إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
8 ذو الحجة 1439 هـ

وزير النقل يتفقد سير العمل في صالات الحجاج بمطار المؤسس

قام وزير النقل الدكتور نبيل العامودي، بجولة ميدانية لصالات الحجاج بمطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، بهدف الاطمئنان ومتابعة سير العمل والوقوف على كفاءة الأداء في صالات المطار وعمليات استقبال ضيوف الرحمن، وفق الخطة التشغيلية التي اعتمدتها الهيئة العامة للطيران المدني، والتي تهدف الى تسهيل اجراءات الحجاج وتقديم أفضل الخدمات لهم.

كما وقف خلال الجولة على تنفيذ البرامج والتجهيزات لاستقبال رحلات الحجاج وفق معايير خدمية عالية وتطبيق شامل لجميع الأنظمة التقنية والبرامج الإلكترونية لتسهيل الإجراءات، مشيداً بمبادرة "طريق مكة" والتي تسهم بها وزارة الحج مع باقي الجهات الحكومية المشاركة، والتي تمّ البدء بتطبيقها عبر مراحل، حيث ساهمت في التيسير على الحجاج القادمين من ماليزيا وإندونيسيا بدءا من إصدار التأشيرات وإنهاء إجراءات الجوازات والجمارك في بلادهم والتحقق من توفر الاشتراطات الصحية، وترميز وفرز الأمتعة وفق ترتيبات النقل والسكن بالمملكة، والانتقال مباشرة عبر الحافلات التي تكون بانتظارهم لنقلهم عند الوصول إلى أماكن إقامتهم في مكة المكرمة أو المدينة المنورة، إضافة إلى استفادة الحجاج من المبادرة في إجراءات استلام أمتعتهم ونقلها إلى أماكن إقامتهم، إضافة إلى الاستعداد المسبق واستكمال جاهزية هيئة الطيران المدني عبر تنظيم جدولة الرحلات القادمة للمطار والتي عززت بشكل كبير تيسير إجراءات الدخول، الى جانب تفعيل دور القطاعات والاجراءات السريعة والمتقنة لتقليل وقت الانتظار للحجاج لإتمام إجراءاتهم في الرحلة الواحدة من 3 ساعات العام الماضي إلى قرابة 45 دقيقة لكامل الركاب.

وزير النقل يتفقد سير العمل في صالات الحجاج بمطار المؤسس

قام وزير النقل الدكتور نبيل العامودي، بجولة ميدانية لصالات الحجاج بمطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، بهدف الاطمئنان ومتابعة سير العمل والوقوف على كفاءة الأداء في صالات المطار وعمليات استقبال ضيوف الرحمن، وفق الخطة التشغيلية التي اعتمدتها الهيئة العامة للطيران المدني، والتي تهدف الى تسهيل اجراءات الحجاج وتقديم أفضل الخدمات لهم.

كما وقف خلال الجولة على تنفيذ البرامج والتجهيزات لاستقبال رحلات الحجاج وفق معايير خدمية عالية وتطبيق شامل لجميع الأنظمة التقنية والبرامج الإلكترونية لتسهيل الإجراءات، مشيداً بمبادرة "طريق مكة" والتي تسهم بها وزارة الحج مع باقي الجهات الحكومية المشاركة، والتي تمّ البدء بتطبيقها عبر مراحل، حيث ساهمت في التيسير على الحجاج القادمين من ماليزيا وإندونيسيا بدءا من إصدار التأشيرات وإنهاء إجراءات الجوازات والجمارك في بلادهم والتحقق من توفر الاشتراطات الصحية، وترميز وفرز الأمتعة وفق ترتيبات النقل والسكن بالمملكة، والانتقال مباشرة عبر الحافلات التي تكون بانتظارهم لنقلهم عند الوصول إلى أماكن إقامتهم في مكة المكرمة أو المدينة المنورة، إضافة إلى استفادة الحجاج من المبادرة في إجراءات استلام أمتعتهم ونقلها إلى أماكن إقامتهم، إضافة إلى الاستعداد المسبق واستكمال جاهزية هيئة الطيران المدني عبر تنظيم جدولة الرحلات القادمة للمطار والتي عززت بشكل كبير تيسير إجراءات الدخول، الى جانب تفعيل دور القطاعات والاجراءات السريعة والمتقنة لتقليل وقت الانتظار للحجاج لإتمام إجراءاتهم في الرحلة الواحدة من 3 ساعات العام الماضي إلى قرابة 45 دقيقة لكامل الركاب.

رابط الخبر