إمارة منطقة الرياض محافظة ضرماء مركز الجافورة
15 جمادى ثانى 1440 هـ

أخبار عاجلة

كشفت شركة التعدين العربية السعودية "معادن" اليوم، عن تخصيص أضخم ميزانية لنشاط الاستكشاف التعديني في تاريخ التعدين السعودي تعزيزاً لمساهمتها في تحقيق رؤية المملكة 2030 في صناعة التعدين، بما يرفع مساهمة قطاع التعدين في الناتج المحلي وإيجاد آلاف الفرص الوظيفية.

واعتمدت معادن إنفاق 253 مليون ريال سعودي (67 مليون دولار أمريكي) في عام 2019 م لنشاطات الاستكشاف ضمن الرخص التي حصلت عليها سابقاً في المناطق النائية والواعدة في عدد من مناطق المملكة، ويمثل هذا الرقم أكثر من ثلاثة أضعاف متوسط الإنفاق السنوي للاستكشاف والتنقيب مقارنة بالسنوات الماضية.

وقال الرئيس وكبير المدراء التنفيذيين دارن ديفيس: إن "معادن" تنطلق لمباشرة أعمالها، بما فيها الاستكشاف، من خلال استراتيجية متكاملة تتضمن محاور رئيسية، تندرج تحتها مجموعة من البرامج والمُبادرات المُوجهة، وترتكز على تدريب وتأهيل الكوادر البشرية الوطنية، ورفع كفاءة وفاعلية البرامج الاستكشافية، فضلا عن فلسفتها الخاصة في العمل على تكامل أنشطتها من الموارد التعدينية الطبيعية وصولاُ بها إلى المنتج النهائي بجودة وتنوع يُساند تطوير الصناعات الوطنية ويُصدر لأنحاء العالم، مضيفاً إلى أن "معادن" تعمل على دراسة الفرص المحلية والعالمية وإضافة نشاطات أخرى في مسيرتها الاستثمارية.

وبين دايفس أن تعزيز نشاط الاستكشاف في "معادن" في هذه المرحلة يُعزز مساعيها لريادة صناعة التعدين المستدامة بالارتكاز على ما تزخر به المملكة من مقومات وامكانات تعدينية كبرى، موضحاً أن "معادن" وفي الوقت الذي تعمل فيه بشكل دؤوب على زيادة إنتاجها من المعادن النفيسة، تعمل نحو الوصول إلى مستوى إنتاج مليون أوقية من الذهب سنوياً، مع التركز من خلال استراتيجيتها على النمو في النشاطات التعدينية المتنوعة، بما في ذلك المعادن الأساس والمعادن الصناعية، بما يضمن تحقيق أهداف "معادن" وتطلعات مساهميها، مؤكداً أن "معادن" تضع أمامها هدفاً رئيسياً يتمثل في أن تكون مساهماً رئيسياً في رؤية المملكة 2030.

من جانبه، أفاد نائب رئيس معادن للاستكشاف المهندس عماد بن محمود السعداوي أن نجاح معادن في مجال الاستكشاف، أفضى مؤخراً إلى العديد من مشاريع التعدين الجديدة، ومن بينها تطوير مناجم جديدة للذهب في موقع منصورة والمسرة، بالإضافة إلى الأعمال الجيولوجية التي تم تنفيذها على مساحة 40 ألف كيلو متر مربع ضمن نطاق تراخيص الاستكشاف والتنقيب.

وأشار السعداوي إلى أنه وبالنظر إلى الفترة الزمنية الطويلة بين الاستكشاف وصولاً للتعدين، شرعت معادن في تنفيذ مبادرة المسار السريع المعروفة باسم برنامج معادن المُسرع للاستكشاف التعديني، حيث يهدف إلى تقييم جميع الأهداف بشكل كامل قبل انتهاء مدة تراخيص التنقيب الممنوحة لمعادن وإتاحة الوقت الكافي لعمل دراسات الجدوى للمشاريع قبل الشروع في تطوير المناجم والمصنع التابع له، لافتاً إلى أنه بجانب الجهود الكبيرة التي تبذلها معادن في تنمية أعمالها في مجال الذهب في المملكة، تواصل معادن تقييم وإضافة قيمة إلى موارد المملكة من الفوسفات والبوكسايت والنحاس والمغنيسيوم، من خلال دعم إنشاء مناجم ومصانع جديدة متكاملة، توفر في نفس الوقت احتياجات الصناعات التحويلية.

وأفاد السعداوي أنه وضمن برنامج معادن المُسرع للاستكشاف التعديني غير المسبوق، يأتي معدن الذهب ومعادن الأساس في منطقة وسط الدرع العربي ضمن أولويات معادن في الاستكشاف، في وقت وصلت فيه معادن إلى مستويات الإنتاجية الكاملة للطاقة التشغيلية القصوى في منجم ومصنع الدويحي، أكبر منجم لإنتاج الذهب في المملكة ومن أكبرها في المنطقة، وكذلك منجم ومصنع جبل صايد لإنتاج النحاس.

بدوره أكد نائب رئيس معادن للعلاقات الاستراتيجية المهندس خالد بن سليمان العوهلي أن اطلاق معادن لأضخم ميزانية استكشافية يؤكد على مضيها قدما في رفع مساهمتها في بناء صناعة التعدين كونها الركيزة الثالثة للصناعة السعودية، مشيراً إلى أن نشاطات "معادن" تتسم بالتخطيط الشامل والمتكامل والذي يتعامل مع جميع مكونات القطاع.

وقال العوهلي: إن استراتيجية "معادن" نحو عام 2025 لتكون عـملاق تعدين عالمي أوجدت إطار مهني عام لبناء تطلعات "معادن" الحالية والمستقبلية، عبر التميز التشغيلي والتجاري والمالي وفق نهج مستدام، مع التركيز على النمو محليا مع تعزيز مركز معادن العالمي.

وأضاف العوهلي على أن "معادن" تضطلع بدور كبير في المُساهمة في تحقيق تطلعات المساهمين والأهداف التنموية الوطنية، من خلال إيجاد الوظائف وشراكاتها المجتمعية والمساهمة في الناتج المحلي الإجمالي والمُساهمة في تمكين الصناعات التحويلية الوطنية، كما وتحقيق تطلعات أصحاب المصلحة.

أعلن المشرف العام على صندوق التنمية العقارية خالد بن محمد العمودي عن إيداع مبلغ مليار ونصف المليار ريال في حسابات أكثر من 59 ألف مواطن استفادوا من برنامج القرض العقاري المدعوم حتى نهاية شهر يناير الماضي، منهم 9 آلاف مستفيد من دعم القروض العقارية للعسكريين في الخدمة.

وأوضح العمودي في بيان صحفي اليوم أن هذا المبلغ تم إيداعه في الحسابات البنكية للمستفيدين البالغ عددهم 59223 حتى نهاية شهر يناير الماضي، وتم إيداع نحو 359 مليون ريال في حسابات المستفيدين من دعم القرض الأساسي 500 ألف ريال، إضافة إلى مليار ومئة وست وستون مليون ريال لدعم القرض الحسن المخصص لمبادرة القروض السكنية للعسكريين في الخدمة، حيث أودعت في حسابات 9,351 عسكرياً، استفادوا من هذه المبادرة.

وأكد أن الصندوق سيواصل إيداع مبالغ الدعم في حسابات المستفيدين بشكل شهري حسب العقود الموقعة معهم، مشّدداً على استمرار صندوق التنمية العقارية في تقديم خدماته لجميع المستفيدين المسجلين في قوائم الانتظار، وتقديم التسهيلات اللازمة لهم لتسريع حصولهم على قروضهم العقارية والانتهاء من قوائم انتظار الصندوق قبل نهاية العام المقبل.

وبين أن ما تحقق جاء تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة لتوفير جميع السبل التي تمكن المواطنين من تملك المسكن الأول وتعزيزاً لأهداف برنامج الاسكان المتمثل في رفع نسبة تملك المواطنين للمساكن إلى 60% بحلول عام 2020 والوصول إلى 70% في عام 2030.

وأشار إلى أن فروع صندوق التنمية العقارية مستمرة في خدمة المواطنين طوال أيام الأسبوع، كما يمكنهم الاستفادة من خدمات المستشار العقاري لتقديم الاستشارات والدعم اللازم، وذلك لمعرفة آلية الحصول على التمويل العقاري، والدعم الذي يتم إيداعه بشكل شهري للمستفيد، حيث تم تخصيص مركز العناية بالمستفيد 199088 للتواصل مع المستفيدين، والإجابة على استفساراتهم.

هبطت أسعار النفط من أعلى مستوى في 2019 اليوم الأربعاء مع زيادة الإمدادات الأمريكية وتباطؤ النمو الاقتصادي على نحو بدد الأثر الصعودي لتخفيضات الإنتاج التي تقودها أوبك والعقوبات الأمريكية المفروضة على إيران وفنزويلا.

وسجلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي أعلى مستوى في 2019 عند 56.39 دولار للبرميل اليوم، لكنها ما لبثت أن تراجعت من جديد إلى 56.16 دولار للبرميل بحلول الساعة 07:46 بتوقيت جرينتش، وهو ما يزيد قليلا فحسب على التسوية السابقة، وبلغت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 66.41 دولار للبرميل بانخفاض أربعة سنتات عن التسوية السابقة، وإن كانت إلى الآن ليست بعيدة كثيرا عن أعلى مستوى في 2019 البالغ 66.83، والذي سجلته يوم الاثنين.

هبوط أسعار النفط من أعلى مستوى في 2019

أكد وزير العمل و التنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي في اللقاء المفتوح مع رجال الأعمال بغرفة القصيم ، أمس، أن الوزارة انطلقت وفق استراتيجيتها على تعزيز الشراكات والتكامل مع قطاع الأعمال لتحقيق التوطين المستدام ورفع مستوى مشاركة أبناء وبنات المملكة في سوق العمل.

وأشار الوزير الراجحي في اللقاء الذي حضره مدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) الدكتور محمد بن أحمد السديري، ووكيل الوزارة للتوطين المهندس غازي الشهراني ورئيس الغرفة عبدالعزيز الحميد، إلى أن الوزارة حريصة على تقديم الممكنات لمنشآت القطاع الخاص في سبيل تحقيق التوطين، مبينًا أن منظومة العمل و التنمية الاجتماعية عقدت خلال الفترة الماضية حزمة من ورش العمل مع اللجان القطاعية في مجلس الغرف السعودية، بهدف تذليل التحديات التي تواجه المنشآت و تقديم الدعم اللازم لتحفيزه على النمو و التوطين.

كما أوضح المهندس الراجحي أن الوزارة أطلقت 68 مبادرة تسهم في تحفيز القطاع الخاص للتوسع في التوطين، و رفع معدلات مشاركة القوى البشرية الوطنية في سوق العمل، وتستهدف الأفراد و المنشآت الصغيرة و المتوسطة و المنشآت الكبرى و العملاقة.

و أكد مدير عام الصندوق الدكتور محمد بن أحمد السديري، أن الصندوق يعمل بالتشارك مع منشآت سوق العمل لصياغة البرامج و المبادرات التي تلبي احتياجهم و ترفع نسبة مشاركة السعوديين و السعوديات في سوق العمل وسط بيئات عمل محفزة و منتجة ومستقرة.

ولفت الدكتور السديري النظر إلى أن الصندوق يقدم حزمة من الممكنات و برامج و مبادرات الدعم للمنشآت بهدف التوطين، وقد أطلق الصندوق مؤخرًا برنامج دعم التوظيف لرفع المهارات و يستهدف تحفيز منشآت القطاع الخاص على التوطين، و رفع مهارات ممن هم على رأس العمل، و الاستثمار في رأس المال البشري.

كما أبان مدير عام الصندوق أن "هدف" يقدم من خلال برنامج التدريب على رأس العمل (تمهير) الدعم لتدريب القوى الوطنية في سوق العمل لردم الفجوة في المهارات المطلوبة بين سوق العمل ومخرجات الجامعات بإكساب المتدربين الخبرة العملية، كما يتم تقديم مكافأة مالية دعمًا للمتدرب مقدارها 3 آلاف ريال شهريًا يقدمها "هدف" خلال فترة التدريب، وتحمل تأمين ضد مخاطر العمل للمتدربين، كما يحصل المتدرب على شهادة معتمدة بعد إتمامه البرنامج التدريبي تزيد من قابلية توظيفه في القطاع الخاص.

فيما قدم المهندس الشهراني عرضًا موسعًا حول أبرز المبادرات التي تعكف عليها المنظومة لدعم توطين الفرص الوظيفية الموجهة للسعوديين و السعوديات.

وزير العمل: حريصون على تقديم الممكنات للقطاع الخاص لتحقيق التوطين

أكد رئيس مجلس الاعمال السعودي الهندي المهندس كامل المنجد، أن زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله -، إلى جمهورية الهند، تأتي في إطار العلاقات التاريخية واستمرارًا للتعاون المشترك بينهما بما ينعكس إيجابًا على البلدين والشعبين الصديقين.

وأشاد المهندس المنجد في تصريح لوكالة الأنباء السعودية، بما تشهده العلاقات الثنائية بين المملكة العربية السعودية وجمهورية الهند من تنامي في مختلف الجوانب السياسية والاقتصادية، موضحاً أن زيارة سمو ولي العهد، تعد مؤشراً إيجابياً وستتيح باستثمارات الشركات السعودية في الهند، وستسهم في دخول الشركات السعودية التي تنوي أيضاً الاستثمار في عدد من القطاعات.

وأشار إلى أن الهند عازمة على تقديم جميع التسهيلات اللازمة للمستثمرين السعوديين، معرباً عن أمله في أن تقود الزيارة العلاقات بين الرياض ونيودلهي إلى آفاق جديدة من التعاون.

رئيس مجلس الأعمال السعودي الهندي: زيارة ولي العهد للهند تعزز من التعاون الاقتصادي بين البلدين

نظمت شركة الحكير للتجزئة برنامج تدريبي لمدراء المعارض التجارية ضمن سلسة البرامج التدريبية التي تعقدها الشركة لتطوير السعوديين والسعوديات والتي تهدف إلى تطوير مهاراتهم في مجال التجزئة. وتشمل تلك البرامج التدريب على معايير الماركات العالمية في مجال التجزئة. حيث تم تدريب مديرات المعارض في هذا البرنامج من قبل المختصين من ماركة مونسون وأكسسورايز أحد أبرز الماركات البريطانية. و شمل البرنامج التدريبي التدريب على الخدمة المميزة للعملاء بما يتوافق مع معايير الماركة الأم. حيث بلغ عدد من إلتحق بالتدريب 58 مديرة معرض سعودية من مختلف مدن المملكة .الجدير بالذكر أن البرنامج التدريبي لاقى تجاوب كبير من مديرات المعارض حيث أبدين حماسهن في إكتساب معارف ومهارات جديدة تسهم في تطوير أدائهم لتقديم خدمات مميزة لعملاء الماركة. إلى ذلك صرح الأستاذ فيصل بن عبدالله الجديعي العضو المنتدب للشركة أن الشركة تسعى دوما لرفع مهارات السعوديين والسعوديات من خلال تقديم برامج تدريبية مميزة بالاستعانة بالخبراء الأجانب في الماركات العالمية سعيا لتحقيق رؤية 2030 الرامية إلى تطوير الكفاءات الوطنية لتتوافق مع المعايير العالمية في مجال التجزئة والذي يعد من القطاعات الحيوية والهامة التي يسهم في نمو الاقتصاد الوطني.

الحكير للتجزئة تدرب مديرات المعارض السعوديات

أعلنت هوم سنتر، العلامة التجارية المتخصصة في مستلزمات المنازل والتابعة لمجموعة لاندمارك العربية، عن بدء العمل بأول مركز توزيع وطني مؤتمت بشكل كامل في سدير (الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية – مدن)، وهي مدينة صناعية وتكنولوجية متنامية تقع على بُعد 120 كيلومتراً تقريباً من الرياض. ويعتبر المشروع مبادرة تجريبية من مجموعة لاندمارك، وهو أول مركز توزيع من نوعه في المملكة يتمتع بالأتمتة الكاملة ويقوم بتشغيل العربات الموجهة آلياً إلى جانب أنظمة الناقل الآلي.

وتستخدم المنشأة الجديدة تقنيات متطورة من شركة Dematic N.V التي توفر ميزات الأمان وتعزيز الكفاءة والإنتاجية. وتبلغ مساحة الأرض 150 ألف متر مربع استأجرتها مجموعة لاندمارك العربية من منطقة مدن الصناعية في سدير. أما المنشأة فتحتل مساحة مبنية تبلغ 45 ألف متر مربع وتعكس التزام مجموعة لاندمارك العربية بتطوير عملياتها في المملكة. وتعتزم المجموعة أيضاً التعاون مع شركاء لوجستيين آخرين في استثمارات قادمة.

وقال ميهين شاه، الرئيس التفنيذي لسلسلة التوريد في مجموعة لاندمارك: "إن بناء مستودعات أذكى والاستثمار في بنية تحتية تكنولوجية أفضل يساعدنا على ضمان تحقيق أقصى درجات الكفاءة في سلاسل التوريد الخاصة بنا. كما أن مركز التوزيع المؤتمت الجديد في سدير سيمنح الفرصة للموظفين المحليين للتعرف على أحدث التقنيات الناشئة، وهو أمر هام جداً بالنسبة إلى أعمالنا. إننا نؤمن بأهمية تبني تقنيات جديدة وتطوير مهارات موظفينا للمساهمة بشكل أكبر في نجاحنا في هذا القطاع".

ويحتوي المستودع على عربات آلية تعمل بدون سائق، وهذه تظهر للمرة الأولى في المستودعات في أنحاء المملكة. وستسهم هذه العربات ذاتية القيادة في تسهيل سير العمليات وتعزيز مكانة هوم سنتر بصفتها العلامة التجارية الرائدة لمستلزمات المنازل في المنطقة.

وعلاوة على التقليل من الضرر الحاصل على البضائع والسلع، وتحسين إدارة المخزون، تساعد أتمتة العمليات في المنشأة على إنهاء الحوادث والأضرار الناتجة على الصحة والسلامة والبيئة التي قد تحصل أثناء مناولة قطع الأثاث الكبيرة والثقيلة. وقد لاحظ فريق عمل هوم سنتر في المملكة حدوث تحسن ملموس في عمليات المناولة والاستلام.

ويشغل مواطنون سعوديون بعضاً من أهم المناصب الوظيفية المتوفرة في مركز التوزيع، مثل مدير الصحة والسلامة والبيئة ومدير الأمن. كما أن تطبيق تقنيات الذكاء الاصطناعي في العمليات اليومية سيعزز من سير العمليات وسيوفر فرص عمل جديدة للشباب السعودي.

ومنذ إنشائها في المملكة في عام 1994، أسهمت مجموعة لاندمارك العربية والعلامات التجارية التابعة لها في توفير قيمة استثنائية للمجتمعات والسكان في المنطقة. وتحتل المجموعة مكانة رائدة في القطاع الخاص في ما يتعلق بالامتثال لأهداف الحكومة الرامية إلى توظيف مواطنين سعوديين، ويعمل لدى المجموعة أيضاً عدد كبير من المواطنات السعوديات.

لاندمارك العربية تطلق عملياتها في مركز التوزيع المؤتمت بشكل كامل والتابع لـ

صرح المهندس محمد بن عبدالله الخليفة، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الأعمال بشركة الالكترونيات المتقدمة، أن الشركة حققت الريادة في مجال نقل التقنية وتوطينها وتطويرها، وامتلاك قاعدة صناعية متمَيزة، وفق معايير الجودة العالمية، انطلاقاً من قدراتها وإمكانياتها التقنية العالية، وكوادرها المؤهلة تأهيلاً رفيعاً، وهذا ما جعلها تحقق الميزة التنافسية إقليمياً ودولياً.

وأضاف الخليفة على هامش فعاليات معرض ومؤتمر الدفاع الدولي، (آيدكس 2019) المقام في مركز أبوظبي الوطني للمعارض بدولة الامارات العربية المتحدة، خلال الفترة من 12-16 جمادى الثاني 1440هـ الموافق 17-21 فبراير 2019م، أن القطاع الخاص في المملكة مطالب بالإسهام بفاعلية في أداء الدور المأمول منه، وبخاصة فيما يتعلق بالخدمات والمنتجات المتنوعة من خلال المفاصل المتعددة في القطاع غير النفطي، وهو ما من شأنه نمو الناتج المحلي الإجمالي، وذلك من خلال تعزيز القدرات الصناعية الوطنية وتطويرها، وإتاحة العديد من الفرص الوظيفية النوعية للشباب السعودي الباحث عن الابداع وتطوير الذات والابتكار والتميز، وهذا دور مشهود للشركة يبرز ذلك من خلال جودة منتجاتها وحصولها على العديد من الشهادات والجوائز التي تعكس ريادتها وتميزها في هذا المجال وأيضا من خلال توطين الوظائف حيث بلغت نسب التوطين في الشركة 77%.

وعززت الشركة تلك القدرات من خلال مواكبة أحدث التقنيات العالمية، وتدريب كوادرها الوطنية وتأهيلهم بصورة جعلتهم يستوعبون مستجدات التقنية العصرية ويتعاملون معها بوعي ويستجيبون لمتطلباتها، وهذا أسهم في تطبيق معايير الجودة العالمية بقدرات محلية، وجعل الشركة تحصل على العديد من شهادات الجودة محلياً ودولياً.

كما أن الشركة أسهمت في تدريب الكثير من الشباب والشابات وإعدادهم لسوق العمل، ووفرت العديد من الوظائف للشباب السعودي، ضمن مبادراتها وريادتها في مجال توطين الوظائف وذلك تماشياً لرؤية المملكة 2030".

77% نسبة توطين الوظائف بشركة الالكترونيات المتقدمة

افتتح صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية اليوم المنتدى والمعرض التاسع للتقدم البيئي في الصناعات البترولية والبتروكيميائية، الذي نظمته جمعية تقنية وإدارة البيئة بعنوان "تقنيات مبتكرة لتحقيق الاستدامة البيئية"، وذلك في قاعة السيف بالخبر.

وفور وصول سموه لمقر الحفل أطلع على المعرض المصاحب لـ 45 شركة تهتم بمجالات حماية البيئة والمحافظة عليها.

عقب ذلك بدء الحفل الخطابي المعد بالقرآن الكريم، ثم القى رئيس منتدى التقدم البيئي في صناعة البترول والبتروكيميائيات۲۰۱۹ الدكتور عمر عبد الحميد كلمة شكر فيها سمو أمير المنطقة الشرقية على دعمه المستمر لجهود ونشاطات حماية البيئة ولرعاية سموه المنتدى لتحقيق أهدافه، مشيراً إلى أن الدورة التاسعة لهذه السلسلة من المنتديات بدأت قبل 25 عامًا، وتركز على تعزيز التقدم البيئي في صناعة البترول والبتروكيميائيات في منطقة الخليج.

وأبان الدكتور عبدالحميد أن المنتدى يسلط الضوء على "التقنيات المبتكرة من أجل الاستدامة البيئية" التي تزايدت أهميتها في الآونة الأخيرة باعتبارها الركيزة التي يقوم عليها استمرار التطور في المنطقة والعالم في حين يركز المنتدى على دور الحلول المبتكرة والتقدم التقني، والاطلاع على أفضل الممارسات، وتعزيز الشراكة بين مختلف الأطراف المعنية من أجل التصدي للتحديات البيئية ودعم أهداف الاستدامة ومتطلباتها في الحاضر والمستقبل.

وأضاف الدكتور عبدالحميد أن المنتدى يناقش موضوعات حيوية ، حيث يتضمن البرنامج تقديم أكثر من 100 عرض توضيحي تقني ونحو 40 ورقة علمية من خلال معارض الملصقات البحثية، وسيجري من خلالها مناقشة مختلف المجالات البيئية التي تمثل أهمية كبيرة للمنطقة وصناعة البترول والبتروكيميائيات مثل تغير المناخ، والحفاظ على المياه،وإدارة مياه الصرف، ومراقبة تلوث الهواء والحد منه، والحفاظ على التنوع البيولوجي، وحماية البيئة البحرية، والتقييم الاقتصادي للأنظمة البيئية الطبيعية، والصحة المهنية والبيئية، وغير ذلك من المواضيع البيئية ، مشيراً إلى أن البرنامج يتضمن 6 ورش تمهيدية في موضوع المنتدى تتراوح مدة كل منها ما بين يوم ويومين، وتستهدف تعزيز الإثراء التقني للمهنيين في مجال البيئة ، بمشاركة متحدثين ومشاركين من 12 دولة من مختلف أنحاء العالم، يمثلون شركات البترول والبتروكيميائيات، والجهات الحكومية والأكاديمية، ومنظمات البحث والتطوير، ومطوري التقنيات، وشركات الاستشارات البيئية، ومقدمي الخدمات البيئية، وغيرهم من الأطراف المعنية.

عقب ذلك القى النائب الأعلى للرئيس للخدمات الفنية أحمد السعدي كلمة أرامكو السعودية أكد فيها أن منتدى التقدم البيئي في صناعة البترول والبتروكيميائيات فرصة ثمينة لاستشراف العديد من الآليات والعوامل التي تمكن قطاع الطاقة من مواصلة العمل نحو تحقيق الاستدامة البيئية، وحماية التنوع البيولوجي، والاستجابة في الوقت ذاته لاحتياجات العالم المتزايدة من الطاقة لدفع عجلة الازدهار والنمو الاقتصادي ، مشيراً إلى أن هذا النهج يشكل امتداداً لرؤية أرامكو السعودية وسياستها البيئية الرائدة التي تتبناها من نشأتها، والتي لا تقتصر بأي حالٍ على إدارة مرافق الشركة بطريقة تحمي البيئة وتضمن صحة الإنسان وسلامته فقط؛ بل تشمل أيضًا الارتقاء بمستوى الحياة ونوعيتها في جميع المواقع التي تعمل بها أرامكو السعودية.

وأكد السعدي على أن تركيز برامج الحفاظ على البيئة منصبًا على التصدي للتحديات التي يواجهها قطاع الطاقة ومنها تطوير أنواع الوقود النظيف وإدارة الكربون، وضمان جودة الهواء والماء، وإدارة النفايات، وحماية الحياة البحرية، والصحة البيئية، والحماية من الإشعاعات، وجاهزية التعامل مع حوادث التسرب النفطي، وغيرها من الجوانب المتعلقة بعمليات التشغيل ، مؤكداً على أن ظاهرة تغير المناخ تمثل تحديًا كبيرًا أمام قطاع النفط والغاز في سبيل تحقيق الأهداف الطموحة التي حددها اتفاق باريس لعام 2015، والمتجسدة في توفير الطاقة لتلبية النمو الاقتصادي العالمي والعمل في الوقت نفسه على الحد من الانبعاثات الغازية المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري وتخفيف حدة آثار تغير المناخ ، لافتاً إلى أن أرامكو السعودية بوصفها أكبر شركة متكاملة للنفط والغاز على مستوى العالم تواصل التزامها بتحقيق هذه الأهداف عن طريق مجموعة من البرامج والمبادرات والإجراءات التي تشكل في مجموعها منظومة متكاملة.

وأوضح السعدي إن الشركة لديها شبكة عالمية للبحوث وتطوير التقنيات التي تستهدف تقليص الانبعاثات الكربونية الناجمة عن عملياتها المتنوعة مثل تصنيع المواد الكيميائية من النفط الخام، واستخدام المعدات وخطوط الأنابيب غير المعدنية في أعمالها، وكذلك تطوير تقنيات تسهم في تعزيز كفاءة استهلاك الوقود في قطاع النقل، وتحويل ثاني أكسيد الكربون إلى منتجات ذات قيمة ، مبيناً أنه إدراكًا لقيمة استخلاص الغاز، فقد أنشأت الشركة بنية تحتية هائلة تعرف باسم "شبكة الغاز الرئيسة" لاستخلاص الغاز المصاحب ومعالجته، وهي خطوة كانت بمثابة نقلة مهمة في تنويع مزيج الطاقة المحلي، ودعم قطاع البتروكيميائيات في المملكة، فضلاً عن الحد من أعمال حرق الغاز في الشعلات ، وهي محل إشادة وتقدير عالمي، حيث صُنفت المملكة ضمن الدول الأقل كثافة في حرق الغاز على مستوى العالم، وهو تأكيد على الدور الإيجابي للمملكة في تقليص الانبعاثات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري بشكلٍ كبير.

وأضاف السعدي أن أرامكو السعودية تحظى بتاريخ حافل في مجال كفاءة استهلاك الطاقة من خلال تعزيز الكفاءة الحرارية لمرافق توليد الطاقة المتصلة ببعضها البعض، وهو ما يشكل إنجازًا كبيرًا يعود تاريخه إلى فترات الاعتماد على المراجل في توليد البخار والحصول على الكهرباء من الشبكة الوطنية ، مبيناً أن برنامج كفاءة استهلاك الطاقة في الشركة، وبناء وتشغيل محطات الإنتاج المزدوج يساهم في تحقيق وفورات كبيرة في الطاقة، ويؤدي بطبيعة الحال إلى تقليص انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بصورة أكبر ، مشيراً إلى أن أرامكو السعودية تعمل على إقامة محطة متكاملة لإدارة النفايات، مستعينة بأحدث التقنيات العالمية، لاستخلاص كافة أنواع النفايات الناجمة عن أعمال الشركة في مواقعها بالمنطقة الشرقية، وتدويرها ومعالجتها، ومن ثَمَّ تحويلها إلى مصدر للطاقة يمكن استخدامه من جديد، بدلاً من دفنها في مرادم النفايات، وسيتم تشغيل هذه المحطة، بإذن الله، وفق أعلى المعايير العالمية للأداء البيئي.

وأشار السعدي إلى أن أرامكو السعودية تقوم بالعديد من الإجراءات التي تهدف إلى المواءمة بين أنشطتها المختلفة ومتطلبات المصلحة الوطنية سواء من حيث تعزيز التنوع البيولوجي في المملكة للأجيال القادمة، أو فهم النظم البيئية البحرية بصورة أفضل، أو توفير مصدر للبذور والشتلات يسهم في الحد من التصحر على مستوى المملكة، فضلاً عن الالتزام بمواثيق الأمم المتحدة بشأن الحفاظ على التنوع البيولوجي ، وتشمل الأنشطة التي تعكف أرامكو السعودية عليها إنشاء حديقة بيئية لزراعة أشجار المنغروف في خليج تاروت تمتد على مساحة 6400 فدان، مما يجعلها الأولى من نوعها في المملكة، حيث ستضم محطة للأبحاث المعنية بأشجار المنغروف ومركزًا للتوعية يضم ممرًا خشبيًا بين أشجار المنغروف ، ونشر 2728 هيكلًا للشعاب المرجانية في عدة مواقع في الخليج العربي بما يعزز التنوع البيولوجي البحري وزيادة إنتاج مصائد الأسماك ، وزراعة أشجار المنغروف، حيث تمت بالفعل زراعة أكثر من مليوني شجرة في إطار البرنامج الذي أطلقته الشركة، بهدف حماية موائل المنغروف الموجودة في مناطق أعمال أرامكو السعودية، واستعادتها في المناطق المتأثرة ، كما تتضمن مبادرة لزراعة مليون شجرة على مدى 7 سنوات ضمن محجوزات الشركة تتماشى مع رؤية المملكة 2030 لتشجيع استدامة البيئة الطبيعية وتحسين الغطاء الأخضر للمملكة، والذي سيسفر عن العديد من الفوائد، منها الحفاظ على الأشجار المحلية، وتعزيز التنوع البيولوجي المحلي، والحد من ظاهرة التصحر، واستخدام مياه الصرف المعالجة في ذلك.

وفي نهاية الحفل كرم سمو الأمير سعود بن نايف عدد من الجهات االمشاركة في المنتدى والجهات الداعمة والراعية .

أمير الشرقية يفتتح منتدى التقدم البيئي في صناعة البترول والبتروكيميائيات

عقد الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، المهندس عبدالرحمن بن فاروق عدّاس، اجتماعا اليوم مع أعضاء مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة، وناقش فيه مجموعة من المواضيع والمشروعات المرتبطة بمدينة مكة المكرمة، والتي تشمل وضع الخطة الاستراتيجية لمدينة مكة المكرمة، وفهم العناصر الهيكلية والتمكينية للاستثمار في قطاع الأعمال، وتطوير بيئة العمل في مدينة مكة المكرمة، بالإضافة إلى إشراك الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة والقطاع الخاص في المجالات التنموية والخدمية وجعلهم شركاء في النجاح، وإيجاد المزيد من الوظائف لأهل مدينة مكة المكرمة وتطوير اقتصادها.

وبحث أعضاء مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة المجالات التنموية والخدمية للقطاع الخاص والموضوعات التي ستكون ضمن اختصاص الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة في كل من المجالات التنموية والاقتصادية والاجتماعية.

وقال الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة المهندس عبد الرحمن بن فاروق عدّاس: "تعمل الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، بالتعاون مع الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة، على وضع ضوابط لنشاط التأجير الاستثماري في مكة المكرمة، وتركز على وضع استراتيجيات للعديد من المواضيع الرئيسية، منها تطوير الخطة الاستراتيجية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، والنقل العام والطرق، وتطوير المشاعر المقدسة".

من جهته، قال رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة هشام كعكي: "نحن سعداء بأن نكون شركاء النجاح بالنسبة للهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، حيث يمثل هذا التعاون في الخطط والاستراتيجيات المستقبلية الطريق الأمثل لاستمرارية النمو الاقتصادي، كما سيساهم في إتاحة العديد من الفرص الواعدة للمستثمرين في مختلف القطاعات، والنهوض بقطاعات التعليم وبناء القدرات والصحة وقطاع التجزئة والفنادق والسياحة والضيافة والعقار".

الرئيس التنفيذي لهيئة مكة والمشاعر يلتقي أعضاء مجلس غرفة مكة

أكد معالي رئيس هيئة النقل العام الدكتور رميح الرميح, أنه حين يأتي الحديث عن النقل العام في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لابد وأن تكون المملكة العربية السعودية حاضرة لا سيما وأنها بلد بحجم قارة تمتد طرقه بأطوال تتجاوز 68 ألف كيلومتراً , فضلاً عن عشرات آلاف الكيلومترات من الطرق الحضرية داخل المدن، عاداً معاليه المملكة من أسرع بلدان العالم نمواً وتوسعاً في المدن والأنشطة.

جاء ذلك في كلمة ألقاها معاليه خلال انطلاق أعمال ورشة "من التخطيط إلى التطوير: سُبل تفعيل النقل العام"، التي نظمتها هيئة النقل العام بالشراكة مع فرع الاتحاد العالمي للمواصلات العامة UITP في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا, اليوم بفندق الريتز كارلتون بجدة, بحضور معالي نائب وزير النقل المهندس بدر الدلامي، ومعالي نائب وزير الطاقة المهندس خالد المديفر.

وقال الدكتور الرميح "إن المملكة العربية السعودية وانطلاقا من موقعها الجغرافي ودورها الريادي ومكانتها العربية والإسلامية وترجمة لرؤيتها الطموحة 2030, ترى أن النقل بكافة أنماطه معززاً لحركة الاقتصاد مسهلاً لحركة الركاب لاعباً أساسياً في السلامة وجودة الحياة, ومن هنا جاءت مشاريعنا الكبرى والنوعية في مجال النقل العام فمن القطارات التي تربط أنحاء المملكة إلى القطارات السريعة ومشاريع النقل العام المتكاملة العملاقة للمترو والحافلات داخل المدن, مؤكداً في الوقت ذاته أهمية البحث العلمي ونقل المعرفة للحاق بركب التطور سواءً لأساليب التنقل الحديث أو لأنماط النقل أو لما هو أهم من ذلك ألا وهو رأس المال البشري الذي يدير كل ذلك".

وأضاف معاليه " نُدرك وتدركون جميعاً التغير الكبير الذي بدأ يطرأ على عالم النقل والذي أصبحت سمته الرئيسية السرعة والتقنية, ومما لا شك فيه أن هذا التغير شمل عملية النقل كاملة, علماً، واقتصاداً، وأنماطاً، وتشغيلاً وتخطيطاً, فمن النظريات الحديثة لإدارة الحركة وطرق جمع البيانات وتحليلها واستخدام الذكاء الصناعي أو ما يعرف بالـ (Machine Learning) إلى المركبات ذاتية القيادة إلى الاقتصاد التشاركي الذي أصبح النقل من علاماته الفارقة", لافتاً إلى أن ذلك يخلق عدداً من التحديات لنا كمنظمين في هيئة النقل العام بالمملكة بأن نكون سباقين في فهم المتغيرات ومجاراتها وأن نكون داعمين للتغيير والتقنية مؤمنين بها وبقدراتها على خلق الفارق في عالم النقل وأن نحافظ في الوقت ذاته على خدمات نقل عام مستدامة.

من جانبه أبان مدير إدارة تنمية التنقل الجماعي بهيئة النقل العام المهندس عثمان العثمان, أن ورشة العمل سوف تستعرض أكثر من 16 ورقة عمل, ابتداء باستعراض نتائج أعمال فرع الاتحاد العالمي للمواصلات العامة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للعامين 2017 و 2018, وكذلك خطة عمل 2019 و 2020، لتنطلق بعد ذلك أعمال الجلسة الأولى المخصصة للنقل العام في المملكة تنظيماً وتنفيذاً وتشغيلاً، يلي ذلك الجلسة الثانية والتي تستعرض الأساليب غير التقليدية في مجال النقل، ومن ثم الجلسة الثالثة والتي تتحدث عن سُبل تفعيل النقل العام على أرض الواقع، وبما يكفل الاستدامة.

يذكر أنه إلى جانب ما تتميز به الورشة من مشاركة خبراء دوليين، فإنها تحظى بمشاركة مختصين وقيادات وطنية من مشروع قطار الحرمين السريع، ومشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام بالرياض، وشركة مترو جدة, وذلك لإلقاء الضوء على مشروعات النقل العام مثل مترو الكورنيش، والتاكسي البحري.

رئيس هيئة النقل العام: المملكة من أسرع بلدان العالم نمواً وتوسعاً في المدن والأنشطة

عقدت لجنة التحول بمؤسسة مطوفي حجاج الدول العربية اجتماعها لمناقشة الخطة الاستراتيجية للمؤسسة بحضور رئيس ونائب مجلس الإدارة وأعضاء اللجنة ومستشار المؤسسة الإداري القانوني وذلك ويأت لوضع وتنفيذ خطة تحول شاملة ضمن مشروعها للتحول من مؤسسة أهلية لشركة مساهمة وفقا لتوجهات الدولة رعاها الله من يتماشى مع رؤية المملكة 2030 ويتواكب مع تطلعات وزارة الحج والعمرة للارتقاء بالخدمات المقدمة للحجاج والمعتمرين.

وناقشت اللجنة المقترحات المقدمة من المستشارين لوضع الاستراتيجية والبدء في تنفيذها علاوة على اعتماد عدد من التوصيات التي ستدعم عملية التحول وفقا للجدول الزمني المعتمد من المؤسسة.

وبين رئيس مجلس الإدارة المهندس عباس قطان أن المؤسسة تسعى للريادة دائماً وللتطور المستمر وفق رؤية الدولة وبما يحقق أعلى مستويات الخدمة لحجاج وزوار البيت الحرام، وبما يعود بالفائدة للمساهمين لافتا أن فريق العمل المشرف على مشروع التحول سار بخطوات واسعة ومتقدمة وفق الخطة المرسومة والمقررة بدعم وتوجيهات من وزارة الحج والعمرة مؤكدا أن المؤسسة تسعى لتحقق خدمة مميزة للحجاج والانتقال من خدمة الحاج إلى صناعة الضيافة وفق رؤية المملكة 2030 الطموحة من خلال برنامج خدمة ضيوف الرحمن .

مؤسسة مطوفي حجاج الدول العربية تناقش التحول إلى شركة مساهمة

تشارك الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" كشريك استراتيجي لملتقى القصيم لتمكين الشباب الأول "فرصتي" والذي يقام يوم غد الأربعاء تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم بتنظيم إمارة منطقة القصيم وذلك في مركز القصيم الدولي للمعارض والمؤتمرات بمدينة بريدة.

هذا وسيرأس سمو أمير منطقة القصيم الجلسة الرئيسة للملتقى تحت عنوان "تمكين الشباب وفق رؤية المملكة 2030" بمشاركة معالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، ومعالي محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد بن فهد الفهيد ومحافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" المهندس صالح بن إبراهيم الرشيد ومدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية الدكتور محمد بن أحمد السديري ومدير عام بنك التنمية الاجتماعية إبراهيم بن حمد الراشد.

وتشارك منشآت في الملتقى من خلال جناحها الذي يعرض مبادرات الهيئة المختلفة مثل برامج طموح ومنشأتي 360 ومبادرة استرداد وغيرها، كما ستقدم رحلات ريادة الاعمال من خلال مسار ريادة الأعمال إضافة إلى إقامتها لعدد من ورش العمل والدورات التدريبية في مسار التجارة الإلكترونية.

ويهدف الملتقى لتعريف الشباب من الجنسين بالفرص التدريبية والوظيفية بالمنطقة، وبالجهات الداعمة لرواد الاعمال، إضافة إلى التقاء الشباب بالخبراء والمختصين في مجالات التدريب والتوظيف وريادة الأعمال والتجارة الإلكترونية، حيث سينظم أكثر من 40 دورة تدريبية ويحتوي على أكثر من 80 جناحًا بالإضافة إلى 30 رحلة تفاعلية في التوظيف وريادة الأعمال والتجارة الإلكترونية.

وتهدف منشآت من مشاركتها إلى تمكين الشباب وتعريفهم بريادة الأعمال ومجالات التدريب ومبادرات الهيئة وذلك ضمن أهدافها الرامية لنشر ثقافة وفكر العمل الحر وروح ريادة الأعمال والمبادرة والابتكار، حيث سبق في العام الماضي أن أقامت منشآت ملتقى بيبان القصيم والذي أسهم في تعزيز التواصل وإثراء الشباب بالأفكار الريادية المتميزة، والطرق المؤدية إلى استثمارها.

منشآت شريك استراتيجي لملتقى القصيم لتمكين الشباب الأول

أعلن بنك الرياض عن قرار مجلس إدارته بتعيين الأستاذ طارق بن عبدالرحمن السدحان رئيسا تنفيذياً للبنك اعتباراً من تاريخ 01/04/2019. خلفاً للأستاذ عبدالمجيد بن عبدالله المبارك والذي قدم استقالته اعتباراً من نهاية عمل يوم 31/03/2019، وتقدم المجلس بشكره وتقديره للأستاذ المبارك على جهوده وخدمة البنك لأكثر من 25 عاماً.

ونظراً لما أعلنه البنك مؤخرا عن دراسة الاندماج مع البنك الأهلي وأهميتها الاستراتيجية، فقد قرر المجلس تعيين الأستاذ المبارك، لما لديه من خبرة، في الإشراف على فريق عمل البنك لهذا المشروع الهام.

