيخ محمد المحاذية لنهر دجلة شمال غربي مدينة الموصل».

بغداد تتحسب لهزة أمنية

حذرت لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب العراقي، من انفلات أمني داخل العاصمة بغداد مع قرب انتهاء عمر الحكومة الحالية التي يترأسها رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي.

وقال رئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية حاكم الزاملي، إنه «سيكون هناك انفلات أمني داخل العاصمة مع قرب انتهاء عمر الحكومة الحالية، بسبب انشغال الأحزاب والكتل والمسؤولين بالبحث عن المناصب والمكاسب وترك المواطن عرضة للإرهاب الداعشي أو عرضة لسطوة العصابات المسلحة».

وعزا الزاملي الأسباب إلى «كثرة انتشار السلاح والهويات المزورة، فضلاً عن الأرتال العسكرية المضللة التي لا تحمل أرقاماً»، مشدداً على ضرورة «حصر السلاح بيد الدولة».

وحذر الزاملي من أن «تفاقم ظاهرة الخطف والابتزاز التجاري تثير قلقاً كبيراً لدى المواطنين من عودة الأمن إلى المربع الأول».

إلى ذلك أعلنت وزارة الداخلية العراقية، اعتقال خلية إرهابية شاركت بالقتال مع التنظيم المنهزم في العراق وسورية «داعش» ضد القوات الأمنية.

وقال المتحدث باسم الوزارة اللواء سعد معن في بيان إن «مفارز مركز شرطة الرشيدية التابع لقيادة شرطة نينوى وبناءً على معلومات استخبارية وأوامر قضائية ومتابعة مستمرة ألقت القبض على خلية إرهابية من العصابات الإجرامية ممن قاتل في صفوف داعش وشاركوا في معارك مكحول وبيجي وتلكيف ضد قواتنا الأمنية».

وذكر أنه «تم القبض عليهم في قرية الشيخ محمد المحاذية لنهر دجلة شمال غربي مدينة الموصل».

رابط الخبر