الجدير بالذكر أن الأستاذ السدحان زميل الهيئة السعودية للمحاسبيين القانونيين ، وزميل المعهد الأمريكي للمحاسبين القانونيين، ولديه خبرة طويلة تناهز 22 عاماً في القطاع المالي تتضمن البنوك وأعمال المراجعة والضريبة والاستشارات المالية الإدارية، حيث شغل منصب نائب الرئيس التنفيذي الأول – المدير المالي لبنك الرياض مطلع عام 2018، كما شغل عدة مناصب في القطاع العام منها مستشار رئيس مجلس إدارة الصندوق السعودي للتنمية، المدير العام المكلف للهيئة العامة للزكاة والدخل، وكيل المحافظ للرقابة بمؤسسة النقد العربي السعودي. ولقد أمضى الأستاذ السدحان ما يزيد على 18 عاماً من عمله الوظيفي في شركة كي بي ام جي السعودية، تقلد خلالها عدة مناصب قيادية كان آخرها منصب الرئيس التنفيذي/ شريك اداري، ورئيس اللجنة الاستشارية.

كما أن الأستاذ طارق السدحان حاصل على درجة الماجستير في إدارة الأعمال التنفيذية من جامعة ايكول دي بونت بزنس سكول - فرنسا، ودرجة الدبلوم العالي في التجارة الدولية من جامعة أدنبره - المملكة المتحدة ، ودرجة البكالوريوس في العلوم الإدارية تخصص محاسبة من جامعة الملك سعود .

طارق السدحان رئيسا تنفيذيا لبنك الرياض

تشارك الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" كشريك استراتيجي لملتقى القصيم لتمكين الشباب الأول "فرصتي" والذي يقام يوم غد الأربعاء تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم بتنظيم إمارة منطقة القصيم وذلك في مركز القصيم الدولي للمعارض والمؤتمرات بمدينة بريدة.

هذا وسيرأس سمو أمير منطقة القصيم الجلسة الرئيسة للملتقى تحت عنوان "تمكين الشباب وفق رؤية المملكة 2030" بمشاركة معالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، ومعالي محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد بن فهد الفهيد ومحافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" المهندس صالح بن إبراهيم الرشيد ومدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية الدكتور محمد بن أحمد السديري ومدير عام بنك التنمية الاجتماعية إبراهيم بن حمد الراشد.

وتشارك منشآت في الملتقى من خلال جناحها الذي يعرض مبادرات الهيئة المختلفة مثل برامج طموح ومنشأتي 360 ومبادرة استرداد وغيرها، كما ستقدم رحلات ريادة الاعمال من خلال مسار ريادة الأعمال إضافة إلى إقامتها لعدد من ورش العمل والدورات التدريبية في مسار التجارة الإلكترونية.

ويهدف الملتقى لتعريف الشباب من الجنسين بالفرص التدريبية والوظيفية بالمنطقة، وبالجهات الداعمة لرواد الاعمال، إضافة إلى التقاء الشباب بالخبراء والمختصين في مجالات التدريب والتوظيف وريادة الأعمال والتجارة الإلكترونية، حيث سينظم أكثر من 40 دورة تدريبية ويحتوي على أكثر من 80 جناحًا بالإضافة إلى 30 رحلة تفاعلية في التوظيف وريادة الأعمال والتجارة الإلكترونية.

وتهدف منشآت من مشاركتها إلى تمكين الشباب وتعريفهم بريادة الأعمال ومجالات التدريب ومبادرات الهيئة وذلك ضمن أهدافها الرامية لنشر ثقافة وفكر العمل الحر وروح ريادة الأعمال والمبادرة والابتكار، حيث سبق في العام الماضي أن أقامت منشآت ملتقى بيبان القصيم والذي أسهم في تعزيز التواصل وإثراء الشباب بالأفكار الريادية المتميزة، والطرق المؤدية إلى استثمارها.

منشآت شريك استراتيجي لملتقى القصيم لتمكين الشباب الأول

يترقب المشهد الاقتصادي في كل من جمهوريتي الهند والصين الشعبية انطلاق "الملتقى السعوي الهندي" و"الملتقى السعودي الصيني"، الذي تنظمه الهيئة العامة للاستثمار بالتعاون مع المركز السعودي للشراكات الاستراتيجية الدولية، بالتزامن مع الزيارة الآسيوية التي يقوم بها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظه الله –، وتشمل الهند والصين، وذلك لتعزيز التعاون الاقتصادي المشترك بين البلدين وتوثيق العلاقات الاقتصادية والثقافية بما يحقق أهداف التنمية المستدامة في مختلف القطاعات.

ومن المقرر أن تنطلق أعمال الملتقى السعودي الهندي في العاصمة الهندية نيودلهي يوم غدٍ الأربعاء 15 جمادى الثانية 1440 الموافق 20 فبراير2019، بمشاركة عدد من الجهات الحكومية ذات العلاقة بهدف التعريف بالفرص الاستثمارية الواعدة في المملكة، بالإضافة إلى جذب أبرز الاستثمارات العالمية الرائدة، التي تأتي ضمن أهداف رؤية 2030، سعياً إلى تعزيز موقع المملكة الريادي كوجهة اقتصادية واستثمارية مهمة على المستوى الدولي.

وسيتم خلال الملتقى توقيع عدد من الاتفاقيات المشتركة، في إطار أهداف الإصلاح الاقتصادي والتنموي لرؤية 2030، الرامية إلى توفير فرص التطوير المستدام في مختلف القطاعات.

وقال محافظ الهيئة العامة للاستثمار معالي المهندس إبراهيم بن عبدالرحمن العمر:" إن الملتقى السعودي سيتيح مجالا للتواصل والتعاون بين البلدين، لا سيما الاطلاع على الفرص الاقتصادية والاستثمارية الواعدة في المملكة، مشيراً إلى أن الملتقى سيجمع تحت سقفه أكبر المستثمرين في كل من الهند والصين، إضافة الى صناع القرار ورجال الاعمال في المملكة، وذلك للتباحث والعمل على تفعيل فرص التعاون في مختلف المجالات الواعدة، فضلاً عن دراسة فرص التوسع في المشاريع القائمة، وفتح المجال لزيادة حجم الاستثمارات المتبادلة في مختلف القطاعات التنموية.

وأشاد العمر بالعلاقات الثنائية المشتركة التي حققتها المملكة مع كل من الهند والصين في المجال الاقتصادي والاستثماري ودورها في تعزيز الاقتصاد الوطني، مبيناً أن الملتقى سيناقش أوجه التعاون والفرص الاقتصادية في عدة قطاعات واعدة بما فيها، التجارة والصناعة، المعادن والتنقيب، والرعاية الصحية والصناعات الدوائية، والطاقة المتجددة وغيرها.

من ناحيته،أوضح معالي الرئيس التنفيذي للمركز السعودي للشراكات الاستراتيجية الدولية الدكتور فيصل بن حمد الصقير، أن الشراكة الاستراتيجية التي تربط المملكة بكل من جمهورية الصين الشعبية و جمهورية الهند تمتد على محاور عدة ذات اهتمام مشترك للطرفين.

وعن الملتقى السعودي، أكد الدكتور الصقير أن الملتقى في الهند والصين سيعمل كأحد منصات تمكين الاستثمار بين المملكة وكل من البلدين بالإضافة إلى معرف بالجانب الثقافي والاجتماعي للمملكة من خلال الفعاليات الثقافية المصاحبة.

وسيتضمن جدول أعمال الملتقى السعودي الذي يتوقع أن يصل عدد حضوره في الهند والصين لأكثر من 800 مشارك يمثلون كبار التنفيذيين الحكوميين والمستثمرين وصناع القرار، انعقاد جلسات رئيسية حول العلاقات الاستراتيجية وأوجهها بين المملكة العربية السعودية وكل من جمهوريتي الهند والصين الشعبية، فضلا عن سلسلة من ورش العمل وحلقات نقاشية تتناول الفرص المتاحة للاستثمار في قطاعات تنموية واعدة.

ومن المقرر أن ينظم الملتقى السعودي الهندي في نيودلهي بالتعاون مع اتحاد الصناعة الهندية (CII)، حيث سيتم التركيز خلالها على قطاعات النمو الاستراتيجي في كلا البلدين بما في ذلك البنية التحتية، والسياحة، والتقنية، والتعليم والإعلام.

وفي بكين، سيتم استضافة الملتقى بالتعاون مع مركز التعاون الدولي (ICC) للجنة الوطنية للتنمية والإصلاح (NDRC) بالصين، حيث سيتم التباحث في مجالات تعزيز التوافق الاستراتيجي للمملكة العربية السعودية مع مبادرة الحزام والطريق الصينية.

وتشمل قائمة المتحدثين الرئيسيين خلال أعمال الملتقى السعودي الصيني شركة "بان آسيا"، التي تسهم في بناء أول مشاريع تنموية مملوكة بالكامل لشركات أجنبية في مدينة جازان بالمملكة، بقيمة إجمالية تبلغ مليار دولار أمريكي.

كما سيصاحب الملتقى معرض "استثمر في السعودية" ويضم وزارة التجارة والاستثمار، ووزارة الاقتصاد والتخطيط، والهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، وصندوق الاستثمارات العامة، وشركة أرامكو وسابك.

يذكر أن النسخة الصينية من أعمال الملتقى السعودي ستحتضنها العاصمة الصينية بكين يوم الجمعة القادم 17 جمادى الثانية 1440 الموافق 22 فبراير2019.

أعلن رئيس مجلس إدارة مجموعة سامبا المالية عمار بن عبدالواحد الخضيري عن إجراء سلسلة من التعيينات الإدارية الجديدة التي شملت عدداً من المناصب الإدارية والتنفيذية العليا في البنك.

حيث تم تعيين محمد آل الشيخ نائباً للرئيس التنفيذي وكبير الإداريين، والدكتور شجاعت نديم نائباً للرئيس التنفيذي للأعمال، ومعن الكهموس رئيساً لمجموعة الخدمات المصرفية للأفراد، وصخر الربيعان مديراً عاماً لمجموعة الموارد البشرية، وعلي الحواس مديراً عاماً للمبيعات والمتاجرة، ونايف السيف مديراً عاما للخزينة، وخالد فقيه مديراً عاماً للخدمات المصرفية للشركات، ومحمد الفريحين مشرفاً على مشروع برج سامبا في مركز الملك عبدالله المالي.

وأكد الخضيري أن التعيينات الجديدة تأتي في سياق الخطط والاستراتيجيات التي يتبناها سامبا لتعزيز المواقع القيادية في البنك بالكفاءات المصرفية المتميزة، انطلاقاً من الأولوية التي يوليها لرأس المال البشري الذي يمثل بدوره المحرك الرئيس لتنمية أعمال البنك وتحفيز أدائه وترسيخ مكانته الريادية.

واعتبر الخضيري أن التعيينات شملت نخبة من القيادات الوطنية المصرفية ممن يتمتعون بكفاءة عالية، وخبرة متراكمة أثمرتها تجربتهم الواسعة وتدرجهم الوظيفي في مختلف قطاعات الأعمال التابعة للبنك، الأمر الذي يؤهلهم لتبوء المواقع القيادية الجديدة، وتسخير إمكانياتهم للدفع بمسيرة سامبا نحو المزيد من التألق والإنجازات، وبما ينسجم مع استراتيجية البنك لرفع معدلات توطين الوظائف بين صفوف العاملين فيه، وتأهيل القيادات المصرفية السعودية الشابة.

وأعرب رئيس مجلس إدارة سامبا عن تهنئته للقيادات المختارة متمنياً لهم التوفيق والنجاح في مواقعهم الجديدة، ومؤكداً ثقته واعتزازه بالمهنية العالية التي يتمتعون بها، وقدرتهم على المساهمة في تحقيق تطلعات البنك ومساهميه وعملائه.

ينظم المنتدى السعودي للمرشدين السياحيين فعاليات اليوم العالمي للمرشدين السياحيين والمرشدات السياحيات، الذي يصادف 21 فبراير من كل عام، وذلك في منطقة تبوك، في مركز الأمير سلطان الحضاري وبرعاية صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان أمير منطقة تبوك.

ويتضمن المنتدى السادس للمرشدين السياحيين عدداً من ورش العمل، كما يستعرض عدداً من أوراق العمل التي يقدمها خبراء من المملكة والإمارات و الأردن ، تسلط الضوء على دور المرشد السياحي في تنمية السياحة البيئية والزراعية كما يستعرض التجربة النسائية في الإرشاد السياحي و ذلك بعد السماح للسعوديات بمزاولة مهنة الإرشاد السياحي العام الحالي، إضافة إلى استعرض تجرية المرشدين السياحيين في جامع الشيخ زايد الكبير، وسياحة البواخر وفرص العمل للمرشد السياحي كما تتناول جلسات المنتدى محاذير ممارسات المرشد السياحي.

ويشمل المنتدى استعراض المسارات السياحية، وزيارة المواقع ذات الجذب في منطقة تبوك؛ بهدف تعريف المرشدين السياحيين ومنظمي الرحلات السياحية في المملكة على منطقة تبوك كوجهة سياحية، حيث دأبت الجمعية السعودية للمرشدين السياحيين على تنظيم المنتدى السعودي للمرشدين السياحيين في كل عام في إحدى مناطق المملكة.

يذكر أن عدد المرشدين السياحيين المرخصين في المملكة يتجاوز 600 مرشد سياحي، وتستهدف الجمعية السعودية للمرشدين السياحيين تحفيز أكثر من 2500 مرشد سياحي بحلول عام 2020، وأكثر من 4000 مرشد سياحي بحلول عام 2030.

المملكة تحتفل باليوم العالمي للمرشدين السياحيين في تبوك

أطلق بنك الرياض خدمة Apple Pay إحدى حلول الدفع الرقمية الجديدة، والتي تمكن مستخدميها من تحميل بطاقات بنك الرياض "مدى" وماستركارد وبطاقات مسبقة الدفع على أجهزة iPhone و Apple Watch و iPad و Macbook، كما تمكنهم من استخدام هذا التطبيق لدفع ثمن مشترياتهم في جميع نقاط البيع بالإضافة إلى التطبيقات والويب، يأتي ذلك في إطار سعي البنك لتسهيل التجربة البنكية للعملاء وتنويع خيارات الدفع وتطوير منظومة المصرفية الرقمية.

ويسعى بنك الرياض من خلال توفير خدمة Apple Pay إلى تقديم تجربة فريدة لعملائه ضمن الحلول الدفع الرقمية التي يحرص من خلالها على تقديم خدمات مسبوقة لعملائه، حيث سبق وأن أطلق لأول مرة بالمملكة عدة خدمات، من بينها تطبيق الخدمات المصرفية عبر ساعة أبل الذكية، وبطاقة صرف آلي للدفع بدون لمس لأجهزة نقاط البيع، والسوار الذكي وملصق الجوال للدفع عبر أجهزة نقاط البيع، وصراف الرياض للعملات الأجنبية، وقائمة المستقبل مليئة بكل جديد.

بنك الرياض يطلق خدمة الدفع عبر

بدأ نظام المدفوعات الوطني “مدى” تقديم خدمة الدفع عبر أجهزة الجوالات الذكية لشركة "آبل" عبر خدمة Apple pay لمواكبة التطور العالمي في مجال الدفع الإلكتروني، حيث تتيح الخدمة لعملاء البنوك حفظ بيانات بطاقاتهم المصرفية، واستخدامها لدفع قيمة مشترياتهم وفواتير الخدمات الخاصة بهم عبر تقنية الاتصال قريب المدى”NFC” لدى المتاجر و من خلال خدمة الشراء عبر الانترنت لدى مواقع التجارة الالكترونية والتطبيقات الذكية.

وعملت "مدى" مع Apple على طرح خدمة Apple pay بالتعاون مع البنوك المحلية وشركتي الدفع العالميتين "ڤيزا" و"ماستركارد"، لتمكين حاملي البطاقات من رقمنة بطاقاتهم البنكية على أجهزتهم الذكية بطريقة آمنة؛ ليتم استخدامها في الدفع عبر نقاط البيع ولدى مواقع التجارة الالكترونية سواءً داخل أو خارج المملكة.

ويتم حفظ البطاقات البنكية للمستخدمين عبر تطبيق "Wallet" بعد توثيق هوياتهم، من خلال إدخال الرمز السري المُرسل لرقم الجوال المسجل لدى البنك، وإجراء عمليات الدفع بعد الدخول على أجهزتهم، من خلال آليات حماية الجهاز كالبصمة أو الرمز السري للجهاز، وتمرير الجوال الذكي على جهاز نقطة البيع المدعوم بخدمة مدى أثير أو للشراء عبر المواقع الالكترونية الموفرة للخدمة.

ولا تحتسب أية رسوم مالية إضافية على خدمة الدفع عبر التطبيق سواءً للأفراد او المواقع التجارية في حال جرت المعاملة داخل المملكة، فيما قد تكون خاضعة للرسوم في حال استخدام الخدمة في العمليات الدولية وفقاً للاتفاقية الموقعة بين الجهة المصدرة للبطاقة وأنظمة الدفع في البلد المضيف.

ويأتي تقديم “مدى” لخدمة Apple pay لتميزها بدرجة عالية من الأمان، حيث تتم عملية حفظ البطاقة بتزويدها برقم حساب افتراضي بدلاً من رقمها الأصلي لاستخدامه كرقم مرجعي في حالات الشكاوى والمطالبات وغيرها، بالإضافة إلى التشفير الكلي لبيانات البطاقة بفضل منصة التشفير التي طورتها مدى لإضفاء المزيد من الحماية وحفظ الخصوصية.

يذكر أن "مدى" أطلقت في نهاية عام 2016 خدمة ”مدى أثير“ والتي شهدت مؤخراً انتشاراً واسعاً لتمكين الأفراد من الدفع عبر تمرير البطاقات البنكية المزودة بتقنية الاتصال قريب المدى (NFC)، على شاشات أجهزة نقاط البيع، دون الحاجة لإدخالها، وذلك لمزيد من المرونة خلال عملية الدفع وكخطوة تمهيدية لطرح خدمات الدفع عبر الأجهزة الأذكية.

وعملت مؤسسة النقد العربي السعودي على عدد من المبادرات التي تساهم بتحقيق مستهدفات برنامج تطوير القطاع المالي، حيث تحرص على استمرار سياسة دعم الخدمات الرقمية وتنويع وسائل الدفع وتبني أحدث التقنيات العالمية مثل Apple pay للوصول لمجتمع لا يعتمد بشكل رئيسي على النقد.

رسمياً..

أعلنت وزارة المالية، أنها انتهت من استقبال طلبات المستثمرين على إصدارها المحلي لشهر فبراير 2019 تحت برنامج صكوك حكومة المملكة العربية السعودية بالريال السعودي، حيث تم تحديد حجم الاصدار بمبلغ إجمالي قدره 9.376 مليار ريال سعودي.

وأوضحت الوزارة في بيان لها اليوم أن الإصدار قُسم إلى ثلاث شرائح كالتالي: الشريحة الأولى تبلغ 1.805 مليار ريال، ليصبح الحجم النهائي للشريحة 2.000 مليار ريال سعودي لصكوك تُستحق في عام 2024 ميلادي، فيما تبلغ الشريحة الثانية، 0.274 مليار ريال ، ليصبح الحجم النهائي للشريحة 5.449 مليار ريال سعودي لصكوك تُستحق في عام 2029 ميلادي، أما الشريحة الثالثة، فتبلغ 7.297 مليار ريال سعودي لصكوك تُستحق في عام 2031 ميلادي .

المالية تعلن عن إقفال طرح شهر فبراير 2019 من برنامج صكوك المملكة المحلية بالريال السعودي

كشف برنامج «سكني» التابع لوزارة الإسكان عدد المشروعات السكنية في منطقة مكة المكرمة والذي بلغ نحو 12 مشروعًا بمساحة إجمالية بلغت 11,608,164م2 توفر 52,611 وحدة سكنية، مبينًا أن 10 من هذه المشروعات بدأت فيها أعمال البناء والإنشاءات بمواصفات وجودة عالية، إضافة إلى مشروعين للوحدات السكنية الجاهزة في محافظة رابغ.

وأوضحت الوزارة في بيان صحفي اليوم الاثنين أن هذه المشروعات تتوزع على عدد من مدن ومحافظات المنطقة، وتشرف عليها بالشراكة مع القطاع الخاص ممثلًا في المطورين العقاريين المؤهلين، لتوفير وحدات سكنية بمواصفات عالية وخيارات متنوعة ما بين (شقق- تاون هاوس- فلل)، وبأسعار مناسبة تتراوح بين 250 و750 ألف ريال، لتلبية نسبة الطلب على الدعم السكني، وذلك في إطار جهود الوزارة لتحقيق أهداف برنامج الإسكان (أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030) لرفع نسبة التملك السكني إلى 60% بحلول عام 2020، والوصول إلى 70% بحلول عام 2030.

وأفادت أن الإنشاءات وأعمال البناء تجرى حاليًا في 10 مشاريع سكنية، مبينة أن التنفيذ جاء بعد استكمال إجراءات حجز تلك الوحدات، وذلك وفقًا للشروط والضوابط المقررة من لجنة البيع أو التأجير على الخارطة، مؤكدةً حرصها على ضرورة التزام المطورين بالخطط الزمنية والمواصفات الفنيّة المحدّدة لكل مشروع لإتمام التنفيذ على أكمل وجه تمهيدًا لتسليمها للمواطنين.

ويعد مشروع «روابي الحجاز»، الواقع شمال شرق جدة أحد أكبر المشروعات السكنية في المنطقة إذ يوفر 21,302 شقة، على مساحة إجمالية تبلغ 1,413,690م2، وبسعر يبدأ من 477,900 ريالا، وأقساط شهرية 1513 ريالًا، ومن ضمن المشروعات التي تقوم الوزارة ببنائها مشروع «أعالي جدة»، الواقع في حي الأمير فواز جنوب جدة كأحد المشروعات السكنية الكبرى بالمنطقة إذ يوفر 9868 شقة، على مساحة إجمالية تبلغ 880,884م2، وبسعر يبدأ من 243,111 ريالًا، وأقساط شهرية 810 ريالًا.

ويقدم مشروع إسكان «ربى جدة» 1375 شقة على مساحة 95,553 مترًا مربعًا، جنوب حي الأمير فواز جدة وبالقرب من طريق مكة المكرمة السريع، ضمن مشروعات الوزارة بالتعاون مع القطاع الخاص، بمساحات متنوعة ما بين 126-143 متر مربع للوحدة، بأسعار تبدأ من 294 ألف ريال وقسط شهري 918 ريالًا.

كما بدأ البناء في مشروع «تلال الغروب»، الواقع بحي الأمير فواز جنوب محافظة جدة ويضم نحو 6512 وحدة سكنية من نوع شقة تبدأ أسعارها من 262 آلاف ريال بقسط شهري 875 ريالًا، وبمساحات تتراوح ما بين 125 - 250 مترًا مربعًا، أما مشروع «أبراج التحلية»، فيتميز بموقعه الاستراتيجي على تقاطع طريق التحلية مع طريق الحرمين، وعلى مساحة إجمالية 122,000 مترا مربعًا، تتوزع عليها 1912 وحدة سكنية من نوع شقة، جارٍ العمل حاليًا على بنائها، بأسعار تبدأ من 403 ألف ريالًا بأقساط شهرية تبدأ من 1344 ريالًا، وتتراوح مساحة الوحدات ما بين 135-196 مترًا مربعًا.

ويأتي مشروع «جوهرة الرصيفة» أحد هذه المشروعات التي أطلقتها الوزارة بالتعاون مع القطاع الخاص؛ حيث يوفر 1035 شقة مقامة على مساحة 87,662 مترًا مربعًا، بدأ العمل على تنفيذها وهي متاحة للحجز حاليًا، وبأسعار تبدأ من 335 ألف ريال ومساحات تصل إلى 215 مترًا مربعًا، ويقع المشروع في حي الرصيفة بالعاصمة المقدسة، إذ يسهل الوصول إليه من عدة طرق رئيسة وهي طريق الدائري الثالث، طريق الدائري الرابع، إضافة إلى مشروع «ريتاج مكة»، والذي يضم 4540 وحدة تتنوع بين الفلل والشقق، ويبدأ سعر الفيلا من 792 ألف ريال، وبقسط شهري 2642 ريالا، أما الشقق فيبدأ سعرها من 450 ألف ريال، وبقسط شهري 1506 ريالات.

ويأتي مشروع «مدينة الورود»، في محافظة الطائف من ضمن المشروعات التي أعلنت الوزارة عن إتاحته للحجز والمعاينة مؤخرًا، إذ يشتمل على 4775 فيلا سكنية، تقوم الوزارة على تنفيذه بالشراكة مع القطاع الخاص، وتمتد مساحة المشروع الكلية على نحو 6.3 مليون متر مربع، ويبدأ سعر الفيلا من 499 ألف ريال، وبقسط شهري 1665 ريالًا، وتضم الطائف مشروعًا آخر هو «الفتح»، والذي يوفر 488 وحدة تتنوع بين الفلل والشقق، ويبدأ سعر الفيلا من 788 ألف ريال، وبقسط شهري 2627 ريالًا، أما الشقق فيبدأ سعرها من 361 ألف ريال، وبقسط شهري 1206 ريالات.

فيما يمتاز مشروع «ديار رابغ» بتوفيره 350 وحدة سكنية ما بين تاون هاوس وفلل، تقع على امتداد أكثر من 260,707م2، في موقع مميز شمال مدينة رابغ، ويبدأ سعر الفيلا من 590 ألف ريال، وبقسط شهري 1967 ريالا، أما التاون هاوس فيبدأ سعرها من 542 ألف ريال، وبقسط شهري 1807 ريالات، وفي رابغ أيضًا هناك مشروع «الشروق1»، والذي يقع على مساحة إجمالية 150,000 مترا مربعًا، تتوزع عليها 175 وحدة سكنية من نوع شقة، بأسعار تبدأ من 464 ألف ريالًا بأقساط شهرية تبدأ من 1548 ريالًا، في حين يقع مشروع «الشروق2»، على مساحة إجمالية 150,000 مترا مربعًا، تتوزع عليها 279 وحدة سكنية من نوع شقة، بأسعار تبدأ من 458 ألف ريالًا بأقساط شهرية تبدأ من 1530 ريالًا.

وأكّدت وزارة الإسكان التزامها بتسليم تلك المشاريع في الوقت المحدد بمواصفات وجودة عالية، مشيرةً أن هذه المشاريع المتاحة أمام المستفيدين من برنامج «سكني» تُعد نموذجًا عصريًا للمجمعات السكنية المتكاملة الخدمات والمرافق العامة؛ حيث تخصص مساحات كبيرة من هذه المشاريع للمسطحات الخضراء والحدائق العامة، كما أنها تحوي جميع الخدمات التجارية والمرافق العامة، إضافة إلى تخصيص مواقع للجهات الحكومية، وتتميز بتكامل البنية التحتية من شبكات المياه والكهرباء والاتصالات ونظام تصريف الأمطار، لتوفر لسكانها جميع ما يحتاجون إليه من خدمات، مشددة على استمرارية البرنامج في ضخ المزيد من الخيارات السكنية أمام المستفيدين وذلك بتوفير وحدات سكنية مناسبة لهم وتلبي رغباتهم وتطلعاتهم.

ويأتي مشروع «جوهرة الرصيفة» أحد هذه المشروعات التي أطلقتها الوزارة بالتعاون مع القطاع الخاص؛ حيث يوفر 1035 شقة مقامة على مساحة 87,662 مترًا مربعًا، بدأ العمل على تنفيذها وهي متاحة للحجز حاليًا، وبأسعار تبدأ من 335 ألف ريال ومساحات تصل إلى 215 مترًا مربعًا، ويقع المشروع في حي الرصيفة بالعاصمة المقدسة، إذ يسهل الوصول إليه من عدة طرق رئيسة وهي طريق الدائري الثالث، طريق الدائري الرابع، إضافة إلى مشروع «ريتاج مكة»، والذي يضم 4540 وحدة تتنوع بين الفلل والشقق، ويبدأ سعر الفيلا من 792 ألف ريال، وبقسط شهري 2642 ريالا، أما الشقق فيبدأ سعرها من 450 ألف ريال، وبقسط شهري 1506 ريالات.

ويأتي مشروع «مدينة الورود»، في محافظة الطائف من ضمن المشروعات التي أعلنت الوزارة عن إتاحته للحجز والمعاينة مؤخرًا، إذ يشتمل على 4775 فيلا سكنية، تقوم الوزارة على تنفيذه بالشراكة مع القطاع الخاص، وتمتد مساحة المشروع الكلية على نحو 6.3 مليون متر مربع، ويبدأ سعر الفيلا من 499 ألف ريال، وبقسط شهري 1665 ريالًا، وتضم الطائف مشروعًا آخر هو «الفتح»، والذي يوفر 488 وحدة تتنوع بين الفلل والشقق، ويبدأ سعر الفيلا من 788 ألف ريال، وبقسط شهري 2627 ريالًا، أما الشقق فيبدأ سعرها من 361 ألف ريال، وبقسط شهري 1206 ريالات.

فيما يمتاز مشروع «ديار رابغ» بتوفيره 350 وحدة سكنية ما بين تاون هاوس وفلل، تقع على امتداد أكثر من 260,707م2، في موقع مميز شمال مدينة رابغ، ويبدأ سعر الفيلا من 590 ألف ريال، وبقسط شهري 1967 ريالا، أما التاون هاوس فيبدأ سعرها من 542 ألف ريال، وبقسط شهري 1807 ريالات، وفي رابغ أيضًا هناك مشروع «الشروق1»، والذي يقع على مساحة إجمالية 150,000 مترا مربعًا، تتوزع عليها 175 وحدة سكنية من نوع شقة، بأسعار تبدأ من 464 ألف ريالًا بأقساط شهرية تبدأ من 1548 ريالًا، في حين يقع مشروع «الشروق2»، على مساحة إجمالية 150,000 مترا مربعًا، تتوزع عليها 279 وحدة سكنية من نوع شقة، بأسعار تبدأ من 458 ألف ريالًا بأقساط شهرية تبدأ من 1530 ريالًا.

وأكّدت وزارة الإسكان التزامها بتسليم تلك المشاريع في الوقت المحدد بمواصفات وجودة عالية، مشيرةً أن هذه المشاريع المتاحة أمام المستفيدين من برنامج «سكني» تُعد نموذجًا عصريًا للمجمعات السكنية المتكاملة الخدمات والمرافق العامة؛ حيث تخصص مساحات كبيرة من هذه المشاريع للمسطحات الخضراء والحدائق العامة، كما أنها تحوي جميع الخدمات التجارية والمرافق العامة، إضافة إلى تخصيص مواقع للجهات الحكومية، وتتميز بتكامل البنية التحتية من شبكات المياه والكهرباء والاتصالات ونظام تصريف الأمطار، لتوفر لسكانها جميع ما يحتاجون إليه من خدمات، مشددة على استمرارية البرنامج في ضخ المزيد من الخيارات السكنية أمام المستفيدين وذلك بتوفير وحدات سكنية مناسبة لهم وتلبي رغباتهم وتطلعاتهم.

«سكني»: 12 مشروعًا سكنيًا بدأ بناؤها في مكة.. توفر أكثر من 52 ألف وحدة سكنية

أقرت وزارة البيئة والمياه والزراعة تعديلات على اللائحة التنفيذية للمتطلبات والاشتراطات البيئية لإنشاء مشاريع الدواجن، والتي تحتوي على أقل من 300 ألف طائر.

وكشف المتحدث الرسمي الدكتور عبدالله أبا الخيل أن الوزارة أقرت تعديلاً هاماً في اللائحة التنفيذية للمتطلبات والاشتراطات البيئية لإنشاء مشاريع الدواجن، حيث تمت الموافقة على إجراءات تيسير منح الموافقات البيئية على مشاريع الدواجن التي تحتوي على أقل من 300 ألف طائر من الدواجن في الدورة، والتي لا تتطلب القيام بعمل دراسة تقييم أثر بيئي، ويكتفى فيها بتقديم استمارة الفئة الثانية، مشيراً إلى أن الوزارة تلزم شركات الدواجن ذات السعة الأعلى من (300) ألف طائر في الدورة الواحدة، بدراسة الأثر البيئي على حسابها، بالتوافق مع الأنظمة البيئية، لافتا إلى أن وكالة الثروة الحيوانية ستقوم بتطبيق اشتراطات الأمن الحيوي المحدثة.

وأضاف أبا الخيل إلى أن التعديل الجديد يهدف إلى تيسير الإجراءات أمام المستثمرين، ويسهم في تحقيق الأمن الغذائي الشامل في المملكة، دون الإخلال بالمتطلبات البيئية أو التساهل في الاشتراطات المعتمدة.

يذكر أن قطاع الدواجن يعتبر من القطاعات التي يجري العمل على زيادة الاستثمار فيها، وصولا إلى رفع الانتاج المحلي من 40% إلى 60% .

«البيئة»: إجراءات ميسرة لمنح الموافقات البيئية لمشاريع الدواجن تحت 300 ألف طائر

قال مسؤولون مصريون اليوم الاثنين إن أوبر وافقت على سداد ضريبة القيمة المضافة على خدماتها في مصر، في تحرك قد يساهم في حل نزاع استمر طويلا مع سائقي سيارات الأجرة التقليديين.

وقال عبد العظيم حسين رئيس مصلحة الضرائب المصرية إن الاتفاق سيُطبق أيضا على بقية الشركات العاملة في تطبيقات نقل الركاب. وتبلغ نسبة الضريبة على القيمة المضافة 14 بالمئة.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية عن حسين قوله "إن التوصل إلى اتفاق وتحديد المعاملة الضريبية التي ستُطبق على شركة أوبر وغيرها من الشركات العاملة في ذات المجال من شأنها تعزيز الثقة والتعاون بين المصلحة والمجتمع الضريبي".

ولم يتسن حتى الآن الوصول إلى أوبر مصر للحصول على تعليق.

وطبقت مصر في مايو أيار الماضي قانونا ينظم تطبيقي نقل الركاب أوبر وكريم، وأقام سائقو سيارات أجرة مصريون دعوى قضائية تذرعوا فيها بأن الشركتين تستخدمان على نحو غير قانوني سيارات خاصة كسيارات أجرة وأن الشركتين مسجلتان كمركز اتصالات وشركة إنترنت على الترتيب.

وأوقفت محكمة مصرية خدمات أوبر وكريم في مارس آذار من العام الماضي بعد الدعوة التي أقامها سائقو سيارات الأجرة لكن محكمة أخرى أوقفت تنفيذ حكم الإيقاف في أبريل نيسان، مما سمح للشركتين بالعمل فيما تنظر محكمة أعلى درجة القضية. ومن المتوقع صدور حكم في القضية يوم السبت.

ولم يتسن الوصول إلى كريم حتى الآن للتعليق على ما إذا كانت ستسدد ضريبة القيمة المضافة.

ويقول مستخدمون وسائقون بأوبر في مصر إنهم واجهوا صعوبات فنية متنوعة مع تطبيق أوبر في الأسابيع الأخيرة، وهو ما قال مصدران أمنيان إنه يتعلق بخلافات بشأن مشاركة البيانات مع السلطات المصرية.

وواجهت أوبر عراقيل تنظيمية وقانونية في أنحاء العالم في ظل معارضة سائقي سيارات الأجرة التقليديين للخدمة. وأُجبرت أوبر على وقف العمل في عدة دول من بينها الدنمرك والمجر.

وتقول أوبر إن مصر أكبر أسواقها في الشرق الأوسط، مع 157 ألف سائق في 2017 وأربعة ملايين مستخدم منذ دشنت خدمتها هناك في عام 2014.

أوبر توافق على سداد ضريبة القيمة المضافة في مصر

سجلت إحصائية مهرجان تسويق تمور الاحساء المُصنّعة " ويا التمر احلى 2019" في نسخته السادسة والذي اُختتم أول من أمس الاحد مؤشرات مبيعات مرتفعة بلغت الـ 87 مليون ريال بنسبة مئوية تجاوزت ضعف مبيعات العام الماضي، بينما تجاوز تعداد زائري المهرجان النصف مليون زائر من داخل وخارج المملكة وعدد من الوفود الأجنبية.

كشف عن ذلك أمين الاحساء المشرف العام على المهرجان المهندس عادل بن محمد الملحم والذي أشار الى ان ذلك ليؤكد على تحقيق الأهداف التصاعدية للمهرجان من حيث تجويد تمور الاحساء وانتشار جغرافيتها التسويقية على مستوى المملكة ودول الخليج الشقيقة، مؤكداً على أن رعاية ودعم صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير احمد بن فهد بن سلمان، ومتابعة وتوجيهات صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الاحساء، لتُمثل ايقونة النجاح للمهرجان في نُسخه المتوالية، وتحقيق الهدف الاسمى من تنظيمه بتحويل التمور من منتج زراعي شعبي إلى منتج اقتصادي واستثماري وسياحي، وتدعيم ذلك من خلال إحياء العديد من الفعاليات التراثية و الممارسات القديمة للحرف الشعبية الاحسائية، إلى جانب ربط المتسوقين والمستثمرين بمجال التمور، وكذلك إطلاق البحوث والدراسات العلمية التي تخص النخيل و التمور بما يهدف إلى تعريف المصانع بالمستجدات التي تم التوصل إليها.

الجدير ذكره ان المهرجان اُقيم لمدة شهر بمشاركة "44 مصنعاً وطنياً"، وتنوعت البرامج والفعاليات المصاحبة لهبمايدعم المجالات الاقتصادية والتسويقية للتمور عبر أساليب تشويقية وتوعوية وتربوية هادفة تعزز من تعميق وتأصيل هذا المنتج الزراعي الهام لكافة فئات المجتمع، كماان المهرجان اسهم في اثراء القطاع السياحي في الأحساء تزامناً مع اختيارها عاصمةً للسياحة العربية 2019م، اضافةً الى كونها موقع تراث عالمي وعضويتها في شبكة المدن الإبداعية العالمية بمنظمة اليونسكو في المجال الإبداعي الخاص بالحرف اليدوية والفنون الشعبية.

87 مليون ريال مبيعات مهرجان تمور الاحساء المصنعة

بحضور معالي وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله السواحه، أطلقت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات ووزارة التعليم والهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" تحدي "فكرتك التعليمية" في المعرض السعودي الثاني لإنترنت الأشياء يوم الأربعاء الموافق لـ 13 فبراير 2019م ويأتي ذلك بالتعاون مع شركة تطوير لتقنيات التعليم، ويهدف التحدي إلى تسليط الضوء على أهم التحديات التي تواجه القطاع التعليمي، وإتاحة الفرصة للمجتمع بشكل عام وأصحاب الأفكار الابتكارية بشكل خاص لتقديم حلول فعالة تضيف للقطاع التعليمي.

وتحدث أثناء إطلاق التحدي من جهة منشآت نائب المحافظ لخدمات المنشآت المهندس سامي الحصيّن في الملتقى قائلًا "تطلق وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات ووزارة التعليم ومنشآت بالتعاون مع شركة تطوير لتقنيات التعليم تحدي "فكرتك التعليمية" من خلال منصة فكرة التي تُعد مظلة للعديد من التحديات وبنوك الأفكار في المملكة من مختلف الجهات".

وأردف الحصين "يهدف التحدي إلى تسليط الضوء على أهم التحديات التي تواجه القطاع التعليمي، وإتاحة الفرصة للمجتمع بشكل عام وأصحاب الأفكار الابتكارية بشكل خاص لتقديم حلول لهذه التحديات عن طريق الفكر الجمعي".

وأوضحت منشآت أن الابتكارات المتاحة للمشاركة تنقسم إلى ثلاثة أقسام وتأتي على النحو التالي: ابتكار حلٍّ رقميٍّ يُساهم في تطوير البيئة التعليمية، وابتكار حلٍّ رقمي يُساهم في حصول الفئات الخاصة على تجربةٍ تعليميةٍ أفضل، وابتكار حلٍّ رقمي يهيئ الطلبة لمواجهة سوق العمل، وستعمل منشآت على فرز وإعلان أفضل الابتكارات وتقديم جوائز مالية يبلغ مجموعها قرابة المليون ريال سعودي، ويُمكن للراغبين في المشاركة الدخول على الرابط التالي: ed.fikra.sa

الاتصالات وتقنية المعلومات والتعليم ومنشآت يطلقون تحدي «فكرتك التعليمية»

حققت شركة اتحاد اتصالات "موبايلي" في الربع الرابع من العام 2018 صافي ربح قدره 80 مليون ريال سعودي مقارنة مع صافي خسارة قدرها 182 مليون ريال سعودي للربع المماثل من العام السابق، كما نجحت موبايلي خلال السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2018م في تقليص كبير لصافي خسارتها بنسبة 82.7%. وقد بلغ صافي الخسارة للعام المالي 2018م 123 مليون ريال سعودي مقابل صافي خسارة قدره 709 مليون ريال سعودي للعام 2017م ويعود ذلك إلى استمرار تحسن إيرادات الشركة التي بلغت 3,162 مليون ريال سعودي في الربع الرابع بالمقارنة مع 2,827 مليون ريال سعودي في الربع المماثل من العام السابق مما شكل نمواً قدره 11.9% مواصلة بذلك رفع إيراداتها للربع السادس على التوالي. هذا ونجحت الشركة في رفع إيراداتها السنوية بنسبة 4.5% لتصل إلى 11,865 مليون ريال سعودي للعام 2018م مقارنة مع 11,351 مليون ريال سعودي للعام السابق. ويرجع ذلك إلى استمرار زيادة وتحسن نوعية قاعدة العملاء، ونمو مبيعات البيانات، ونمو مبيعات قطاع الأعمال، ونمو مبيعات الألياف الضوئية.

ومن الجدير بالذكر أن تحسن إيرادات الشركة قد تم في ظل العديد من التحديات السوقية والتغيرات التنظيمية والاقتصادية المختلفة ومنها تخفيض الأسعار التحاسبية للمكالمات الإنتهائية. وباستبعاد الأثر الناتج عن الانخفاض في الأسعار التحاسبية للمكالمات الإنتهائية، فإن النمو في الإيرادات الربعية يقدر بـ14% ويقدر النمو في الإيرادات السنوية بـ 6.5%.

هذا ونجحت الشركة للربع الخامس على التوالي في رفع الربح قبل خصم الاستهلاك والإطفاء وتكاليف المرابحة الإسلامية والزكاة (EBITDA) ليصل الى 1,341 مليون ريال سعودي خلال الربع الحالي بالمقارنة مع 911 مليون ريال سعودي للربع المماثل من العام السابق بتحسن قدره 47%. وحققت الشركة أعلى ربح قبل خصم الاستهلاك والإطفاء وتكاليف المرابحة الإسلامية والزكاة (EBITDA) تحققه الشركة منذ خمس سنوات ليصل إلى 4,531 مليون ريال سعودي للعام المالي 2018م بالمقارنة مع 3,646 مليون ريال سعودي للعام السابق بزيادة قدرها 24.3% ويعود ذلك التحسن الى الزيادة في الإيرادات وتحسن الأداء التشغيلي مدعوماً برفع الكفاءة في إدارة المصاريف التشغيلية وانخفاض المصاريف العمومية والإدارية، وتأثير تطبيق معايير المحاسبة الدولية رقم (15) ورقم (9) إضافة إلى عكس المخصصات المتعلقة بالرسوم الحكومية التي غطت كل الأثر السلبي الناتج عن تغير آلية احتساب الرسوم الحكومية ويعود ذلك التحسن الى الزيادة في الإيرادات وتحسن الأداء التشغيلي مدعوماً برفع الكفاءة في إدارة المصاريف التشغيلية إضافة إلى عكس المخصصات المتعلقة بالرسوم الحكومية، التي غطت كل الأثر السلبي الناتج عن تغير آلية احتساب الرسوم الحكومية. كما وارتفعت نسبة هامش الربح قبل خصم الاستهلاك والإطفاء وتكاليف المرابحة الإسلامية والزكاة (EBITDA margin) لتصل إلى 42% للربع الرابع و38% للعام المالي 2018م.

ونشير إلى نجاح الشركة أيضاً في تقليص صافي الدين إلى أقل مستوى له من العام 2012م، حيث قامت الشركة بسداد مبلغ اجمالي قدره 2.7 مليار ريال سعودي منذ بداية العام 2017م وبنهاية العام 2018م بلغ صافي الدين مبلغ 11.3 مليار ريال سعودي مقارنة مع 12.7 مليار ريال سعودي بنهاية العام 2017م ومع 14 مليار ريال سعودي بنهاية العام 2016م. إضافة إلى قيام الشركة بسداد مليار ريال سعودي كسداد مبكر مما يعكس قوة التدفقات النقدية لديها.

وبلغت النفقات الرأسمالية للعام 2018م 2,819 مليون ريال سعودي بالمقارنة مع 2,268 مليون ريال سعودي للعام السابق، نظراً لمواصلة الشركة مشاريعها لتطوير الشبكة التي بدأت في الربع الرابع من سنة 2017م. ورسملة الاطياف الترددية خلال العام 2018م.

كما نجحت الشركة في رفع التدفقات النقدية التشغيلية إلى أعلى مستوى لها منذ العام 2011م مما ساعد الشركة في تخفيض صافي الدين على الرغم من ارتفاع النفقات الرأسمالية بحوالي 551 مليون ريال سعودي حيث أظهرت الشركة تحسناً كبيراً في التدفق النقدي التشغيلي (الربح قبل خصم الاستهلاك والإطفاء وتكاليف المرابحة الإسلامية والزكاة -النفقات الرأسمالية) وبلغ التدفق النقدي التشغيلي بنهاية العام 2018م 1,712 مليون ريال سعودي مقارنة مع 1,378 مليون ريال سعودي للعام السابق بتحسن قدره 24%.

«موبايلي» تنجح في تحقيق صافي ربح قدره 80 مليون ريال

أغلق مؤشر الأسهم السعودية الرئيسية اليوم منخفضًا 22.18 نقطة ليقفل عند مستوى 8569.83 نقطة, وبتداولات بلغت قيمتها أكثر من 2.3 مليار ريال.

وبلغ عدد الأسهم المتداولة أكثر من 123 مليون سهم تقاسمتها أكثر من 93 ألف صفقة سجلت فيها أسهم 40 شركة ارتفاعًا في قيمتها, فيما أغلقت أسهم 131 شركة على تراجع.

وكانت أسهم شركات أنابيب السعودية, ميفك ريت, الصحراء, اللجين, وجدوى ريت الحرمين الأكثر ارتفاعًا, أما أسهم شركات الخضري, الأهلي ريت 1, صناعة الورق, إكسترا, وأمانة للتأمين فكانت الأكثر انخفاضًا في التعاملات, حيث تراوحت نسب الارتفاع والانخفاض ما بين 4.64% و 6.84% .

فيما كانت أسهم شركات الخضري, كيان السعودية، الإنماء, دار الأركان, وأميانتيت هي الأكثر نشاطا بالكمية, كما كانت أسهم شركات الراجحي, الإنماء, سابك, الخضري، وكيان السعودية هي الأكثر نشاطا في القيمة.

كما أغلق مؤشر الأسهم السعودية الموازية ( نمو ) اليوم منخفضًا 2.53 نقطة ليقفل عند مستوى 3452.12 نقطة, وبتداولات بلغت قيمتها أكثر من 2.1 مليون ريال, وبلغ عدد الأسهم المتداولة أكثر من 95 ألف سهم تقاسمتها 241 صفقة.

مؤشر سوق الأسهم السعودية يغلق منخفضًا عند 8569 نقطة

وقع معالي وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح مذكرات تفاهم مع الجانب الباكستاني، ضمن زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله - الحالية لجمهورية باكستان الإسلامية.

وفي هذا الإطار تم توقيع أربع مذكرات تفاهم واتفاقية واحدة في مجالات الطاقة والتعدين مع الجانب الباكستاني، التي تأتي ضمن منظومة وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، منها مشروع مذكرة تفاهم بقيمة 22.5 مليار ريال، للاستثمار في قطاع التعدين بهدف تطوير وتعزيز علاقات التعاون الاقتصادي في قطاع الثروة المعدنية والاستثمار في مشاريع التعدين في باكستان، للمستثمرين السعوديين وفي مقدمتهم شركة معادن، ومشروع مذكرة تفاهم للاستثمار في قطاع الطاقة المتجددة بقيمة 7.5 مليار ريال، بهدف تسهيل الاستثمار في مشاريع الطاقة المتجددة من قبل عدد من المستثمرين السعوديين وفي مقدمتهم الشركة العالمية لمشاريع المياه والكهرباء (أكوا باور).

كما تم توقيع مذكرة تفاهم مع الجانب الباكستاني، للاستثمار في قطاعي التكرير والبتروكيماويات بقيمة 37.5 مليار ريال، بهدف تعزيز فرص الاستثمار في أسواق الطاقة والبتروكيماويات الباكستانية عن طريق الاستفادة من الزيت الخام العربي السعودي، إضافة إلى توقيع مشروع اتفاقية لتزويد باكستان بإمدادات الوقود بقيمة مليار ريال شهريا وتجدد سنويا لمدة 3 سنوات، بهدف تأمين إمدادات الوقود لباكستان، وتشمل الزيت الخام والمنتجات البترولية، بالإضافة إلى الغاز الطبيعي المسال LNG عن طريق الصندوق السعودي للتنمية، كما تم توقيع مذكرة تفاهم إطارية لتمويل مشاريع لإنتاج الطاقة الكهربائية في باكستان، بمبلغ يقدر بنحو مليار ومئتان مليون ريال من خلال الصندوق السعودي للتنمية.

خالد الفالح يوقع مذكرات تفاهم مع الجانب الباكستاني

أعلنت الشركة السعودية للصناعات العسكرية (SAMI) وشركة "أل 3 تكنولوجيز" اليوم، توقيع مذكرة تفاهم لاستكشاف فرص التعاون داخل المملكة العربية السعودية في مشاريع تقنيات الأشعة الكهروضوئية والأشعة تحت الحمراء EO/IR وأنظمة المهام الخاصة.

وتسعى المذكرة الموقعة إلى دعم تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030، إذ تسهم في تعزيز القدرات المحلية في الصناعات الجوية والدفاعية، وستُمكِّن الشركتين من العمل معاً من أجل تطوير صناعة خاصة في مجال الأشعة الكهروضوئية والأشعة تحت الحمراء وأنظمة المهام الخاصة داخل المملكة، التي من شأنها التركيز على الاستدامة، والتدريب، والتصنيع، والبحث والتطوير، فضلاً عن السعي إلى اقتناص الفرص الاستراتيجية.

وأوضح الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للصناعات العسكرية (SAMI) الدكتور أندرياس شوير، أن مذكرة التفاهم الاستراتيجية مع شركة أل 3 تكنولوجيز تأتي كجزءٍ من التزامنا بدعم أهداف رؤية المملكة 2030، إذ نعمل بشكل وثيق لتطوير صناعة خاصة في مجال الأشعة الكهروضوئية والأشعة تحت الحمراء وأنظمة المهام الخاصة في السوق المحلية، إلى جانب إنشاء مركزٍ للتميز في هذه المجالات التقنية الجديدة, مشيراً إلى أنه وخلال السنوات العشر القادمة، نتوقع دعماً شاملاً لدورة حياة هذه التقنيات المتقدمة، بدءً من أعمال البحث والتطوير المستقلة، ووصولاً إلى الاستدامة في هذه المجالات الحيوية.

من جهته قال نائب أول للرئيس والرئيس التنفيذي لتطوير الأعمال العالمية لشركة "أل 3 تكنولوجيز" ستيفن أوبراين :" يُعَد تأسيس هذه العلاقة مع الشركة السعودية للصناعات العسكرية جزءً مهماً من استراتيجية النمو التي نعتمدها على مستوى العالم, ومن خلال التعاون المثمر بين الطرفين, سنكون قادرين على توفير إمكانات الاستدامة والتدريب والتصنيع داخل المملكة العربية السعودية، بحيث نوسع دعمنا المقدم إلى الحكومة السعودية وقواتها المسلحة".

وتركز المذكرة الموقعة بين شركة "أل 3 تكنولوجيز" والشركة السعودية للصناعات العسكرية على إنشاء مركز داخل المملكة لتصميم وتنفيذ هذه التقنيات والحلول المتقدمة لمجموعة متنوعة من التطبيقات المصممة حسب متطلبات العملاء.

وتُعَد "أل 3 تكنولوجيز" إحدى الشركات الرائدة والمبتكرة في الصناعات الداعمة لعمليات القوات المسلحة، إذ تعمل منذ أكثر من 43 عاماً في مجال تصميم وتصنيع أنظمة الاستشعار والتصوير والاستهداف متعددة الأغراض المراقبة والاستطلاع، وأنظمة الاتصالات والشبكات، والأنظمة الإلكترونية للأساطيل الجوية العسكرية والأمنية، والتجارية على مستوى العالم، وباعتبار امتداداً فورياً لهذه الصناعات، تعمل "أل 3 تكنولوجيز" بشكلٍ نشطٍ على تصميم وتكامل أنظمة مهام قابلة للتخصيص بشكل كامل للمركبات الجوية والبرية والسفن.

اتفاقية تعاون بين السعودية للصناعات العسكرية و

سجلت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني 764 مخالفة تم رصدها على المنشآت السياحية المخالفة والغير نظامية خلال العام 2018، وذلك في جميع مناطق المملكة.

وجاءت مخالفات مرافق الإيواء السياحي ممثلة بالفنادق والوحدات السكنية، على رأس القائمة بعدد 658 مخالفة، ثم وكالات السفر بعدد 90 مخالفة، وعدد 12 مخالفة بحق منظمي الرحلات السياحية، ومخالفة واحدة لكل من مكاتب حجز الوحدات لتسويقية والإرشاد السياحي.

وتعكف الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني حالياً، على مجموعة من البرامج والمبادرات الرقابية مع عدد من الشركاء الحكوميين لتحقيق أفضل مستويات الرقابة والمتابعة على خدمات المنشآت السياحة، حيث يوجد للهيئة تمثيل رسمي بغرفة العمليات المشتركة لحماية المستهلك (بينه)، في الوقت الذي تعمل على تفعيل دور الشركاء الحكوميين الأساسين في الشأن الرقابي والتنظيمي مثل قطاع البلديات والدفاع المدني، وخاصة في جوانب تصحيح أوضاع الممارسين غير النظاميين لمختلف الأنشطة السياحية.

كما عملت الهيئة على برامج نوعية لتطوير مهارات مفتشيها وقدراتهم في مجال التصنيف والرقابة، وكيفية التعامل مع الشكاوى والمخالفات المرصودة بناءً على نظام السياحة المعمول به في هذا الشأن، حيث تتدرج العقوبات ما بين فرض الغرامات المالية، وتصل في حدها الأقصى إلى إلغاء الترخيص بشكل نهائي.

وشددت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني على أن يقوم السائح أو الزائر ممن لديهم ملاحظات على الخدمات المقدمة بمختلف المنشآت السياحية بضرورة الإبلاغ عنها عبر الهاتف 19988 أو استخدام منصات الهيئة التقنية المتاحة على مختلف الوسائل الحديثة، ومنها تطبيق السياحة السعودية، وحسابات الهيئة الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي.

764 مخالفة على منشآت الخدمات السياحية في 2018

رأس وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد رئيس المجلس الأعلى للجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، اليوم بمقر الوزارة بمدينة الرياض، الجلسة الأولى لأعمال المجلس لعام1440هـ، بحضور وكيل الوزارة لشؤون الدعوة والإرشاد الأمين العام للمجلس الدكتور محمد بن عبدالعزيز العقيل، ورؤساء الجمعيات في مختلف مناطق المملكة.

وفي مستهل الجلسة رفع معاليه الشكر وعظيم الامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ــ حفظهم الله ــ على رعايتهم العظيمة وعنايتهم الكبيرة ودعمهم السخي للجمعيات تقديرا منهم للقرآن الكريم وحملته من البنين والبنات، لافتا معاليه إلى الإنجاز الكبير والنجاح الذي تحقق في المسابقة القرآنية المحلية في دورتها الحادية والعشرين والتي اختتمت فعالياتها أمس بتكريم الفائزين من لدن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض الذي شرف الحفل الختامي للمسابقة.

ورحب الدكتور عبداللطيف آل الشيخ بأصحاب الفضيلة أعضاء المجلس حامداً الله تعالى على ما يسر لهذه الجمعيات من إنجازات ومخرجات تعليمية جيدة، مؤكدا أهمية الدور الذي تضطلع به الجمعيات في توجيه النشء إلى كتاب الله جل وعلا الذي هو الصراط المستقيم والذكر الحكيم، موكدا معاليه إلى أن امتثال ما في كتاب الله تعالى كفيل بتحقيق مصالح العباد في المعاش والمعاد وحصول الرشاد، ووجود أجيال قرآنية راسخة متحصنة بهدي القرآن الذي يدعو للسبيل الأمثل عقيدة وعبادة وسلوكا ونبذا لمسالك الردى والانحراف بكافة صوره.

وشدد على أهمية تطبيق اللوائح والأنظمة والتعليمات فيما يتعلق بعدم إقامة الفعاليات والبرامج وغيرها، واقتصار نشاط الجمعيات على ما أنشئت من أجله، موجهاً إلى بذل قصارى الجهد في قيام الجمعيات برسالتها السامية بما يحقق تطلعات القيادة الرشيدة ويتواكب مع رؤية المملكة (2030).

عقب ذلك جرى مناقشة الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الجلسة الأولى للمجلس الأعلى للجمعيات الخيرية.

وزير الشؤون الإسلامية يرأس اجتماع المجلس الأعلى للجمعيات الخيرية

أقام صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بحضور صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض ،مساء أمس حفل تكريم للجهات المشاركة في حفل تدشين وإطلاق مشاريع الرياض التنموية الذي رعاه مؤخراً خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظهما الله .

وأعرب سمو الأمير فيصل بن بندر عن شكره للجميع على ما بذلوه من جهد متواصل في التنظيم والمتابعة المباشرة التي أسهمت بشكل فاعل في نجاح هذا الحفل وظهوره بالمظهر الذي يليق بالمنطقة منوهاً سموه بالتعاون والتنسيق المميز بين الجهات كافة في أدوارها سواء الأمنية والإشرافية والعملية .

وتناول الجميع طعام العشاء على مائدة سموه .

حضر الاستقبال صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فيصل بن بندر بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير بندر بن فيصل بن بندر بن عبدالعزيز مساعد رئيس الاستخبارات العامة ومعالي وكيل إمارة منطقة الرياض الدكتور فيصل بن عبدالعزيز السديري ومعالي المستشار الخاص المشرف العام على مكتب سمو أمير منطقة الرياض سحمي بن شويمي بن فويز .

فيصل بن بندر  يكرم الجهات المشاركة في حفل تدشين وإطلاق مشاريع الرياض التنموية

جذبت السياحة الداخلية في مناطق المملكة المختلفة، أكثر من مليوني سائح محلي خلال إجازة منتصف العام الدراسي لهذا العام، حيث قدر إنفاقهم بحوالي 1.5 مليار ريال، بمتوسط إنفاق 744 ريال للشخص الواحد بالرحلة.

وكشف تقرير حديث صادر عن مركز المعلومات والأبحاث السياحية (ماس) التابع للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني،حجم الحركة السياحية خلال إجازة منتصف العام الدراسي 1440هـ، أن قيمة إنفاق السياح القادمين من خارج المملكة والذين قدر عددهم بـ (375) ألف سائح خلال الإجازة بلغت (1.7) مليار ريال، بمتوسط إنفاق (4.448) ريال للشخص الواحد بالرحلة.

وأفاد التقرير، أنه تمت التغطية الإحصائية من قبل (ماس) خلال فترة الإجازة لمهرجان رالي حائل الدولي حيث بلغ عدد الزوار (196,000)، ومهرجان جازان الشتوي الذي زاره (18,343)، ومهرجان ربيع بريدة بمنطقة القصيم ووصل عدد زواره إلى (126,116)، إضافة إلى المهرجان الوطني للتراث والثقافة "الجنادرية" بمنطقة الرياض وقدر عدد الزوار لواحة السياحة التابعة للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمقر الجنادرية (283,163) خلال فترة الإجازة.

وأوضح تقرير مركز المعلومات والأبحاث السياحية (ماس) أن منطقة مكة المكرمة جاءت في المرتبة الأولى بمعدلات آداء فنادق المملكة خلال إجازة منتصف العام الدراسي هذا العام بنسبة (75.9%) في جهة إشغال الغرف بمتوسط سعر للغرفة (369.3) ريال، تليها منطقة المدينة المنورة بنسبة (71.7%) ومتوسط سعر للغرفة (356.7) ريال، ثم منطقة الرياض (69.5%) بمتوسط سعر للغرفة (378.9) ريال.

فيما أظهرت مؤشرات الحركة السياحية خلال إجازة منتصف العام الدراسي 1440هـ، أن منطقة الرياض تربعت على صدارة قائمة معدلات إشغال الوحدات السكنية المفروشة في المملكة خلال الإجازة بنسبة وصلت إلى (73.3%) ومتوسط سعر للغرفة (323.2) ريال، وجاءت المنطقة الشرقية في المرتبة الثانية بنسبة (68.6%) ومتوسط سعر للغرفة (315.7) ريال، ثم منطقة مكة المكرمة بنسبة (66.1%) ومتوسط سعر للغرفة (255.8) ريال.

يشار إلى أن الرحلة السياحية هي مصطلح يعنى به الرحلة التي يكون فيها مبيت، وقد تكون للسائح الواحد أكثر من رحلة سياحية.

مليونا سائح محلي يضخون 1.5 مليار ريال في إجازة منتصف العام

منح ‏المجلس الوطني للعلاقات الأمريكية العربية الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى جائزة "السلام العالمي للأديان"، تقديراً لجهوده الدولية في تعزيز السلام بين أتباع الأديان.

وسلّم رئيس المجلس جون ديوك أنتوني الجائزة لأمين عام الرابطة في احتفال أقيم بهذه المناسبة في واشنطن على هامش الزيارة التي يقوم بها إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وكان الشيخ محمد العيسى قد قام بمهام عديدة في مكافحة أيدلوجية التطرف، وتعزيز قيم الوسطية والاعتدال في إطار خطابٍ إسلامي مستنير، وذلك ضمن مبادرات التواصل الحضاري وتفعيل قيم التسامح والتعايش ببرامج عملية فاعلة وبخاصة في دول التعددية الدينية والإثنية، حيث ارتكز على مرونة الطرح والاستيعاب الحاضن للجميع كما هي قيم ومبادئ الشريعة الإسلامية التي ألفت القلوب ونبهت على السنة الكونية في الاختلاف والتنوع وحفظ الحق الإنساني في العيش بسلام يضمن له متطلبات كرامته وحريته المشروعة.

ودأب الدكتور العيسى منذ توليه أمانة رابطة العالم الإسلامي على نشر القيم الإسلامية الحقيقية، بشكلها المعتدل الصحيح، ليحقق الكثير من النجاحات على مستوى العالم الإسلامي والدولي خلال رحلاته المتواصلة حول العالم.

ويُعرَف عن الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي مواجهته لأفكار الصراع الحضاري، وتمسكه بقيم العدالة والحوار والتفاهم، ومواجهته لأطروحات التمييز والاستفزاز التي تطل من حين لآخر في بعض الدول، مع تشديده على أهمية احترام الأقليات المسلمة لأنظمة بلدانهم والمطالبة بخصوصياتهم الدينية وفق الدستور والقانون وعدم ممارسة أي شكل من أشكال العنف أو محفزات الكراهية.

أمين رابطة العالم الإسلامي ينال جائزة

افتتح دولة رئيس مجلس الوزراء بجمهورية مصر العربية الدكتور مصطفى مدبولي اليوم، ومعالي النائب العام المصري رئيس جمعية النواب العموم الأفارقة، المستشار نبيل صادق أعمال المؤتمر الإقليمي الأول للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بشأن "تعزيز التعاون الدولي في مواجهة التهديد المتصاعد لعمليات تمويل الإرهاب وغسل الأموال".

ورأس وفد المملكة العربية السعودية إلى المؤتمر معالي النائب العام الشيخ الشيخ سعود بن عبدالله المعجب الذي يزور مصر حالياً.

ويناقش المؤتمر خلال جلساته العديد من القضايا المهمة في مجال مكافحة الإرهاب والجرائم، ومن بينها أفضل الممارسات والتحديات في ضبط وتحقيق قضايا تمويل الإرهاب وغسل الأموال، دور الصكوك الدولية والإقليمية لمواجهة الإرهاب وغسل الأموال، طبيعة الإجراءات التحفظية والاحترازية التي تنفذها سلطات الادعاء العام، سبل التحقيق في الجرائم التي تنطوي على استخدام شبكة المعلومات الدولية بواسطة الإرهابيين من أجل تمويل الإرهاب وغسل الأموال "الجوانب القانونية والعملية"، وتعزيز التعاون الدولي لمواجهة تمويل الإرهاب وغسل الأموال.

وشهد الافتتاح حضوراً رفيع المستوى لعددٍ من النواب العموم من دول عربية وأجنبية، والوزراء والسُفراء وممثلي عدة بعثات دبلوماسية لدى مصر، ورؤساء الهيئات القضائية المصرية.

النائب العام يشارك في المؤتمر الإقليمي حول مواجهة تمويل الإرهاب

وقعت الشركة السعودية للكهرباء، إتفاقية تمويل مشترك تاريخية مع ستة بنوك محلية، قيمتها 15.2 مليار ريال سعودي.

وقالت الشركة في بيان لها أن هذا التمويل المتوسط الأجل الذي وقع في مقر الشركة بالرياض، يمتد إلى سبع سنوات مع فترة سماح تمتد إلى مدة عامين، مؤكدة أن التمويل الضخم تم بدون ضمانات من قبل البنوك المحلية الست، وهي مؤسسة الراجحي المصرفية للاستثمار، والبنك الأهلي التجاري، والبنك السعودي البريطاني، والبنك السعودي الفرنسي، ومجموعة سامبا المالية، والبنك العربي الوطني.

هذا وقال فهد السديري الرئيس التنفيذي المكلف للشركة السعودية للكهرباء: أن هذا التمويل التاريخي سوف يسهم في سداد بعض الالتزامات المالية للشركة وتعزيز موثوقية الخدمة للشبكة الكهربائية، و سيسهم بشكل كبير في تحسين الكفاءة التشغيلية من خلال ضخ استثمارات رأسمالية تواكب الطلب المتنامي على الخدمة الكهربائية في جميع القطاعات السكنية و الصناعية و الحكومية و التجارية، و أيضا لمواكبة التطور التنموي الكبير الذي تشهده المملكة في كل المجالات، مؤكدا أن هذا التمويل يمثل دفعة كبيرة لخطة التمويل لعام 2019، كما أنه سيمدد من متوسط مدى الاستحقاق لمزيج التمويل في الشركة، و سيعزز نفقات الشركة الأساسية، كما سيعزز التمويل في ربط الشبكة و بالتالي موثوقية الخدمة.

من جهة أخرى، قدم فهد السديري شكره وتقديره لجميع البنوك المحلية التي عملت مع الشركة وعبر عن سعادته ''بالاقفال الناجح للتمويل"، لافتا إلى أن صفقة التمويل هذه "تعد تاريخية، وتؤكد ثقة كبيرة ومتزايدة من البنوك المحلية في الشركة، والتي يرتبط تصنيفها الائتماني بالتصنيف السيادي للمملكة".

«السعودية للكهرباء» توقع إتفاقية تمويل تاريخية بقيمة 15.2 مليار مع ستة بنوك محلية

رأس رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للمنافسة، د. محمد بن سليمان الجاسر الجلسة السادسة والخمسين للمجلس، والتي عقدت منتصف الأسبوع الماضي بحضور، د. عبد العزيز بن عبد الله الزوم محافظ الهيئة العامة للمنافسة، وأعضاء المجلس، وفي مستهل الجلسة استعرض محافظ الهيئة مستجدات التقدم في برامج وخطط الهيئة ومشاريعها التأسيسية المتعلقة بتحسين بيئة العمل واستكمال الإطار التنظيمي للهيئة، وتناول الاجتماع عدداً من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال، وأصدر المجلس على ضوئها عدة قرارات، منح وإنهاء صفة الضبطية القضائية والادعاء العام لبعض موظفي الهيئة.

وأقر المجلس عدداً من اللوائح والقواعد الإجرائية المتعلقة بتنظيم وتسيير أعمال المجلس والهيئة وهي، ميثاق عمل مجلس الإدارة، والدليل الإرشادي لأعمال اللجان المالية، ودليل قواعد أخلاقيات العمل في الهيئة.

أصدر المجلس قراراً بالموافقة على تعديل الضوابط الفنية لنشر القرارات الصادرة من لجنة النظر والفصل في مخالفات نظام المنافسة بعد اكتسابها الصفة النهائية، وقراراً بعدم الممانعة من إتمام عملية تركز اقتصادي بين شركة طيبة القابضة وشركة العقيق وشركة آراك.

أصدر المجلس قراراً بالموافقة على تحريك الدعوى الجزائية أمام لجنة النظر والفصل في مخالفات نظام المنافسة واتخاذ الإجراءات النظامية اللازمة حيال قيام عدد من الشركات العاملة في قطاع الأدوية بمخالفة نظام المنافسة ولائحته التنفيذية، وعلى اتخاذ إجراءات التقصي والبحث وجمع الاستدلالات والتحقيق في احتمال قيام عدد من المنشآت العاملة في قطاع المقاولات والأطراف ذات العلاقة بمخالفة أيٍ من مواد نظام المنافسة ولائحته التنفيذية في المنافسات الحكومية العامة.

كما أصدر المجلس قراراً بالموافقة على دراسة قطاع العقار في السوق السعودي واتخاذ إجراءات التقصي والبحث وجمع الاستدلالات والتحقيق في احتمال وجود مخالفات لنظام المنافسة ولائحته التنفيذية، وقراراً بالموافقة على تحريك الدعوى الجزائية أمام لجنة النظر والفصل في مخالفات نظام المنافسة واتخاذ الإجراءات النظامية اللازمة حيال قيام عدد من الشركات العاملة في قطاع الإسمنت بالمشاركة في تنظيم تكتل احتكاري (كارتل) لتوزيع الحصص وتقاسم الأسواق للتأثير في الأسعار بالمنطقة الغربية.

وأصدر المجلس قراراً بالموافقة على تحريك الدعوى الجزائية أمام لجنة النظر والفصل في مخالفات نظام المنافسة واتخاذ الإجراءات النظامية اللازمة حيال قيام عدد من المنشآت العاملة في مجال الأثاث والتجهيزات بمخالفة نظام المنافسة في المنافسات الحكومية العامة، واستعرض المجلس التقرير السنوي للعام 1439/1440هـ (2018م) الذي يبرز أهم أعمال الهيئة وانجازاتها ومشاريعها ومبادراتها المنفذة في سنة التقرير إنفاذاً للفقرة السابعة من المادة التاسعة، من اللائحة التنفيذية لنظام المنافسة التي تقضي بإعداد تقرير سنوي عن نشاطات الهيئة وخططها المستقبلية يرفع من قبل رئيس مجلس إدارة الهيئة إلى مجلس الوزراء.

«هيئة المنافسة» تُحرّك دعوى جزائية ضد عدد من شركات الأدوية

يفصل الشورى اليوم الأربعاء في عدم قبول لجنة الشؤون الاجتماعية والأسرة والشباب لتوصية عضو المجلس رائدة أبو نيان التي طالبت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بدراسة إعفاء المنشآت الصغيرة والمتوسطة من المقابل المالي للوافدين والفاتورة المجمعة في المهن التي لا يمكن توطينها بالكامل في الوقت الحالي تحقيقاً لرؤية المملكة برفع مساهمة هذه المنشآت في إجمالي الناتج المحلي من 20% إلى 35% وخفض معدل البطالة إلى 6%.

ويصوت المجلس على مناقشة وقبول أو رفض توصية إضافية للعضو ناصر النعيم أكدت على ضرورة ربط موقع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بباقي الدوائر الحكومية ومنها الشؤون البلدية والقروية والهيئة العامة للزكاة والدخل والغرفة التجارية، كما يعرض أيوب الجربوع توصيته التي اعتذرت عن الأخذ بها لجنة الأسرة والشباب، وقد طالب بالتوسع في إنشاء مراكز ومجمعات للتنمية الاجتماعية في كل مدينة، ليضم كل مجمع المراكز والدور الاجتماعية في المدينة، مع ضمان خصوصية كل مركز ودار ليكون بمبنى مستقل.

وسحب العضو عبدالاله ساعاتي توصيته الإضافية على تقرير "العمل والتنمية الاجتماعية" وقد نصت على وضع خارطة طريقة عملية مجدولة زمنياً لمواجهة البطالة واستثمار المشاريع الكبرى في التوطين، كما سحبت هدى الحليسي توصيتها التي دعت إلى تشجيع الشركات الكبرى بتخصيص جزء من أعمالها للمسؤولية الاجتماعية وتوجيهها إلى قطاع التنمية أكثر من غيره.

وتأجلت توصية للعضو جواهر العنزي طالبت فيها بتقييم تجربة شركات تأجير العمالة، أسعارها وكفاءة الخدمات التي تقدمها واتخاذ الاجراءات اللازمة في ضوء النتائج، وسحب يوسف السعدون توصيته الإضافية على تقرير وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وقد حث فيها على التنسيق مع المؤسسات المعنية ومجلس الغرف التجارية والصناعية السعودية لإعداد دراسة شاملة تقيس تأثيرات الاجراءات والمبادرات التي نفذتها بخصوص سوق العمل على نمو القطاع الخاص الوطني وقدرته في توليد الوظائف، واقتراح الحلول المناسبة لمعالجة الاختلالات التي قد تكون ترتبت عليها.

حسم توصية لدراسة إعفاء المنشآت الصغيرة من المقابل المالي للوافدين

أوضح مصدر بهيئة الجمارك الخطوات التي يتم وفقها فسح مادة النفثالين، وإجابة عن سؤال «الرياض» حول ما في تردد بعض الأوساط المتخصصة من أن النفثالين المطهر له مضاعفات صحية خطيرة، ودور الجمارك في فسح هذا المنتج، أفاد مصدر بالجمارك أن النفثالين منتج مطهر وليس من المبيدات التي تخضع للرقابة، وعادة إذا كان من مصنع لا يوجد عليه قيد أوشرط يرد بوصفه منتجاً مطهراً، أما أذا ورد المنتج في شكل خام ( مقيد) فلايتم الفسح إلا بموافقة الهيئة العليا للأمن الصناعي بوزارة الداخلية.

وكانت جهات خارجية حذرت من الأثار السلبية للنفثالين على الصحة، وأنه "مسرطن محتمل للبشر"، وله مضاعفات صحية عديدة خصوصاً لدى الأطفال.

وقال خبير سعودي في تخصص المسرطانات إن دولاً كثيرة منعت استخدام النفثالين كمطهر لخطورته على الدم والمخ والأعصاب، وأن التعرض له يسبب السرطان.

خبير: استخدام النفثالين كمطهر خطير والتعرض له يسبب السرطان

التقى الوفد الإعلامي المرافق لتغطية زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله - لجمهورية الهند ،اليوم في العاصمة نيودلهي عددا من الإعلاميين في وسائل الإعلام الهندية.

وجرى خلال اللقاء الذي عقد على هامش الملتقى السعودي الهندي، بحث أوجه التعاون في المجالات الإعلامية، وتبادل الخبرات الإخبارية، وأهمية توظيف التقنيات الحديثة في خدمة الإعلام بمختلف منصاته.

وأكد الجانبان أهمية التعاون الإعلامي بما يخدم العلاقات الثنائية بين المملكة والهند.

الوفد الإعلامي المرافق لولي العهد يلتقي عددًا من إعلاميّي الهند

نوه سفير الهند لدى المملكة السيد أحمد جاويد، بزيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز للهند، مؤكداً في حديث لـ"الرياض" بالدور القيادي للمملكة لحفظ الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط والعالم عموماً، وقيادة المملكة لأكبر نقلة اقتصادية عالمية، مشدداً بمتانة وقوة العلاقات السعودية الهندية على كافة المستويات ولاسيما التعاون الدفاعي الذي أخذ يسلك منحا من التلاحم والتحالف الوثيق، ملفتاً للزيارة التاريخية التي قام بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان إلى الهند أبان ولايته للعهد في عام 2014 والتي تلقت دفعة قوية نحو توسيع شراكتنا الإستراتيجية، لتشكل العلاقات الدفاعية عنصرا هاما في رؤيتنا الإستراتيجية المشتركة للمنطقة، والتي تجسدها الزيارات المنتظمة للسفن البحرية الهندية وسفن خفر السواحل الهندية والتي تؤكد عمق روابطنا القوية.

وشدد السفير الهندي على إيعاز بلاده لإرسال سفن خفر السواحل الهندية واستقبل السفن السعودية، والتي تهدف إلى تعزيز التعاون والتفاهم بين القوات البحرية المهمة في منطقة المحيط الهندي وتعظيم التعاون الدفاعي مع المملكة حيث تتمتع الهند بعلاقات عسكرية اقتصادية اجتماعية ثقافية تعود إلى قرون مضت.

وقد أظهرت التجارة الثنائية بين البلدين ازدهاراً ملحوظا وسجلت نمواً جوهرياً في الآونة الأخيرة، والجالية الهندية في المملكة العربية السعودية واحدة من أكبر الجاليات المغتربة في المملكة والأكثر تفضيلاً بسبب خبرتها وشعورها بالانضباط، والتزامها بالقانون بطبيعتها، كما أن الحج عنصر هام أخر في العلاقات الثنائية حيث يقوم أكثر من 175000 مواطن هندي بأداء الحج في كل عام.

وأضاف بأنه وبناء على العلاقات الغنية والممتدة في عمق التاريخ القائمة بين المملكة والهند قام كلا البلدين بتطوير علاقات دافئة في شتى المجالات، وتسعى الزيارة الحالية إلى التأكيد على وجود الهند السلمي وتضامنها مع المملكة والبلدان الصديقة في المحيط الهندي، وعلى وجه الخصوص، تعزيز الروابط القائمة بين المملكة والهند في شتى المجالات المتنوعة بما فيها استكشاف فرص التجارة والأعمال، وتطوير البنية التحتية، والبحوث الطبية، وتمازج الشعبين الصديقين تحقيقاً للكشف الثقافي، والتعاون الدفاعي والتدريب العسكري.

وشدد السفير الهندي بقوة العلاقات الدفاعية والتي تشكل عنصراً هاماً في رؤيتنا الإستراتيجية المشتركة للمنطقة في وقت تعكس زيارات السفن الهندية رمزا لرغبتنا في تعزيز تعاوننا مع المملكة في مجال الدفاع، حيث ستساعد زيارات السفن البحرية الهندية للمملكة في تعزيز التفاهم وتعزيز قابلية التشغيل المتبادل بين البحريتين.

ونحن نتطلع إلى المزيد من تعزيز آليات التعاون الدفاعي وقد تم نشر أصول البحرية الهندية وخفر السواحل بشكل متزايد في الآونة الأخيرة لمعالجة المخاوف البحرية الرئيسية في المنطقة، إضافة إلى بناء الأنشطة وتعزيز القدرات والمساهمة بشكل ايجابي في الجهود الرامية إلى تعزيز التشغيل المشترك وإقامة روابط قوية من الصداقة عبر البحار.

وأوضح بأن أخر سفينة زارت المملكة هي الأولى في سلسلة السفن الهندية بطول 98 متر من سفن الدورية البحرية ومحلية التصميم والبناء وتم تشغيلها في أبريل 2018، وتم تجهيز السفينة بالكامل للقيام بأي تحديات على سطح البحر وعلى نطاق متنوع من العمليات حيث أنها مزودة بأسلحة حديثة وأحدث التكنولوجيات المتقدمة ومعدات ملاحة وأجهزة استشعار وآلات، كما تم تصميمها لحمل طائرة هليكوبتر خفيفة متقدمة، وأربعة قوارب عالية السرعة، ويمكن أن تستجيب للمكالمات التنفيذية لعمليات الصعود، وعمليات البحث والإنقاذ، وإنفاذ القانون البحري، كما أن السفينة قادرة على حمل معدات استجابة التلوث بكمية محدودة لمكافحة تسربات النفط على البحر.

السفير الهندي لـ«الرياض»: التعاون الدفاعي السعودي الهندي يسلك منحاً قوياً من التلاحم والتحالف

استقبل دولة رئيس وزراء الهند السيد ناريندرا مودي في قصر حيدر أباد في نيودلهي اليوم صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

وفور وصول سمو ولي العهد لقصر حيدر أباد التقطت الصور التذكارية.

بعد ذلك عقد اجتماع ثنائي بين سمو ولي العهد ودولة رئيس وزراء الهند، نقل خلاله سمو ولي العهد، تحيات وتقدير خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود لدولته، فيما حمله دولته تحياته وتقديره للملك المفدى.

ثم عقد سمو ولي العهد ودولة رئيس وزراء الهند اجتماعا موسعا جرى خلاله استعراض العلاقات المتميزة بين المملكة والهند، وبحث آفاق التعاون الثنائي بين البلدين وفرص تطويره، بالإضافة إلى بحث تطورات الأحداث الإقليمية والدولية، والجهود المبذولة تجاهها.

إثر ذلك وبحضور سمو ولي العهد ودولة رئيس وزراء الهند جرى التوقيع على 5 اتفاقيات ومذكرات تفاهم ثنائية بين الجانبين وهي برنامج عمل إطاري للتعاون بين الهيئة العامة للاستثمار بالمملكة واستثمار الهند، ومذكرة تفاهم في مجال الإسكان بين البلدين، ومذكرة تفاهم للتعاون في مجال السياحة بين الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني ووزارة السياحة الهندية، ومذكرة تفاهم في مجال الاستثمار في الصندوق الوطني للاستثمار والبنية التحتية الهندي بين حكومتي البلدين، ومذكرة تفاهم بين البلدين للتعاون في مجال البث بين هيئة الإذاعة والتلفزيون بالمملكة وبراسار بهاراتي نيودلهي الهند .

كما تم الإعلان عن انضمام المملكة للتحالف الدولي للطاقة الشمسية.

رئيس وزراء الهند وولي العهد يعقدان اجتماعاً ويحضران توقيع 5 اتفاقيات ومذكرات تفاهم

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الامارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي أمس في دبي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن ابراهيم آل الشيخ.

ونقل معاليه إلى سموه تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع وتمنياتهما لسموه ولقيادة الامارات بموفور الصحة والسعادة وللشعب الشقيق اطراد التقدم والرخاء.

ونوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بما وصلت إليه العلاقات الأخوية الراسخة القائمة بين البلدين والشعبين الشقيقين مشيراً إلى أهمية العمل على تطويرها بما فيه مصلحة الجانبين وحماية الأمن والاستقرار في المنطقة.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد على دور مجالس النواب والشورى في دول المنطقة والعالم في تعزيز التقارب بين الشعوب من أجل العمل والتعاون بينها لتحقيق الأهداف التي يتطلع لها الجميع.

من جانبه أشاد رئيس مجلس الشورى بالتجربة البرلمانية الإماراتية الرائدة على مستوى المنطقة بما يعكس السياسة الحكيمة للقيادة بدولة الامارات الشقيقة.

حضر الاستقبال رئيسة المجلس الوطني الاتحادي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي وأعضاء وفد مجلس الشورى الدكتور عبد الله العتيبي والدكتورة نوره المري والأستاذ جمال الفاخري والدكتورة حنان الأحمدي.

كما حضره عدد من أعضاء وعضوات المجلس الوطني الاتحادي .

محمد بن راشد آل مكتوم يستقبل رئيس مجلس الشورى

أيَّدت لجنة الهيئات الرقابية بمجلس الشورى توسع ديوان المراقبة العامة في إجراءات الرقابة على الأداء لتشمل جميع عقود مشاريع البنية التحتية ومنها السدود والانفاق وتضمين نتائجها في تقاريرها المقبلة، وتبنت توصية مشتركة بهذا الشأن لعضوي المجلس حنان الأحمدي وعبدالله السفياني للتأكد من تنفيذ مشروعات الدولة بطريقة تساعد على حفظ المال العام وممتلكاتها ومواردها.

ووفقاً لمسوغات التوصية التي اطلعت عليها"الرياض" فالتقارير الإعلامية تؤكد تعثر تنفيذ مشروعات بعض السدود الهامة سنوات طويلة، كما هو الحالي في سد وادي الليث، مما تسبب في تضرر المدن و القرى الواقعة على طول مجرى الوادي وقت هطول الأمطار معرضة أرواح المواطنين للخطر وملحقة الأضرار بالشوارع والمباني والسيارات وغيرها من الممتلكات، وشدد عضوا الشورى على تفعيل الأدوات الرقابية على الوزارات المعنية ومشروعاتها وطريقة تنفيذها وأدائها وأسباب القصور والخلل.

ويصوت الشورى خلال الجلسة العادية الثالثة والعشرين من أعمال السنة الثالثة للدورة السابعة التي يعقدها اليوم الأربعاء توصيات تطالب ديوان المراقبة العامة بتطوير آليات المراقبة ومتابعة ما يتم من إجراءات حيال المخالفات التي يقوم بالكشف عنها، وتضمين الخطة الاستراتيجية الثالثة المحدثة مؤشرات لقياس مدى تمكنه من تحقيق الأهداف الواردة في خطته، ودعوة الديوان إلى تطوير علاقته مع الأجهزة المشمولة برقابته وسبل التواصل معها بما يساعد في رفع مستوى التعاون والتجاوب معه ومعالجة الملحوظات التي عليها.

فرض الرقابة لتشمل عقود مشاريع البنية التحتية للسدود والأنفاق

التقى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع في مقر إقامته في نيودلهي اليوم معالي وزيرة خارجية جمهورية الهند السيدة سوشما سوراج.

وجرى خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية المتميزة، وفرص تطويرها في شتى المجالات، إلى جانب بحث الأوضاع في المنطقة.

حضر اللقاء معالي وزير الدولة للشؤون الخارجية الأستاذ عادل الجبير ومعالي وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد الفالح، وسفير خادم الحرمين لدى الهند سعود الساطي.

ولي العهد يلتقي وزيرة خارجية الهند

نيابة عن معالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ, رعى معالي مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران العمر اليوم، ملتقى البحث العلمي الثاني "الاستثمار في البحث العلمي.. فرص وتحديات", وذلك في قاعة حمد الجاسر بمقر الجامعة.

وبدئ الحفل المعد بهذة المناسبة بآيات من الذكر الحكيم, ثم ألقى عميد عمادة البحث العلمي الدكتور خالد الحميزي كلمة أوضح فيها, أن الملتقى يتطلع من خلال شعاره "الاستثمار في البحث العلمي فرص وتحديات" لاستثمار مخرجات الجامعة البحثية بالشكل الأمثل وتضييق الفجوة بين العرض والطلب من خلال التركيز على أهم الأجندات البحثية المرتبطة مع رؤية المملكة 2030 وبرامج التحول الوطني المختلفة، مبيناً أن ذلك يحتاج لعمل مستمر من جميع القطاعات, حيث وضعت جامعة الملك سعود من أهم أولوياتها تفعيل وظيفتها الرئيسة المتمثلة بدعم البحث العلمي إذ أصبح لديها القدرة على المنافسة عالمياً من خلال تميز نشرها العلمي وتفوقها في نقل المعرفة وإنتاج الابتكارات.

وبين الدكتور الحميزي, أن هذا الملتقى يأتي للنظر في أفضل الآليات المناسبة لاستثمار مخرجات البحث العلمي البشرية والمادية التي تنتجها برامج الدراسات العليا والوحدات البحثية المختلفة, مشيراً إلى أنه ستقام ندوة رئيسة للملتقى يشارك فيها خبراء من داخل المملكة وخارجها وتهدف إلى مستقبل الاستثمار في البحث العلمي, آملاً من خلالها الاطلاع على هذه التجارب والاستفادة منها لاسيما وأن هناك العديد من ورش العمل التي ستهدف إلى تفعيل الشراكات البحثية في التخصصات العلمية والصحية بين الجامعات وجهات متعددة.

وأضاف أن هناك ورش عمل موجهة للشراكات البحثية في التخصصات الإنسانية والاجتماعية وورش مستقلة عن الدعم والتمويل الخارجي للبحوث تشارك بها وزارة التعليم وشركة سابك ومجلس التعاون الخليجي ومدينة الملك عبدالله للطاقة المتجددة.

وكشف عميد البحث العلمي, أنه سيتم إطلاق منصة الاستثمار المعرفي في معرض الملتقى التي تربط مخرجات الباحثين مع احتياجات القطاعات الخارجية, كذلك المنصة التدريبية البحثية للطلبة والنشرة الإلكترونية, إضافة إلى إتاحة استمرارية الطلبة الخريجين في تعاونهم البحثي مع الجامعة من خلال البرنامج الجديد "مساعد باحث" ومن خلال تعاون الجامعة مع وزارة التعليم، مبيناً أنه سيتم إعلان مبادرة دعم البحث العلمي عالي الجودة والأثر بدعم من مكتب البحث والتطوير بوزارة التعليم.

إثر ذلك شاهد الحضور عرضاً مرئياً عن البحث العلمي بجامعة الملك سعود.

ثم ألقى وكيل جامعة الملك سعود للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور أحمد العامري, أن الأصول المهمة في الاقتصاد الحديث هي المعرفة والتقنية والابتكار, حيث أصبح للبحث العلمي والاستثمار المعرفي أهمية كبيرة, إذ يتجه الاقتصاد العالمي نحو الاقتصاد المعرفي, الذي يمثل مانسبته 57% من اقتصاد العالم.

بعد ذلك تجول معالي مدير الجامعة داخل المعرض واطلع على أجنحة الجهات المشاركة, ثم كرم معاليه المشاركين في الملتقى.

افتتاح ملتقى البحث العلمي الثاني بجامعة الملك سعود

استقبل فخامة الرئيس السيد رام نات كوفيند رئيس جمهورية الهند في القصر الرئاسي في نيو دلهي اليوم، صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، بحضور دولة رئيس الوزراء الهندي السيد ناريندرا مودي.

وقد رافق موكب سمو ولي العهد للقصر الرئاسي كوكبة من الخيالة، فيما كانت المدفعية الهندية تطلق 21 طلقة ترحيبا بمقدم سموه.

وقد أجريت لسموه مراسم استقبال رسمية، حيث عزف السلامان الوطنيان للمملكة والهند، كما تفقد سموه حرس الشرف.

بعد ذلك صافح سمو ولي العهد كبار مستقبليه من أصحاب المعالي الوزراء وكبار المسؤولين في الحكومة الهندية، فيما صافح فخامة الرئيس الهندي ورئيس الوزراء الهندي كلا من صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن محمد بن فهد بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني ومعالي وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد القصبي ومعالي وزير الدولة للشؤون الخارجية الأستاذ عادل الجبير ومعالي وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد الفالح، ومعالي وزير الاقتصاد والتخطيط الأستاذ محمد التويجري ومعالي وزير الإعلام الأستاذ تركي الشبانة ومعالي رئيس الاستخبارات العامة الأستاذ خالد الحميدان ومعالي المستشار في الديوان الملكي المشرف العام على مكتب وزير الدفاع الأستاذ فهد العيسى ومعالي المستشار بالأمانة العامة لمجلس الوزراء الأستاذ ياسر الرميان، ومعالي سكرتير سمو ولي العهد الدكتور بندر الرشيد وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى الهند سعود الساطي.

بعد ذلك أدلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بتصريح صحفي بحضور رئيس جمهورية الهند ورئيس الوزراء الهندي، أكد فيه أن العلاقات بين شبه الجزيرة العربية التي تمثل المملكة العربية السعودية 80‎ %‎ من مساحتها، تعود إلى أكثر من 2000 سنة، منوهاً بمشاركة الشعبين في نهضة البلدين.

وأوضح سمو ولي العهد أن زيارته للهند تأتي لبحث تطوير التعاون بين البلدين وإدخالها إلى مرحلة جديدة، مؤكداً عمق العلاقات الثنائية التي تربط بين البلدين.

رئيس الهند يستقبل سمو ولي العهد

توقعت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة في تقريرها عن حالة الطقس لهذا اليوم - بمشيئة الله تعالى - موجة باردة تؤثر على معظم مناطق المملكة ونشاطًا للرياح السطحية مثيرة للأتربة والغبار على مناطق ( الشرقية ، مكة المكرمة ، المدينة المنورة).

موجة باردة تؤثر على معظم مناطق المملكة

واصل صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة مكة المكرمة اليوم, جولاته على محافظات المنطقة بزيارة محافظتي المويه والخرمة.

واستهل سموه جولته بمحافظة المويه التقى خلالها عدداً من أهالي المحافظة واستمع لمطالبهم، كما التقى أبناء وذوي شهداء الواجب من المحافظة.

وشهد سمو نائب أمير مكة المكرمة، توقيع شراكات بين المحافظة وبلدية المويه بهدف تطوير قصر الملك عبدالعزيز التاريخي، كما شهد توقيع اتفاقية بين المحافظة ووزارة الزراعة والمياه والبيئة لإنشاء منتزهات برية في المنطقة المحيطة بالقصر، كما دشن سموه المرحلة الثانية لمشروع تطوير بيئة العمل في محافظة المويه.

وتفقد الأمير بدر بن سلطان خلال جولته في محافظة المويه مشروع مقلع طمية، الذي يهدف إلى توفير البيئة الجيدة لزوار المقلع ورفع مستوى الخدمة المقدمة من خلال المبنى الرئيسي (مكتب استقبال، مجلس للزوار، قاعة عرض، دورات مياه)، و 5 مطلات على جوانب المقلع، وممر للمشاة بطول 800م وعرض 1.5م، ومصلى، ومواقف سيارات لعدد 24 سيارة و6 حافلات والبنى التحتية.

وخلال جولته في محافظة المويه زار سموه علوش بن عقاب بن ربيعان في منزله، وتوجه سموه بعد ذلك إلى محطته الثانية الخرمة، والتقى عدداً من أهالي المحافظة واستمع لمطالبهم، كما التقى أبناء وذوي شهداء الواجب من المحافظة.

وشهد سمو نائب أمير منطقة مكة المكرمة توقيع اتفاقية بين مكتب التعليم بالمحافظة ومكتب الضمان الاجتماعي لتمكين مستفيدي الضمان من تشغيل المقاصف المدرسية.

وخلال جولته في محافظة الخرمة زار سموه كُلاً من مشاري بن ناصر بن مشاري، وفيصل بن مفرح الحميدي، وخالد بن عبدالله بن لؤي, محسن بن محمد بن لؤي, ومناحي هاجد بن جروه, وراجح بن شباب بن جروه, محسن بن خالد بن لؤي في منازلهم.

وتوجه الأمير بدر بن سلطان بعد ذلك إلى محافظة الطائف، والتقى أعضاء المجالس المحلية والبلدية لمحافظات الطائف ورنية وتربة والخرمة والمويه وميسان، وجرى مناقشة سبل دفعة عجل التنمية في المحافظات، كما استعرض سموه أبرز المشاريع التنموية التي تشهدها تلك المحافظات.

هذا ويستكمل الأمير بدر بن سلطان جولاته غداً الأربعاء بزيارة محافظات تربه ورنية وميسان.

بدر بن سلطان يواصل جولاته التفقدية على محافظات مكة

نوّه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة حائل، بالتضحيات التي قدمها شهداء الواجب في كافة القطاعات العسكرية والأمنية، مؤكدًا أن الوطن يبني آماله على الله سبحانه وتعالى ثم على حماة حدوده، وشجاعة وإخلاص رجال أمنه في مناطق المملكة كافة.

وقال سموه: إن ماسجله هؤلاء الأبطال من بطولة وفداء في ميادين العز والشرف يضاعف مسئولية الجميع نحو الإسهام في تكريم أسرهم، مؤكدًا اهتمام ورعاية القيادة الحكيمة بذويهم.

وأشاد الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بمبادرة مجموعة الرضيمان بمنح أسر شهداء الواجب خصمًا خاصًا تقديرًا وعرفانًا بتضحيات شهداء الواجب في القطاعات العسكرية والأمنية كافة.

جاء ذلك عقب رعاية سمو نائب أمير منطقة حائل حفل توقيع اتفاقية بين منسوبي الأمن العام بالمنطقة ومجموعة الرضيمان التجارية، التي وقعها كل من نائب مدير شرطة منطقة حائل اللواء فهد بن عامر الغنام وعبدالله بن حمود الرضيمان .

حضر توقيع الاتفاقية والاحتفال معالي مدير جامعة حائل الدكتور خليل البراهيم وأمين منطقة حائل المهندس إبراهيم أبو راس وعدد من المسئولين.

نائب أمير حائل يرعى توقيع اتفاقية بين قطاعات الأمن العام بالمنطقة ومجموعة الرضيمان

بدأت إدارة الصحة في الطائف إطلاق المرحلة الأولى لعام 2019 تماشيا مع توجيهات وزير الصحة توفيق الربيعة بتحديد المراكز المستأجرة منذ سنوات طويله والسيئة ومعالجة اوضاعها من خلال عدة خطوات تضمنها توجيه الوزير.

واشتملت الحلول على دمج المراكز القريبة واستئجار محلات تجارية في المولات والمجمعات التجارية والشوارع الرئيسية وتحويرها لتكون مركز صحي خدمي بديل للمركز الصحي أيضا إغلاق تلك المراكز التي لديها مستوى متدني في عدد المراجعين اليومي.

وبناء عليه فقد شكل مدير الشؤون الصحية بالطائف صالح بن سعد المونس، لجنة حددت 41 مركز صحي وفق معايير محدده استوجبت اخضاعها للتحسين والتطوير وفق توجيهات مقام الوزارة.

أوضح ذلك عبدالهادي الربيعي المتحدث الرسمي لصحة الطائف، مؤكداً أنه لا صحة لوجود تقارير أو ما شابه حول وجود مراكز أيله للسقوط وإنما مراكز تحتاج تطوير تحتاج إعادة النظر وفق تعميم الوزير للمرحلة الأولى بجميع مناطق المملكة.

41 مركز صحي بالطائف في مرحلة التطوير

كشف الدكتور أحمد العسكر رئيس الجمعية العلمية السعودية لأمراض الدم وزراعة الخلايا الجذعية أن الجمعية حملت على عاتقها منذ إنشائها على استيعاب حاجات الباحثين والمهتمين في مجال زراعة الخلايا الجذعية وأمراض الدم، من خلال تقديم كل ما هو جديد في هذا المجال ومواكبة التطورات العلمية من خلال الدورات والمؤتمرات والندوات التي تساهم في تغذية الشغف لدى المهتمين.

وعليه فقد أنشأت جائزة بحثية وأطلقت نسختها الأولى هذا العام، وجاءت هذه الجائزة تماشيا مع تلك الأهداف من خلال تشجيع الباحثين الذين سبق وأن مثلوا المملكة العربية السعودية والهوية الوطنية البحثية في المحافل الدولية، حيث تمنح لهم تكريما لجهودهم البحثية والتعريف بتلك الجهود، كما تعد هذه الجائزة فرصة سانحة لتعزيز أبحاث أمراض الدم وزراعة الخلايا الجذعية، وتشجيع الباحثين الذين قطعوا مسارا كبيرا في هذا المجال.

تجدر الإشارة أن الجائزة تغطي في فروعها الخمسة: أمراض الدم السريرية، علوم مختبرات أمراض الدم، الأبحاث الأساسية ذات العلاقة المباشرة بأمراض الدم، زراعة الخلايا الجذعية، التمريض في أمراض الدم.

حيث يتم التقديم عليها سنويا بداية من شهر أكتوبر إلى شهر ديسمبر من كل عام.

وقد فاز بالجائزة الباحثون على النحو التالي:

1- الأبحاث الأساسية ذات العلاقة المباشرة بأمراض الدم:

الدكتور ماهر الجهني، استشاري وأستاذ مساعد في باثولوجيا الدم - كلية الطب - جامعة طيبة - المدينة المنورة.

2- أمراض الدم السريرية:

الدكتور مصعب دملج، استشاري أمرض الدم.

قسم أمراض الدم وزراعة الخلايا الجذعية - مدينة الملك عبدالعزيز الطبية - الرياض.

3- زراعة الخلايا الجذعية:

الدكتور موسى الزهراني، استشاري أمراض وسرطان الدم والأورام الليمفاوية - جامعة الملك سعود - الرياض.

أوضح ذلك خلال المؤتمر السنوي الذي عقدته الجمعية صباح السبت الماضي بمركز المؤتمرات بجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية بوزارة الحرس الوطني.

تعزيز أبحاث زراعة الخلايا الجذعية وإطلاق جائزتها الأولى

أبرمت وزارة المالية أول أمس، مذكرة تفاهم مع البرنامج الوطني لدعم المشروعات والتشغيل والصيانة بالجهات العامة (مشروعات).

ووقع المذكرة مساعد وزير المالية الأستاذ هندي بن عبدالله السحيمي، وأمين عام مجلس إدارة البرنامج الوطني (مشروعات) والمدير العام المهندس أحمد بن مطير البلوي.

وتهدف هذه المذكرة إلى تعزيز مجالات التعاون بين وزارة المالية والبرنامج الوطني (مشروعات) بتقديم الخدمات الاستشارية والمساندة الفنيّة؛ للإسهام في رفع كفاية وجودة تنفيذ مشروعات الوزارة، وتعظيم منافعها لتحقق أثرًا مستدامًا على التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وفي هذا الصدد؛ أوضح معالي مساعد وزير المالية أن هذه المذكرة ستفتح آفاقًا أرحب في مجالات التعاون بين وزارة المالية والبرنامج الوطني (مشروعات)، حيث ستتيح هذه المذكرة تأسيس مكتب لإدارة المشروعات في الوزارة، وتزويدها بالتدريب والأدوات والإرشادات والاعتمادات، وممارسات إدارة التغيير المطلوبة؛ لدعم بناء قدراتها وكفاءاتها، إضافةً إلى دعم مكاتب إدارة المشروعات في الوزارة بالموارد البشرية ومتابعة أدائها ومعالجة التحديات التي تواجهها، كما ستوفر خدمات إدارة المشروعات بشكل مباشر للمشروعات ذات الأهمية الوطنية حسب طلب الوزارة.

وأبان السحيمي أن أثر هذه المذكرة سينعكس في تطوير بيئة مرنة لتنفيذ المشروعات بكفاءة وفعالية، وتمكين مكاتب إدارة المشروعات في الوزارة بتطبيق أفضل الممارسات العالمية في مجالات المشروعات، مبينًا أن أطر المذكرة تشمل دراسة وتحليل محفظة مشروعات الوزارة، وتقييم الهيكل التنظيمي الحالي لإدارة المشاريع بالوزارة، بالإضافة إلى تصميم نموذج تنظيمي مناسب؛ لإدارة مشروعاتها بكفاءة وفعالية، وتأهيل شركات إدارة المشاريع وإعداد الكراسة النموذجية لطلبات العروض وطرحها، وفحص العروض وترسية عقد شركة إدارة المشاريع، كما ستشمل مراجعة الخطة الخمسية لمحفظة المشروعات الرأسمالية، وتطبيق البوابات المرحلية للمشروعات، وإدارة التغيير، وتأسيس نظام إدارة المحتوى المؤسسي، واستخدام لوحة المؤشرات الوطنية لمتابعة مشروعات الوزارة، ومشاركة ونقل المعرفة للكوادر الوطنية، والمراجعة الفنية والوظيفية الدورية.

الجدير بالذكر أن التعاون بين وزارة المالية والبرنامج الوطني (مشروعات) يأتي تنفيذًا للأمر السامي الكريم رقم (47004) بتاريخ 16/9/1439هـ، القاضي باعتماد إنفاذ ما أكد عليه مجلس الوزراء الموقر، بأن على الجهات العامة التي تتطلب مشروعاتها إنشاء مكاتب إدارة مشروعات لمتابعة وتنسيق وإدارة مشروعاتها، التحقق من تنفيذها لذلك، بالتعاون مع البرنامج لإنشاء تلك المكاتب بناءً على النموذج المقدم من البرنامج، واتباع جميع الإجراءات والمنهجيات، التي أسسها البرنامج في هذا الصدد، بناء على قرار مجلس الوزراء رقم (485) بتاريخ 16/11/1436هـ، المعدل بقرار مجلس الوزراء رقم (666) بتاريخ 18/11/1438هـ.

«المالية» توقّع مذكرة تفاهم مع البرنامج الوطني «مشروعات»

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، رعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض مساء اليوم الثلاثاء، الحفل الختامي للمسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود لتلاوة القرآن الكريم وحفظه وتجويده للبنين والبنات، في دورتها الـ"21"، وذلك في فندق الريتز كارلتون بمدينة الرياض، بحضور عدد من أصحاب السمو والمعالي والفضيلة، ورؤساء الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم، وعدد من سفراء الدول العربية والإسلامية لدى المملكة.

وقال سمو أمير منطقة الرياض في تصريح صحفي: شرف لي أن أحضر هذه المسابقة القرآنية العظيمة نيابة عن سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ــ حفظه الله ــ ولدينا القناعة جميعاً التي ورثناها من آباءنا وأجدادنا بأن هذه البلاد لا تقوم إلا بالقرآن وسوف تكون قوية بالقرآن وتواصل مسيرتها بالقرآن لا تخشى أحداً إلا الله ــ عز وجل ــ وأتمنى للجميع التوفيق وللوزارة وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد التوفيق ومواصلة المسيرة إلى المستوى الذي ننشده جميعاً ولمعالي الوزير ولزملائه الكرام في الوزارة والقائمين على هذه المسابقة الشكر والتقدير أن يواصلوا مسيرتهم في المستوى اللائق.

وأكد سمو الأمير فيصل بن بندر أنه لا يمكن لأحد أن ينخرط في مجال القرآن إلا يحفظه رب العالمين مما يحيط بهم من شرور؛ وذلك هم أيضاً يقومون بهذا الدور لحفظ هؤلاء الشباب في مسيرتهم وسيكون عملهم إن شاء الله مقدراً عند رب العزة والجلال، وعند كل إنسان مسلم يحترم القرآن ويفضل القرآن ويدعم القرآن.

وأشاد سمو الأمير فيصل بن بندر بأبناء المرابطين في الحد الجنوبي والاهتمام بهم في هذه الوزارة، واصفاً سموه بأنها فكرة رائعة جداً وإبرازهم في هذا المساء يقدر لمعالي الوزير هذا الدور الكبير الذي قام به ونرجو أن يوفق في أمور أخرى قادمة حسب ما ذكر لي معاليه سوف تظهر العام القادم.

وفي ختام تصريح سموه نوه بأنه نحن قدوتنا الملك سلمان بن عبدالعزيز ونسير على خطاه والجميع يجب أن يقفون وراءه ويسيرون ويتمثلون هذه الخطى الشريفة المؤكدة لمنهج البلاد على منهج الدين الحنيف إن شاء الله.

وألقى معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ كلمته في الحفل، أكد فيها أن العناية بالقرآن الكريم والاهتمام به بمختلف الصور والوجوه، من أهم الأعمال وآكدها، فبه يُحفظ الدين، وتقوى الأمة، ويجتمع أبناؤها على المنهج القويم، يقول الله تعالى في محكم كتابه: {إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم ويبشر المؤمنين الذين يعملون الصالحات أن لهم أجرا كبيرا}، ويقول عليه الصلاة والسلام: "خيركم من تعلم القرآن وعلمه".

وأوضح معاليه أن قيادة المملكة العربية السعودية ـ حاضنة الحرمين الشريفين ـ قد أدركت ذلك منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود ـ رحمه الله ـ هذه الحقيقة الراسخة، وسار على الدرب أبناؤه البررة، حتى آل الأمر إلى خادم الحرمين الشريفين الملك الصالح والإمام العادل سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ أيده الله ـ، فواصل مسيرة العناية بالقرآن الكريم وأهله من خلال مسارات عديدة وأعمال كثيرة، من بينها رعايته ــ حفظه الله ــ لهذه المسابقة، مسابقة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز المحلية لتلاوة القرآن الكريم وحفظه وتجويده للبنين والبنات.

وبين معالي وزير الشؤون الإسلامية أن هناك العديد من صور العناية بالكتاب العزيز طباعة ونشرا وتفسيرا وتعلما وتعليما وحثا وتشجيعا، وقال: إذا ذكرت مجالات العناية بالقرآن الكريم، فإنه يأتي على رأس تلك الأعمال الجليلة مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة، ذلك الصرح العظيم الذي أنشئ لخدمة القرآن الكريم، حيث يعد أكبر مطبعة في العالم لطباعة المصحف الشريف، وهو أحد المعالم المشرقة التي تقدمها المملكة العربية السعودية لخدمة الإسلام والمسلمين، من خلال إيصال نسخ القرآن الكريم إلى جميع المسلمين في أنحاء المعمورة، وترجمة معانيه إلى أكثر من 74 لغة، مشيراً إلى أنه بلغ عدد إصدارات المجمع أكثر من 260 إصدار، وعدد ما أنتجه المجمع من المصاحف وترجمة معانيه منذ إنشائه عام 1405هـ بلغ 310 مليون نسخة من مختلف الإصدارات، وفي هذا العام بلغ إنتاج المجمع ثمانية عشر مليون مصحفٍ بمختلف الأحجام والإصدارات.

وتابع معالي الدكتور عبداللطيف آل الشيخ: يضاف إلى ذلك ما أولاه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ من عناية واهتمام بالسنة والسيرة النبوية المطهرة، استشعاراً منه ـ رعاه الله ـ بأهمية هذا العمل الجليل، وحاجة الأمة الإسلامية إلى ذلك، وهذه الأعمال وغيرها تدل دلالة واضحة على تمسك المملكة العربية السعودية بكتاب الله وسنة نبيه ــ صلى الله عليه وسلم ــ اعتقاداً ومنهاجاً، وقولاً وتطبيقاً.

وقال معاليه: ونحن نحتفي في هذه الليلة المباركة بالفائزين والمشاركين في مسابقة الملك سلمان بن عبدالعزيز المحلية لتلاوة القرآن الكريم وحفظه وتجويده للبنين والبنات، في دورتها الحادية والعشرين، فإننا نحتفي بنخبة وصفوة، يحملون في صدورهم الآيات البينات، والسبع المثاني والقرآن العظيم، الذي أوتيه خاتم الأنبياء وإمام المرسلين محمد بن عبدالله عليه الصلاة والسلام.. ولا شك أن المسابقة متشرِّفة أولا بكونها في كتاب الله تعالى.. ثم لكونها تحمل اسم قائد هذه البلاد ـ حفظه الله تعالى ـ.

وأوضح معالي الوزير آل الشيخ أن المسابقة تميزت هذا العام بإضافة فرع سادس خُصص لأبناء الجنود البواسل المرابطين على الحد الجنوبي، تقديرا لجهودهم الجبارة في حماية أوطانهم ومقدساتهم، مع ما لهم في قلوبنا ودعائنا وثنائنا من مكان ومكانة، ولا عجب، فهم جديرون بهذا وزيادة.. ونسأل الله تعالى أن يحفظهم، وأن يربط على قلوبهم، وأن ينصرهم نصر عزيزا مؤزرا على الأعداء، وأن يرد كيد العدو في نحره، إنه على كل شيء قدير.

وقال: إن مَن تكرمونهم هم ثلةٌ مباركةٌ من أبنائنا وبناتنا حفظة كتاب الله، من طلبة وطالبات الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم التي تشرف عليها الوزارة، ويبلغ عددها (203) جمعيات في مختلف مناطق المملكة ومحافظاتها ومراكزها.. ونحن نشرُف ونحظى في وزارة الشؤون الإسلامية بتنظيم هذه المسابقة بثقة كريمة من ولي أمرنا ـ حفظه الله ـ، الذي كلفنا وشرَّفنا بالإشراف على هذا المحفل القرآني المبارك.

وفي ختام كلمته، رفع معالي الشيخ الدكتور عبداللطيف آل الشيخ بالشكر لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين؛ على عنايتهما بالقرآن وأهله، وحرصهما على كل ما يخدمه، كما شكر كل من ساهم في تنظيم المسابقة، والفائزين والفائزات وجميع المشاركين والمشاركات، وأعضاء هيئة التحكيم، مؤكداً أن الفوز الحقيقي هو الاهتمام والعناية بالقرآن الكريم، ومهيباً بأبنائنا وبناتنا جميعا إلى رعاية المحفوظ وتثبيته ومراجعته، وأن يحرصوا على أن يُرَى القرآنُ في أقوالهم وأعمالهم وسلوكياتهم ليكونوا لبنات صالحة وأعضاء فاعلين في مجتمعهم.

كما سأل الله ـ سبحانه وتعالى ـ أن يوفق خادم الحرمين الشريفين الملك الصالح والإمام العادل سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان، لكل خير وأن يجزيهما خير الجزاء، كما دعا الله تعالى أن يوفق صاحب السمو الملكي أمير منطقة الرياض ويديم عليه الخير وأن يكتب أجره.

ثم ألقى فضيلة إمام المسجد الحرام رئيس لجنة التحكيم الشيخ الدكتور عبدالله بن عواد الجهني، كلمة أوضح فيها أن الشباب هم عماد الأمة وسواعدها وهم الأمل بعد الله ـ عز وجل ـ في نهضة الأمة وخير ما يعدون به هو تربيتهم على هذا القرآن حفظاً وتلاوة وتدبراً وعملا ليكونوا صالحين لأنفسهم ودينهم ووطنهم، وهذا مما ننعم به في هذه البلاد منذ نشأتها على يد المغفور له ـ بإذن الله ـ الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن ـ طيب الله ثراه ـ وتتابع أبناؤه البررة من بعده إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظه الله تعالى ـ على حمل لواء هذا الدين ونشر كتابه في أرجاء المعمورة وظهرت ثمرة هذا الجهد في اختصاص المولى ـ جل وعلا ـ ثلة من الشباب بتعلم القرآن وتعليمه حتى وصلوا إلى ما وصلوا إليه، وما هذه الأمسية الكريمة إلا شاهدة على ذلك.

وفي ختام كلمته شكر الجهني صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز آل سعود لحضور هذا الحفل تكريماً لأبنائه الحفظة، وقال: أجزل الله له العطاء وأكرمه بخيري الدنيا والآخرة، كما شكر معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ ـ حفظه الله ـ فقد استؤمن الأمانة وأداها على وجهها بالمتابعة الدؤوبة والحرص على تذليل الصعاب والوقوف على الأعمال دقيقها وجليلها، كما شكر الجهني أعضاء لجنة التحكيم، وكافة منسوبي وزارة الشؤون الإسلامية على ما قاموا به من عمل دؤوب متواصل في إنجاح هذه المسابقة الغالية، سائلا الله بمنه وكرمه أن يجعل القرآن العظيم ربيع قلوبنا ونور صدورنا وجلاء أحزاننا وذهاب همومنا.

وكان الحفل قد بدئ بتلاوة آيات من القرآن الكريم، بعد ذلك ألقى الأمين العام لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية الشيخ سلمان بن عبدالعزيز الفهيد، كلمة عبر فيها عن سعادته بتشريف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض لهذا الحفل المبارك الذي يكرم فيه هذا الشباب الواعد، أمل الأمة والوطن، ومستقبلها المشرق.. داعياً الله تعالى أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين، ويجزل لهم الأجر والمثوبة على اهتمامهم ودعمهم لهذه المسابقة.

وواصل الفهيد يقول: نحتفل هذه الليلة باختتام الدورة الحادية والعشرين لجائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لتلاوة القرآن الكريم وحفظه وتجويده، حيث أمضينا ستة أشهر في تصفياتٍ على مستوى مناطق ومحافظات المملكة، وتأهل المتميزون منهم للتصفيات النهائية، وها نحن اليوم نعلن النتائج ونقطف الثمار لتبدأ بعدها مرحلة تمثيل المملكة في المسابقات العالمية.. منوهاً باستحداث فرع خاص في المسابقة لأبناء المرابطين على الحد الجنوبي تقديرا لمكانتهم العالية التي يحظون بها في هذه البلاد.

وفي ختام كلمته، قدم الشيخ سلمان الفهيد شكره وتقديره لسمو أمير منطقة الرياض لحضوره وتكريمه لأبنائه حفظة كتاب الله، كما قدم شكره لمعالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد على تذليل المصاعب، وتقديم الدعم والتوجيه، والعناية بالمتسابقين والمتسابقات.

وفي ختام الحفل سلم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، الجوائز على الطلبة الفائزين، والتقطت الصور التذكارية بهذه المناسبة الكريمة.

فيصل بن بندر يرعى الحفل الختامي لمسابقة الملك سلمان المحلية لحفظ القرآن الكريم

نفذت الإدارة العامة لصحة البيئة بأمانة الطائف، حملة مكثفة على منافذ بيع الأسماك والمنتجات البحرية ومطاعم تحضير وبيع المأكولات البحرية، وذلك ضمن برنامج (غذاؤكم أمانة) التي أطلقتها وزارة الشؤون البلدية والقروية ، وتهدف الحملة لتعزيز التزام المحلات بالاشتراطات الصحية ، والكشف عن طرق التحضير والحفظ والتخزين والنقل للمواد الغذائية حفاظاً على صحة المستهلك.

وبينت الامانة أن مراقبيها وقفو على أكثر من 45 محلاً خلال الجولة الحالية والتي ستستمر خلال الفترة المقبلة على جميع الأنشطة الغذائية التي لها علاقة مباشرة بصحة المواطنين والمقيمين، وضبطت الإدارة عدداً من المخالفات التي لها علاقة بتدني مستوى النظافة وسوء الحفظ والتخزين ، والعرض خارج نطاق المحال التجارية، بالإضافة إلى استخدام الزيوت بشكل متكرر ، وعدم تركيب الهوايات ومصائد للحشرات ، وانتهاء صلاحية الشهادات الصحية للعاملين.

وأوضحت أن المحلات المخالفة بلغت 29 محلا ، وتم تطبيق الغرامات والجزاءات بحقها وفقا للائحة البلدية ، كما ستتم متابعة المحلات المخالفة خلال الجولات الميدانية اليومية لمراقبي الإدارة لضمان تصحيح المخالفات وتطبيق الاشتراطات الصحية ، وفي حال عدم تصحيح المخالفات يتم اغلاق المحلات الغير ملتزمة.

وأشارت أمانة الطائف إلى أنها تهدف من خلال الحملات الرقابية إلى توعية العاملين وأصحاب المحلات التجارية المتعلقة بصحة المستهلك بضرورة الاشتراطات الصحية في أماكن العمل وبيئة التحضير ، مما سيكون له أثره الفعال في تقديم منتجات بجودة عالية للمستهلكين، كما تسعى الأمانة من خلال الحملات المنفذة إلى رفع كفاءة المعروضات وسلامتها لاسيما وأن الطائف تعد من مدن السياحة المحلية الرائدة ، وتشهد كثافة إقبال سياحي على مدار العام.

ضبط 29 مخالفة في محال بيع الأسماك والمنتجات البحرية بالطائف

نفذت أمانة الأحساء ممثلة ببلدية المبرز اليوم، حملة على محال الأسماك وذلك ضمن الجولات الرقابية الصحية التي تنظمها الأمانة، حيث تم مصادرة 456 كيلو غير صالحة للاستهلاك، وتحرير 10 مخالفات، وإغلاق ثلاثة محال، وذلك وفقاً لما ذكرت الأمانة في تغريدة عبر حسابها الرسمي في تويتر مساء اليوم الثلاثاء.

أمانة الأحساء تُصادر 456 كيلو من الأسماك غير صالحة للاستهلاك

أصدرت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة اليوم، تنبيهاً متقدماً باستمرار النشاط في الرياح السطحية، مثيرة للأتربة والغبار، تؤدي إلى شبه انعدام في الرؤية الأفقية على منطقة نجران، تشمل مدينة نجران، ومحافظة شرورة، والأجزاء المجاورة.

وأوضحت الهيئة أن الحالة تبدأ في الساعة الـ 9 من مساء اليوم، وتستمر حتى الساعة الـ 6 من صباح الغد.

استمرار الرياح السطحية المثيرة للأتربة والغبار على نجران

افتتح صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية اليوم المنتدى والمعرض التاسع للتقدم البيئي في الصناعات البترولية والبتروكيميائية، الذي نظمته جمعية تقنية وإدارة البيئة بعنوان "تقنيات مبتكرة لتحقيق الاستدامة البيئية"، وذلك في قاعة السيف بالخبر.

وفور وصول سموه لمقر الحفل أطلع على المعرض المصاحب لـ 45 شركة تهتم بمجالات حماية البيئة والمحافظة عليها.

عقب ذلك بدء الحفل الخطابي المعد بالقرآن الكريم، ثم القى رئيس منتدى التقدم البيئي في صناعة البترول والبتروكيميائيات۲۰۱۹ الدكتور عمر عبد الحميد كلمة شكر فيها سمو أمير المنطقة الشرقية على دعمه المستمر لجهود ونشاطات حماية البيئة ولرعاية سموه المنتدى لتحقيق أهدافه، مشيراً إلى أن الدورة التاسعة لهذه السلسلة من المنتديات بدأت قبل 25 عامًا، وتركز على تعزيز التقدم البيئي في صناعة البترول والبتروكيميائيات في منطقة الخليج.

وأبان الدكتور عبدالحميد أن المنتدى يسلط الضوء على "التقنيات المبتكرة من أجل الاستدامة البيئية" التي تزايدت أهميتها في الآونة الأخيرة باعتبارها الركيزة التي يقوم عليها استمرار التطور في المنطقة والعالم في حين يركز المنتدى على دور الحلول المبتكرة والتقدم التقني، والاطلاع على أفضل الممارسات، وتعزيز الشراكة بين مختلف الأطراف المعنية من أجل التصدي للتحديات البيئية ودعم أهداف الاستدامة ومتطلباتها في الحاضر والمستقبل.

وأضاف الدكتور عبدالحميد أن المنتدى يناقش موضوعات حيوية ، حيث يتضمن البرنامج تقديم أكثر من 100 عرض توضيحي تقني ونحو 40 ورقة علمية من خلال معارض الملصقات البحثية، وسيجري من خلالها مناقشة مختلف المجالات البيئية التي تمثل أهمية كبيرة للمنطقة وصناعة البترول والبتروكيميائيات مثل تغير المناخ، والحفاظ على المياه،وإدارة مياه الصرف، ومراقبة تلوث الهواء والحد منه، والحفاظ على التنوع البيولوجي، وحماية البيئة البحرية، والتقييم الاقتصادي للأنظمة البيئية الطبيعية، والصحة المهنية والبيئية، وغير ذلك من المواضيع البيئية ، مشيراً إلى أن البرنامج يتضمن 6 ورش تمهيدية في موضوع المنتدى تتراوح مدة كل منها ما بين يوم ويومين، وتستهدف تعزيز الإثراء التقني للمهنيين في مجال البيئة ، بمشاركة متحدثين ومشاركين من 12 دولة من مختلف أنحاء العالم، يمثلون شركات البترول والبتروكيميائيات، والجهات الحكومية والأكاديمية، ومنظمات البحث والتطوير، ومطوري التقنيات، وشركات الاستشارات البيئية، ومقدمي الخدمات البيئية، وغيرهم من الأطراف المعنية.

عقب ذلك القى النائب الأعلى للرئيس للخدمات الفنية أحمد السعدي كلمة أرامكو السعودية أكد فيها أن منتدى التقدم البيئي في صناعة البترول والبتروكيميائيات فرصة ثمينة لاستشراف العديد من الآليات والعوامل التي تمكن قطاع الطاقة من مواصلة العمل نحو تحقيق الاستدامة البيئية، وحماية التنوع البيولوجي، والاستجابة في الوقت ذاته لاحتياجات العالم المتزايدة من الطاقة لدفع عجلة الازدهار والنمو الاقتصادي ، مشيراً إلى أن هذا النهج يشكل امتداداً لرؤية أرامكو السعودية وسياستها البيئية الرائدة التي تتبناها من نشأتها، والتي لا تقتصر بأي حالٍ على إدارة مرافق الشركة بطريقة تحمي البيئة وتضمن صحة الإنسان وسلامته فقط؛ بل تشمل أيضًا الارتقاء بمستوى الحياة ونوعيتها في جميع المواقع التي تعمل بها أرامكو السعودية.

وأكد السعدي على أن تركيز برامج الحفاظ على البيئة منصبًا على التصدي للتحديات التي يواجهها قطاع الطاقة ومنها تطوير أنواع الوقود النظيف وإدارة الكربون، وضمان جودة الهواء والماء، وإدارة النفايات، وحماية الحياة البحرية، والصحة البيئية، والحماية من الإشعاعات، وجاهزية التعامل مع حوادث التسرب النفطي، وغيرها من الجوانب المتعلقة بعمليات التشغيل ، مؤكداً على أن ظاهرة تغير المناخ تمثل تحديًا كبيرًا أمام قطاع النفط والغاز في سبيل تحقيق الأهداف الطموحة التي حددها اتفاق باريس لعام 2015، والمتجسدة في توفير الطاقة لتلبية النمو الاقتصادي العالمي والعمل في الوقت نفسه على الحد من الانبعاثات الغازية المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري وتخفيف حدة آثار تغير المناخ ، لافتاً إلى أن أرامكو السعودية بوصفها أكبر شركة متكاملة للنفط والغاز على مستوى العالم تواصل التزامها بتحقيق هذه الأهداف عن طريق مجموعة من البرامج والمبادرات والإجراءات التي تشكل في مجموعها منظومة متكاملة.

وأوضح السعدي إن الشركة لديها شبكة عالمية للبحوث وتطوير التقنيات التي تستهدف تقليص الانبعاثات الكربونية الناجمة عن عملياتها المتنوعة مثل تصنيع المواد الكيميائية من النفط الخام، واستخدام المعدات وخطوط الأنابيب غير المعدنية في أعمالها، وكذلك تطوير تقنيات تسهم في تعزيز كفاءة استهلاك الوقود في قطاع النقل، وتحويل ثاني أكسيد الكربون إلى منتجات ذات قيمة ، مبيناً أنه إدراكًا لقيمة استخلاص الغاز، فقد أنشأت الشركة بنية تحتية هائلة تعرف باسم "شبكة الغاز الرئيسة" لاستخلاص الغاز المصاحب ومعالجته، وهي خطوة كانت بمثابة نقلة مهمة في تنويع مزيج الطاقة المحلي، ودعم قطاع البتروكيميائيات في المملكة، فضلاً عن الحد من أعمال حرق الغاز في الشعلات ، وهي محل إشادة وتقدير عالمي، حيث صُنفت المملكة ضمن الدول الأقل كثافة في حرق الغاز على مستوى العالم، وهو تأكيد على الدور الإيجابي للمملكة في تقليص الانبعاثات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري بشكلٍ كبير.

وأضاف السعدي أن أرامكو السعودية تحظى بتاريخ حافل في مجال كفاءة استهلاك الطاقة من خلال تعزيز الكفاءة الحرارية لمرافق توليد الطاقة المتصلة ببعضها البعض، وهو ما يشكل إنجازًا كبيرًا يعود تاريخه إلى فترات الاعتماد على المراجل في توليد البخار والحصول على الكهرباء من الشبكة الوطنية ، مبيناً أن برنامج كفاءة استهلاك الطاقة في الشركة، وبناء وتشغيل محطات الإنتاج المزدوج يساهم في تحقيق وفورات كبيرة في الطاقة، ويؤدي بطبيعة الحال إلى تقليص انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بصورة أكبر ، مشيراً إلى أن أرامكو السعودية تعمل على إقامة محطة متكاملة لإدارة النفايات، مستعينة بأحدث التقنيات العالمية، لاستخلاص كافة أنواع النفايات الناجمة عن أعمال الشركة في مواقعها بالمنطقة الشرقية، وتدويرها ومعالجتها، ومن ثَمَّ تحويلها إلى مصدر للطاقة يمكن استخدامه من جديد، بدلاً من دفنها في مرادم النفايات، وسيتم تشغيل هذه المحطة، بإذن الله، وفق أعلى المعايير العالمية للأداء البيئي.

وأشار السعدي إلى أن أرامكو السعودية تقوم بالعديد من الإجراءات التي تهدف إلى المواءمة بين أنشطتها المختلفة ومتطلبات المصلحة الوطنية سواء من حيث تعزيز التنوع البيولوجي في المملكة للأجيال القادمة، أو فهم النظم البيئية البحرية بصورة أفضل، أو توفير مصدر للبذور والشتلات يسهم في الحد من التصحر على مستوى المملكة، فضلاً عن الالتزام بمواثيق الأمم المتحدة بشأن الحفاظ على التنوع البيولوجي ، وتشمل الأنشطة التي تعكف أرامكو السعودية عليها إنشاء حديقة بيئية لزراعة أشجار المنغروف في خليج تاروت تمتد على مساحة 6400 فدان، مما يجعلها الأولى من نوعها في المملكة، حيث ستضم محطة للأبحاث المعنية بأشجار المنغروف ومركزًا للتوعية يضم ممرًا خشبيًا بين أشجار المنغروف ، ونشر 2728 هيكلًا للشعاب المرجانية في عدة مواقع في الخليج العربي بما يعزز التنوع البيولوجي البحري وزيادة إنتاج مصائد الأسماك ، وزراعة أشجار المنغروف، حيث تمت بالفعل زراعة أكثر من مليوني شجرة في إطار البرنامج الذي أطلقته الشركة، بهدف حماية موائل المنغروف الموجودة في مناطق أعمال أرامكو السعودية، واستعادتها في المناطق المتأثرة ، كما تتضمن مبادرة لزراعة مليون شجرة على مدى 7 سنوات ضمن محجوزات الشركة تتماشى مع رؤية المملكة 2030 لتشجيع استدامة البيئة الطبيعية وتحسين الغطاء الأخضر للمملكة، والذي سيسفر عن العديد من الفوائد، منها الحفاظ على الأشجار المحلية، وتعزيز التنوع البيولوجي المحلي، والحد من ظاهرة التصحر، واستخدام مياه الصرف المعالجة في ذلك.

وفي نهاية الحفل كرم سمو الأمير سعود بن نايف عدد من الجهات االمشاركة في المنتدى والجهات الداعمة والراعية .

أمير الشرقية يفتتح منتدى التقدم البيئي في صناعة البترول والبتروكيميائيات

أطلقت الشركة السعودية للكهرباء اليوم أعمال الخطة الاستراتيجية لمبادرة "خدمة ضيوف الرحمن أسمى غاية"، التي تُعنى بتطوير وتحسين المساجد، وتدريب القائمين عليها على امتداد طريق الهجرة، ضمن برامج ملتقى مكة الثقافي، الثالث لعام 1440هـ من خلال حملة " كيف نكون قدوة "، التي يرعاها صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة.

وزار ممثل إمارة منطقة مكة المكرمة وفريق المبادرة الموقع الأول، وهو مسجد السعادة، واطلعوا على سير الأعمال التحسينية، والدورات التدريبية في مجال السلامة وإطفاء الحرائق والإسعافات الأولية، إضافة إلى الدورات الخاصة بتطوير السلوك الإيجابي في تقديم خدمة تفوق التوقعات لضيوف الرحمن.

وأشاد الجميع بالعمل المتقن والدور المهم الذي تقدمه "السعودية للكهرباء"، في العديد من المبادرات لخدمة حجاج وزوار بيت الله الحرام، على مستوى منطقة مكة المكرمة، مما يعكس حرص الشركة على المشاركة في المبادرات التي تواكب رؤية المملكة 2030.

يذكر أن الشركة السعودية للكهرباء تشارك للعام الثالث على التوالي في فعاليات ملتقى مكًة الثقافي، المقام تحت عنوان "كيف نكون قدوة"، من خلال تقديمها لهذا العام أربع مبادرات، تتمثل في مبادرات "خدمة ضيوف الرحمن أسمى غاية"، و"سلوكنا الإيجابي قدوة"، و"ضيوفنا في أمان وبهجة"، و"اشتراكك عنوانك".

وتركز المبادرة الأولى للشركة والمتمثلة في "خدمة ضيوف الرحمن أسمى غاية" على تطوير المساجد وتحسينها وتدريب العاملين عليها وعلى السلوك الإيجابي، وكذلك مع الزوار والحجاج والمعتمرين والحالات الطارئة في حال العارض الصحي المفاجئ، أو الحريق (لا سمح الله) لخلق بيئة نموذجية على امتداد الطرق المؤدية إلى مكة المكرمة والمدينة المنورة.

فيما قدمت الشركة في المبادرة الثانية المتمثلة في "سلوكنا الإيجابي قدوة" تسعة برامج تدريبية لعدد من منسوبي قطاع الحج والعمرة، ضمن خطة سلسلة برامج التدريب لملتقى مكة الثقافي "كيف نطور مدننا لخدمة الحج والعمرة"، وكذلك دورة الاتصال الفعال بمفهوم ديسك من خلال ورشة للتعريف بالأنماط السلوكية، وكيفية التعامل مع الحجاج والمعتمرين بالسلوك الإيجابي.

وهدفت المبادرة الثالثة المتمثلة في "ضيوفنا في أمان وبهجة" إلى تقديم برامج متنوعة للارتقاء بتثقيف الحجاج وزوار بيت الله الحرام عن طريق استخدام قطار الحرمين وصالة الركاب، حيث تقدم برامج مسلية وعروض عن السلامة في صالات الانتظار، وكذلك داخل عربات القطار وعرض فيلم وثائقي عن "الحج والعمرة في السابق والآن" على شاشات العربات، وتقديم برامج تدريبية لمنسوبي المؤسسة العامة للخطوط الحديدية "قطار الحرمين بمحطتي جدة ومكة المكرمة", بحضور 40 فردًا من الرجال والنساء بمسمى "الاتصال الفعال بمفهوم ديسك".

وتهدف المبادرة الرابعة المتمثلة في "اشتراكك عنوانك" إلى عمل تطبيق مجهز بكافة أرقام اشتراكات الدور السكنية المخصصة لإسكان الحجاج والمعتمرين, حيث يزود الحاج عند نزوله في الفندق برقم الاشتراك الخاص بعداد الفندق والتطبيق الإلكتروني على جواله بواسطة استقبال الفندق، وعند إضاعة المعتمر والحاج لمسكنه يدخل على التطبيق ويضع رقم الاشتراك فيصل لمسكنه عبر أقصر الطرق.

«السعودية للكهرباء» تطلق أعمال تطوير وتحسين المساجد في طريق الهجرة

شدد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية على أهمية عدم عرض المنتجات الدوائية والمتاجرة فيها من قبل أشخاص مجهولين عبر وسائل التواصل الاجتماعي وتقديمها للمرضى دون علم أو استشارة الطبيب أو معرفة أبجديات العلاج أو الإسعاف.

وبيّن سموه أنه للأسف بأننا نرى الكثير والكثير من الأمور المتداولة عبر وسائل التواصل الاجتماعي فالكثير ينصح بتداول دواء معين لمرض ما وجميعها اجتهادات لا تستند إلى حقائق علمية وغير صادرة من مصادر موثوقة وبالتالي يطبقها على نفسه أو على أبنائه أو على أهل بيته ويصبح هناك أعراض جانبية فنتمنى من الجميع أن يكون لديهم الوعي في هذا الأمر.

وأضاف أن العلاج شيء والإسعاف شيء آخر فالجميع مضطر لتعلم الإسعافات الأولية وهذا يمكن أن يتم في المدارس وفي الجامعات وفي كافة المؤسسات الحكومية والخاصة.

جاء ذلك خلال استقبال سموه في مجلسه الأسبوعي «الإثنينية» بديوان الإمارة منتسبي الهيئة العامة للغذاء والدواء فرع المنطقة الشرقية.

مشيراً سموه أن هيئة الغداء والدواء أخذت مكانها الطبيعي الآن في مختبراتها وفي أماكن تواجدها في المنافذ وفي الأماكن التي يجب أن تكون متواجدة فيها فهي من أهم الهيئات التي تعنى بصحة الإنسان في كل الأمور، مقدماً شكره لجميع أفراد الهيئة العامة للدواء والغذاء على ما يقومون به جهود في هذا المجال وكذلك تعاونها مع الجهات الأخرى التي تعنى بصحة الإنسان.

وشدد سموه على اهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين -أيده الله- التي أعطت هذه الهيئة لكل ما تحتاجه من دعم ومؤازرة في جميع أمورها التي تُعنى في مثل هذه الحالات، مشدداً سموه على كافة المواطنين والمقيمين بالحرص عندما يجد هناك بعض الشك أو الريب في بعض الأمور بأن لا يترددوا بالتواصل مع هيئة الغذاء والدواء ومع الجهات الطبية والأمانات حينما يرى في بعض الأماكن التي تقدم بعض الأغذية بشكل غير لائق وأيضا في حال وجود الأماكن التي تبيع الأدوية أو العقاقير الطبية أو الشعبية دون الحصول على التراخيص اللازمة.

وخلال اللقاء رحب سموه بطلاب مدرسة زمزم الابتدائية بمحافظة الخبر وبالمؤسسة الخيرية لرعاية الأيتام الخيرية قائلاً «أرحب بأبنائي من مدرسة زمزم الابتدائية في محافظة الخبر فأهلاً وسهلاً بكم وأبارك لكم التفوق والريادة في مدرستكم وأيضاً أرحب بالمؤسسة الخيرية لرعاية الأيتام فهم فئة غالية على قلوبنا ليس هناك يتيم فجميعهم أبناء لنا وهم منا وفينا وحقهم علينا كبير فنرحب بهم في كل وقت».

من جهة أخرى استقبل صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف في مكتبه بديوان الإمارة أمس رئيس الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة د. خليل بن مصلح الثقفي والوفد المرافق له.

واطلع سموه على المشروعات البيئة الساحلية والبرية التي تشرف عليها الهيئة في المنطقة الشرقية وآخر ما تم في تلك المشروعات حيث تم استعراض مفصل للمشروعات التي تم الانتهاء منها والتي تحت التنفيذ وكذلك الخطط المستقبلية للهيئة في المنطقة، مشيداً بجهود الهيئة وما تقوم به في مجال حماية البيئة في المنطقة، متمنياً لهم التوفيق والسداد.

وقدم معالي رئيس الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة د. خليل بن مصلح الثقفي شكره لسمو أمير المنطقة الشرقية على دعمه واهتمامه بكل ما يقوم به فرع الهيئة بالمنطقة الشرقية وتوجيهاته المستمرة للحفاظ على البيئة في كافة محافظات المنطقة.

أمير الشرقية متوسطاً منتسبي هيئة الغذاء والدواء

سعود بن نايف يدعو المواطنين للتبليغ عن المنتجات المخالفة

ترأس نائب رئيس مجلس إدارة جمعية بناء لرعاية الأيتام بالمنطقة الشرقية م. خالد الزامل اجتماع مجلس إدارة الجمعية 31 بالخبر بحضور أعضاء المجلس.

وفي بداية الاجتماع رحب بأعضاء مجلس الإدارة وقدم الشكر لهم ولمنتسبي الجمعية على ما يبذلونه من جهود للارتقاء بخدمات الجمعية المقدمة للمستفيدين من الأيتام والأرامل، ثم عرض عبدالله الخالدي عضو مجلس الشورى مدير عام الجمعية المجلس على تقرير أداء الجمعية والتقرير المالي للعام 2018م.

واطلع أعضاء المجلس على تقرير المخيم العلمي الثاني لأيتام المملكة (مسبار2) الذي أقيم خلال إجازة منتصف العام الدراسي الماضي واستضاف 80 يتيماً من الطلاب المميزين في المرحلة الثانوية من جمعيات الأيتام في كافة مناطق المملكة وتم تدريبهم على مهارات القرن الواحد والعشرين في مجالات الفضاء والطيران والروبوت والابتكار والتوستماستر، كما أطلع الخالدي أعضاء المجلس على ترشيح عدد من أبناء الجمعية لمشاركات رياضية خليجية ودولية مع أكاديمية سبورت يارد في مجال كرة القدم.

بعد ذلك اطلع المجلس على أبرز المبادرات في تأهيل وتمكين الأيتام وتوظيفهم والمبادرة بإقامة المخيم العلمي الثالث لأيتام المملكة، إضافة إلى عرض الخطة التشغيلية للجمعية للعام 2019 م والتي تضمن أكثر من 31 خدمة تقدمها الجمعية لمستفيديها إضافة إلى أكثر من 38 مبادرة لتأهيل وتدريب وتمكين الأيتام وأمهاتهم ستنفذها الجمعية خلال العام 2019 م، مع المستهدفات ومؤشرات الأداء لكل مبادرة، كما ستعمل الجمعية على توقيع شراكات والمساهمة في شراء 50 وحدة سكنية للأيتام وأسرهم بالتعاون مع الإسكان التنموي تحقيقا لرؤية المملكة 2030 ضمن مستهدفات برنامج الإسكان والذي يهدف إلى رفع نسبة تملك المواطنين للمساكن.

وقد بلغ إجمالي المصروفات على الأيتام وأسرهم ثلاثين مليوناً وتسع مئة وتسعة وثلاثين ألفا وستة ريالات خلال العام 2018م، كما وافق المجلس على الميزانية التقديرية للعام 2019م والتي سيصل حجم الإنفاق فيها على الأيتام أكثر من 26 مليون ريال خلال العام الحالي.

صرف 30.9 مليون ريال لرعاية وتمكين أيتام الشرقية

أكد صاحب السمو الملكي الأمير د. فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم أن ملتقى القصيم لتمكين الشباب الأول «فرصتي» الذي تنظمه إمارة منطقة القصيم بالشراكة الاستراتيجية مع الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة «منشآت»، يمكن الشباب السعودي من التدريب والاستشارة والاستماع لذوي الخبرة من أرباب العمل، بالتعاون مع الجهات المعنية ذات الاختصاص.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي لملتقى القصيم لتمكين الشباب الأول «فرصتي»، والمقام بقصر التوحيد بمدينة بريدة مساء أمس، بحضور وكيل إمارة المنطقة د. عبدالرحمن الوزان، وأمين عام برنامج تنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة وأمين اللجنة الإشرافية العليا لبرنامج تنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة بالمنطقة أحمد المشيقح.

وقال: إن توجه قادة هذه البلاد بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان - حفظهما الله - لتمكين الشباب من فرص العمل، ونحن اخترنا هذا الملتقى لتمكين الشباب وإيجاد الأرضية العملية والتدريبية لشباب هذا الوطن بكل المناطق، وليس محصوراً على منطقة القصيم بل جميع مناطق المملكة ونرحب بجميع شباب الوطن للمشاركة في الملتقى، مشيراً إلى أن الملتقى يهدف إلى تعريف الشباب بالفرص التدريبية والوظيفية في المنطقة والجهات الداعمة وفتح المجال لهم لتسويق منتجاتهم وأعمالهم بالملتقى، والتكاملية من خلال مشاركة جميع الجهات ذات العلاقة في التدريب والتوظيف وريادة الأعمال، بالإضافة إلى التقاء الشباب بالخبراء في مجال التدريب والتوظيف وريادة الأعمال والتجارة الإلكترونية، وتدريبهم على المهارات الخاصة بالتدريب والتوظيف وريادة الأعمال وفق رغباتهم وميولهم، ومساعدتهم على الاختيار الأمثل، وتكوين قاعدة بيانات شاملة للعمل على الأصعدة كافة. ولفت سموه إلى أن بعض الشباب ينقصهم الوعي في مجالات العمل وأهميته، مشيراً إلى أن الجميع يسعى للمشاركة في مثل هذه الملتقيات التي تمكن الشباب السعودي من الوظائف، مؤكداً سموه أن الملتقى هو واسطة العقد ودليل الشباب الأمثل للتدريب والتأهيل وإيجاد فرص عمل، وفتح آفاق واسعة لهم، وبين سموه أن لدى المنطقة الكثير من الخطط لتمكين الشباب من فرص العمل، وهناك نجاحات بهذا الجانب كنجاح توطين المولات، وجائزة الشاب العصامي، مشيراً إلى أنه لولا وجود بنية أساسية بهذه المنطقة بداية من لجنة التنسيق الوظيفي ووجود شباب فاعلين لا يأبهون بثقافة العيب لما تحققت هذه النجاحات الملموسة.  

وأكد أن اللجنة النسائية ومجلس الفتيات وكثيراً من القطاعات للشباب والفتيات ستشارك في الملتقى، مع ما يقدمه الملتقى من ورش عمل كبيرة على مستوى عالٍ يليق بالشباب السعودي وإيجاد البنية الأساسية لتمكينهم من فرص العمل، ونوه سموه بدور الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة «منشآت» بالتعاون مع إمارة القصيم على تحقيق أهداف هيئة المنشآت المتوسطة والصغيرة وتدريب الشباب والفتيات وتأهيلهم على الأصعدة كافة.

من جهة أخرى أكد أمير منطقة القصيم، أن المملكة اضطلعت منذ تأسيسها بمسؤوليات جسام تجاه أبناء الأمة العربية والإسلامية وتجاه المجتمع الإنساني، انطلاقاً من النهج الإسلامي القويم الذي يحث على خدمة الإسلام والمسلمين ودعم التضامن العربي الإسلامي، منوهاً بالدور الريادي الذي تلعبه المملكة في مبدأ الشراكة مع المنظمات الدولية وأهميتها وضرورة فتح مجالات الحوار أمامها في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ، واستمرارها إلى اليوم في تقديم العون الإنمائي للدول النامية لدفع المسيرة التنموية في كافة الميادين الاقتصادية والاجتماعية عن طريق ما قدمته  وتقدمه من مساعدات في المشروعات الإنتاجية والخدمية والبنية التحتية، ومساعدة الكثير من البلدان لمواجهة أخطار الحروب والكوارث الطبيعة.

وقال: إن من أسباب دوام النعم شكرها ودولتنا وقيادتنا الرشيدة تستحق التنويه بدعمها ونذكر عطاءاتها وإسهاماتها لنجاح مهمات المنظمات الدولية، وإن دعم بلادنا للمنظمات الدولية والإغاثية لم يكن محصوراً على أحد بل شمل جميع المنظمات للقيام بواجباتها الإغاثية ومركز الملك سلمان للإغاثة مفخرة لنا جميعاً في إنجازاته الإنسانية العظيمة، حيث نفتخر ونعتز أن بلادنا الغالية ثابتة في مواقفها لدعم المنظمات الإسلامية لخدمة قضايا الأمتين العربية والإسلامية والدفاع عنها في كل المحافل الدولية.

جاء ذلك في كلمة أمير منطقة القصيم خلال جلسته الأسبوعية مع المواطنين بقصر التوحيد بمدينة بريدة، بحضور أصحاب المعالي والفضيلة ووكلاء الإمارة ومسؤولي القطاعات الحكومية والخاصة ورجال الأعمال وأهالي المنطقة، التي كانت عن «المملكة ودورها في دعم المنظمات الدولية» قدمها د. عبدالله الطاير.

فيصل بن مشعل: ملتقى «فرصتي» دليل الشباب الأمثل للتدريب والتأهيل

دشن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود الشمالية أمس معرض المشروعات التنموية والبلدية والخدمية في محافظة طريف والبالغ عددها 28 مشروعًا وتقدر قيمتها بنحو 238 مليون ريال.

ولدى وصول سموه مقر الحفل دشن معرض المشروعات البلدية والخدمية، وتجول بداخله وناقش المشروعات واطلع سموه على مخططات المشروعات التي تشتمل على مشروعات بلدية والشؤون الإسلامية وخدمات المياه وفرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، والكهرباء، والخدمات الصحية.

ورفع صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان في كلمته خلال حفل التدشين باسمه ونيابة عن أهالي المحافظة أسمى عبارات التقدير وصادق العرفان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهد الأمين -حفظهما الله-، على ما تحظى به منطقة الحدود الشمالية من اهتمام ورعاية أسوةً بمناطق المملكة جميعها.

وأشار سموه إلى أهمية متابعة المشروعات وخدمة المواطن وضرورة العمل على توفير كل ما يحتاجه أهالي المحافظة من مشروعات البنى التحتية والمشروعات التنموية.

وكرم سمو أمير منطقة الحدود الشمالية المعلم محمد بن عايد الرويلي الحاصل على جائزة التعليم للمعلم المميز، كما تسلم سموه هدية أهالي المحافظة، ثم التقطت الصور التذكارية مع سموه.

من جهة أخرى أكّد سمو أمير منطقة الحدود الشمالية على أهمية القطاع الصحي والارتقاء بالرعاية الصحية وتسخير الخدمات والإمكانيات لخدمة المواطنين والمقيمين، وتوفير البنية التحتية اللازمة للعمل الصحي، منوهاً بالدعم الكبير الذي يحظى به القطاع الصحي بالمملكة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله-.

جاء ذلك خلال استقبال سموه بمكتبه في محافظة طريف أمس مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة عبدالله بن ولمان العازمي، يرافقه عدد من القيادات الصحية في المنطقة، حيث استعرض سموه الخطط المستقبلية لصحة المنطقة، وسبيل تطوير أداء الكادر الطبي لتقديم أفضل الخدمات للمرضى والمراجعين، وبحث اللقاء العرض المقترح من شركة أرامكو السعودية لتحويل جميع الموظفين لديهم للعلاج في مستشفى طريف العام.

كما استقبل سمو أمير منطقة الحدود الشمالية في مكتبه بمحافظة طريف أمس رئيس اللجنة الوطنية لرعاية السجناء والمفرج عنه تراحم بالمنطقة سعود الرويلي، يرافقه نائب الرئيس د معن المدني، وأمين الصندوق م. علي السويلم.

وتسلم سموه خلال اللقاء التقرير السنوي للجنة، واستمع سموه إلى إيجاز عن مناشط لجنة «تراحم» بالمنطقة، وأثرها على مستفيديها، والخطط والطموحات المستقبلية التي تهدف لها، مشيداً بالدور الفاعل الذي تبذله اللجنة لخدمة السجناء والمفرج عنهم بمختلف المجالات، في ظل الدعم والاهتمام الذي توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، -حفظهما الله- لكل ما يخدم أبناء هذا الوطن في جميع المجالات، مؤكداً أهمية دور اللجنة الاجتماعي وتأثيرها الملموس على الفرد وأسرة، مؤكدًا أهمية الترابط والتكاتف الذي حثنا عليه ديننا الإسلامي الحنيف.

الأمير فيصل بن خالد خلال استقباله مدير الشؤون الصحية

أمير الشمالية يؤكد على متابعة تنفيذ المشروعات التنموية

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف، وبحضور صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن فهد بن تركي بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الجوف، بصالة الاستقبال الكبرى بقصر سموه بمدينة سكاكا جموعًا من المواطنين وشيوخ القبائل بالمنطقة، الذين قدموا للسلام على سموه في الجلسة الأسبوعية التي يقيمها للمواطنين.

كما استقبل سمو أمير الجوف أصحاب الفضيلة رؤساء المحاكم الشرعية والإدارية والقضاة وقادة القطاعات العسكرية وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين، واستمع لمطالب المواطنين التي تحظى باهتمام ومتابعة سموه.

من جهة أخرى استقبل سمو أمير منطقة الجوف، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن فهد بن تركي بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة بمكتبه بالإمارة أمس، محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني د. أحمد بن فهيد الفهيد، يرافقه مدير عام التدريب التقني والمهني بمنطقة الجوف م. محمد بن سعد الوشيح.

ونوه سموه بدعم حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين في دعم السواعد الوطنية، من خلال تعزيز التخصصات الفنية والمهنية، بما يتوافق مع أهداف رؤية المملكة 2030، وإحداث قفزات نوعية في سوق العمل، مشيداً بدور المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني في صناعة هذا التحول.

كما تسلم الأمير فيصل بن نواف، التقرير السنوي لإنجازات المؤسسة بالمنطقة، عبر الكليات التقنية والمعاهد الثانوية الصناعية، وأنشطتها في مجالات خدمة المجتمع، والتدريب والتطوير وتأهيل القوى البشرية.

من جانبه أعرب محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني عن شكره لسمو أمير منطقة الجوف على دعمه لبرامج المؤسسة في المنطقة ورعايتها.

الأمير فيصل بن نواف مستقبلاً محافظ مؤسسة التدريب التقني والمهني

فيصل بن نواف: قيادتنا 
حريصة على دعم السواعد الوطنية

تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله -، يفتتح صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض يوم الأحد 19 رجب 1440هـ، فعاليات المؤتمر الدولي الذي يقيمه المركز الوطني للوثائق والمحفوظات بعنوان "دور الأرشيفات العربية في تعزيز مجتمع المعرفة بين التحديات الحالية والتطلعات المستقبلية"، بحضور عدد من الشخصيات الدولية والعربية وعدد من رؤساء دور الأرشيف في الدول العربية الشقيقة، وذلك بقاعة الملك فيصل في فندق الإنتركونتنينتال بمدينة الرياض.

وسيتناول المؤتمر الذي سيستمر 3 أيام أكثر من 60 ورقة علمية من باحثين ومتخصصين من المملكة ومن مختلف الدول العربية، إضافة إلى عددٍ من المشاركات من أستراليا والولايات المتحدة الأميركية، كما سيقام على هامش المعرض عدد من ورش العمل ومعرض مصاحب بمشاركة من جهات حكومية وعدد من شركات القطاع الخاص المتخصصة.

يذكر أن المؤتمر الذي يعقده المركز الوطني للوثائق والمحفوظات، يعد الأول من نوعه على مستوى المملكة والشرق الأوسط، ويركز على الأرشفة والوثائق والقضايا المرتبطة بها.

المركز الوطني للوثائق والمحفوظات
يعقد مؤتمره الدولي الأول.. رجب المقبل

تزينت شوارع وطرق وميادين العاصمة الهندية نيودلهي، بصور صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله - وأعلام المملكة ترفرف إلى جانب علم الهند ترحيباً بسموه خلال زيارته التاريخية لجمهورية الهند الصديقة.

ورسمت هذه الصور والأعلام الخفاقة لوحة للعلاقات التاريخية والاستراتيجية بين البلدين الصديقين، وتطلع القيادتين لمرحلة جديدة من التعاون تخدم مصالحهما المشتركة والذهاب إلى آفاق أوسع وأرحب ترضي شعبي البلدين.

وعكست مظاهر الاحتفاء والترحيب بزيارة سمو ولي العهد لجمهورية الهند، قوة ومتانة العلاقات السعودية - الهندية ومدى الأهمية التي ستضيفها هذه الزيارة في ترسيخ العلاقة بين البلدين؛ نظراً لدورهما الريادي في المنطقة والعالم، وتركيز كل منهما على التحديث الاقتصادي وتنفيذ خطط واستراتيجيات كبرى للتنمية الاقتصادية السريعة.

نيودلهي تتزين
احتفاء بولي العهد

وصف الملحق الثقافي السعودي في الهند الدكتور عبدالله بن صالح الشتوي، علاقات المملكة العربية السعودية وجمهورية الهند، بالعريقة والممتدة عبر التاريخ، وتكتنز أبعاداً ثقافية وحضارية عميقة رسخت من الشراكة الاستراتيجية التي تشهد تطوراً في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية وغيرها.

وأكد الدكتور الشتوي في تصريح صحفي بمناسبة زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ـ حفظه الله ـ للهند، أن العلاقات الثقافية والتعليمية بين البلدين تبلورت وتطورت بشكل ملحوظ وارتقت لمستوى عالٍ واتخذت صوراً مختلفة ومتنوعة منها المشاركة في معارض الكتاب والندوات والمؤتمرات والفعاليات والتبادل الثقافي والتعليمي والأكاديمي.

وأشار إلى أن زيارة سمو ولي العهد، ستسهم في تعزيز هذه الثنائية بين الرياض ونيودلهي والمضي بها نحو آفاق رحبة مملوءة بالطموحات والآمال.

وشدد الملحق الشتوي، على دور المبتعثين والمبتعثات في مختلف الأنشطة الثقافية لتحقيق أعلى مستويات الريادة والتميز وتمثيل المملكة خير تمثيل بوصفهم سفراء يعززون الصورة المشرفة عن الوطن والمواطن السعودي.

وأفاد الملحق الثقافي في الهند، أن المبتعثين يعملون على ترجمة رؤية 2030 ببذلهم جهوداً بالتحصيل العلمي وتزودهم بالمهارات والخبرات، للإسهام في دعم وتقدم المملكة، مستشعرين الاهتمام والرعاية اللذين توليهما القيادة الرشيدة في استثمار إنسان الوطن ليكونوا بناة فاعلين لمستقبل المملكة.

الشتوي: تعزيز للشراكة السعودية - الهندية

أكد رئيس مجلس الأعمال السعودي - الهندي المهندس كامل المنجد، أن زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله -، إلى جمهورية الهند، تأتي في إطار العلاقات التاريخية واستمرارًا للتعاون المشترك بينهما بما ينعكس إيجابًا على البلدين والشعبين الصديقين.

وأشاد المهندس المنجد، بما تشهده العلاقات الثنائية بين المملكة العربية السعودية وجمهورية الهند من تنامٍ في مختلف الجوانب السياسية والاقتصادية، موضحاً أن زيارة سمو ولي العهد، تعد مؤشراً إيجابياً وستتيح للشركات السعودية الاستثمار في الهند، وستسهم في دخول الشركات السعودية التي تنوي أيضاً الاستثمار في عدد من القطاعات.

وأشار إلى أن الهند عازمة على تقديم جميع التسهيلات اللازمة للمستثمرين السعوديين، معرباً عن أمله في أن تقود الزيارة العلاقات بين الرياض ونيودلهي إلى آفاق جديدة من التعاون.

رئيس مجلس الأعمال السعودي - الهندي: الزيارة تعزز التعاون الاقتصادي بين البلدين

أكد سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية الهند الدكتور سعود بن محمد الساطي، أن زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله - تأتي امتدادًا للقاءات بين قيادتي البلدين وفرصة تاريخية لتعزيز علاقات الصداقة التاريخية والشراكة الاستراتيجية والتعاون الوثيق بين البلدين في المجالات كافة.

وأوضح السفير الساطي، أن الهند رابع شريك تجاري للمملكة، والتعاون الوثيق القائم بين البلدين يشمل مجالات عدة منها الطاقة والتجارة والاستثمار والتعاون في مجال الأمن ومكافحة الإرهاب إلى جانب تعزيز الأمن والاستقرار الإقليمي والدولي.

وقال بمناسبة زيارة سمو ولي العهد للهند: «إن العلاقات بين المملكة والهند نمت بشكل مطّرد خلال العقد الماضي وزاد التعاون بين البلدين بعد الزيارات المتبادلة لقادة البلدين والمسؤولين بهما؛ الأمر الذي يؤكد الرغبة الواضحة في تحقيق المزيد من التعاون».

ونوه بأهمية الزيارة باتجاه تعزيز العلاقات في مختلف المجالات، وتحقيق المزيد من الفرص لتعميق التعاون وتقوية الشراكة الاستراتيجية بين البلدين.

وأكد الدكتور سعود الساطي، أن العلاقة الاقتصادية بين المملكة والهند تكتسب أهمية بارزة نظرًا لدورهما الاقتصادي الرائد في المنطقة والعالم، ولأوجه التكامل بين اقتصادي البلدين في ظل تركيز كل منهما على التحديث الاقتصادي وتنفيذ خطط واستراتيجيات كبرى للتنمية الاقتصادية السريعة، وهو ما يوفر المزيد من الفرص للتجارة والاستثمار ونقل التكنولوجيا.

وأضاف أن للمملكة خططًا طموحة للتنمية الاقتصادية في إطار رؤيتها المستقبلية 2030، تشمل جذب الاستثمارات وتوطين الصناعات وتعزيز التنمية وتحقيق نقلة نوعية كبيرة في الاقتصاد السعودي، مشيرًا إلى أن الهند شريك استراتيجي للمملكة في مجال التنمية، وللشركات الهندية الكبرى وجود ملحوظ في السوق السعودية من خلال مشروعات كبرى في مجالات التنمية والبنية التحتية والزراعة والاستثمار والتقنية.

وقال السفير الساطي: «هناك أبعاد ثقافية وشعبية ودينية للعلاقة لا تقل أهمية عن الأوجه الاقتصادية والسياسية والأمنية، فالهند موطن أحد أكبر تجمعات المسلمين في العالم، حيث يشكل المسلمون قرابة 15 % من سكان الهند البالغ 1,3 مليار نسمة، ويعد الحج والعمرة عاملين مهمين في التواصل بين شعبي البلدين»، مشيرًا إلى إسهام أكثر من 3 ملايين مقيم هندي على أرض المملكة في تعزيز عرى الصداقة بين الشعبين.

وأكد سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الهند، في ختام تصريحه أن زيارة سمو ولي العهد - رعاه الله - للهند ستنقل الشراكة بين البلدين الصديقين إلى آفاق جديدة بإذن الله، وستؤدي إلى تحقيق المزيد من الفرص، وتعميق الروابط القوية القائمة بما يخدم مصالحهما المشتركة.

السفير الساطي: تعاون وعلاقات استراتيجية

تتميز العلاقات السعودية الهندية بأسس قوية من خلال صداقة متينة ترفدها مصالح مشتركة، حيث تمتد العلاقات الوثيقة بين البلدين لأكثر من 70 عاماً، حتى أصبحت بمثابة "شراكة استراتيجية" في زمن التحالفات الكبرى، فالمملكة والهند تمتلكان حضارة تنموية شاملة، تميزت على مدار سنوات طويلة وأدت أدوارا استراتيجية مهمة ومحورية في دعم الاستقرار الدولي، وانطلقت هذه العلاقة الوثيقة العام 1948 وذلك بعد عام واحد من استقلال الهند، وأكدت دراسات وبحوث منشورة بأن أول من وضع اللبنة الأساسية للعلاقات الدبلوماسية بين البلدين الملك فيصل بن عبدالعزيز -رحمه الله، حيث كانت أول زيارة رسمية يقوم بها إلى العاصمة الهندية "نيودلهي"، وذلك عندما كان ولياً للعهد ورئيسا للوزراء ووزيرا للخارجية في عهد الملك المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن -طيب الله ثراه-، وكان ذلك ردا من المملكة العربية السعودية على ما أبدته الهند بقيادة رئيس وزرائها آنذاك جواهر لال نهرو من مواقف إيجابية تجاه قيام الملك عبدالعزيز بتوحيد البلاد وتأسيس المملكة العربية السعودية في 1932، وبعد وقت قصير من ذلك قام الملك سعود بن عبدالعزيز -رحمه الله- بزيارة إلى الهند، مثلت أول زيارة على مستوى ملكي، وخلال تلك الزيارة التاريخية سافر الملك سعود إلى عدد من المدن الهندية، وعندما زار نهرو المملكة العام 1956 لقي استقبالا حارا، وألقى خطابا أمام تجمع شعبي في ملعب لكرة القدم في جدة وهو امتياز لم يمنح لأي زعيم زائر.

أما على المستوى الاقتصادي بين البلدين فالمملكة تعد أحد أكبر الشركاء التجاريين للهند، فهي رابع أكبر شريك تجاري لـ "نيودلهي" بعد الصين، والولايات المتحدة، الإمارات، حيث تستورد الهند نحو 19 في المئة من الزيت الخام من المملكة، وقد سجلت التجارة الثنائية نمواً لا مثيل له في السنوات الأخيرة، ومنذ العام 2008 أصبحت السعودية الشريك التجاري الرابع للهند، فيما باتت الهند أكبر مصدر للملكة بنسبة 12.4 % من إجمالي الواردات السعودية، ففي دراسة نشرتها الغرفة التجارية في المنطقة الشرقية العام 2016م حسب الهيئة العامة للإحصاء أهم صادرات المملكة إلى الهند زيوت نفط خام ومنتجاتها، نشادر لا مائي، بولي إيثيلين عالي الكثافة، هيدروكربونات دورية "ستيرين"، بولي إيثيلين منخفض الكثافة، فيما أهم واردات المملكة من الهند، أرز، منتجات حديد نقي، هيدروكربونات دورية "بنزين"، كما أن المملكة تعد المزود الأول للنفط للهند.

وفي نفس السياق تنامى وجود الجالية الهندية في المملكة بشكل كبير بعد أن تواجد أكثر من مليوني هندي يقيمون في المملكة من بعد العام 1435هـ، وهي أكبر جالية هندية في الخارج، فلم تكن فقط "أيدٍ عاملة" بل تحولت إلى شركات ومؤسسات هندية تتعاون مع الشركات الوطنية وتتنافس مع كبريات الشركات العالمية في تقديم الخدمات الهندسية والاستشارية، بما في ذلك نحو 500 مشروع مشترك حسب ما هو مؤكد في تصريحات سابقة، معظمها مشروعات في قطاعي الطاقة والبتروكيميائيات.

أما من الجانب الثقافي فتعد الهند ثاني أكبر عدد من السكان المسلمين في بلد واحد على مستوى العالم بعد إندونيسيا، ويزور المملكة لأداء مناسك الحج أكثر من 170 ألف هندي سنوياً، وقد سبق أن شاركت في مهرجان الجنادرية في العاصمة الرياض كضيف شرف، وذلك لتبادل الثقافات بين البلدين.

وتعد العلاقات بين البلدين فريدة من نوعها وذلك عندما قررت الرياض مضاعفة مبيعاتها من النفط إلى الهند وذلك عندما توقف شركات هندية من استيراد الخام الإيراني، كما حظيت شركة "لارسن آند توربو" الهندية العملاقة باختيار شركة أرامكو لها لتنفيذ مشروعات بنحو 300 مليون دولار في المملكة، كما أن ثلاث شركات هندية تتولى مشروعات كبرى في المملكة.

وتواصل نمو العلاقات واضطرادها بين البلدين منذ العام 2000 حتى زيارة الملك عبدالله بن عبدالعزيز -رحمه الله- التاريخية في يناير 2006م، التي شهدت تحولا كبيرا خاصة في مجالات التعاون لمكافحة الإرهاب وتأمين مصادر الطاقة للهند، وتعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري والتقني بين البلدين، وقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله - بزيارة تاريخية إلى نيودلهي العام 2014، وتم خلالها توقيع اتفاقيات أسست لمرحلة جديدة بين البلدين الشقيقين ودفعت لتعاون مشترك عالي المستوى لمواجهة التحديات والإرهاب لما تملكه المملكة من خبرة في مواجهة الإرهاب بكافة أنواعه، وعلى ذلك يرى مراقبون سياسيون بأن زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع للهند ستفتح آفاقا جديدة للتعاون المشترك بين البلدين الشقيقين تتجاوز المراحل التجارية، وستكون ذات تعاون أمني واستراتيجي يخدم البلدين، وخاصة بأن ولي العهد يقود رؤية المملكة 2030 وذلك لبناء اقتصاد وطني قوي ومتين، إضافة إلى حماية العالم من الإرهاب والدول الداعمة له.

صورة أرشيفية للقاء الملك فهد بن عبدالعزيز -رحمه الله- مع رئيسة الوزراء الهندية أنديرا غاندي خلال القمة الاقتصادية بالمكسيك في أكتوبر العام 1981

المملكة والهند.. شراكة راسخة في زمن التحالفات الكبرى

في إطار جولته الآسيوية التي بدأت بزيارة لباكستان، وصل سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، إلى العاصمة الهندية نيودلهي أمس الثلاثاء، يرافقه وفدٌ رفيع المستوى ضم دبلوماسيين ووزراء ورجال أعمال بارزين ونخبة من الإعلاميين.

وتزينت شوارع الهند لاستقبال سمو ولي العهد، وانتشرت اللافتات الترحيبية باللغتين العربية والهندية في الميادين الرئيسية، وتشهد الزيارة توقيع عديد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين الجانبين في القطاعات المشتركة كافة وفتح آفاق جديدة للتعاون بين البلدين.

كان ولي العهد قد التقى رئيس الوزراء الهندي «ناريندرا مودي» على هامش قمة مجموعة العشرين في الأرجنتين نوفمبر الماضي، وخلال اللقاء ناقشا سبل المزيد من التعاون الثنائي بين البلدين الصديقين في المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية والاستثمارية والزراعية والطاقة والثقافة والتقنية.

وتعد المملكة رابع أكبر شريك تجاري للهند، وتبلغ قيمة التجارة الثنائية بين البلدين 28 مليار دولار، فيما توفر السعودية 20 % من النفط الخام للهند، ومؤخراً دخلت «أرامكو السعودية»، بالشراكة مع «أدنوك» الإماراتية، في مشروع مشترك بقيمة 44 مليار دولار لتطوير مصفاة راتناغيري للتكرير والبتروكيميائيات «آر آر بي سي إل» التي تُعد مجمعاً عملاقاً ومتكاملاً لأنشطة التكرير والبتروكيميائيات بطاقة إنتاجية تبلغ 1.2 مليون برميل في اليوم، بمقاطعة راتناغيري الهندية.

وتشهد العلاقات بين البلدين تقارباً متنامياً في كافة المجالات، منذ توحيد المملكة على يد جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن بن فيصل آل سعود -رحمه الله- في العام 1932م، حيث أثنى رئيس الوزراء الهندي الأول جواهر لال نهرو حينها على جلالته وأشاد بشجاعته وحنكته السياسية في توحيد الجزيرة العربية. وفي منتصف العام 1955م، قام صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير فيصل بن عبدالعزيز آل سعود، الذي كان يتولى أيضاً منصب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية بالمملكة آنذاك، بزيارة نيودلهي ليضع أسس العلاقات الثنائية في فترة ما بعد الحرب العالمية، وبعد فترة قصيرة قام جلالة الملك سعود بن عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله- بزيارة تاريخية إلى الهند استغرقت 17 يوماً مثلت أول زيارة على مستوى الزعماء، وتوالت بعدها الزيارات المتبادلة حيث زار رئيس وزراء الهند جواهر لال نهرو المملكة في العام 1956م وألقى خطاباً أمام تجمع جماهيري في أحد ملاعب كرة القدم في جدة، واستمرت العلاقات الثنائية إلى أن شهدت تحولاً كبيراً عزز من متانتها وقوتها بعد الزيارة التاريخية للملك عبدالله بن عبدالعزيز -رحمه الله- في يناير من العام 2006م، وكان «إعلان دلهي» الذي تم توقيعه أثناء الزيارة بمثابة عهد جديد بين الدولتين ازدهرت خلاله حركة التجارة والاستثمارات، حيث يعمل في المملكة أكثر من مليوني مواطن هندي، فضلاً عن التبادل الثقافي الذي يعود إلى أن الهند لديها ثاني أكبر عدد من السكان المسلمين في العالم.

وبحلول عام 2010م، وفي زيارة لرئيس وزراء الهند الدكتور مانموهان سنج إلى المملكة، وقع البلدين «اتفاق الرياض» الذي أعاد التأكيد على أهمية التنفيذ الكامل لإعلان دلهي واضعين نصب أعينهم التطور الكبير الذي تشهده علاقات الدولتين والإمكانات التي تتوفر لنموها، وقرر الارتقاء بالعلاقات لمستوى الشراكة الاستراتيجية التي تشمل المجالات الأمنية والاقتصادية والدفاعية والسياسية.

ويرى خبراء ومحللون سياسيون أن زيارة سمو ولي العهد إلى الهند ستمهد الطريق لمزيد من جهود التعاون وستكون «نقطة تحول كبرى» في الروابط بين الدولتين، وستعطي الفرصة لرفع مستوى الشراكة الاستراتيجية الثنائية إلى مستوى أعلى، مؤكدين أن الهند دون أدنى شك تنظر للعلاقات مع المملكة باعتبارها تمثل أهمية قصوى بالنسبة لها وتحرص دائماً على مواصلة تعزيز الشراكة بين البلدين.

نقطة تحول كبرى في العلاقات السعودية الهندية

وصل بحفظ الله ورعايته صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع مساء أمس، إلى نيودلهي في زيارة رسمية لجمهورية الهند.

وكان في استقبال سمو ولي العهد لدى وصوله مطار قاعدة تكنكل العسكرية، دولة رئيس الوزراء الهندي السيد ناريندرا مودي.

كما كان في استقباله، معالي وزير الدولة الهندي للشؤون الخارجية السيد في كي سينق، ووكيل وزارة الخارجية المساعد لشؤون الخليج السيد نجندرا راسد، وقائد القاعدة الجوية، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى الهند سعود الساطي، وسفير الهند لدى المملكة أحمد جاويد، والملحق العسكري السعودي لدى الهند العميد ركن خالد النمر، وعدد من المسؤولين.

الهند احتفت بولي العهد
حديث بين ولي العهد ورئيس وزراء الهند
رئيس وزراء الهند في مقدمة مستقبلي ولي العهد
استقبال ولي العهد بالورود

ولي العهد يصل إلى الهند في زيارة رسمية

عقد المجلس البلدي لمدينة الرياض لقاءً خاصًا مع الإعلاميين، لإطلاع وسائل الإعلام على أعمال المجلس وجهوده بمجالات العمل البلدي، ودوره في الجانب الرقابي ومتابعة أبرز القضايا التي تمس حياة المواطنين.

وتضمن اللقاء التعريف بمنهجية العمل الذي تقوم عليها خطة المجلس التشغيلية، وما تشتمل عليه من أهداف استراتيجية، وبرامج، وأنشطة متنوعة يسعى المجلس إلى إنجازها خلال العام الحالي.

وأكد خالد العريدي رئيس بلدي الرياض أن المجلس كجهة رقابية يدعم جهود الصحافة والإعلام في الشأن الرقابي والإعلامي المشترك، مبيناً أن ذلك لا يعني تتبع الأخطاء والزلات، وإنما يستهدف العمل البناء والتصويب الهادف. وأعرب العريدي عن تطلعه لتحقيق تفاعل أكبر مع قضايا الشأن البلدي الملحة التي تهم ساكني العاصمة، ليكون المجلس والإعلام شريكين في التنمية وخدمة الوطن. وفي رده على سؤال من جريدة "الرياض" طرحه الزميل أحمد الشمالي، حول اقتصار دور المجلس على التبشير والإعلان عن الأخبار الجيدة فقط دون متابعة التنفيذ، مثل معالجة الزحام عند الجسر المعلق، أجاب رئيس بلدي الرياض أن نشر بعض الأخبار يأتي بعد موافقة الجهات الخدمية عليها وتأكيدهم على أهميتها للمواطنين، وأما متابعة تنفيذ التوصيات أو القرارات فبعضها ينفذ بشكل سريع والبعض الآخر يستغرق تنفيذه وقتًا أطول.

وفي سؤال حول التعامل مع خدمة 940 وتأخر المعالجة أو إغلاق البلاغ دون حله، قال رئيس بلدي الرياض خالد العريدي: إن المجلس البلدي منذ بداية خطته التشغيلية عام 2018، وضع برنامجاً لتطوير وتقييم أداء خدمة 940، وهذا البرنامج مازال قيد التطوير في الخطة الجديدة كذلك، وكان للمجلس البلدي دور كبير في تطوير وتفعيل الخدمة من ناحية تقسيم أنواع البلاغات ليتم تحديد المدة الزمنية الأقصى لمعالجة البلاغ، وكذلك إغلاق البلاغ عبر المواطن، وأضاف محمد الشويمان رئيس لجنة ذوي الاحتياجات الخاصة أن المجلس تمكن من إضافة خمسة بلاغات جديدة مخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة يستطيع المواطن التبليغ بشأنها عند عدم توفرها في المنشآت والخدمات التجارية، وهي: عدم وجود منزلق الكرسي المتحرك، وعدم وجود المصعد، وعدم وجود بوابة متحركة، وعدم وجود دورة مياه ملائمة لذوي الاحتياجات الخاصة، وكذلك عدم وجود موقف مخصص لذوي الإعاقة. فيما طُرحت، جملة من الأسئلة حول تأخر نقل مصنع إسمنت اليمامة بالرغم من الوعود الكثيرة، وضعف تقديم بعض الخدمات البلدية في أجزاء من الرياض نظراً لكبر مساحتها مقارنة بحجم البلدية، ومدى إمكانية وجود رؤية لدى المجلس بشأن إنشاء بلديات جديدة؟ فأجاب رئيس المجلس أن هناك فكرة لإنشاء بلدية جديدة شرق الرياض، ولايزال الموضوع قيد الدراسة مع الأمانة، والمقترح من المجلس أن يكون اسم البلدية الجديدة (بلدية الجنادرية).

وفي هذا الاتجاه أوضح رئيس لجنة التطوير والجودة للخدمات البلدية الدكتور فهيد السبيعي أن المجلس أصدر قراراً بشأن إعادة تشكيل البلديات بخمس بلديات رئيسة في جهات الرياض، لتتحول إلى ما يشبه أمانات مصغرة، وتكون على اطلاع كامل بكل البرامج والمشروعات، وقال: لاحظنا أن البلديات الفرعية ليس لديها أي اطلاع على المشروعات التي تنفذ في نطاقها سواء في الطرق أو الحدائق نظرًا لأنها مرتبطة بالأمانة كلياً، وأضاف: فيما يتعلق بمصنع الإسمنت فإن إدارة المصنع أفادت -حسب آخر اجتماع- بأنه سيتم الانتهاء من نقله بشكل كامل مع نهاية العام 2019. وفي سؤال عن التواصل مع المواطنين، أوضح نائب رئيس المجلس البلدي ورئيس لجنة العلاقات العامة والإعلام الأستاذ عبدالعزيز الراجحي أن المجلس تبنى عدداً من المبادرات للتواصل مع المواطنين ومن ضمنها مجموعات "أصدقاء المجلس البلدي" في الدوائر البلدية، ومشاركة المواطنين في اللقاءات المباشرة مع رؤساء البلديات وورش العمل، وتكريم المواطنين الأكثر تفاعلاً مع الخدمات البلدية، واليوم البلدي الشهري لاستقبال ملاحظات ومقترحات المواطنين، إضافة إلى تفعيل منصات التواصل مع المواطنين مثل الموقع الرسمي، وحساب المجلس في تويتر، وكذلك إنشاء تطبيق بلدي الرياض، والذي يهدف لتعزيز عملية التواصل مع المواطنين.

وفيما يتعلق بدور المجلس في دعم المستثمرين باستثمارات الأمانة، أوضح رئيس اللجنة المالية والاستثمار الأستاذ أحمد الشمري أن المجلس البلدي أقام ورشة عمل في هذا الخصوص، وناقش خلالها عدداً من الجوانب الاستثمارية ومعوقاتها، مثل: بطء اعتماد بعض المشاريع الاستثمارية، وضعف التسويق في الفرص الاستثمارية، وإيجاد فريق تنسيقي بين لجنة المالية والاستثمار وغرفة الرياض وإدارة الاستثمار بالأمانة، إضافة إلى مراعاة الظروف الاقتصادية الحالية في تقدير الأجرة للطروح القادمة، وتفعيل دور الشراكات المجتمعية بما يتناسب مع سياسة إدارة الاستثمار بالأمانة، وكذلك رفع مساهمة البلديات في تقديم فرص استثمارية جديدة.

وفي نهاية اللقاء كرم رئيس المجلس البلدي خالد العريدي عددًا من الوسائل الإعلامية الوطنية، هي؛ صحف الرياض، وعكاظ، والجزيرة، والوطن، والمدينة، وصحيفة سبق الإلكترونية، وقناة المجد الفضائية - برنامج أخباركم، وذلك على تفاعلهم المستمر مع أخبار وفعاليات المجلس خلال الفترة الماضية.

الزميل أحمد الشمالي يتسلم درع تكريم جريدة الرياض

«بلدي الرياض» يؤكد أهمية الدور الرقابي خلال لقاء موسع مع الإعلاميين

رأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، الجلسة، التي عقدها مجلس الوزراء بعد ظهر أمس الثلاثاء في قصر اليمامة، بمدينة الرياض.

وفي مستهل الجلسة، أطلع خادم الحرمين الشريفين المجلس على نتائج مباحثاته مع فخامة الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين، وما جرى خلالها من بحث لمستجدات الأوضاع على الساحة الفلسطينية، وتجديد التأكيد على مواقف المملكة الدائمة والثابتة مع الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة في قيام دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

التأكيد على مواقف المملكة الدائمة والثابتة مع الشعب الفلسطيني

وأوضح معالي وزير الخدمة المدنية وزير الإعلام بالنيابة الأستاذ سليمان بن عبدالله الحمدان في بيانه لوكالة الأنباء السعودية عقب الجلسة أن مجلس الوزراء، أكد أن تدشين خادم الحرمين الشريفين ووضع حجر الأساس لـ1281 مشروعاً تتجاوز تكلفتها الإجمالية 82 مليار ريال تغطي مختلف قطاعات التنمية في منطقة الرياض، يجسد مسيرة النهضة التنموية المباركة التي تشهدها كل مناطق المملكة تحقيقاً لأهداف رؤية المملكة الطموحة 2030 التي تسعى لتعزيز مكانة المملكة واستثمار ما تزخر به من إمكانات وقدرات ومقومات، كما أعرب مجلس الوزراء عن تقديره لأمر خادم الحرمين الشريفين -رعاه الله- بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بمنطقة الرياض كما تم في بعض مناطق المملكة الأخرى في قضايا حقوقية وليست جنائية ممن لا تزيد مديونياتهم عن مليون ريال وثبت إعسارهم شرعاً وتسديد المبالغ المترتبة عليهم.

واطلع المجلس، على نتائج زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع لجمهورية باكستان الإسلامية وتطلعه لنتائج زيارتيه القادمتين لجمهورية الهند وجمهورية الصين الشعبية التي جاءت بناء على توجيه خادم الحرمين الشريفين، وانطلاقاً من حرصه -أيده الله- على التواصل وتعزيز العلاقات بين المملكة والدول الشقيقة والصديقة في المجالات كافة واستجابة للدعوات المقدمة لسموه.

وأكد في هذا السياق، أن ما تم خلال زيارة سموه لجمهورية باكستان من مباحثات مع فخامة رئيس الجمهورية الدكتور عارف علوي ودولة رئيس الوزراء السيد عمران خان وكبار المسؤولين فيها، وإنشاء مجلس التنسيق السعودي الباكستاني والتوقيع على سبع اتفاقيات ومذكرات تفاهم ثنائية بحجم استثمار 20 مليار دولار يجسد متانة العلاقات الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين والرغبة في تعزيزها وتعميقها في المجالات كافة.

وبين معاليه أن مجلس الوزراء، تطرق إلى مشاركة المملكة في المؤتمر الوزاري لتعزيز مستقبل السلام والأمن في الشرق الأوسط الذي عقد في وارسو، وما تم خلاله من تأكيد استمرار المملكة في دورها الريادي وجهودها ومبادراتها في محاربة الإرهاب والتطرف بما يضمن التعاون والتنسيق الداعم للجهود الدولية والإقليمية في القضاء على التنظيمات الإرهابية.

كما رحب بالبيان الصادر عن وزراء خارجية المملكة والإمارات وبريطانيا وأميركا عقب الاجتماع بشأن بحث الوضع في اليمن الذي عقد في وارسو، وما اشتمل عليه من تأكيد الالتزام بإيجاد حل سياسي شامل للصراع في اليمن، وتأييد للاتفاقات التي تم التوصل إليها في السويد في ديسمبر 2018م، وتنديد بزعزعة إيران لاستقرار اليمن عبر التمويل غير المشروع للحوثيين بالصواريخ والأسلحة المتطورة في انتهاك لقراري مجلس الأمن الدولي 2216 و 2231.

واطلع مجلس الوزراء على عدد من الموضوعات العامة المدرجة على جدول أعماله، من بينها التقارير السنوية للمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، والهيئة السعودية للحياة الفطرية، والهيئة العامة للجمارك، عن عام مالي سابق، وقد أحاط المجلس علماً بما جاء فيها ووجه حيالها بما رآه.

سماع أقوال المتهم في قضايا العنف الأسري بحضور أخصائي نفسي

قرر مجلس الوزراء إضافة فقرة تحمل الرقم (3) إلى المادة (الحادية والسبعين) من اللائحة التنفيذية لنظام الإجراءات الجزائية، الصادرة بقرار مجلس الوزراء رقم (142) وتاريخ 21 / 3 / 1436هـ بالنص الآتي: " يكون سماع أقوال المتهم في قضايا العنف الأسري والتحقيق فيها، بحضور أخصائي نفسي أو اجتماعي من ذوي الخبرة، عند الحاجة".

ترقيات للمرتبتين الخامسة عشرة والرابعة عشرة ووظيفة وزير مفوض

وافق مجلس الوزراء على ترقيات للمرتبتين الخامسة عشرة والرابعة عشرة ووظيفة (وزير مفوض)، وذلك على النحو التالي:

1 ـ ترقية عبدالرحمن بن سليمان بن محمد العلي إلى وظيفة (مدير عام الشؤون المالية والميزانية) بالمرتبة الخامسة عشرة بالقوات البحرية.

2 ـ ترقية المهندس سليمان بن إبراهيم بن سليمان العريفي إلى وظيفة (مستشار أمني) بالمرتبة الخامسة عشرة بوزارة الداخلية.

3 ـ ترقية المهندس فارس بن مياح بن شفق السرحاني إلى وظيفة (أمين منطقة تبوك) بالمرتبة الخامسة عشرة بوزارة الشؤون البلدية والقروية.

4 ـ ترقية منصور بن عبدالعزيز بن حمد العسكر إلى وظيفة (مدير عام التطوير الإداري) بالمرتبة الرابعة عشرة بوزارة الحرس الوطني.

5 ـ ترقية المهندس فهد بن عبدالعزيز بن عبدالله القفاري إلى وظيفة (مستشار هندسي) بالمرتبة الرابعة عشرة بوزارة الحرس الوطني.

6 ـ ترقية المهندس سعود بن عبدالعزيز بن سعود الزنيفير إلى وظيفة (مهندس مستشار مدني) بالمرتبة الرابعة عشرة بأمانة منطقة الرياض.

7 ـ ترقية الآتية أسماؤهم إلى وظيفة (وزير مفوض) بوزارة الخارجية وهم:

ـ أحمد بن عبدالله بن محمد آل فريان.

ـ عبدالله بن ناصر بن فائز الشريف.

ـ عبدالإله بن خدام بن صالح الفايز.

ـ حاتم بن عبدالعزيز بن عثمان إدريس.

ـ عبدالهادي بن محمد بن عطا جابر.

ـ خالد بن حمد بن محمد الخريجي.

ـ فهد بن سالم بن فيصل أبو ثنين.

ـ إياد بن غازي بن سليمان حكيم.

ـ عبدالعزيز بن صالح بن إبراهيم الطويان.

ـ فيصل بن غازي بن إسماعيل حفظي.

ـ علي بن غنام بن سالم الدوسري.

ـ عبدالمنعم بن عبدالرحمن بن صالح المحمود.

تفاهم سعودي إماراتي في 6 مجالات

بعد النظر في قرارات مجلس الشورى رقم (27 / 8)، ورقم (28 / 8) المؤرخين في 12 / 4 / 1440هـ، ورقم (36 / 10)، ورقم (37 / 10) المؤرخين في 18 / 4 / 1440هـ، ورقم (40 / 11)، ورقم (41 / 11) المؤرخين في 19 / 4 / 1440هـ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على مذكرات تفاهم بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة في المجالات الآتية:

ـ البيئة والمياه والزراعة.

ـ الشباب.

ـ الخدمات والأسواق المالية.

ـ التعاون الجمركي والسوق المشتركة.

ـ الإسكان.

ـ القطاع اللوجستي والبنية التحتية.

وقد أُعدت مراسيم ملكية بذلك.

مذكرات تفاهم مع ليتوانيا وزامبيا والهند

بعد النظر في قراري مجلس الشورى رقم (33 / 9) ورقم (34 / 9) المؤرخين في 17 / 4 / 1440هـ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على مذكرتي تفاهم في شأن المشاورات السياسية بين وزارة خارجية المملكة العربية السعودية وكل من وزارتي خارجية جمهوريتي ليتوانيا وزامبيا.

قرر مجلس الوزراء تفويض معالي وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية -أو من ينيبه- بالتباحث مع الجانب الهندي في شأن مشروع مذكرة تفاهم للتعاون في مجال كفاءة الطاقة بين المركز السعودي لكفاءة الطاقة في المملكة العربية السعودية والمجلس الوطني للإنتاجية في جمهورية الهند، والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

قرر مجلس الوزراء تفويض معالي وزير الإعلام -أو من ينيبه- بالتباحث مع الجانب الهندي في شأن مشروع اتفاقية بين وزارة الإعلام في المملكة العربية السعودية ووزارة الإعلام والإذاعة في جمهورية الهند في مجال الإنتاج المشترك للصوتيات والمرئيات، ومن ثم رفع ما يتم التوصل إليه لاستكمال الإجراءات النظامية.

خادم الحرمين مترئساً جلسة مجلس الوزراء
الأمير عبدالرحمن بن عياف، الأمير د. منصور بن متعب، الشيخ د. عبداللطيف آل الشيخ، د. ابراهيم العساف، د. توفيق الربيعة، المهندس عبدالرحمن الفضلي، ماجد الحقيل
الأمير عبدالعزيز بن سعود، الشيخ د. وليد الصمعاني، محمد أبو ساق، د. عصام بن سعيد، محمد آل الشيخ، خالد العيسى

تدشين الملك للمشروعات التنموية يجسد 
النهضة المباركة في كافة المناطق تحقيقاً لرؤية  2030

دعا مظلوم كوباني القائد العام لقوات سورية الديمقراطية الاثنين إلى بقاء ما يتراوح بين 1000 و1500 من القوات الدولية في سورية للمساعدة في محاربة تنظيم داعش، وعبر عن أمله في أن توقف الولايات المتحدة على وجه الخصوص خطط سحب قواتها بالكامل، جاءت تصريحات كوباني، قائد قوات "قسد" المدعومة من الولايات المتحدة والتي يهيمن عليها الأكراد، بعد محادثات في سورية مع عدد من كبار الجنرالات الأميركيين، وربما نقلت هذه التصريحات أشمل رؤية حتى الآن لطلباته المتعلقة بمساعدات عسكرية مستمرة من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة. كما أنها أظهرت استمرار تمسكه بالأمل في أن يخفف الرئيس الأميركي دونالد ترمب حدة قراره بسحب القوات والذي انتقده حلفاء داخل الولايات المتحدة وخارجها وكان أحد أسباب استقالة وزير الدفاع الأميركي، وقال كوباني لمجموعة صغيرة من الصحفيين توجهوا مع الجيش الأميركي من أجل المحادثات التي جرت في قاعدة جوية في موقع لم يكشف النقاب عنه بشمال شرق سورية "نريد غطاء جويا ودعما جويا وقوة على الأرض للتنسيق معنا". ‭‭ ‬‬

وتوشك قوات سورية الديمقراطية التي تقودها وحدات حماية الشعب الكردية على انتزاع آخر جيب للتنظيم في شرق سورية بمساعدة الولايات المتحدة، وكانت داعش تسيطر في ذروة قوتها قبل أربع سنوات على نحو ثلث كل من العراق وسورية في خلافة أعلنتها من جانب واحد.

وقال كوباني إن هناك مناقشات بشأن احتمال نشر قوات فرنسية وبريطانية لدعم قوات سورية الديمقراطية في سورية، لكنه شدد أيضا على رغبته في أن تبقى على الأقل ولو "مجموعة جزئية من القوات الأميركية" في سورية التي يبلغ عددها حاليا أكثر من ألفين، وقال كوباني من خلال مترجم "يتعين بقاء القوات الأميركية إلى جانبنا".

وقال قائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال جوزيف فوتيل عقب محادثات مع كوباني إنه لا يزال ينفذ الأمر الذي أصدره الرئيس دونالد ترمب في ديسمبر بسحب القوات الأميركية بالكامل من سورية.

وأضاف للصحفيين "نحن ندرك قطعا ما يريدوننا أن نفعله، لكن بالطبع هذا ليس المسار الذي نسلكه في هذه المرحلة تحديدا".

ورصد شاهد هدوء المعارك الاثنين ومقاتلين تابعين لداعش وهم يتجولون بقرية باغوز القريبة من حدود العراق والتي يحتمون بها في صفوف المدنيين، وهي آخر قرية يُحاصرون بها.

من جانب آخر تعاطى عدد من المسؤولين الأوروبيين الاثنين بفتور مع دعوة دونالد ترمب لهم لاستعادة مواطنيهم المعتقلين في سورية ومحاكمتهم في بلدانهم، بعد مشاركتهم في القتال الى جانب تنظيم داعش في سورية. وكانت هذه المسألة على طاولة اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي في بروكسل الاثنين، وخصوصا أن آخر مقاتلي التنظيم الارهابي باتوا محاصرين في بقعة صغيرة في شرق سورية، توشك قوات "قسد" على اقتحامها.

«قسد» تطالب ببقاء القوات الأميركية ودعم عسكري

أكد وفد الحكومة اليمنية، الثلاثاء، التزامه بمخرجات اتفاق ستوكهولم المتعلق بإعادة الانتشار بمدينة الحديدة.

وقال عسكر زعيل، عضو وفد الحكومة، على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "فريقنا في الميدان يتعاطى بكل إيجابية مع جميع الإجراءات التنفيذية في المرحلة الأولى، مؤكدين حرصنا على ضرورة عودة جميع العاملين من إداريين وأمنيين إلى وظائفهم في الموانئ وخروج ميليشيات الحوثيين ومشرفيهم ومن تم تعيينه من قبلهم".

ونفى عسكر، اتهامات محمد عبدالسلام، رئيس الوفد الحوثي، للوفد الحكومي بشأن عرقلة تنفيذ إعادة الانتشار، وقال: "ما جاء من تغريدات ناطق الحوثيين عن استعدادهم للتنفيذ وعرقلة الجانب الحكومي فهو كذب محض كعادتهم استباق الأحداث، وفريقنا قد أرسل موافقته على التنفيذ وفقاً لما جاء في اتفاق ستوكهولم لأن المرحلة الأولى متعلقة بانسحابهم من الموانئ من طرف واحد فقط".

وأشار زعيل إلى أن الفريق الحكومي وافق تماماً على فتح الممرات الإنسانية والطريق إلى مطاحن البحر الأحمر وعلى المقترح بالعودة كيلو واحد شرق المطاحن وكيلو واحد إلى الخلف من مستشفى 22 مايو في الخطوة الثانية من المرحلة الأولى بعد انسحابهم من الموانئ لتسهيل العمل الإنساني وتخفيف المعاناة عن أبناء الحديدة.

وأكدت مصادر في لجنة تنسيق إعادة الانتشار في الحديدة أن الخطوات التي تم الاتفاق عليها بين الحكومة الشرعية اليمنية والميليشيا الانقلابية الحوثية المدعومة من إيران برعاية رئيس فريق المراقبين الدوليين الجنرال مايكل لوليسغارد سيرافقها نزع الألغام ونزول المراقبين من جميع الأطراف للتحقق من جدية تنفيذ الاتفاق.

وبينت مصادر في الفريق الحكومي في اللجنة أن أي خطوات أحادية لن يكون لها قيمة، ما لم يتم التحقق منها من جميع الأطراف. وكان الحوثيون قد قاموا بتنفيذ خطوات أحادية الجانب في وقت سابق مثل مسرحية الانسحاب من ميناء الحديدة وتسليمه لقوات تابعة لهم، وهو الأمر الذي رفضه رئيس فريق المراقبين الدوليين السابق الجنرال باتريك كاميرت.

من جانبه أكد عضو الفريق الحكومي في لجنة تنسيق إعادة الانتشار في الحديدة العميد صادق دويد على ضرورة الاتفاق حول المرحلة الثانية من الاتفاق حول الحديدة قبل تنفيد المرحلة الأولى. وأضاف في بيان له أن المرحلتين الأولى والثانية من إتفاق الحديدة جزء لا يتجزأ ويجب أن ينفذ بعد الاتفاق عليه حزمة واحدة والبت في وضع السلطة والأمن المحليين وفق القانون اليمني والمرجعيات الدولية، وعودة النازحين والمقصيين عن أعمالهم. وهو ما يعني أنه لا بد من الاتفاق على تحديد هوية السلطة المحلية والأمنية التي ستدير الحديدة والموانئ بعد انسحاب الحوثيين. 

وعلى الرغم من الاتفاق حول المرحلة الأولى لإعادة الانتشار بالحديدة، إلا أن خروق الحوثيين لوقف إطلاق النار مستمرة. فقد تبادلت قوات الجيش الوطني اليمني والحوثيين التراشق بالنيران في شارع صنعاء. وامتدت الخروقات أيضاً إلى منطقة الجاح في مديرية بيت الفقية.

كما بدأ الانقلابيون بحفر نفق داخل الحديدة يمتد من حارة الجعبلي في حي الربصة إلى حدود كلية الطب بجامعة الحديدة.

من جهة أخرى، استنكر وزير الإدارة المحلية اليمني رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبدالرقيب فتح، احتجاز ميليشيا الحوثي لـ28 شاحنة تحمل مساعدات إغاثية وإنسانية في المدخل الشرقي لمحافظة إب، تحمل مساعدات مخصصة لمحافظات الحديدة، حجة، المحويت، ريمه، صعدة، وتعز.

وطالب فتح، منسقة الشؤون الإنسانية التابعة للأمم المتحدة ليزا غراندي بالتدخل العاجل للإفراج عن تلك الشاحنات، وإدانة الانتهاكات الإجرامية التي تقوم بها الميليشيات بحق المساعدات الإغاثية.

ودعا فتح وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية منسق الشؤون الإنسانية والإغاثة في حالات الطوارئ مارك لوكوك، إلى إدانة هذه الأعمال والرفع بتقارير إلى مجلس الأمن بهذا الشأن وممارسة كافة الضغوط الكفيلة بإنهاء مثل هذه الانتهاكات وعدم تكرارها وعدم الصمت أمام ما تقوم به الميليشيا، وتصنيف الميليشيا كأكبر منتهك للأعمال الإنسانية.

وشدد على أن المجتمع الدولي يجب أن يقف بجدية وحزم أمام الانتهاكات الجسيمة التي تقوم بها المليشيات بحق المساعدات الإغاثية. مؤكداً أن هذه الانتهاكات تخالف كافة القوانين والمبادئ الدولية والإنسانية والتصرف العاجل والسريع إزائها.

التزام حكومي بمخرجات ستوكهولم.. رغم الخروقات الحوثية

عبر مصدر مسؤول بوزارة الخارجية عن إدانة المملكة العربية السعودية واستنكارها الشديدين للانفجار الذي وقع في منطقة الدرب الأحمر بالعاصمة المصرية القاهرة، مخلفاً عدداً من القتلى والجرحى.

وجدد المصدر رفض المملكة القاطع لهذه الأعمال الإرهابية الآثمة، مقدماً العزاء والمواساة لذوي الضحايا وللحكومة والشعب المصري الشقيق مع الأمنيات للجرحى بالشفاء العاجل.

المملكة تدين وتستنكر بشدة
 انفجار الدرب الأحمر في القاهرة

أحرزت قوات الجيش الوطني اليمني تقدمها في مواقع متفرقه من مديرية خب والشعف شمال شرق محافظة الجوف.

وأوضح محافظ الجوف اللواء أمين العكيمي في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية أن 4 كيلو فقط تفصل الجيش اليمني عن سوق الخميس بالمديرية، لافتاً إلى أن قوات محور الجوف خاضت معارك عنيفة مع ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران خلال الأيام الماضية حيث تمكنت من تحرير عدة مواقع بينها وادي السليلة ومواقع أخرى بالقرب من وادي خب وسوق الخميس.

وأكد العكيمي أن الميليشيات تكبدت خسائر فادحة في الأرواح والعتاد خلال المواجهات.

كما أفادت مصادر ميدانية بأن قبائل حجور بمديرية كُشر بمحافظة حجه تصدت لهجوم للانقلابيين من عدة اتجاهات. 

وقالت المصادر أن رجال القبائل تصدوا لهجوم حوثي من الجهة الشمالية، وتمكنوا من السيطرة على أحد المواقع الجبلية بعد معارك عنيفة خلفت قتلى وحرحى. وفجر القبليون مركبة عسكرية للحوثيين ما أسفر عن مقتل من كانوا على متنها.

ومنعت قبائل بني شهر الحوثيين من الاستيلاء على قلعة بني شهر في الجهة الشمالية من كُشر.

وجرت اشتباكات عنيفة في العبيسة عقب هجوم للانقلابيين. كما تصدى رجال القبائل لهجمات للانقلابيين من الجهة الجنوبية والغربية، حيث دارات مواجهات عنيفة بين الطرفين، وأشارت المصادر إلى مصرع اكثر من 18 حوثياً خلال المواجهات.

واستهدفت مقاتلات التحالف تجمعات الحوثيين في حصن خراب النصور في مديرية أفلح الشام جنوب كُشر، ما أوقع قتلى وجرحى في صفوفهم وتدمير آليات قتالية. وشهدت مناطق حجور تحليق مكثف لمقاتلات التحالف خلال ساعات الليل.

وشن الانقلابيون قصفاً على ‏قرى بني شوس وبني شرية وبني رسام في الجبهة الجنوبية من كُشر، ما زاد من موجة النزوح التي تشهدها المنطقة جراء قذائف الحوثيين.

وشن الانقلابيون قصفا على ‏قرى بني شوس وبني شرية وبني رسام في الجبهة الجنوبية من كُشر، ما زاد من موجة النزوح التي تشهدها المنطقة جراء قذائف الحوثيين.

وذكرت مصادر محلية ان موجة النزوح للسكان زادت في الجهة الشمالية والشرقية والجنوبية لكشر جراء استهداف الحوثيين للقرى السكنية، خاصة منطقة العبيسة شرق مديرية كشر وبني شرية والشعاثمه جنوباً.

وفي باقم، لقي عدد من عناصر الحوثي، مصرعهم بنيران قوات الجيش.

وذكر موقع /سبتمبر نت/ الناطق باسم وزارة الدفاع اليمنية، أن المواجهات اندلعت عقب محاولة مجاميع من الميلشيا التسلل ليلاً، باتجاه مواقع في مديرية باقم، إلا أن قوات الجيش اليمني رصدتها وأجبرتها على الفرار، بعد أن كبدتها ثمانية قتلى في صفوفها.

وفي ذات السياق استهدفت مقاتلات تحالف دعم الشرعية في اليمن، عناصر الميليشيا أثناء فرارها، وأوقعت قتلى وجرحى في صفوفه.

كما شنّت مقاتلات التحالف عدة غارات جوية على مواقع ميليشيا الحوثي في مديرية كتاف بالمحافظة ذاتها، واستهدفت الغارات تجمعات الميليشيا في منطقة وادي "الفحلوين"، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الميليشيا، إضافة على تدمير دبابة تابعة لها.

كما قٌتل وأصيب عشرة حوثيين أمس، إثر انفجار لغم أرضي زرعته الميليشيا في وقت سابق في جبهة منطقة الضباب، غربي محافظة تعز.

وذكرت مصادر محلية في تصريح لموقع سبتمبر نت أن اللغم انفجر أثناء ما كانت الميليشيا تحاول زراعة ألغام جديدة، في محيط قرية تبيشعة غرب جبل المنعم.وأكدت المصادر أن الانفجار أسفر عن مصرع ستة من عناصر الميليشيا، فيما أصيب أربعة آخرون.

الحوثيون.. محاصرون جواً وبراً.. شعبياً وعسكرياً

نشرت صحف بريطانية روايات لداعشيات غربيات موجودات في الأراضي السورية اجتمعن في حلم واحد هو العودة إلى أوطانهن بعد أن فررن منها في وقت سابق إلى لهيب تنظيم داعش.

ونشرت صحيفة الغارديان البريطانية تقريراً لمارتن شلوف بعنوان "أميركية انضمت لتنظيم داعش تقول إنها ارتكبت خطأ فادحاً، وقال التقرير إن المرأة التي طالبت بـسفك دماء الأميركيين أكدت للغارديان أنها "نادمة بشدة على تصرفاتها". وأضاف أن الأميركية، التي وقعت في أيدي القوات الكردية بعدما فرت من بلدة باغوز آخر معاقل داعش، قالت إنها "نادمة بشدة" على سفرها لسورية للانضمام للتنظيم، وناشدت السماح لها بالعودة إلى عائلتها في ألاباما في الولايات المتحدة. وأوضح التقرير أن هدى مثنى تعتبر من أبرز وجوه تنظيم داعش على وسائل التواصل الاجتماعي، ومعروفة بنشاطها على تويتر حيث كانت تدعو من خلاله إلى سفك دماء الأميركيين. وتزعم هدى أنها ارتكبت "خطأ كبيراً" عندما غادرت أميركا للانضمام للتنظيم قبل 4 سنوات، مؤكدة أنها تعرضت "لغسيل دماغ". وصرحت هدى من مخيم الحول في شمالي سورية بينما كان طفلها البالغ من العمر 18 شهراً يلعب بالقرب منها، قائلة إنها فهمت الدين بشكل خاطئ، كما أن أصدقاءها اعتقدوا حينها أنهم يطبقون الشرعية الإسلامية عندما انضموا لتنظيم داعش". وأضافت "كنا في ذلك الوقت جهلة، وقالت إنها اعتقدت بأنها تقوم بشيء جيد "في سبيل الله".

وتعتبر هدى واحدة من بين 1500 طفل وامرأة أجنبية يقبعون في مخيم الحول الذي يضم نحو 39 ألف شخص، بحسب كاتب التقرير. وقالت هدى إنها عاشت في بادئ الأمر في مدينة الرقة، التي كانت من أبرز معاقل داعش ثم انتقلت إلى الموصل في العراق، حيث تزوجت إرهابي أسترالي سوهان رحمان الذي قُتل في كوباني، مما دفعها إلى نشر تغريدة غاضبة حينها على تويتر تدعو إلى الانضمام لصفوف التنظيم. وتزوجت للمرة الثانية من تونسي كان يقاتل في صفوف داعش قبل أن يُقتل في الموصل، مشيرة إلى أنها أنجبت منه ابنها آدم.

وفي السياق ذاته نشرت صحيفة "آي" مقابلة مع عروسة داعش شاميما بيغوم، الطالبة البريطانية السابقة التي فرت للانضمام للتنظيم في سورية. وقالت بيغوم البالغة من العمر 19 عاما إن مشاهدتها لتسجيلات الفيديو على الإنترنت دفعتها للسفر إلى سورية. وأكدت بيغوم أنها تريد العودة إلى بريطانيا كما أنها اعترفت بأنها سيكون من الصعب جداً الاندماج في المجتمع". وقالت بيغوم، وهي جالسة لجانب ابنها الرضيع الذي يبلغ من العمر ساعات، "أعتقد أنه يجب على الكثير من الأشخاص التعاطف معي من أجل كل شيء مررت به، لأنني لم أكن أعلم ماذا ينتظرني عندما أتيت إلى سورية". ونشرت صحيفة التايمز تقريراً بعنوان "أريد طفلي معي في بريطانيا"، كما تقول عروس داعش. وتحدثت شاميما عن حلمها برؤية عائلتها في بنثيل غرين في شرقي لندن، كما تحدثت عن مخاوفها من عدم تمكنها من رؤية زوجها الهولندي ياغو ريدجيك. وقالت المراهقة البريطانية إنها فرت من بلدة باغوز ونقلتها قوات سورية الديمقراطية لمخيم الهول للاجئين.

وفي صحيفة الفايننشال تايمز القى مقالاً لكاميلا كافينديش الضوء على ما تمثله عودة عرائس تنظيم داعش إلى بريطانيا وعن خطر هذه الخطوة. وقالت كاتبة المقال إن بريطانيا تواجه حقيقة غير مريحة إذ أن بعض القرارات التي يجب أن تكون غير قانونية ليست كذلك. وتتساءل عما إذا كانت شاميما بيجوم، الطالبة البريطانية السابقة التي فرت من البلاد للانضمام لداعش في سورية، ضحية؟

وكتب باترك كوبرين مقالاً في صحيفة آي بعنوان "جهل القادة شبيه بجهل عرائس تنظيم داعش".

الداعشيات غرر بهن وأنجبن من إرهابيين

بعد سنوات في لهيب داعش.. غربيات يحلمن بالعودة إلى أوطانهن

أفاد بيان لوزارة الداخلية المصرية بأن شرطيين قتلا وأصيب ثلاثة عندما انفجرت عبوة ناسفة بدائية كان يحملها متشددين كانوا يلاحقونه في القاهرة الاثنين. ووفقا للوزارة فقد كانت قوات الأمن تلاحق الرجل في إطار عملية البحث عن المسؤول عن محاولة هجوم على دورية للشرطة بغرب القاهرة يوم الجمعة.

وقال البيان إنه بعد القبض على المشتبه به في منطقة أثرية بوسط القاهرة بالقرب من مسجد الأزهر "انفجرت إحدى العبوات الناسفة التي كانت بحوزته مما أسفر عن مقتل الإرهابي واستشهاد أمينا شرطة وإصابة ثلاثة ضباط.

مصرع شرطيين في انفجار بالقاهرة

قال مدير الشؤون الأفريقية بمجلس الأمن القومي الأميركي سيريل سارتر أنه لن يتم فرض أي حلول من الخارج على السودان، معتبراً أن حكومة الخرطوم وبمزيد من الصبر ستتمكن من إيجاد حل سياسي لأزمة الاحتجاجات الحالية. وبدأ سارتر سلسة محادثات في الخرطوم تناولت إنطلاق المرحلة الثانية من الحوار بين البلدين التي ستمهد لرفع اسم السودان من قائمة الارهاب الاميركية. وقال سارتر "جئت من أجل مواصلة الحوار بين الجانبين ووضعه في مساره الصحيح بما يقود إلى إزالة اسم السودان من الدول الراعية للإرهاب في وقت قريب".

واشنطن: لا حلول من الخارج على السودان

أفادت وسائل إعلام مصرية الثلاثاء بمقتل 16 إرهابيا في تبادل إطلاق الرصاص مع الشرطة في مدينة العريش بمحافظة شمال سيناء. وقال التلفزيون المصري على موقعه الإلكتروني إن "قطاع الأمن الوطني رصد بؤرتين إرهابيتين، خططا لتنفيذ سلسلة من العمليات الإرهابية الاولى بادرت العناصر الإرهابية بإطلاق النيران بكثافة على قوات الشرطة وتم التعامل معها، مما أسفر عن مصرع عدد 10 منهم". وبمداهمة البؤرة الثانية حدث تبادل لإطلاق النيران بين العناصر الإرهابية والقوات مما أسفر عن مصرع ستة منهم والعثور بحوزتهم على العديد من الأسلحة والذخائر.

مصرع 16 إرهابياً شمالي سيناء

صرح مسؤولون بأن باكستان طلبت من الأمم المتحدة التدخل، وذلك بعد تصاعد حدة التوترات مع الجارة الهند على خلفية تفجير دموي وقع في القسم الذي تديره الهند في كشمير. وبعث وزير الشؤون الخارجية الباكستاني شاه محمد قريشي رسالة إلى أمين عام المنظمة، طلب منه فيها التدخل لنزع فتيل التوتر بين الجارتين النوويتين. وكتب قريشي للأمين للأمين العام أنطونيو غوتيريس :"يتعين اتخاذ خطوات لخفض التصعيد. يجب على الأمم المتحدة التدخل لنزع فتيل التوتر".

باكستان تطالب بتدخل أممي لإنهاء التوتر مع الهند

تقرير حقوقي يكشف جرائم الاحتلال الإيراني في حق الإنسان العربي الأحوازي (2-2)

أصدر "المركز الأحوازي لحقوق الإنسان" مؤخراً تقريره السنوي عن العام 2018، حول انتهاكات حقوق الإنسان في إقليم الأحواز العربي المحتل من قبل النظام الإيراني، التقرير الذي أسهم في إعداده ثمانية من الناشطين الحقوقيين الأحوازيين ويكشف النقاب عن ممارسات نظام الملالي في حق سكان الإقليم الواقع تحت الاحتلال الفارسي منذ العام 1925.

واشتمل التقرير الحقوقي على عدة محددات في إطار الانتهاكات الإيرانية، منها تدمير قطاع البيئة الأحوازي، وانتهاك حقوق المرأة والطفل، واستمرار سياسة مصادرة الأراضي بهدف إفقار سكان الإقليم ودفعهم إلى الهجرة القسرية، في سياق مساعي تهجير السكان العرب من مناطقهم وإحلال العنصر الفارسي بدلاً منهم، وغير ذلك من أوجه انتهاك حق الإنسان العربي الأحوازي في الحياة.

وفي نظرة للأحداث والسياسات الإجرامية بحق الأحوازيين علي يد الدولة الإيرانية المحتلة، نجد أن العام 2018م مرير كسابقيه، فالمحتل الفارسي زاد في هذا العام من جرائمه تجاه الأحواز المحتلة، فتصاعدت مأساة الشعب الأحوازي أكثر من ذي قبل.

وفي هذا الصدد أورد التقرير 533 حالة اعتقال من بينها النساء الأحوازيات بشكل تعسفي، ومن دون محاكمة، كما أكد التقرير أن العام 2018 كان عاماً مأساوياً على كل الأصعدة، وذلك في ظل السياسات المجحفة التي تنفذها سلطات الاحتلال الإيراني، وكان للمرأة الأحوازية في هذا العام مواقف مؤلمة كثيرة، حيث إن هناك عددا منهن دخلن السجن لفترات طويلة وتحملن أنواع التعذيب الجسدي، وأفرج عن البعض منهن، ولا يزال مصير الأخريات مجهولاً.

وأشار التقرير إلى استمرار اعتقال وسجن المواطنة الأحوازية صهباء حمادي بنت زيدان، البالغة من العمر 21 عاماً بسبب نشاطها المعارض للاحتلال الإيراني على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث اعتقلت صهباء منذ عدة شهور بينما هي تمر في شهرها السابع من الحمل، ومع ذلك ترفض السلطات الإيرانية الإفراج عنها.

كما تم حسب التقرير اعتقال كل من المواطنة زودية عفراوي البالغة من العمر 55 عاماً، والمواطنة قيسية عفراوي البالغة 60 عاماً من سكان قرية "آل بو عفري" إحدى توابع مدينة الخفاجية، فضلاً عن اعتقال المواطنة سكينة الصكوري بنت جاسم 25 عاماً من سكان الأحواز العاصمة، بعد اتهامها بالمشاركة في الهجوم الذي نفذ على الاستعراض العسكري في العاصمة 22 سبتمبر 2018.

وفي شأن آخر مرتبط بانتهاك حقوق الإنسان الأحوازي، أشار التقرير إلى أن الفرس المحتلين عملوا منذ العام 1925 وحتى يومنا هذا على تدمير البيئة بغية تغيير الديموغرافية العربية هناك، حيث تعمد الفرس تغيير الأسماء العربية للأحواز بدءاً من اسم الإقليم وصولاً إلى أبعد قرية من القرى الأحوازية، وفرض أسماء أخرى عليها لا تمت بأي صلة للشعب الأحوازي، ولا بهذه الجغرافية التي يؤكد كل شيء عروبتها، ومن السياسات التي تمادت السلطات الإيرانية في تنفيذها وصولاً إلى تحقيق أهدافها الرامية لتغيير الديموغرافية العربية للأحواز، مصادرة أجود وأفضل الأراضي الزراعية المملوكة للأحوازيين وتنفيذ مشروعات عليها، ومن هذه المشروعات التي نفذتها سلطات الاحتلال على الأراضي التي صادرتها حتى هذه اللحظة، زراعة قصب السكر وبناء المستوطنات عليها وإعطائها للفرس القادمين من العمق الفارسي، وأيضاً بناء المعسكرات عليها للسيطرة على أي حراك أحوازي مطالب بالتخلص من الاحتلال.

ولا تتوقف جرائم الاحتلال عند هذا الحد، ففي سياق الاعتقالات وأحكام الإعدام والتصفيات الجسدية المنفذة في حق الناشطين الأحوازيين، أورد التقرير السنوي للمركز الأحوازي لحقوق الانسان عدداً من هذه الحالات، وجاء في التقرير: "يعتقل الاحتلال الإيراني ويقتل سنوياً العشرات من أبناء شعبنا الأعزل والنشطاء الأحوازيين في مختلف المجالات، ناهيك عن تنفيذ الأحكام المجحفة وغير الإنسانية بحقهم، إذ أصدرت محكمة الثورة الإيرانية العام الماضي أحكام إعدام بحق ثلاثة من المواطنين الأحوازيين وهم: علي خسرجي من سكان حي الثورة مدينة الأحواز العاصمة، وحسين سيلاوي البالغ 29 عاماً من حي الخبينة بالعاصمة، وناصر خفاجي (مرمضي) البالغ 32 عاماً، وتم إطلاق النار من قبل قوات الأمن المحتلة على المواطن حسين شريفي البالغ من العمر 22 عاماً في محاولة لاعتقاله وأصابته بجروح بالغة، وتم نقله إلى المستشفى. وفي 19 فبراير 2018 تم إعدام المواطنيّن الأحوازييّن سيد حبيب رحماني البالغ 30 عاماً، ومهدي حرداني بعد اعتقالهما من قبل قوات الأمن الإيرانية في العاصمة.

كما تم إعدام المواطن الأحوازي حاتم مرمضي في الخامس من يونيو العام 2018، وتزامن ذلك مع الضغط النفسي الشديد على أسرة القتيل من قبل سلطات الاحتلال الفارسي، وفي يوم 26 مارس 2018م اعتقلت قوات الأمن الإيرانية المواطنين علي سواري وكاظم سواري، ونقلتهما إلى مركز الاستخبارات الفارسية المحتلة، وبعد التعذيب الجسدي المفرط بحقهم نقلتهما إلى سجن "شيبان"، حيث جرى تعذيبهما بقسوة ووحشية، وقتل الأسير علي سواري البالغ من العمر 50 عاماً على أيدي زبانية النظام، فيما يرقد الأسير الآخر كاظم سواري في المستشفى بسبب الجروح البالغة إثر التعذيب.

إيران العنصرية.. تحتل الأحواز وتبيد مقومات الحياة

يفضل مرفين جونستون 79 عاماً نسيان الصراع في أيرلندا الشمالية. يقول الرجل الأيرلندي الشمالي: "تعرض عملي للتفجير عدة مرات". ويفصل ممر مائي الجزء الذي يتبع جمهورية أيرلندا من قرية "بتيجو" عن الجزء الذي يتبع أيرلندا الشمالية. وفي الماضي، كانت هناك نقاط لحرس الحدود على الجانبين. وربما يعودون قريباً إذا لم تتوصل بريطانيا إلى اتفاق ينظم خروجها من الاتحاد الأوروبي قبل التاسع والعشرين من مارس القادم. يشير جونستون إلى مرآبه، ويقول :"المرآب الرئيسي تعرض لتفجير كامل مرتين"، إلا أن أحداً لم يصَب فيهما. ويضيف، إنني محظوظ لأنني لا أزال هنا. ويشير جونستون بذلك إلى فترة الاضطرابات والصراع الأهلي الدموي في أيرلندا الشمالية والتي استمرت من سبعينيات القرن الماضي إلى تسعينيات القرن نفسه. وبعد هذا، شن مقاتلون كاثوليك حرباً ضد الجنود البريطانيين والبروتستانت الموالين لهم، في محاولة لجعل المنطقة المعروفة بأولستر موحدة مع جمهورية أيرلندا. وفقد نحو 3700 شخص أرواحهم في الصراع الذي استمر لسنوات. ويروي جونستون كيف كان سعيداً بـ "اتفاق الجمعة العظيمة" الذي وضع نهاية للصراع المسلح. إلا أن الماضي يزحف حالياً بظلاله الكئيبة إلى أذهان الناس في ظل الإعداد لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. ويتوقع جونستون أن "يكون هناك أفراد يبحثون عن سبب لإثارة هذه المشكلات مرة أخرى"، مشيراً إلى تفجير وقع بسيارة مفخخة قبل أسابيع قليلة في مدينة لندنديري الحدودية. ولا يعتقد جونستون أن الأمور سوف تصل للسوء الذي كانت عليه في الماضي، إلا أنه قال إنه متأكد من أنه إذا ما تم الخروج البريطاني من دون اتفاق فإنه ستكون هناك حاجة مرة أخرى إلى مراقبة للحدود. أما جيمس جالاجر فلديه تصور لما قد يحدث. ويدير الرجل متجراً صغيراً في الجزء التابع لجمهورية أيرلندا في "بتيجو". وقد تلقى في الآونة الأخيرة بريداً إلكترونياً من الحكومة في دبلن يبلغه بأنه ربما يتعين عليه ملء مستندات خاصة إذا ما كان لديه بضائع من أيرلندا الشمالية في متجره. وفي حال حدث ذلك، فإنه يعتزم إلغاء اتفاقاته مع مورديه من أيرلندا الشمالية وسيقوم ببيع الفواكه والخضروات أيرلندية المنشأ. ولطالما أكدت لندن ودبلن أنهما ترغبان في تجنب وجود حدود صعبة بأي ثمن. إلا أنه لا يزال من غير الواضح ما الذي سيحدث إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق بشأن قضية الحدود الأيرلندية. يقول بريان لوسي أستاذ الاقتصاد بجامعة ترينيتي في دبلن :"الواقع هو أن الجميع يعرفون أنه في حال حدث خروجٌ بريطانيٌ فوضوي" من دون اتفاق، فإنه لا يوجد وضع في العالم يكون فيه نظامان جمركيان- أحدهما الاتحاد الجمركي للإتحاد الأوروبي والآخر الاتحاد الجمركي الداخلي للمملكة المتحدة- حيث يمارس كل منهما الضغط على الآخر من دون أن يكون هناك نوع من الرقابة الحدودية". ومن الناحية الاقتصادية، يرى لوسي أن خروج بريطانيا من الاتحاد دون اتفاق سيكون قاسياً على أيرلندا، إلا أنه لن يكون كارثياً. وعلى مدار عقود، تواصل دبلن العمل من أجل خفض اعتمادها الاقتصادي على بريطانيا. ويرى لوسي أنه سيتم تسريع وتيرة هذه العملية. وعلى مدار 15 عاماً، ستفقد أيرلندا نحو 7 % من نموها الاقتصادي، ما يعادل ثلث حجم الأضرار التي تكبدتها البلاد من جراء الأزمة المالية والاقتصادية في 2008-2009. ورأى أنه سيكون هناك تأثير كبير على العمالة. وقال :"ربما يكون هناك شطب لنحو 40 ألفاً إلى 50 ألف وظيفة، وهذا يعني إشكالية كبيرة لمن يفقدون وظائفهم في اقتصاد يعمل فيه ما بين مليونين و ثلاثة ملايين شخص". ورغم هذا، فإن هذا لا يعني كارثة تسمح لمؤيدي خروج بريطانيا من التكتل الأوروبي في الداخل البريطاني بالاعتقاد بأن دبلن ستستسلم في النهاية. وعلى أي حال، فإن مهمة إعادة فرض الضوابط الحدودية ستكون مهمة ضخمة للغاية. ووفقاً لبيانات جمعتها هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) فإن هناك نحو 270 نقطة عبور حدودية على طول الحدود التي تمتد لـ500 كيلومتر. وهذا يتجاوز ضعف عدد النقاط في أطول الحدود في العالم، والتي تبلغ 8900 كيلومتر بين الولايات المتحدة وكندا. وقد خرج العديد من السياسيين البريطانيين بمقترحات تتعلق بكيفية الإشراف على حركة البضائع بطرق أخرى غير مراقبة الحدود كاستخدام وسائل تكنولوجية على سبيل المثال، إلا أن كل هذه المقترحات تحطمت على صخرة حقيقة أنها لن تجدي نفعاً دون تعاون بين المستوردين والمصدرين. وحتى لو خرجت بريطانيا من الاتحاد الأوروبي نهاية مارس القادم باتفاق، فإن هذا يعني فقط تأجيل السؤال بشأن كيفية إدارة الحدود. فإذا ما خرجت لندن من الاتحاد الجمركي الأوروبي والسوق الموحدة للاتحاد الأوروبي، كما تم الإعلان بالفعل، فإن هذا يعني أنه لم يعد هناك بديل عن مراقبة الحدود. وهذا هو السبب الذي يجعل بروكسل ودبلن تضغطان باتجاه اتفاق "شبكة الأمان" الذي لا تحبذه لندن. ووفقاً لهذا الترتيب، فإن بريطانيا ستظل بالكامل ضمن الاتحاد الجمركي بينما سيُسمح لأيرلندا الشمالية بصورة جزئية بالبقاء في السوق الموحدة لحين التوصل إلى حل أفضل. ومع اقتراب موعد الخروج وزيادة تمترس كل طرف خلف موقفه، يصبح ما قد يحدث في الأيام القادمة أمراً يستحيل توقعه.

ما مصير إيرلندا الشمالية بعد بريكست؟

تراجع مجلس الشورى عن التصويت على توصية تطالب وزارة العمل بمراجعة الفئات المستحقة لحساب المواطن التي لم يشملها، بعد أن حذفتها لجنة الشؤون الاجتماعية والأسرة والشباب من تقرير وجهة النظر بشأن أداء وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، وعللت بحداثة حساب المواطن وعدم مرور وقت كافٍ لتقييمه رغم أنها حينما طالبت بها بعد دراستها تقرير وزارة العمل والتنمية الاجتماعية السنوي للعام المالي 38 - 1439 أكدت أهمية معرفة رضا المواطنين وشمول شرائح المجتمع المستحقة للدعم وبينت منطقية مطالبات عدد من فئات المجتمع ورأت أن تعيد الوزارة النظر في استحقاقهم بشكل مستقل عن ذويهم، كالطلاب الجامعيين الذين لا يصرف لهم مكافآت من الأساس مثل طلاب كليات المجتمع ومن أمضوا أكثر من أربع سنوات في الجامعة وتوقفت عنهم المكافأة الشهرية، والمرأة المتزوجة سواء كانت موظفة أو غير موظفة ليحسب لها دعم خاص مستقل عن زوجها، كما تراجعت لجنة الأسرة والشباب عن التوصية بإعادة النظر في سياسات التوطين التي تنتهجها الوزارة بضبط استخراج التأشيرات الخاصة بالوظائف التعليمية سواء في الجامعات الحكومية أو المدارس والجامعات الأهلية في ظل تزايد بطالة المواطنين والمواطنات المؤهلين والحاصلين على الدرجات التعليمية العليا.

ورفض المجلس توصية تدعو وزارة العمل والتنمية الاجتماعية إلى تحديد العمل والأجر بالساعة، بدلا من العمل والأجر الشهري للعاملين في القطاع الخاص، بما يتلاءم مع تكلفة المعيشة السنوية في مختلف مناطق المملكة، وهي للعضو فهد بن جمعة لم تحز على الأغلبية عند التصويت عليها وحصلت على 43 صوتاً مؤيداً فقط مقابل 73 صوتاً معارضاً لإقرارها، ونجحت مستورة الشمري رئيسة لجنة الأسرة والشباب في إقناع المجلس بأسباب عدم قبول التوصية وقالت: إنها متحققة فعلاً من خلال مشروع نظام العمل المرن داخل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، الذي عالج إمكانية استخدام مثل هذا النوع من العقود بضمان كل ما يتعلق بأمر العامل، وضمن ما شملته التوصية من حيث العمل والأجر والمرونة وبدل العمل والبدل الشهري، وأكدت الشمري أن رد اللجنة مبني على دراسات وليس إدعاءات كما يرى صاحب التوصية.

ولم يصوت إلا 55 عضواً لصالح توصية مشتركة لعضوي المجلس حسين المالكي وعبدالله السهيبي والتي تضمنت المطالبة بإنشاء بوابة إلكترونية موحدة تضم جميع وظائف القطاع الخاص بمسمياتها وشروطها ومميزاتها المالية والإعلان عنها بشكل دوري، وأسقط التصويت التوصية كما حالت ثلاثة أصوات دون نجاح توصية فيصل الفاضل الذي طالب بتعزيز الشفافية والحوكمة في إجراءات التوظيف أو التعاقد على الوظائف أو عقود العمل في الشركات المملوكة لمؤسسات أو هيئات أو صناديق حكومية بالكامل أو ملكية جزئية مؤثرة وذلك بما يكفل تحقيق تكافؤ الفرص والعدالة ويمنع المحاباة والمحسوبية بين الراغبين والمتقدمين من المواطنين رجالاً ونساءً دون تمييز.

إلى ذلك ، وكما انفردت "الرياض" أقر مجلس الشورى أمس تحفيز مؤسسات القطاع غير الربحي برفع نسبة الدعم لتقوم بتوطين جميع الوظائف الإدارية وطالب وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بتوسيع مبادراتها لرعاية الأيتام لتشمل التأكيد على دمج الأيتام (ذكورا وإناثا) من ذوي الظروف الخاصة في جميع الأنشطة الاجتماعية والوطنية والعلمية والإعلامية بما يمكنهم من الانخراط في المجتمع، كما دعا إلى استحداث وكالة للحماية الاجتماعية لتعزيز منظومتها، مشدداً على تضمين تقاريرها القادمة تفصيلاً لخطة وكالة التوظيف والدور الذي ستقوم به لمعالجة البطالة ومراقبة أداء قنوات التوظيف على نحو يحقق الهدف من إنشائها، وتضمين تقريرها ما يؤكد فاعلية أدائها لتحقيق التوطين من خلال مؤشرات واضحة، ونبه الوزارة على التنسيق مع الجهات ذات العلاقة لتطوير استراتيجيتها بما يحقق احتياجات سوق العمل وطالب العمل والتنمية الاجتماعية بتقييم نتائج عمل الشركات الاستشارية التي شاركت في العملية التطويرية لمناشط الضمان الاجتماعي وبرامجه المساندة وتحديد ما تبنته الوزارة من مخرجات الدراسات لتلك الشركات وقياس العائد مقارنة بالتكلفة، كما حثها على إطلاق مبادرة تستهدف أبناء الشهداء بالرعاية وتقديم الدعم لهم ومتابعتهم حتى يصلوا للتمكين والاعتماد على النفس.

ووافق الشورى على التمديد لمجلس إدارة الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين بأعضائه الحاليين إلى حين الانتهاء من استكمال الإجراءات النظامية لتعديل نظام المقيمين وإعادة تشكيل المجلس تبعاً لذلك، وناقش في بند سري مشروع نظام التوثيق المكون من 57 مادة ويهدف إلى تسهيل عملية التوثيق وتيسيرها على المستفيدين.

تأجيل مراجعة حساب المواطن وضبط تأشيرات التعليم

أقرت الهيئة العامة للطيران المدني غرامة تصل إلى 25 ألف ريال إذا لم يراع الناقل أو مشغل المطارات أو مقدمو الخدمات الأرضية، احتياجات ذوي الشؤون الخاصة.

ووضعت الهيئة عبر مادتها التاسعة من اللائحة التنفيذية لحماية العملاء 10 اشتراطات أساسية لحماية العملاء المسافرين من ذوي الاحتياجات الخاصة ومنها بأنه لا يجوز للناقل الجوي أن يرفض إركاب العميل من ذوي الاحتياجات الخاصة بعد إصدار تذكرة مؤكدة الحجز له، وعلى الناقل الجوي بالتنسيق مع مشغلي المطارات، ومقدمي خدمات المناولة الأرضية ودون مقابل مراعاة احتياجات العملاء من ذوي الاحتياجات الخاصة، كل فيما يخصه، توفير الكراسي المتحركة والعلامات الإرشادية الواضحة في المطارات أثناء الصعود للطائرة والنزول منها. توفير خدمة الصعود إلى الطائرة والنزول منها من قبل شركات المناولة الأرضية.

على الناقل الجوي اتخاذ الإجراءات الكفيلة بإعلام ذوي الاحتياجات الخاصة وتحديداً في حال (فقدان البصر، أو الصمم) عن مواعيد الرحلات أو إلغائها أو تأخيرها أو تغييرها. تقديم الرعاية الخاصة التي يحتاجها العميل أثناء إلغاء أو تأخير الرحلات أو تغيير مسارها، إضافة إلى خدمات الرعاية والتعويضات المنصوص عليها. في حالة رفض إركاب العميل من ذوي الاحتياجات الخاصة فإن على الناقل الجوي تأمين أول رحلة مباشرة أو غير مباشرة مغادرة من المطار لجهة المقصد موافقة في موعدها للرحلة الأصلية. في حال عدم توفير الناقل الجوي الرحلة المناسبة للعميل من ذوي الاحتياجات الخاصة أو عدم التزامه بتوفير الخدمات اللازمة، تعويض بما يعادل 200 % من قيمة تذكرة السفر.

وخصصت الهيئة، حساباً لحماية العملاء في تويتر@Cp_GACA بالإضافة إلى الحساب الرئيسي للهيئة @ksagaca ورقم الهاتف 8001168888 لخدمة جميع المسافرين ومستخدمي مطارات المملكة.

الطيران المدني: غرامة 
لمهملي حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة

تواجه (سعود بن خالد) الملازم للعناية المركزة بمستشفى الأمير متعب بن عبدالعزيز في سكاكا مشكلة النقل إلى مركز طبي متخصص حيث تتطلب حالته ذلك حسب التقرير الذي صدر له موصياً بنقله في أسرع وقت ممكن. وأوضح ابنه أحمد أن والده زار طوارئ المستشفى منذ أكثر من أسبوعين وتم تنويمه ليلازم العناية المركزة منذ ذلك الوقت ولكونه يحتاج إلى طبيب متخصص حسب تقرير المستشفى فإنه مازال مع المعاناة التي زادها شلل الرعاش والسكر والضغط الذي يعاني منه.

حالة تنتظر الإجابة للعلاج

حصلت الجمعية السعودية لطب الأسنان على المركز الأول في تقييم أداء الجمعيات العلمية بجامعة الملك سعود، كما حقّقت جائزة الأداء المتميز كأفضل جمعية صحية حسب تقييم كفاءة أداء الجمعيات العلمية التي تجريها وكالة الجامعة والدراسات العليا ممثلة بإدارة الجمعيات العلمية. وعبّر الأستاذ الدكتور خليل بن إبراهيم العيسى رئيس مجلس إدارة الجمعية عن سعادته وفخره بهذا الإنجاز الذي يأتي تعزيزاً وتتويجاً لجهود الجمعية السعودية لطب الأسنان على المستويين المحلي والإقليمي مضيفاً "أن مجلس الإدارة الحالي بدأ خطوات عملية للتطوير الشامل في أعمال الجمعية ابتداءً بصياغة وتفعيل الخطة الاستراتيجية من أجل الارتقاء بالجمعية محلياً وعالمياً مما سينعكس على الارتقاء بمهنة طب الأسنان في المملكة العربية السعودية". جدير بالذكر أن الجمعية السعودية لطب الأسنان تحقق المركز الأول في تقييم الأداء المتميّز للجمعيات العلمية للمرة السابعة منذ استحداث الجائزة بإدارة الجمعيات العام 1431هـ.

أصدرت وزارة الداخلية أمس، بياناً بشأن تنفيذ حكم القتل تعزيراً بمهرب حبوب محظورة بمنطقة تبوك فيما يلي نصه:

قال الله تعالى: (إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ).

بفضل من الله تم القبض على المدعو أنور السيد عبدالمحسن البنا -مصري الجنسية- عند قيامه بتهريبه كمية من الحبوب المحظورة، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بما نسب له، وبإحالته إلى المحكمة صدر بحقه صك شرعي يقضي بثبوت ما نسب إليه شرعاً والحكم بقتله تعزيراً، وأيد الحكم من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العليا وصدر أمر ملكي يقضي بإنفاذ ما تقرر شرعاً.

وتم تنفيذ حكم القتل في الجاني أنور السيد البنا الثلاثاء 14 / 6 / 1440هـ في منطقة تبوك.

ووزارة الداخلية إذ تعلن ذلك لتؤكد للعموم حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- على محاربة المخدرات بأنواعها لما تسببه من أضرار جسيمة على الفرد والمجتمع وإيقاع أشد العقوبات على مرتكبيها مستمدة منهجها من شرع الله القويم، وهي تحذر في الوقت نفسه كل من يقدم على ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.

والله الهادي إلى سواء السبيل.

تنفيذ حكم القتل تعزيراً بمهرب حبوب محظورة في تبوك

أصدر برنامج جودة الحياة قراراً بتعيين الرئيس التنفيذي لقطاع التسويق والتواصل بمركز برنامج جودة الحياة، مزروع بن صلاح المزروع، متحدثًا رسميًا باسم البرنامج.

وتأتي هذه الخطوة لتعزيز مبدأ الشفافية وتسهيل الوصول إلى المعلومات المتعلقة ببرنامج جودة الحياة وتقدم تنفيذ مبادراته، التي تتجاوز 100 ويتولى المزروع مهمة التواصل مع وسائل الإعلام المحلية والعالمية، لتمثيل البرنامج إعلامياً، وتعزيز تواصله مع الجمهور المستهدف. مما يذكر أن برنامج جودة الحياة يعد أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030 الثلاثة عشر، الذي أطلقه مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية العام الماضي، ويُعنى بتحسين نمط حياة الفرد والأسرة وبناء مجتمع ينعم أفراده بأسلوب حياة متوازن.

كما يسهم تحقيق أهداف البرنامج في توليد العديد من الوظائف في المملكة، وتنويع النشاط الاقتصادي، وصولاً إلى إدراج مدن سعودية على قائمة أفضل المدن للعيش في العالم.

تعيين متحدث رسمي لبرنامج جودة الحياة

حصل الطالب وليد عبدالرحمن النومان على الماجستير في جامعة الملك سعود عن دور إذاعة القرآن الكريم في تعزيز الأمن الفكري لدى الجمهور السعودي. وتكونت لجنة المناقشة من الدكتور الحبيب بلقاسم مشرفا ومقررا والدكتور عادل المكينزي عضوا والدكتوره هالة برناط عضوا وقد أوصت اللجنة بطباعة الرسالة.

الماجستير للنومان

زار فريق خبراء الاعتماد الأميركي ACCET قهوة البديعة التاريخية في بلدة قفار بحائل وكان في استقبالهم إبراهيم البديعة الذي رحب بهم وتم تقديم الضيافة لهم مستمعين إلى شرح موجز عن تاريخ القهوة وقد أبدوا سرورهم بالزيارة وما شاهدوه من اهتمام ومحافظة على القهوة التاريخية. جدير بالذكر أن قهوة البديعة أسست عام 1202هـ، قبل أكثر من 235 عاماً، وتبلغ مساحتها 23م، وارتفاعها 9 أمتار.

وفد أميركي يزور قهوة البديعة في قفار

كرم مساعد الماضي محافظ الخرج بمكتبه في ديوان المحافظة، أمس المشرفة التربوية تركية بنت مريخان المطيري التي حازت على المركز الأول لجائزة التعليم للتميز في دورتها التاسعة (فئة المرشدة الطلابية) للعام الدراسي 1438/ 1439 هـ، مشيداً بهذا الإنجاز وقال إن ذلك يعد تشريفاً لجميع أبناء وبنات المحافظة متمنياً لها التوفيق والنجاح، وعبر مدير إدارة التعليم بالخرج د. خالد العتيبي خلال حضوره المناسبة عن شكره وتقديره لمحافظ الخرج على تكريمه للمشرفة، مضيفاً أن هذا يأتي في إطار رعايته واهتمامه الدائمين ومشاركته مناسبات تعليم الخرج طوال العام الدراسي وعنايته الدائمة بدعم مسيرة المتميزين والمتفوقين ليكونوا لبنات صالحة للارتقاء بهذا الوطن المعطاء.

محافظ الخرج يكرم الحائزة على جائزة التعليم للتميز

تفاعل الطفولة مع المسرح

يتجدد في مختلف المناسبات ( واس)

صورة 
وتعليق

الماضي: طبع الإبل مسابقة جماهيرية.. وسيتم استعراض 14 مشاركاً صباح يوم الخميس

تشهد صياهد جنوب الدهناء شمال شرق الرياض منافسة مزاين الإبل إضافة لتنظيم  أول عروض ركوب الثيران في منطقة الشرق الأوسط التي ستنطلق بالتزامن مع افتتاح فعاليات القرية الثقافية يوم الخميس القادم.

وكانت لجنة التحكيم قد حكمت جمال الأبل الشقح الفرديات يوم أمس الثلاثاء بمقر عروض الأبل بالصياهد ورغم هبوب عاصفة رملية قوية أثرت على مستوى الرؤيا فقد أنهت اللجنة بكل نجاح تحكيم الشقح. 

من جهة أخرى تنطلق منافسات طبع الإبل صباح غدٍ الخميس على ميدان مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل في نسخته الثالثة في الصياهد الجنوبية، وذلك من خلال استعراض 14 مشاركًا أمام خمسة من لجنة التحكيم؛ ليتأهل منهم ثمانية أشخاص لليوم النهائي يوم الجمعة، ليتم بعد ذلك اختيار الخمسة الأوائل منهم بتقييم كامل من اللجنة دون الاستعانة بتصويت الجماهير، كما حدث في التصفيات الأولى.

وأوضح فوزان الماضي المتحدث الرسمي لنادي الإبل وعضو مجلس الإدارة، أن مسابقة طبع الإبل تم تطويرها، وحدث ذلك بعد إرسال المقاطع على حساب النادي وطرحها لتصويت الجماهير، وبذلك أشركنا الجمهور المحب للطبع في التصويت، وحرصنا على تأهل 14 متسابقًا، يتنافسون في يومي الخميس والجمعة، ولكن في هذه المرحلة بتقييم كامل من لجنة التحكيم الذين تم اختيارهم نظراً لخبرتهم الكبيرة في هذا المجال، والطبع هو أفضل من يستأنس هذه الإبل ويطوعها بالصوت وتمشي معه في أضيق الأماكن، بالإضافة إلى درجة أنها تترك أعلافها وهي جائعة، وتذهب مع صاحبها؛ ولذلك نبع الاهتمام بها وتم عمل لها تلك المسابقة، وهي تعطي صورة جميلة للانقياد، والمسابقة لها جماهيرية كبيرة.

وأضاف الماضي: «سيكون موعدنا مع الجمهور الكريم يومي الخميس الساعة العاشرة صباحًا للمتأهلين الـ14 للمرحلة الأولى، يتأهل منهم ثمانية مشاركين ليوم الجمعة ليتم اختيار الخمسة الفائزين، والتي سيتخلل ذلك تداخل الإبل مع بعضها باتجاه معاكس، ويتم النظر للإبل التي ستخرج على نداء صاحبها قبل الأخرى، وبعض الصور الأخرى التي وضعتها لجنة التحكيم».

وتشهد النسخة الثالثة من مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل التي يشرف عليها نادي الإبل، تنظيمات جديدة للحد من المسيرات العشوائية ودخول الإبل المشاركة لميدان العرض.

ودشنت إدارة نادي الإبل في نسخة هذا العام ثلاث بوابات لدخول الإبل بعد أن كانت في النسخ الماضية بوابة واحدة فقط، لتلتقي مسارات البوابات الثلاث التي تم تشييدها بشكل هندسي على شكل قوس عند خيمة استقبال الملاك، التي تم تدشينها أيضًا هذا العام وسط خدمات ضيافة خاصة أثناء فحص إبل الملاك المشاركين من قبل الجهات التنظيمية؛ تمهيداً لدخولها ميادين العرض.

وساهمت البوابات الجديدة في تنظيم مسيرات الدخول، حيث أصبحت الإبل المشاركة تدخل مع الراعي الخاص بها عبر بوابة خاصة، فيما تكون المسيرات خارج السياج وسط متابعة أمنية لتنظيم عمليات الدخول والتفويج.

ويبدأ استقبال الملاك عبر لجان الاستقبال التي تسجل معلومات الإبل المشاركة ثم اللجان الطبية في وزارة البيئة والمياه والزراعة، ثم لجان فحص العبث التي تكشف أهلية المشاركة من عدمها قبل الدخول في أشوط المنافسة.

من جهة أخرى استعرضت لجنة التحكيم صباح اليوم الثلاثاء أشواط فرديات الجل في لون الشقح وسط تنافس أجمل الفرديات العائدة لاسماء الملاك المعروفين في هذا اللون، ولم تستبعد اللجان الطبية أخرى لخوض غمار التحكيم النهائية. واستقبلت لجان الدخول اليوم  فرديات الجل للون الحمر. 

وفي هذا الإطار استقبل ميدان سباقات الهجن في الصياهد الجنوبية شمال شرقي الرياض، المشاركين في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل الذي ينطلق غدًا الأربعاء، حيث بدأ المشاركون بتجهيز مطاياهم وتدريبها على أرض الميدان.

من جهته، أكد فيصل بن خالد بن حثلين أحد ملاك الهجن المشاركين في المهرجان، أنه بدأ في التدريبات في ميدان السباق، وقال: «الميدان كان على أعلى جاهزية، والهندسة المعمارية للميدان شيء نفتخر به؛ لأنه شيد بأيدٍ سعودية، ويعد الميدان من أفضل الأرضيات معالجة وتجهيزًا لسباقات الهجن»، مبينًا أن الطاقة الاستيعابية للميدان كافية جدًّا، والطاقم المعد ذو كفاة عالية، خاصة وقت الذروة، وأضاف: «التدريب وتجهيز الهجن في الميدان من العوامل الأساسية للمحافظة على اللياقة البدنية للهجن، والسباق يحتاج إلى تجهيز، خاصة حتى تكون الهجن في كامل جاهزيتها الفنية».

من جهة أخرى استبقت أمانة منطقة الرياض كثافة الحركة المرورية المتصاعدة في الصياهد الجنوبية للدهناء، وأجرت أعمال الصيانة للطرقات والمسارات المؤدية لمهرجان الملك عبدالعزيز للإبل منذ وقت مبكر. 

أوضح ذلك رئيس بلدية محافظة رماح المهندس بجاد بن شنار آل شرفي، مضيفا أن الأمانة عملت على تأمين الخدمات لمرتادي المهرجان ‏في مجالات النظافة وصحة البيئة، كما وفرت المسالخ المتنقلة وأزالت التعديات والمخيمات المخالفة. 

ولفت المهندس ابن شنار إلى أن بلدية محافظة رماح باشرت أعمالها منذ وقت مبكر قبل انطلاقة مهرجان وجائزة الملك عبدالعزيز للإبل، وذلك ضمن عملية مشتركة مع الجهات المشاركة، وبتوجيه من وزير الشؤون البلدية والقروية المكلّف الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، ومعالي أمين منطقة الرياض المهندس طارق بن عبدالعزيز الفارس، ومتابعة مستمرة من سعادة وكيل أمين منطقة الرياض لشؤون البلديات المهندس صالح بن عبدالعزيز المخضوب.

وأكد ابن شنار أن فرق العمل التابعة للبلدية والمكلفة في مهرجان جائزة الملك عبدالعزيز للإبل وبالمشاركة مع الإدارات المعنية في أمانة منطقة الرياض ووكالة الأمانة لشؤون البلديات، باشرت عملها على أكمل وجه في ظل ما يشهده المهرجان من إقبال منقطع النظير، ما يدل على مكانة المهرجان العالمية، مثمناً تعاون الجميع في سبيل تقديم الصورة المشرفة للمهرجان.

 من جانب أخر واصلت «صحة الرياض» جهودها في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل للتطعيم بلقاح الإنفلونزا، وذلك عبر تقديم التطعيم للزوار والمشاركين ومخالطي الإبل في المهرجان، وبلغ عدد من تم تطعيمهم نحو «1751» شخصا.

وأوضحت «صحة الرياض» أن فرق التطعيم موجودة في المواقع التابعة لها لتقديم خدمات التطعيم للزوار والمشاركين في المهرجان، ولمست فرق التطعيم تجاوبا كبيرا وإقبالا  من المخالطين من الفئات الأكثر تعرضا للإصابة.

وشددت «صحة الرياض» على ضرورة أخذ اللقاح لكل من: الأشخاص المصابين بأمراض الجهاز التنفسي المزمنة وأمراض القلب وأمراض الجهاز العصبي وأمراض الكبد المزمنة وأمراض الكلى والأورام ومرضى السكري وفقر الدم المنجلي، بأخذ اللقاح، والأشخاص الذين يعانون ضعف المناعة الوراثية أو المكتسبة والنساء الحوامل، والأطفال ممن أعمارهم تتجاوز 6 أشهر، وكبار السن والأشخاص المخالطين للفئات الأكثر عرضة للإصابة بمضاعفات المرض.

وفي الإطار نفسه، واصلت  فرق «صحة الرياض» للتوعية استهداف زوار المهرجان بالرسائل التوعوية.

وقامت فرق التوعية بتوزيع رسائل حول الأمراض التنفسية، والإنفلونزا وغيرها.

وأوضح المشرف الميداني على مشاركة «صحة الرياض» في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل الدكتور عصام بن سعد الغامدي، أن «صحة الرياض» تسعى لتوفير الرعاية الطبية للمشاركين في المهرجان وزواره طيلة فترة المهرجان، حيث تكون مشاركتها عبر مجمع عيادات داخل مقر المهرجان يعمل على مدار 24 ساعة، وتضم عيادة الفرز، والعيادة الوقائية، والعيادة العلاجية، والعيادة التنفسية بالإضافة إلى عيادة متنقلة للتعامل مع الحالات بشكل سريع.

وأبان د. الغامدي أنه تم تعزيز الخدمات الطبية للمهرجان عبر 3 مراكز صحية بالقرب من المهرجان وهي: مركز صحي رماح، ومركز صحي الحفنة، ومركز صحي الرمحية وجميعها تعمل على مدار 24 ساعة. 

ولفت د. الغامدي إلى أن مشاركة (الصحة) تشمل أيضًا مستشفى رماح العام بالقرب من مقر المهرجان، الذي يعمل على مدار 24 ساعة لاستقبال الحالات العلاجية طيلة فترة المهرجان.

ونوه د. الغامدي أن مشاركة (الصحة) في هذا المهرجان دعم له، وتفعيل لمفهوم الشراكة الاجتماعية، وحرص منها على الحفاظ على صحة وسلامة الجميع.

عروض الفرديات الشقح
مسابقة ركوب الثيران تنطلق الخميس

مزاين لنوادر الإبل.. وعروض لركوب الثيران الأول من نوعه في الشرق الأوسط

حقق مركز عبدالعزيز بن علي الشويعر للرعاية الصحية في جلاجل المركز الأول على مستوى مراكز الرعاية الصحية بالمملكة وذلك نظير مبادراته التطوعية المنفذه خلال العام 2018م.

وجاء التكريم من وزير الصحة د. توفيق بن فوزان الربيعة نظرا لمبادرة المركز بتطبيق الطبيب الزائر التطوعي، ومساهمته في تحقيق معايير منظمة الصحة العالمية في مجال الصحة والتي حصلت من خلالها جلاجل على شهادة اعتماد كثاني مدينة صحية يتم اعتمادها في المملكة من قبل منظمة الصحة العالمية، وكخامس مدينة في العالم خارج الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى العديد من المبادرات وخلق بيئة خصبة للتطوع من خلال المشاركة المجتمعية مع كافة القطاعات الحكومية والمؤسسات الخيرية والأهلية والقطاع الخاص والمشاركة في تفعيل برامج الصحة المدرسية وبرنامج الطب المنزلي.

وقد بدئ الحفل بكلمة المشرف على برنامج المشاركة المجتمعية بوزارة الصحة د. إبراهيم الحيدري تحدث فيها عن المبادرات في حملة تطوعي صحة 1 في نسخته الأولى قبل عام ونسخته الحالية تطوعي صحة 2.

وقال: تنوعت المبادرات وتزايدت الأرقام للمبادرات والمتطوعين المشاركين وعدد ساعات التطوع خلال 2018 ومساهمة وزارة الصحة في زيادة أعداد المتطوعين والمبادرات التطوعية في المملكة والذي يعد مؤشراً جيدا لتحقيق رؤية 2030 وأهدافها.

بعد ذلك تحدث راعي الحفل وزير الصحة د. الربيعة عن مفهوم التطوع وأهميته وزف خبرا لمنتسبي الوزارة أنه سيطلق قريباً بإذن الله مركز التطوع الصحي ويعد وحدة تُعنى بكل ما يتعلق بالتطوع الصحي ليحقق الاستدامة والأثر النوعي من جهود وعطاء المتطوعين، مبيناً أن حملة تطوعي صحة حققت أرقاما كبيرة ورائعة، حيث تجاوزت بفضل الله الرقم المستهدف بـ(35 %)، وشارك في يوم واحد أكثر من 40 ألف متطوع، والمنشآت المشاركة قرابة 800 منشأة صحية.

بعدها ‏استعرض مدير مركز عبدالعزيز الشويعر بجلاجل خالد العمران قصة نجاح لجهة حكومية طبقت تجربة برنامج الطبيب الزائر التطوعي، مشيداً بمتابعة الوزير الدائمة لأنشطة المركز وتوجيهاته وما يوليه من دعم واهتمام لكافة القطاعات الصحية، وكذلك بالدعم المستمر من مدير صحة الرياض د. ناصر الدواس والذي يشارك فيه بدوره كطبيب زائر متطوع، إضافة لدعم وتحفيز من رئيس مركز جلاجل م. عبدالله السويد ومتابعته الحثيثة للمركز بشكل عام.

كما تقدم العمران بالشكر للشيخ عبدالعزيز بن علي الشويعر صاحب فكرة برنامج الطبيب الزائر والداعم له والذي بدأت بعض المستشفيات والمراكز بالمملكة في مختلف المناطق بتطبيقها فسن سنة حسنة، إضافة لشكره للأطباء الزائرين والاستشاريين السعوديين والذين يعتبرون -بحسب حديثه- من أهم مقومات التميز وركيزة ثابتة لما يتحقق من نجاحات.

أثنى العمران على جهود فريق التمكين المجتمعي التطوعي بالمركز ولكافة القطاعات بجلاجل والمتعاونة مع المركز بما يعود بالنفع على الوطن والمواطن.

وزير الصحة يكرم «صحي جلاجل» بجائزة التميز للتطوع على مستوى المملكة

يطلق مركز المبادرات بمؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز «مسك الخيرية» في الرياض، يوم الثلاثاء 21 جمادى الآخرة 1440 الموافق 26 فبراير 2019، منتدى مسك للإعلام في دورته الأولى تحت شعار «التشجيع على الإبداع».

ويأتي انعقاد المنتدى، امتداداً لمبادرات المركز المتواصلة في تمكين الشباب والشابات السعوديين وتطوير مهاراتهم في مجالات الإعلام، حيث سيكونون على موعد مع خبراء وقادة بارزين من مختلف دول العالم للمشاركة في إثراء المنتدى.

ويهدف منتدى مسك للإعلام، الذي يركز على دور الإعلام ومنصاته في تغيير أساليب الحياة ونقل التجارب والأفكار وتعزيز التواصل؛ إلى استكشاف الفرص المتاحة أمام الشباب المبدع، والتفاعل المباشر مع المبتكرين والشخصيات المؤثرة على وسائل التواصل الاجتماعي، وتسريع نقل المهارات إلى الشباب الواعد.

ويعكس المنتدى ريادة المملكة العربية السعودية في الحوار العالمي حول مستقبل الإعلام من خلال تسليط الضوء على قصص النجاح، والحوار مع مطوري المحتوى الإعلامي، لخلق منصة تفاعلية تتيح للحضور التواصل المباشر مع خبراء الإعلام ومختصي الاتصال.

وحرص مركز المبادرات في مؤسسة مسك الخيرية على أن ينطلق المنتدى بشكل مختلف، ليصبح تجربة ثرية ترتكز على تعزيز قدرة الشباب السعودي على تحديد الفرص الجديدة في مجال الإعلام خصوصاً الإعلام الرقمي، وإيجاد مساحة تضمن تفاعل الشباب التفاعل مع مجتمع من الرواد البارزين ممن يخططون للمستقبل بشكل مختلف ويقترحون أفكاراً جديدة وجريئة.

وفي الوقت الذي يركز فيه مركز المبادرات في مسك الخيرية على تمكين الشباب السعودي في اقتصاد المعرفة، يؤمن بأن وسائل التواصل الاجتماعي تمثل فرصاً لريادي الأعمال لتحقيق النجاح على المستوى الوطني والعالمي.

ويتطلع المنتدى إلى ترسيخ القيم والمسؤولية تجاه صناعة المحتوى ومراعاة المتلقين باختلاف أعمارهم وأجناسهم وخلفياتهم التعليمية، بينما سيتناول العديد من الكلمات الرئيسة والجلسات الحوارية، التي سيتحدث من خلالها نحو 25 متحدثا حول عدد من الموضوعات التي تعزز التعليم المستمر في مجال الإعلام بشكل عام والاجتماعي منه بشكل خاص لإلهام الشباب، حيث سيتطرق المنتدى إلى تطوير المحتوى الإبداعي وأسلوب تداول القصص، وإمكانات تحسين الفرص التي يقدمها قطاع الإعلام، وكذلك تسخير قوة الإعلام الاجتماعي للمصلحة العامة.

يذكر أن المنتدى يعد امتداداً لملتقيي «مغردون» و «شوف» السنويين، اللذين أطلقهما مركز المبادرات في مسك الخيرية منذ عام 2013، حيث استكشفا إمكانات استخدام وسائل الإعلام الجديدة لإحداث أثر اجتماعي، وقدما لآلاف الشباب خلال خمس سنوات متتالية الإلهام والتحفيز والتشجيع على الإبداع من خلال مئات المتحدثين الملهمين الذين شاركوا أفكارهم ورؤاهم حول العديد من الموضوعات.

انطلاق منتدى مسك للإعلام في حوارات تفاعلية بين الرواد والشباب.. الثلاثاء المقبل

تنظم هيئة حقوق الإنسان اليوم الأربعاء بمدينة الرياض، ندوة عن «حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة» بالتعاون مع مكتب هيئة الأمم المتحدة ومشاركة عدد من الجهات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني والمختصين والمهتمين.

وتأتي هذه الندوة الموسعة بعد أن عقدت الهيئة ورشة عمل متخصصة جمعت فيها ممثلي ذوي الإعاقة ومؤسسات المجتمع المدني ذات العلاقة وعدد من أسر المعوقين وخبراء من المفوضية السامية لحقوق الإنسان، حيث وُقِف على الوسائل التي يجب على الجهات الحكومية والأهلية توفيرها لذوي الإعاقة من أجل التمتع بحقوقهم التي كفلتها الأنظمة المرعية في المملكة.

وتهدف الندوة إلى مناقشة نتائج الورشة والتعرف على خطط الجهات ذات العلاقة المستقبلية والتحديات التي تواجههم لتلبية احتياجات ذوي الإعاقة وتطوير الأنظمة بما يكفل رفع مستوى الخدمات وتوفير أعلى المعايير المطبقة عالميا لرعاية المعوقين، وكذلك تعزيز ونشر الوعي بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في المملكة بما يتوافق مع المعايير الدولية، والتعريف بالجهود الوطنية في هذا المجال.

وستتناول الندوة عبر 4 محاور الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، وواقع حقوقهم والخطط المستقبلية التي تقدمها الجهات المختصة في المجالات (الصحية والتعليمية والأمنية والعدلية والحق في التأهيل والتدريب والتوظيف)، وكذلك التحديات الحالية للأشخاص ذوي الإعاقة وآلية معالجتها وفق برامج وخطط التحول الوطني للجهات ذات العلاقة في ضوء رؤية المملكة 2030.

وسيناقش المحور الأول الذي ستتحدث فيه هيئة الأمم المتحدة وهيئة حقوق الإنسان، عن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وجهود المملكة في سياق الاتفاقية الدولية، فيما سيتحدث ممثلون لوزارات الصحة والتعليم والعدل والأمن العام في المحور الثاني بعنوان (حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة من منطلق الواقع والخطط المستقبلية التي تقدمها الجهات المختصة (الصحية والتعليمية والأمنية والعدلية) أما المحور الثالث للندوة والذي يأتي بعنوان (حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في التأهيل والتدريب والتوظيف) فسيتحدث فيه مختصون من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ووزارة الخدمة المدنية والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني.

فيما تستعرض الندوة في محورها الرابع (التحديات التي تواجه ذوي الإعاقة وآلية معالجتها وفق برامج وخطط التحول الوطني للجهات ذات العلاقة في ضوء رؤية المملكة العربية السعودية 2030)، والذي سيتحدث فيه مختصون من مؤسسات المجتمع المدني ذات الصلة بالإعاقة.

هيئة حقوق الإنسان تناقش الخدمات المقدمة للمعوقين

أكد محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد بن فهد الفهيد، أهمية التواصل البناء مع مختلف الجهات والمنصات الإعلامية لاطلاعهم على آخر المستجدات التي وصلت لها المؤسسة والأرقام الكبيرة ومعايير الجودة التي حققتها خلال الفترة الماضية، لتمكين أبناء وبنات الوطن من الفرص الوظيفية بعد تأهيلهم وتدريبهم على أعلى المستويات في عدة تخصصات يتطلبها سوق العمل.

جاء ذلك خلال لقائه في المؤسسة أمس بالرياض، عدد من أعضاء مجلس إدارة جمعية "إعلاميون".

وأوضح الفهيد أن المؤسسة وضعت ضمن أهدافها الاستراتيجية زيادة طاقتها الاستيعابية حيث وصلت أعداد المتدربين والمتدربات المستمرين هذا العام إلى أكثر من 200 ألف متدرب ومتدربة، كما أُتيحت عدة تخصصات نسائية بمختلف الكليات لتمكين المرأة من تحقيق متطلبات سوق العمل، وقدمت عدة برامج تدريبية موجهة للمجتمع من ضمنها برنامج أُتقن الهادف إلى تقديم برامج تدريبية قصيرة أفراد المجتمع كافة لإكسابهم عدة مهارات تمكنهم من المعرفة، ونشر ثقافة العمل التقني والمهني.

200 ألف متدرب ومتدربة في الكليات والمعاهد

أعربت رئيسة المجلس الوطني الاتحادي بدولة الإمارات العربية المتحدة د. أمل بنت عبدالله القبيسي عن اعتزاز المجلس الوطني الاتحادي بالمواقف المشرفة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، لما فيه خير ومصلحة شعوب مجلس التعاون الخليجي والشعوب العربية كافة ومن أجل نصرة القضايا العربية والإسلامية، وحرصه -حفظه الله- الدائم على تماسك ووحدة الصف والموقف والكلمة في مواجهة جميع التحديات.

جاء ذلك في كلمة ترحيبية خلال حضور رئيس مجلس الشورى الشيخ د. عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ والوفد المرافق له، جانباً من جلسة المجلس الوطني الاتحادي إبان الزيارة الرسمية التي يقوم بها لدولة الإمارات العربية المتحدة.

واستحضرت رئيسة المجلس الوطني الاتحادي علاقات البلدين الشقيقين قائلة: "تربطنا أخوة دم وأخوة نخوة وواجب، وهذا التحالف هو تحالف حق، وزئير أبطال، وإقدام شجعان، ورسالة حزم قوية لكل من يحاول العبث بأمننا المشترك، أو المساس بالأمن الجماعي ليس فحسب لدولتينا وإنما لمنظومة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية".

وأشادت خلال كلمتها بإنشاء "مجلس التنسيق الإماراتي السعودي" الذي أضفى الطابع المؤسسي على هذه العلاقات بالإضافة إلى كونه نافذة تفاعل مباشرة للتعامل مع القضايا الملحة وفق قواعد مدروسة، وأسس استراتيجية مما سيكون له بالغ الأثر وعظيم النتائج في بلوغ طموحات قيادتينا وشعبينا في تشييد صرح صلب.

وعبرت عن تقديرها لرئيس مجلس الشورى لجهوده في دعم وتعزيز العلاقات البرلمانية بين البلدين الشقيقين كما قدمت شكرها لمعالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ على تلبية الدعوة مؤكدةً أن هذه الزيارة تمثل رافداً معززاً للأطر الاستراتيجية للعلاقات الأخوية المتنامية بين البلدين والشعبين الشقيقين.

من جهة أخرى استقبل سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس مجلس الشورى الشيخ د. عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ بحضور رئيسة المجلس الوطني الاتحادي د. أمل عبد الله القبيسي وذلك في إطار زيارته الحالية لدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة.

وتم خلال الاستقبال بحث سبل تعزيز التعاون والتنسيق القائم بين المملكة ودولة الإمارات العربية المتحدة في كافة المجالات.

أعضاء الشورى في المجلس الوطني الاتحادي

المجلس الاتحادي الإماراتي: نعتز بمواقف الملك سلمان

استقبل سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، في مكتبه أمس، المشاركين في المسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لتلاوة القرآن الكريم وحفظه وتجويده في دورتها الحادية والعشرين بالرياض، وأعضاء لجنة التحكيم، يرافقهم الأمين العام للمسابقة سلمان بن عبدالعزيز الفهيد.

وفي مستهل اللقاء، أكد سماحته أن هذه المسابقة لها فضل كبير، ومنزلة عظيمة، فهي شحذ للهمم والعزائم، ورفع لمستوى حفظ كتاب الله، مثمناً جهود خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -وفقهما الله- لهذه الجائزة وإسهامهما ودعمهما ودعوتهما إلى حفظ كتاب الله، سائلا الله أن يكتب لهم نصيبا من ذلك.

كما نوه سماحته بجهود وزارة الشؤون الإسلامية في التنظيم والتنفيذ للمسابقة على خير وجه، سائلاً الله تعالى التوفيق والسداد لكل من أسهم في العناية بالمسابقة وخروجها في أفضل صورة، وفي مقدمتهم الوزير د. عبداللطيف آل الشيخ، مشيداً بما تميزت به هذه المسابقة في هذه الدورة، من استحداث فرع سادس لأبناء الجنود المرابطين في الحدود، تقديراً ووفاء لما يقدمونه من تضحيات في سبيل الدفاع عن الوطن، ومقدراته.

إثر ذلك اسمتع سماحته لعدد من قراءات المشاركين في الجائزة، في أفرعها الستة، وقدم عدداً من النصائح والتوجيهات لأبنائه المشاركين في هذه الجائزة، للعناية بالقرآن الكريم حفظاً وتعلماً وعملاً بما جاء في محكمه، سائلاً الله لهم مزيداً من التوفيق والسداد.

آل الشيخ يتوسط مسؤولي مسابقة الملك سلمان لتلاوة القرآن في دورتها 21

مفتي المملكة يستقبل المشاركين في جائزة الملك سلمان لتلاوة القرآن

ترأس محافظ شقراء عادل بن عبدالله البواردي اجتماعاً لقادة القطاعات الأمنية في المحافظة.

وجاء الاجتماع لدراسة عدد من الموضوعات التي تهم المواطنين في المحافظة ومراكزها وقد تم اتخاذ ما يلزم بشأنها من قرارات وتوصيات.

هذا وكان الاجتماع قد بدأ بكلمة ترحيبية للمحافظ رحب فيها بالحضور وبين الهدف من عقده، بعد ذلك تم استعراض جدول الأعمال الذي احتوى على عدد من النقاط التي رأى المجتمعون ضرورة مناقشتها لاتخاذ القرارات المناسبة بشأنها.

  هذا وفي ختام الاجتماع أكد محافظ شقراء على مديري القطاعات الأمنية ببذل المزيد من الجهد والتعاون المشترك فيما بينهم لخدمة الصالح العام في ظل الدعم الذي تلقاه الجهات الأمنية من القيادة الرشيدة، في سبيل تأمين الطمأنينة والأمان للمواطنين والمقيمين.

محافظ شقراء يترأس اجتماعاً للجهات الأمنية

عقدت اللجنة الإشرافية للحج والعمرة بهيئة الهلال الأحمر السعودي، برئاسة د. محمد بن عبدالله القاسم رئيس الهيئة اجتماعها الدوري في مقر الهيئة الرئيس بالرياض أول من أمس بحضور قيادات الهيئة، وذلك للاطلاع على الهيكل التنظيمي للهيئة واللجان الرئيسة ومهامها في موسم الحج للعام 1440هـ.

واعتمد رئيس الهيئة خلال الاجتماع الخطط العددية للجان والفرق والنطاقات بالإضافة إلى مناقشة المشروعات المتوقع افتتاحها لهذا العام في العاصمة المقدسة والمدينة المنورة، والاطلاع على التقارير التي أعدتها اللجنة من خلال الجولات الميدانية في المشاعر المقدسة للوقوف على سير العمل هناك.  

وناقشت اللجنة معايير المفاضلة للمشاركة في موسم الحج والعمرة لهذا العام، واستعرضت أبرز المقترحات والآراء لتطوير الخطة الإسعافية خلال الموسم الجديد والبناء على الإنجازات التي تحققت خلال السنوات الماضية. وفي الختام، قدم رئيس الهيئة شكره لأعضاء اللجان على العمل الذي يقومون به لتقديم أفضل الخدمات الإسعافية لضيوف الرحمن خلال موسمي الحج والعمرة، الأمر الذي يعكس تضافر الجهود وتكاتفها بدءًا من العاملين في الميدان وصولا إلى أعضاء اللجنة الذين لا يدخرون أي جهد لتحقيق تطلعات هذا الوطن تحت رؤية قيادتنا الرشيدة.

رئيس الهلال الأحمر يعتمد الخطط الإسعافية واللجان التشغيلية للحج

ثمن الخبراء الاقتصاديون الخطوة التي قامت بها الدولة إزاء زيادة التنمية في مناطق المملكة المختلفة، وعلى رأسها المشروع الكبير والمهم الذي دشنه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله-، والذي يتبنى رؤية تنموية لها أثر كبير على الاستثمار الاقتصادي والتنوع الثقافي والحضاري والاجتماعي، بتحويل جنوب عاصمة الرياض إلى بحيرات مائية ذات طابع حدائق وواحات غناء، وهو المشروع الذي توقع الاقتصاديون بأنه سيترك أثرا كبيرا على الحياة الاجتماعية والتنموية في العاصمة الرياض، مع إيجاد استثمارات بأيدٍ شبابية تقدم أفكارا جديدة، تعكس أسلوب الحياة الجديد الذي سيخرج من خلف مثل هذه المشروعات البيئية، التي ستقدم واجهة حضارية وعصرية تنموية مميزة.

بحيرات مائية وواحات خضراء تخلق بيئة ثقافية واجتماعية برؤية عصرية جديدة

تحويل الأفكار لواقع ملموس

يرى رئيس إدارة الخليج للبحوث والاستشارات الاقتصادية د. توفيق السويلم، بأن الأوساط الاقتصادية في المملكة، استقبلت الحدث المهم بإطلاق مشروعات تنموية في مدينة الرياض، وهي مشروعات ستكون لنا ولأجيالنا القادمة، وكانت متناغمة ومتعددة على جميع القطاعات الصحية والتربوية والخدمية والسياحية، ومنها أنسنت منطقة الرياض، أو تخديم بعض الفعاليات السياحية والإنسانية لمنطقة الرياض، ومنها المتحف والقضايا السياحية.

وتابع: نظرا لأن المواطنين يصرفون مئات المليارات في فترة الصيف لمدة ثلاثة أشهر، فإن هناك من الجهات الرسمية للاستثمار في الجانب السياحي، والتي سيسهم في عدم خروج هذه الأموال، مع إتاحة الفرصة للمجتمع السعودي أن يستمتع بوطنه، خاصة في الأيام العادية من السنة، ونظرا لوجود المدنية والتأثير الحضاري والاجتماعي، فالكثير من المشروعات السياحية أو المشروعات التي لها طابع اجتماعي، تسهم في مزيد من الترابط الأسري، ويستطيع الأب أن يخرج أسرته في مثل هذه الأماكن، بخلاف السابق التي لم يكن يستطيع أن يجد مثل هذه الإمكانيات موجودة، مرادفة للخدمات الطبية والتعليمية.

وبين د. السويلم أن الوقت قد حان لتحويل مثل هذه المشروعات من مجرد أفكار وطموحات إلى واقع تحقق برامج تنموية واقتصادية وترفيه وتسلية للمجتمع، على اعتبار أن هاجس التنمية الاقتصادية اليوم هو هاجس جميع القيادات والشعوب والمجتمعات لكل دول العالم، فجميع الهواجس الأخرى لها إدارات متخصصة كالتعليم والصحة، إلا هاجس التنمية هو ما يفكر به المسؤولون والمهتمون في قطاع التنمية، ولذلك فهو هاجس وطني، فنجد بأن هناك تسابقا بين الدول لإبراز قدراتها التنموية وتناغم مثل هذه المشروعات مع بعضها لبعض.

تحريك وتسريع الدورة الاقتصادية

وأشار رئيس إدارة الخليج للبحوث والاستشارات الاقتصادية، إلى أنه توجد في منطقة الرياض 20 محافظة، وكانت النظرة التقليدية سابقا وبداية الدول التنموية أن تكون المناطق الرئيسة بها كل الخدمات، ومنها الخدمات الصحية والسياحية والتربوية والجامعات، ولكن الواقع أن العالم المتطور والغربي، واليابان وشرق آسيا، يضعون الجامعات والأماكن التجارية خارج المدن، على اعتبار أن المدن لها شقان، شق منها تجاري أو حكومي أو عملي، والشق الثاني هو السكني، ولذلك فهناك توجه رسمي ومن عدة سنوات أن تتحول هذه المحافظات كنموذج لمناطق المملكة، وأن تحتوي على الجامعات والخدمات والسياحة، بشكل يؤهل للسكان بالاستمتاع بها.

وأضاف: قدراتنا المالية تؤهلنا لذلك وللتنقل بين مناطق المملكة، وهذا ما كان يحدث في طبيعة الحياة الماضية، والذي يولد الفرد في مكان، ويدرس في مكان، ويعمل في مكان، ومثل هذا التنوع التنموي في المناطق يساعد على خلق جيل يتكيف للعيش في عدة مناطق مختلفة، بشكل يمدهم بالتغيير الثقافي والحضاري والتربوي خارج مدينة الرياض.

وأوضح د. السويلم، أن المشروعات التنموية التي تطرحها الدول في ظل اقتصاد حر يحقق أضعاف استثماره، فإذا ما طرحت الدولة على سبيل المثال ملياراً في منطقة معينة، فإنها ستحرك الدور الاقتصادي والإسكان والمراكز الصحية والمدارس إلى عشرة أضعاف هذه الدورة، فمثل هذا المشروع بالإضافة إلى أنه تنموي، هو مشروع لتحريك وتسريع الدورة الاقتصادية، مبيناً أن مثل هذه المشروعات هي فرصة لتحقيق منشآت صغيرة تخدم هذه المنشآت، فيوجد في المملكة تقريبا مليونا سجل تجاري يديره الوافدون، فماذا لو أدارها أبناء الوطن، فيعملون في مثل هذه المرافق ويحققون فيها مكاسب مالية مهمة.

مشروعات لتحسين جودة الحياة

بدوره، يرى المستشار المالي والمصرفي فضل البوعينين، أن رؤية 2030 تدور حول تحسين جودة الحياة، فلا يمكن تحسين جودة الحياة إلا من خلال هذه المشروعات البيئة، التي تساعد على تشكيل منظومة بيئية متوافقة مع متطلبات السكان، فمدينة الرياض من المدن التي ينقصها مثل هذه المشروعات المهمة لسكانها، ولذلك فتحويل منطقة محددة إلى منطقة بيئية كبحيرات أو متنزهات وغير ذلك، يساعد كثيرا في إيجاد وجهات ترفيهية سياحية للمواطنين وللمقيمين في مدينة الرياض وما حولها، مبينا بأن كل مشروع تنموي ينبثق عنه مشروعات اقتصادية مختلفة، وبالتالي مثل هذه المواقع ستفتح آفاقا لكل من لديه مساهمات في قطاع السياحة أو قطاع الترفيه، بما يساعد على إيجاد فرص استثمارية صغيرة ومتوسطة، بالإضافة إلى ما ينتج عن مثل هذه الفرص الاستثمارية من خلق وظائف للمواطنين، ولذلك فعندما تستكمل البنى التحتية ويضاف إليها المرافق البيئية، فذلك يعني جذبا أكبر للاستثمارات خاصة الاستثمارات ذات البعد السياحي الترفيهي.

ولم يتوقع البوعينين أن تجتذب هذه المنطقة في جنوب الرياض استثمارات خارجية، لأن الموقع الذي نتحدث عنه بمساحة 325 ألف متر، لأن الاستثمارات الأجنبية هي استثمارات ذات عمق وحجم كبير، ولذلك فهي تفضل أن تستثمر في المواقع السياحية والترفيهية والبيئية الكبرى، كما يحدث في مشروع القدية الذي يستوعب العديد من الاستثمارات الأجنبية الكبرى.

إعادة التوازن بين الشمال والجنوب

وأوضح البوعينين أن هناك ثلاثة أسباب رئيسة في اختيار جنوب الرياض لإقامة مثل هذا المشروع البيئي المهم، الأول منها: أن الموقع يمثل بيئة حاضنة لمثل هذه المشروعات البيئة، ثانيا: في مدينة الرياض هناك نزوح نحو الشمال وهناك تهميش لبعض أحياء الجنوب، فخلق مثل هذه المشروعات التنموية قد تعيد التوازن بين الشمال والجنوب، وبالتالي هذه نظرة استراتيجية تنموية لتحقيق التوازن بين مناطق الرياض وبين جهات الرياض الأربع دون تفضيل لإحداها على الأخرى، وهذا يساعد على عدم تركز السكان في جانب وترك جانب آخر، ثالثا: بعد بيئي صرف، فكلما كانت المشروعات البيئة في مناطق مختلفة كان ذلك أدعى لتوفير الوجهات البيئة المناسبة للمواطنين وانعكاسها على البيئة.

«جنوب الرياض».. واجهة سياحية مقبلة برؤية مختلفة

ذكر رئيس دار الدراسات الاقتصادية د. عبدالعزيز داغستاني، أن المشروعات التنموية العملاقة التي دشن تأسيسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- في العاصمة الرياض، ستسهم في رفع كفاءة البنية التحتية لها وتعزز الاستثمارات الحالية والمنتظرة، والتي ستزيد من قدرتها الاستيعابية لتقود قاطرة رؤية 2030.

ووصف د. عبدالعزيز قطاع النقل والطرق بأنه يمثل عصب البنية التحتية التي ستخدم القطاعات الإنتاجية وتمثل قيمة مضاعفة تنعكس بالضرورة على القدرة التنافسية لمدينة الرياض والتي تعد حالياً ركيزة اقتصادية مهمة، مؤكداً بأنها هذه المشروعات العملاقة ستسهم في فرص استثمارية محلية وأجنبية تعزز بالضرورة الانطلاقة المنتظرة لكافة استحقاقات المرحلة التنموية المقبلة.بدوره، بين المستشار الاقتصادي سليمان العساف، أن المملكة وكما هو معلوم شبه قارة، ومنطقة الرياض منطقة ضخمة جداً، مئات الآلاف من الكيلومترات مترامية الأطراف بها، ومع الأسف، لا توجد أي وسائل نقل أخرى سوى الاعتماد على السيارات الخاصة، ولكن مع مشروعات قطاع الطرق والنقل، سيكون هناك مشروع النقل العام، والذي سيخفف على كاهل الطرق، وسيقلل من الضغط على البنية التحتية، وبالتالي سنتجنب الحوادث، وستطيل في عمر الطرق، وتجعل الأمور أسهل بكثير. وشدد العساف، أن الجاذبية لن تقتصر على مدينة الرياض فقط، مع هذه المشروعات التي دشنها مليكنا -أيده الله ورعاه-، بل ستكون هناك مناطق أخرى تجذب المواطن السعودي للعيش بها، فالحكومة السعودية تسعى لأن تجعل كل المناطق السعودية جاذبة للسكن والعمل والتعليم، بجانب أن يكون لديها خدمات صحية راقية، ووسائل نقل مهيأة، إذ تشتكي العاصمة من الضغط والكثافة والهجرة، فنحن نريد أن يكون هناك هجرة عكسية من مدينة الرياض إلى المحافظات التابعة لمنطقة الرياض، وذلك سيتحقق مع إقامة هذه المشروعات للمحافظات التابعة لها، مما سيخلق هجرة معاكسة، حيث إن مدينة الرياض تستقطب سنوياً حوالي 3.4 %، وبالطبع هذا عدد ضخم جداً ونسبة مرتفعة، وبالتالي يثقل كاهل هذه المدينة.

ومن ناحيته، أكد أستاذ إدارة التعليم العالي وتخطيطه بجامعة الملك خالد أ. د. علي بن ناصر السلاطين، على شمولية المشروعات التنموية التي دشنها الملك سلمان مؤخرا، كما سيكون لها أثرها الإيجابي في جميع القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والتعليمية في الرياض. وقال: «المتأمل في تلك المشروعات العملاقة التي دشنها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، يلاحظ أنها مشروعات تمثل توجهات استراتيجية ضخمة، كما ستعطي قفزات هائلة في الاقتصاد الوطني وفق منظور مستقبلي مدروس، فقد تم تدشين 1281 مشروعاً تنموياً تطويرياً في مختلف برامج التنمية موجهة إلى الاستدامة في عدد من القطاعات التعليمية والصحية والمرافق العامة وشبكات الصرف والإسكان والنقل وتطوير المطارات وغيرها».

وأضاف د. السلاطين: هذه المشروعات ستنعكس إيجابا على تنوع برامج التنمية والأخذ بالتنمية المستدامة التي يؤكد عليه عصر واقتصاد المعرفة، وتزداد جوهرية وأهمية هذه المشروعات في أنها موجهة للاهتمام والتطوير للمورد البشري الذي هو عنصر ارتكاز التنمية، مما سيعكس سعادة ورفاهية مؤسسية وتنظيمية للمواطنين في القطاع الخاص أو العام مما يحقق التميز في الأداء والإنتاجية، كما سيساعد على استثمار القدرات البشرية سواء كانت ظاهرة أو كامنة، وسيسهم في الارتقاء بقيم الحب المهني والقيادي والتنظيمي في ظل قيادة راعية موفقة تعمل ليلا ونهارا من أجل تقديم نموذج عالمي في الرقي والتطور الشامل.

وتابع: لعله من المناسب الإشارة إلى أهمية تحمل كل دوره في هذا التوجه الشامل ويزداد دور القيادات المؤسسية في الاستفادة من هذه البرامج والمشروعات، والإسهام بكل الإمكانات التي تحفز وتدفع إلى الأمام.

سليمان العساف
د. عبدالعزيز داغستاني
د. علي السلاطين

«النقل والطرق».. عصب البنية التحتية للرياض

دشن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله-، مشروعات عملاقة في العاصمة الرياض، منها متحف الحرمين، الذي يأتي تأكيدا على اعتزاز المملكة بالحضارات الإنسانية، والعصور المتعاقبة التي تأسس عليها كيان المملكة من قبل الميلاد حتى العهد الزاهد الميمون. وتضمنت «رؤية 2030» تأسيس متحف إسلامي يبنى وفق أرقى المعايير العالمية، ويعتمد أحدث الوسائل في الجمع والحفظ والعرض والتوثيق، ليكون مقصداً للسعوديين ولزوار المملكة؛ للوقوف على التاريخ العريق، والتواصل مع حضارة الأسلاف. وأشاد عضو الجمعية السعودية للاقتصاد د. عبدالله المغلوث، بتأسيس المتحف الإسلامي، الذي سيأخذ زواره في رحلة متكاملة عبر عهود الحضارة الإسلامية المختلفة، التي انتشرت في بقاع العالم، بشكل عصري وتفاعلي، وباستخدام التقنيات المتقدّمة، وسيضمّ أقساما للعلوم والعلماء المسلمين والفكر والثقافة الإسلامية، ومكتبة ومركز أبحاث على مستوى عالمي.

وقال إن المتحف سيقصده السائحون والزوار للمملكة والرياض، وسيبرز معالم وتاريخ وتراث المملكة، وسينقلها إلى عالم أهم المتاحف في العالم، وسيوفر فرصا وظيفية لأبناء وبنات بلدنا.

بدوره، أضاف المحلل الاقتصادي د. عبدالعزيز داغستاني، أن إنشاء أكبر متحف إسلامي في العاصمة الرياض يجسد مكانة المملكة كمركز أصيل للعالم الإسلامي، ويعزز دورها في إبراز التاريخ والتراث الإسلامي، الذي بدأ من هذه الأرض المباركة، ويأتي إنشاء هذا المتحف في إطار مشروعات تنموية متكاملة، تتمحور حول الإنسان الذي يشكل عصب رؤية المملكة 2030. وأشار د. محمد القحطاني، إلى أن توجه المملكة ما هو إلا قدوة للعالم العربي والإسلامي، بما تتميز به باحتضانها للحرمين الشريفين، وهي بلد الأنبياء والرسل والصحابة، فبالتالي لن يكون هناك انتظار، وإنشاء المتحف الإسلامي يعكس الثقافة الحقيقية من دون زيف ولا تصنع، سيعكس الحضارة الحقيقية للإسلام العدل المتسامح، الذي يفتح المجال لجميع الأطياف، وهذا المتحف بوابة لفهم الثقافة الإسلامية على أصولها، وهي نقلة نوعية بوجود كتب تعاد ترجمتها، وجميع ما لدينا من ممتلكات يعكس سماحة الدين الإسلامي وآلية التعايش مع كل الديانات.

وأضاف أن هذا المتحف من أفضل المشروعات التي ستصبح مزارا للسياح، وهذا توجه البلد الآن للسياحة الثقافية كما هو في العلا، وإبرز أن الشعوب لديها شغف وحب للتعرف على ثقافات البلاد، فهذا المتحف سيكون مركز إشراق لثقافتنا المحمدية، وهذا سيسهم في احتضان الآخرين والتقرب إلى ثقافتنا أكثر وأكثر.

كما ذكر المحلل الاقتصادي سليمان العساف، أن المملكة مهبط الوحي وفيها قبلة المسلمين، ولا يجوز أن تكون السعودية بهذا الحجم ومحط الأنظار ولا يوجد بها متحف متخصص بتاريخ الإسلام والمسلمين منذ أكثر من أربعة عشر قرنا، ووضع حجر الأساس يدل على أن المملكة تفكر، ووضع حجر الأساس لمتحف يوضح تاريخ المسلمين والتاريخ الحقيقي غير المغلوط، سيشمل جميع الحقب التاريخية التي مر بها الإسلام، منذ بداية محمد صلى الله عليه وسلم إلى عصرنا الحاضر، سيكون هذا المتحف مزاراً مهماً إلى المملكة وتحسين جودة التاريخ الإسلامي.

«المتحف الإسلامي».. رحلة متكاملة عبر عهود الحضارة الإسلامية

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله -، رعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، أمس، الحفل الختامي للمسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود لتلاوة القرآن الكريم وحفظه وتجويده للبنين والبنات، في دورتها الـ»21»، وذلك في فندق الريتز كارلتون بمدينة الرياض.

وقال سمو أمير منطقة الرياض في تصريح صحفي بهذه المناسبة :» شرف لي أن أحضر هذه المسابقة القرآنية العظيمة نيابة عن سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - ولدينا القناعة جميعاً التي ورثناها من أباءنا وأجدادنا بأن هذه البلاد لا تقوم إلا بالقرآن وستكون قوية بالقرآن وتواصل مسيرتها بالقرآن لا تخشى أحداً إلا الله - عز وجل -، وأتمنى للجميع التوفيق ولوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد التوفيق ومواصلة المسيرة إلى المستوى الذي ننشده جميعاً ولمعالي الوزير ولزملائه الكرام في الوزارة والقائمين على هذه المسابقة الشكر والتقدير أن يواصلوا مسيرتهم في المستوى اللائق.

وأكد الأمير فيصل بن بندر أنه لا يمكن لأحد أن ينخرط في مجال القرآن إلا يحفظه رب العالمين مما يحيط بهم من شرور؛ وهم أيضاً يقومون بهذا الدور لحفظ هؤلاء الشباب في مسيرتهم وسيكون عملهم إن شاء الله مقدراً عن رب العزة والجلال وعند كل إنسان مسلم يحترم القرآن ويفضل القرآن ويدعم القرآن. وأشاد سمو الأمير فيصل بن بندر بأبناء المرابطين في الحد الجنوبي والاهتمام بهم في هذه الوزارة، وقال: فكرة رائعة جداً إبرازهم في هذا المساء ويقدر لمعالي الوزير هذا الدور الكبير الذي قام به.

وأضاف سمو أمير منطقة الرياض في ختام تصريحه: نحن قدوتنا الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ونسير على خطاه والجميع يجب أن يقفون وراءه ويسيرون ويتمثلون هذه الخطى الشريفة المؤكدة لمنهج البلاد على منهج الدين الحنيف إن شاء الله.

وكان الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة قد بدئ بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى الأمين العام لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية الشيخ سلمان بن عبدالعزيز الفهيد، كلمة عبر فيها عن سعادته بتشريف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض لهذا الحفل المبارك الذي يكرم فيه هذا الشباب الواعد، أمل الأمة والوطن، ومستقبلها المشرق.. داعياً الله تعالى أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، ويجزل لهم الأجر والمثوبة على اهتمامهم ودعمهم لهذه المسابقة.

وقال: نحتفل هذه الليلة باختتام الدورة الحادية والعشرين لجائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لتلاوة القرآن الكريم وحفظه وتجويده، حيث أمضينا ستة أشهر في تصفياتٍ على مستوى مناطق ومحافظات المملكة، وتأهل المتميزون منهم للتصفيات النهائية، وها نحن اليوم نعلن النتائج ونقطف الثمار لتبدأ بعدها مرحلة تمثيل المملكة في المسابقات العالمية، منوهاً باستحداث فرع خاص في المسابقة لأبناء المرابطين على الحد الجنوبي تقديراً لمكانتهم العالية التي يحظون بها في هذه البلاد المباركة.

وأعرب الشيخ سلمان الفهيد في ختام كلمته، عن شكره وتقديره لسمو أمير منطقة الرياض لحضوره وتكريمه لأبنائه حفظة كتاب الله، كما قدم شكره لمعالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد على تذليل المصاعب، وتقديم الدعم والتوجيه، والعناية بالمتسابقين والمتسابقات.

تتويج الفائزين بجائزة خادم الحرمين لتلاوة القرآن الكريم

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض وفدًا من مدينة الملك سعود الطبية، يتقدمهم المدير العام التنفيذي د. أحمد العنزي.

واطلع سمو أمير منطقة الرياض خلال الاستقبال على عرض للمشروعات التطويرية للمدينة الطبية، حيث استمع تفصيليًا عن المشروعات والمراحل التي تمر بها، وما ستحدثه من نقلة كبيرة في مجال الرعاية الصحية، وثمن سموه الجهود المبذولة في سبيل التطوير والتقدم، متمنيًا التوفيق والنجاح لهم.

من جهته أعرب د. العنزي عن بالغ شكره وتقديره لسمو أمير منطقة الرياض على دعمه وتشجيعه للمدينة الطبية، وللقطاع الصحي بشكل عام، داعيًا الله عز وجل التوفيق للقيادة الرشيدة لتحقيق الإنجازات في مختلف القطاعات. حضر اللقاء وكيل إمارة منطقة الرياض المساعد للشؤون التنموية سعود بن عبدالعزيز العريفي.

من جهة أخرى يرعى سمو أمير منطقة الرياض الرئيس الفخري لجمعية حركية مساء اليوم الزواج الجماعي التاسع لذوي الإعاقة الحركية، وذلك بفندق الإنتركونتننتال بالرياض.

وعبر رئيس مجلس إدارة الجمعية م. ناصر المطوع عن سعادته بتشريف سموه للمناسبة مشيراً إلى أنّ هذا الزواج يأتي ضمن منظومة من الخدمات التي تقدمها الجمعية لذوي الإعاقة الحركية، حيث تعتزم تزويج قرابة (90 شاباً وفتاةً) هذا العام متكفلة بإقامة الحفل للجميع والإقامة في فنادق لمدة ثلاثة أيام، مع إعانات نقدية وهدايا وأجهزة منزلية ودورات تأهيلية للمقبلين على الزواج وإلحاقهم بالبرامج العلاجية اللازمة.

وأشار إلى أن هذه المناسبة تأتي ضمن المناسبات والإنجازات التي تحققها الجمعية في سياق رسالتها الإِنسانية الطموحة امتدادًا للدعم الكبير والاهتمام الذي تجده من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وحكومتنا الرشيدة، إضافة للدعم والتشجيع المتواصل من رجال الأعمال والمحسنين ومن عامة المواطنين، معبراً باسم الجمعية عن جزيل شكره وعرفانه لكل من ساهم في دعم برنامج الزواج الجماعي.

الأمير فيصل بن بندر مستمعاً لشرح عن المشروعات التطويرية

أمير الرياض يتابع مشروعات «الملك سعود الطبية»

زار صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض، مساء أمس، محافظة الغاط في إطار زيارات سموه لمحافظات المنطقة. وكان في استقباله لدى وصوله معالي نائب وزير الشؤون الإسلامية لشؤون المساجد والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري ومحافظ الغاط منصور بن سعد السديري ومسؤولو المحافظة.

والتقى سمو نائب أمير الرياض أهالي الغاط ورؤساء المراكز والمسؤولين المدنيين والعسكريين.

وأكد سموه في كلمة له على توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله - على تلمس احتياجات المواطنين والتواصل المباشر معهم والوقوف على احتياجاتهم وطلباتهم، مؤكدًا سموه على متابعة واهتمام صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بكل أمر يخدم المحافظة ويسعى لتطويرها وازدهارها.

وألقى محافظ الغاط كلمة بهذه المناسبة رحب فيها بسمو نائب أمير منطقة الرياض والوفد المرافق له، معربًا عن بالغ سعادة الجميع بهذه الزيارة وعظيم الامتنان باللفتة الكريمة من سمو أمير منطقة الرياض وسمو نائبه على المتابعة والاهتمام.

كما عبر الأهالي في كلمة لهم بهذه المناسبة عن سعادتهم بزيارة سمو نائب أمير الرياض وتلمسه لاحتياجات المواطنين وأثر ذلك على الجميع.

عقب ذلك ألقيت عدد من القصائد الشعرية ثم تسلم الأمير محمد بن عبدالرحمن درعًا تذكاريًا بهذه المناسبة من محافظ الغاط.

وتفقد سمو الأمير محمد بن عبدالرحمن عددًا من المواقع بالمحافظة منها الإدارة العامة للتعليم بالمحافظة ومراكز الدفاع المدني والشرطة، كما زار سموه عددًا من المواقع الثقافية والتراثية في المحافظة منها دار الرحمانية ومتحف الغاط التراثي.

وشملت جولة سموه زيارة عدد من الأعيان في منازلهم.

الأمير محمد بن عبدالرحمن خلال الزيارة

نائب أمير الرياض يتلمس احتياجات المواطنين في الغاط

أدى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بعد صلاة العصر أمس، صلاة الميت على صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن فيصل بن تركي (الأول) بن عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله- وذلك في جامع الإمام تركي بن عبدالله بمدينة الرياض.

وأدى الصلاة مع سموه صاحب السمو الأمير فيصل بن عبدالعزيز بن فيصل، وصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن سعود بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير تركي الفيصل وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالرحمن بن عبدالله الفيصل وصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن سعود بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن سعد بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سعد بن عبدالعزيز وصاحب السمو الأمير نواف بن محمد بن عبدالله بن عبدالرحمن وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي الأمير سطام بن سعود بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للفضاء وعدد من أصحاب السمو الأمراء.

كما أدى الصلاة سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ وأبناء الفقيد أصحاب السمو الأمراء (فيصل، وطلال، وخالد، وعبدالعزيز) وعدد من كبار المسؤولين وجمع من المواطنين.

أمير الرياض يؤدي الصلاة على عبدالله بن فيصل بن تركي

نقل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض، تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظهما الله- لأسرة الشهيد الجندي أول عبدالرحمن بن عبدالله مجرشي -رحمه الله- الذي استشهد في ميدان الشرف والعزة بالحد الجنوبي دفاعاً عن الدين والوطن.

وكان سمو نائب أمير منطقة الرياض قد أدى صلاة الميت على الشهيد عقب صلاة العصر أمس، وكبار ضباط بالحرس الوطني.

وأعرب الأمير محمد بن عبدالرحمن لذوي الفقيد عن بالغ عزائه في فقيد الوطن، مؤكداً ما يتحلى به رجال الأمن كافة من شجاعة وبسالة في الذود عن حمى هذا الوطن الغالي سائلاً المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويتقبلهم مع الشهداء، وأن يلهمهم الصبر والسلوان.

من جهتهم، رفع ذوو الشهيد الشكر لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ولسمو نائب أمير منطقة الرياض على تعازيهم ومشاعرهم، سائلين الله أن يحفظ هذه البلاد وأن يديم عليها أمنها وأمانها في ظل قيادتها الرشيدة.

محمد بن عبدالرحمن ينقل تعازي القيادة للشهيد مجرشي
اجتماعي / مركز الملك سلمان للإغاثة ينفذ دورة تدريبية في مكافحة الآفات الحشرية بمديرية تريم
اجتماعي/ جمعية رعاية الأيتام بحفر الباطن تصدر إحصائيتها السنوية لعام 2018م
اجتماعي / جمعية حركية تزف 44 عروسًا في حفل الزواج الجماعي التاسع
اجتماعي / الدكتور عبدالله الربيعة يلتقي سفير مملكة هولندا لدى المملكة
اجتماعي /
اجتماعي / مركز جمعية الأطفال المعوقين بمكة المكرمة ينظم حفل يوم البيئة العالمي
اجتماعي /
اجتماعي / محافظ ينبع يدشن الحملة التوعوية للقوات الخاصة لأمن الطرق
اجتماعي / أمين الشرقية يتفقد مشاريع تنموية بأكثر من 426 مليون ريال بحاضرة الدمام
اجتماعي / محافظ يدمه يرأس اجتماعًا لرؤساء المراكز التابعة للمحافظة
اجتماعي / جمعية المودة تُنظم برنامجًا لتأهيل المقبلين والمقبلات على الزواج
اجتماعي / تدشين مبادرة
اجتماعي / أمانة عسير وبلدياتها تواصل جهودها في معالجة التشوه البصري
اجتماعي / جامعة نجران تنفذ أولى دوراتها المجتمعية
اجتماعي / الشؤون الإسلامية بمكة المكرمة تنظم حملة تبرع بالدم لمرابطي الحد الجنوبي
سياسي / الرئيس اللبناني يؤكد رفض لبنان انتظار الحل السياسي لعودة النازحين السوريين إلى بلادهم
سياسي / وزير شؤون القدس: ممارسات الاحتلال في الأقصى تهدف إلى تقسيمه مكانيًا وزمانيًا
سياسي / وزير الخارجية اللبناني يستقبل سفير المملكة لدى لبنان
سياسي / منظمة التعاون الإسلامي تدين الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى وتحذر من تبعاتها الخطيرة
سياسي / الرئيس اليمني يلتقي وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط
سياسي / رئيس وزراء الهند وسمو ولي العهد يعقدان اجتماعاً ويحضران توقيع 5 اتفاقيات ومذكرات تفاهم والإعلان عن انضمام المملكة للتحالف الدولي للطاقة الشمسية    إضافة ثانية وأخيرة
سياسي / المرصد السوري : قوات نظام الأسد تنفذ جولة جديدة من عمليات القصف الصاروخي
سياسي / ولي عهد البحرين يلتقي وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط بالمملكة المتحدة
سياسي / رئيس وزراء الهند وسمو ولي العهد يعقدان اجتماعاً ويحضران توقيع  5 اتفاقيات ومذكرات تفاهم والإعلان عن انضمام المملكة للتحالف الدولي للطاقة الشمسية إضافة أولى
سياسي / عشرات من المستوطنين اليهود يقتحمون المسجد الأقصى
سياسي / القوات الإسرائيلية تعتقل ثلاثة فلسطينيين من بيت لحم و طولكرم
سياسي / الإمارات تدين التفجير الإرهابي في القاهرة
سياسي / اهتمامات الصحف البريطانية
سياسي / رئيس وزراء الهند وسمو ولي العهد يعقدان اجتماعاً ويحضران توقيع  5 اتفاقيات ومذكرات تفاهم والإعلان عن انضمام المملكة للتحالف الدولي للطاقة الشمسية
سياسي / سلطان عمان يتلقى رسالة من رئيس وزراء إيرلندا
سياسي / الرئيس اللبناني يؤكد رفض لبنان انتظار الحل السياسي لعودة النازحين السوريين إلى بلادهم
عام / مجلس الشورى يعقد جلسته العادية الثالثة والعشرين من أعمال السنة الثالثة للدورة السابعة/ إضافة أولى واخيرة
عام / مجلس الشورى يعقد جلسته العادية الثالثة والعشرين من أعمال السنة الثالثة للدورة السابعة
اقتصادي / مؤشرا البحرين العام والإسلامي يقفلان على ارتفاع
ثقافي / الزلفي تستضيف غداً اللقاء السادس لمكاتب روابط الحركة الكشفية المتجاورة
عام / نائب رئيس هيئة الخبراء يزور مركز المعلومات الوطني برئاسة أمن الدولة
عام / رئيس (نزاهة) يزور هيئة الرقابة الإدارية بجمهورية مصر
اقتصادي / الرئيس الحريري يبحث الأوضاع المالية والمصرفية
سياسي / وزير شؤون القدس: ممارسات الاحتلال في الأقصى تهدف إلى تقسيمه مكانيًا وزمانيًا
سياسي / وزير الخارجية اللبناني يستقبل سفير المملكة لدى لبنان
سياسي / منظمة التعاون الإسلامي تدين الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى وتحذر من تبعاتها الخطيرة
اجتماعي / مركز الملك سلمان للإغاثة ينفذ دورة تدريبية في مكافحة الآفات الحشرية بمديرية تريم
اقتصادي / مؤشر سوق مسقط يغلق منخفضًا بنسبة 073ر0 %
ثقافي / مهرجان الزهور والحدائق الثالث عشر ينطلق 28 فبراير الجاري
اجتماعي/ جمعية رعاية الأيتام بحفر الباطن تصدر إحصائيتها السنوية لعام 2018م
المزيد